أردرويد

بيئة عمل XPOSED ما هي؟ ما فائدتها وما أهم أدواتها؟

Xposed-Framework-for-Android-Guide

في زمن كثرت فيه الرّومات المخصصة، وكثرت مميزاتها. بات من الصعب على البعض مجاراة تطور هذه الرّومات و تنصيبها الذي يحتاج الى الوقت وبعد ذلك تنصيب التطبيقات وتسجيل الدخول بها، وهذا كله فقط للتمتع بميزة برمجية قدمتها إحدى هذه الرّومات. ومن هنا إنطلقت فكرة بيئة عمل “XPOSED” وهي عبارة عن بيئة عمل تحمل واجهة برمجية يتم تنصيبها على شكل تطبيق مثل أي تطبيق عادي وذلك بعد الحصول على صلاحيات رووت، الهدف الأساسي من التطبيق هو جلب المميزات البرمجية لبعض الرّومات وتنصيبها على رّومات أُخرى فعلى سبيل المثال: لنقل أنك تملك هاتف “Galaxy Nexus” والذي إنتهى دعمه مع أندرويد “جيلي بين 4.3” وتريد الحصول على ميزة الشفافية (شفافية شريط الإشعارات و أزرار التنقل)، فإنك تستطيع وبعد تنصيب بيئة العمل هذه من تنصيب أداة “Module” تقوم بهذه المهمة.

بيئة العمل كانت قد خرجت المرحلة التجريبية منذ فترة ليست بالطويلة، وبعد إقبال كبير علبها في منتديات XDA قرّر المطور بالتوسع في فكرته حيث أضاف الدعم إلى 434 أداة جديدة كلها تمكن المستخدم من التعديل على الروّمة المثبتة على جهازه سواءً كانت من إصدار الشركة المصّنعة أو من روّمة مخصصة أُخرى مثل “سيانوجين مود” مثلاً.

آلية العمل على هذه البيئة بسيطة جداً فبعد حصولك على صلاحيات رووت على هاتفك، كل ما عليك فعّله هو تحميل تطبيق هذه البيئة من هنا (علماً أنه يدعم إصدار أندرويد 4.0.3 فما فوق) و تنصيبه كأي تطبيق عادي ومن ثم فتحه وإعطاءه الصلاحيات المطلوبة، قم بالنقر على “Framework” ثم “Install” ثم “Reboot” في حال لم يقم الجهاز بعمل إعادة الإقلاع تلقائياً.

الآن تستطيع تحميل الأدوات الخاصة ببيئة العمل إما من خلال الموقع الرّسمي، أو من خلال التطبيق نفسه عن طريق النقر على “Download” ومن ثم البحث الأداة التي تريدها، ولتفعيل الأدوات بعد تحميلها وتنصيبها كأي تطبيق عادي قم بالنقر على “Modules” ومن ثم وضع إشارة في المربع المجاور لإسم الأداة وبعد ذلك يجب إعادة تشغيل الجهاز.

ومن أفضل الأدوات حسب رأيي :

      1. Activity Force New Task
        هذه الأداة تجبر النظام على فتح التطبيق في نافذة جديد، وذلك عند فتح تطبيق من ضمن تطبيق آخر، على سبيل المثال عند قيامك بفتح تطبيق “يوتيوب” من ضمن تطبيق “فيس بوك” يقوم النظام بفتحه في نافذة جديدة، وفي هذه الحالة عند قيامك بالضغط على زر “العودة” لايأخذك النظام إلى الصفحة الرئيسية أو إلى درج التطبيقات بل يعيدك إلى التطبيق السابق (وهو تطبيق “فيس بوك” في هذه الحالة).

      2. Boot Manger
        عند إقلاع الجهاز تبدأ معظم التطبيقات العمل في الخلفية مستهلكة قسم من الذاكرة العشوائية “RAM”، وتمكنك هذه الأداة من تحديد التطبيقات التي تريدها أن تبدأ مع إقلاع الجهاز.

      3. Deep Sleep Battery Saver
        عندما قامت غوغل بالإعلان عن النسخة التجريبية لأندرويد L، قامت بذكر خاصية توفير الطاقة وهذا أمر رائع لمستخدمي الإصدار القادم من أندرويد، لكن ماذا عن مستخدمي الإصدار الحالي أو الإصدارات السابقة ؟ حسناً الحل وببساطة هو هذه الأداة، فهي تتيح للمستخدم إمكانية التحكم بمدة الغفوة للجهاز عن طريق عدة أوضاع. فعلى سبيل المثال إن أختار المستخدم الوضع “Gentle” وهو أخف الأوضاع سيدخل الجهاز في غفوة ويستيقظ لدقيقة كل 30 دقيقة، هذه الأداة مفيدة عند عدم إستخدام الجهاز لمدة زمنية طويلة حيث ستقوم بتوفير كم هائل من شحن البطارية.

      4. Wanam
        من أقوى أدوات “XPOSED” هذه الأداة تتيح لك التحكم بواجهة المستخدم الخاصة بجهازك من جميع النواحي بدءاً من تغيير شكل الخط، إنتهاءاً بتغيير ألوان الأيقونات الموجودة في شريط الإشعارات. علماً أنه هناك إصدار مخصص لأجهزة سامسونج العاملة بواجهة Touchwiz والذي تستطيع تحميله من هنا.

      5. Tinted Translucent Status Bar
        من أجمل الأدوات برأيي شخصياً، وهي تمثل إحدى أهم ميزات أندرويد 4.4 كيت كات. فهي تقدم تتيح للمستخدم التحكم بشفافية شريط الإشعارات و أزرار التنقل لتمائل ألوات التطبيقات، بعض التطبيقات تدعم هذه الميزة أساساً وبعضها لا. الأداة رائعة جداً وواجهتا بسيطة، كل ما عليك فعله هو فتح تطبيق الأداة من خلال الأيقونة المخصصة الموجودة من درج التطبيقات ومن ثم إختيار التطبيق المراد التعديل عليه، وأخيار لون شريط الإشعارات وأزرار التنقل. علماً أن الأداة وحسب تجربتي تُبطئ من فتح التطبيق مدة زمنية قصية جداً تصل الى ثلاثة أجزاء من الثانية.

مصدر [1][2]

بيبرس الحاج بارة

أهتم بمعرفة كيف تعمل الأشياء، شغفي التصوير و التكنولوجيا وخاصة بكل ما يتعلق بأندرويد

42 من التعليقات

ضع تعليقًا

    • التذاكي على الرجل ليس له داعي، لأنه وضع المصادر أسفل المقال

      • لا مشكلة صديقي ربما لم ينتبه الى وصلة المصدر، عموماً كما قال الأخ مؤيد موقع أردرويد موقع يحترم حقوق النشر، علماً انني كنت أعمل على هذه المقالة من حوالي يومين وأنا أستخدم بيئة العمل هذهِ منذ كانت في المرحلة التجريبية، وأستخدم العديد من هذه الأدوات وأخترت أن أبدأ بهذه الأدوات لأنها تعد من أفضل الأدوات و أهمها للمستخدم ، نعم كان من الممكن أن أختار غيرها وأكنب عنها لكني أخترت هذه الأدوات بالذات لأني قرأت عنها في العديد من المواقع ومنهم Android Authority ، وجميعم قالوا أنها الأدوات الأفضل للمستخدمين وخصوصاً اللذين بدؤا بإستخدام بيئة العمل هذه حديثاً.

  • صديقي عاصم، موقع اردرويد من افضل المواقع العربية وهو يحترم حقوق النشر، انا لا ارى سرقة للمحتوى خصوصا مع وجود رابط المصدر

  • هلوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو

    برنامج حلو زي صاحبة مين صاحبة مدري ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • شباب ممكن سؤال تقني
    أود أن أعرف رأيكم حول هاتف كانت نتائج أدائه
    17445
    مع العلم ان المعالج سرعته 1.3GH
    الرام 1GB
    الشاشه 5″
    الكاميرا 8MP
    يعمل بنسخة أندرويد كيت كات

    مع العلم ان سعره يساوي
    133$
    500﷼

    أودّ تقييم حقيقي مع العلم ان الجهاز يعتبر متوسط المواصفات فهل هو كذلك

  • باختصار وظيفته نفس وظيفة السيديا في الايفون 🙂

    الف شكر على الشرح … استمر يا مبدع فانا اتابع شروحاتك

    تحيااتي لك 🙂

  • السلام عليكم
    هناك تطبيق رائع يدعى Stitch وهو لتخصيص وقت للإتصال بأفراد معينين.
    وذكرته لكم لأنه جديد وغير معروف.

  • الصراحه مافهمت شي!! لست مبرمجا ولا خبرة لي في امور كهذه هل من احد يستطيع أن يشرح لي مافائده هذه التطبيقات؟

  • دائماً ما كنت استمتع بكل جديد وجديد الأخبار على Ardroid.com ولكن لا اعمل لماذا تأخرتم على الحديث عن Xposed Framework فقد اصبحت غنيه عن التعريف وسط المستخدين الذين يحبون العبث بأجهزتهم وهواة التعديل.

    ولكم جزيل الشكر.

  • إن بيئة عمل xposed لمن لا يريد تنصيب رومات معددلة مثل CyanogenMod أو AOKP أو غيرها من الرومات فهي تحمل مميزات عديدة يمكن أن تغنيك عن الرومات المعدلة
    وهي تحمل أيضا مميزات خاصة فقط بهذة الرومات وخاصة أيضا برمات touchwiz و sense
    فأنا املك تابلت يحمل معالج allwinner a13 واستعطت تشغيل روم CyanogenMod 10.1 عليه بكفائة وأحاول شراء nvidia shiled tablet
    أفضل تطبيقات xposed هي

    1-GravityBox
    فهو يمكنك من التحكم الكامل في شريط المهام وشريط التحكم والتحكم ايضا في شفافيتهما لنسخة jb ومميزات أخرى كثيرة

    2-hk theme manager
    يمكنك هذا التطبيق من تثبيت الثيمات الخاصة بالرومات المعدلة وهي ثيمات لا تغير فقط الواجهة الرئيسية فقط بل كل تطبيقات النظام وشريطا المهام والتحكم وغيرها الكثير

    3-Xposed Additions
    هذا التطبيق يمكنك من التحكم في كل أزرار الجهاز وجعلها تقوم بمهام معينة
    مثلا فتح القفل بزر رفع الصوت لاعلى أو فتح تطبيق معين عند الضغط مرتين على زر خفض الصوت

    أظن أنه لا يمك الأستغناء عن الرومات المعدلة لأنها تحمل مميزات أخرى مثل دمج الkernel مع النظام لزيادة سرعة الجهاز و الحصول على أنظمة أندرويد الأحدث أيضا

  • شكرا على المقال الرائع
    لقد تعلمت إستخدام xposed
    من خلال متابعتي للأستاذ محمد الحضراني

  • رائع عمل جميل جدا وطبعا انا من مستخدمي هذا التطبيق من حوالي سنة

  • اخ بيبرس،، هل ينتهي ضمان الجهاز بسبب فتح صلاحيات الروت ام لا؟

  • انا عندي جلاكسي غراند 4.2.2 لما اضغط زر التثبيت لايحدث شيى عندما كان نظامه 4.1.2 تثبت البرنامج

%d bloggers like this: