أردرويد
Wine 3.0

Wine 3.0 يتيح لك تشغيل برامج ويندوز على أندرويد

هذه النسخة من تطبيق Wine هي أول نسخة تتيح للمستخدمين تثبيتها كتطبيق على هاتف أندرويد الذكي.

إن كنت من مستخدمي نظام لينوكس، فلا بد أن تطبيق Wine قد مر عليك في يوم من الأيام، وقد تكون مستخدمًا يوميًا لهذا التطبيق الذي صدر لأول مرة في 1993، ويسمح بتشغيل تطبيقات ويندوز على أجهزة الحاسب التي تعمل بأنظمة التشغيل الأخرى مثل لينوكس وماك.

وخلال السنوات القليلة الماضية قامت شركة CodeWeavers بالعمل على توفير Wine لأندرويد، حيث صدرت أول نسخة تجريبية ألفا من CrossOver داعمة لأندرويد في شهر أغسطس 2016، وفي شهر يناير 2017 صدرت النسخة Wine 2.0، والتي عملت على تحسين التوافق مع نظام ماك ودعم لحزمة البرمجيات المكتبية مايكروسوفت أوفيس.

والآن، تعلن الشركة المطورة للبرنامج المجاني ومفتوح المصدر عن إصدارها لنسخة جديدة Wine 3.0، بحيث تسمح هذه النسخة للمستخدمين بتشغيل تطبيقات ويندوز على هواتف أندرويد الذكية.

هذه النسخة من تطبيق Wine هي أول نسخة تتيح للمستخدمين تثبيتها كتطبيق على هاتف أندرويد الذكي، وبمجرد تثبيته يحصل المستخدمون على شاشة ويندوز كاملة، بما في ذلك قائمة ابدأ، ودعم الصوت والرسومات الأساسية.

وبغض النظر عن ذلك، فإن هناك العديد من القيود الرئيسية في الوقت الحالي، إذ إنه من الصعب استخدامه على شاشة تعمل باللمس، كما أنه لا يدعم برنامج تشغيل الرسوميات مكتبة Direct3D حتى الآن، مما يعني أن العديد من البرامج وخاصة الألعاب لن تعمل على الإطلاق ما لم تتمكن من إجبارهم على استخدام مكتبة OpenGL.

ووفقًا لفريق التطوير فإن النسخة الجديدة تجلب حوالي 6000 تغيير، وهي نتيجة أكثر من عام من العمل والتطوير، ويفترض أن توفر في وقت لاحق من العام دعمًا لمكتبات Direct3D 10 و Direct3D 11، مع تحسينات فيما يخص مكتبة DirectWrite، ودعم لمكتبة Direct2D، جنبًا إلى جنب مع تعزيز التوافق مع مجموعة واسعة من بطاقات الرسوميات.

تجدر الإشارة إلى أن Wine يعتمد مبدأ تقديم طبقة تكاملية، بحيث أنه يتيح تشغيل التطبيقات بأدائها الحقيقي كما لو كانت على ويندوز وليس طبقة محاكاة افتراضية، وهذا يعني أنه لا يدعم بشكل كامل الهواتف الذكية التي تعتمد معالجاتها على معمارية ARM، في حين يعمل بشكل جيد مع الهواتف التي تعتمد معالجاتها على معمارية X86.

المصدر

أحمد عنتر

محرر مختص بالشؤون التقنية

4 من التعليقات

ضع تعليقًا

%d bloggers like this: