أردرويد

لماذا تخاف آبل من غوغل؟ … ما وراء أندرويد (تحليل)

لا يخفى على أحد الحرب المشتعلة بشدة بين العملاقين غوغل وآبل, فبعد فترة من الصداقة التي كانت أقرب إلى الشراكة تأججت نار المنافسة والخلاف بشدة بين الشركتين منذ دخلت غوغل سوق الهواتف الذكية بإطلاقها لمنصة أندرويد مفتوحة المصدر. الأمر الذي أثار غضب شركة آبل ومديرها ستيف جوبز شخصياً إلى درجة أفقدته أعصابه وهاجم غوغل بقوة علناً في أكثر من مناسبة بشكل لم نعتد عليه سابقاً في عالم المنافسة بين الشركات وبشكل اعتبره البعض لا يليق بمكانة ستيف جوبز كمدير لأحد أكبر الشركات في العالم.فتارةً يتهم غوغل بأنها شركة (شريرة) وبأن شعارها Don’t Be Evil عبارة عن هراء, وتارةً يتهم أندرويد بأنه منصة لنشر الخلاعة حين قال:”من أراد الخلاعة فليذهب إلى أندرويد”, وتارةً يتهم غوغل بأن همها الوحيد هو (قتل الآيفون), وغيرها من التصريحات المتناثرة الأخرى.

من جهتها غوغل بقيت تعمل بصمت دون الرد المباشر على أي من هذه التصريحات حتى مؤتمر Google I/O الأخير الذي أطلق فيه مدراء غوغل بعض التلميحات الساخرة على آبل بلغت أوجها عندما قاموا بعمل مقارنة بين سرعة متصفح الـ iPad ومتصفح أندرويد 2.2 الافتراضي في خطوة أضحكت الجمهور على بطىء متصفح الآيباد لكن كان الهدف منها أكبر من مجرد إضحاك الجمهور بل إظهار عضلات مهندسي غوغل وما الذي بإمكانهم تحقيقه.

كل هذا جميل لكن ما الذي يُخيف ستيف جوبز؟ قبل أن نجيب على هذا السؤال دعونا نراجع النقاط التالية:

  • يتفوق آيفون من حيث عدد التطبيقات, فمقابل 50 ألف تطبيق في سوق أندرويد يوجد حوالي الـ 250 ألف تطبيق في متجر تطبيقات آيفون.
  • غوغل نفسها تعرف مدى نجاح الآيفون وتقدره جيداً, لهذا توفر لمستخدمي آيفون العديد من التطبيقات التي تسمح لهم باستخدام خدماتها عن طريق الآيفون.
  • تحظى آبل بجمهور عريض ويملك ولاءاً كبيراً للشركة ويستعد للقبول بكل ما تمليه عليه. شاهدنا ذلك جلياً في قضية تعدد المهام Multi-tasking في آيفون الذي كان عشاق آبل قبل توفرها يُصرّون باستماتة على عدم أهميتها ثم رحبوا بها بنفس الحماس والاستماتة عند توفرها. ولا يعتبرون عيوبه عيوباً بل هي دائماً (ضرورات من أجل أداء بطارية أفضل أو تجربة مستخدم أسهل .. الخ). هكذا جمهور لن يتخلي عن هاتفه العزيز لصالح أندرويد بسهولة.

إذاً وبالرغم من كل هذا: ما الذي يُخيف ستيف جوبز؟

بالتأكيد من حقه الخوف من انتشار أندرويد السريع, الذي بدأ بلا شك يأكل نصيباً من حصة آيفون في السوق وقرأنا المقالات للعديد من الكتاب الذين استغنوا عن أجهزتهم الآيفون والتي كانوا يعتبرونها أجهزة (لا تقهر) قبل عام واحد فقط لصالح أجهزة مثل Droid Incredible و HTC Evo و Nexus One وغيرها.
لا نريد أن نقضي الوقت متحدثين عن نجاحات أندرويد فقد باتت معروفة, لكننا نعرف بأن السوق واسع ويتسع للجميع فنجاح الآيفون لم يقضِ على نوكيا, وشعبية نوكيا لم تؤثر على سوني إريكسون ونجاح أندرويد قد يؤثر على آيفون من جهة لكنه لن يقضي عليه بكل تأكيد.

في السوق مكانٌ للجميع, وستيف جوبز خبيرٌ لا يشق له غبار في السوق ويعرف هذا بكل تأكيد, إذاً …. ما الذي يخيف ستيف جوبز؟

معه حق أن يحسب لأندرويد ألف حساب فدراسة المنافسين والحذر منهم أمر موجود في سياسة جميع الشركات, لكن ما نقصده في طرحنا هذا هو بشكل أكثر وضوحاً: ما الذي يخيف ستيف جوبز إلى درجة تتجاوز خوفه من المنافسة التقليدية في السوق؟ إلى الدرجة التي تجعله يفقد أعصابه ويهاجم غوغل علناً في أكثر من مناسبة؟ وبشكل يخالف الأعراف والتقاليد بين الشركات؟ ألا يملك منصة ناجحة ومنتشرة وذات شعبية كاسحة؟ إذاً … يبقى سؤال المليون هو:

ما الذي يخيف ستيف جوبز؟ ما الأسباب الخفية التي لا يعلن ولن يعلن عنها علناً والتي تقف وراء خوف آبل من أندرويد؟

حسناً, إليكم الأسباب:

أولاً: البحث .. البحث .. البحث … ثم البحث

البحث هو سوق لا ناقة لآبل فيه ولا جمل, بينما هو سوق غوغل الرئيسي. و على الرغم من الخلاف الشديد بين الشركتين وعلى الرغم من كل تصريحات جوبز النارية ضد غوغل ورغم كل تلك الإشاعات بأن آبل ستستبدل محرك بحث Bing بغوغل في آيفون 4 إلا أن هذا لم يحدث, بل تمت إضافة Bing كخيار متوفر لمن أحب لكن بقي غوغل هو محرك البحث الرئيسي لآيفون. لكن إن كنت تظن بأن قضية البحث تقتصر على كتابتك لتلك الجملة أو تلك الكلمة في صندوق البحث ثم الضغط على زر البحث وانتظار ظهور النتائج فأنت مخطىء! الأمر يتعدى هذا بكثير, فالهواتف الذكية باتت وسيلة لإتاحة المعلومة لك بأسرع وأفضل شكل ممكن عند حاجتك إليها مهما كان نوع تلك المعلومة. هناك فائدتان غيرها: الأولى هي إجراء المكالمات الهاتفية وهذه لن نقف عندها, والثانية هي التطبيقات, الهاتف الذكي يعني تطبيقات ومع اختلاف المنصتين أندرويد وآيفون إلا أنهما يتشابهان من حيث التطبيقات, ولو دققت النظر لوجدت أن أشهر وأفضل التطبيقات بات متوفراً لكلا المنصتين, فغالبية الشركات التي تقوم بتطوير التطبيقات باتت تطور نسخة لآيفون ونسخة لأندرويد من نفس التطبيق! صحيح أن كل من المنصتين يقدم لمستخدميه تجربة استخدام مختلفة لن نناقشها هنا لكن في النهاية هناك شبه كبير من حيث التطبيقات المستخدمة بالنسبة للمستخدم النهائي. حسناً, لو كان كلا المنصتين يقدم خدمة إجراء المكالمات الهاتفية ويقدم لمستخدميه التطبيقات المتطورة … أين يقع الفرق الأساسي؟

سأقول لكم أين يقع الفرق الأساسي, ودعوني أعود لأكرر العبارة التي ذكرتها قبل قليل لأنها هامة جداً وأساسية هنا: الهواتف الذكية باتت وسيلة لإتاحة المعلومة لك بأسرع وأفضل شكل ممكن عند حاجتك إليها مهما كان نوع تلك المعلومة. تقريباً يكرر هذا التعريف جميع مهندسي غوغل المسؤولين عن أندرويد في جميع المقابلات التي تُجرى معهم. الهاتف ليس فقط للتحدث وليس فقط لاستخدام تطبيق تويتر وفيس بوك والموسيقى .. الخ. بل هو أداة لمساعدتك ولتوفير المعلومة عندما تكون بأمس الحاجة إليها, هذا التوجه الذي لا ينتبه إليه الكثيرون الآن هو التوجه الذي ستكون عليه الهواتف النقالة في المستقبل القريب. غوغل ذو نظرة ثاقبة وتعرف هذا جيداً … ستيف جوبز ذو نظرة ثاقبة ويعرف هذا جيداً أيضاً ! وهو يدرك أيضاً الهوة الكبيرة بين الشركتين في هذا المجال.

غوغل, وبدمجها لخدمات البحث المختلفة في أندرويد تقدم منصة جبارة جداً في هذا المنحى يعجز آيفون عن مجاراتها, والجميع يعرف أن غوغل ما تزال في البداية بعد وما زال لديها الكثير لتقدمه في أندرويد. لن نتحدث عن البحث التقليدي الذي تقدمه غوغل فهو غنيٌ عن التعريف, لكنها تقدم أيضاً البحث الصوتي الدقيق جداً (خدمة تحويل الصوت إلى كتابة) وتقدم أيضاً البحث المرئي الذي لم أعرضه على أحد إلا وقال بأن هذا ضربٌ من الخيال العلمي لم يكن ليصدقه لو لم يرهَ يحدث أمامه بل إن بعضهم ذهب إلى أن خدمة البحث المرئي تلك Google Goggles لوحدها كفيلة بأن تجعلك تشتري هاتف أندرويد بغض النظر عن أي أمر آخر. أينما كنت يكفي أن توجه هاتفك لتلتقط الصورة وتحصل على المعلومة, بل وباتت الآن قادرة على ترجمة النص الموجود في على غلاف أي كتاب أو أي لوحة في الشارع من وإلى معظم اللغات.
هل أنت في الشارع ولا تريد التوقف لكتابة عبارة البحث المطلوبة؟ إذاً يكفي أن تنطقها, هل أنت في السيارة وتبحث عن أقرب مطعم؟ يكفي أن تتحدث إلى أندرويد وتطلب منه خريطة أقرب مطعم لتظهر لك الخريطة وتدلك على الاتجاهات … مجاناً.

خرائط غوغل تلك غنية عن التعريف. في أواخر العام الماضي أجرى الموقع الشهير Engadget الذي يهتم بآخر تطورات مختلف أنواع الأجهزة الالكترونية وأخبارها, أجرى دراسته السنوية حول أفضل 100 جهاز في العام 2009, فكانت النتيجة المذهلة أن الرابح عن فئة أجهزة تحديد المواقع GPS هو هاتف Motorola Droid !! نعم لا يوجد خطأ هنا, موتورولا درويد كان أفضل جهاز GPS و خرائط في العام الماضي رغم أنه أساساً هاتف وليس جهاز GPS متخصص ورغم وجود عشرات أجهزة الـ GPS من شركات عريقة برعت في تقديم أفضل أجهزة الخرائط وتحديد المواقع إلا أن الرابح لم يكن إحداها بل كان هاتف أندرويد يحتوي على خرائط غوغل!
الآن تخيل كل ما سبق يمتزج في خليط سحري ورائع ويتم تقديمه لك بأفضل طريقة ممكنة في هاتف ذكي. جميع تلك الخدمات مدمجة ويسهل الوصول إليها بل وربما ربطها مع بريد الجيميل الخاص بك ومع خدمات البحث الصوتي والمرئي والترجمة والصور والفيديو … إلخ.

كما قلنا قد لا يكون الأمر شديد الوضوح الآن لكن هذا بالضبط هو أهم ما سيكون عليه مستقبل الهواتف الذكية بعد أن تتقارب المنصات وتتشابه التطبيقات لا بد أن يكون هناك ما يميزك, وكما قلنا فآبل تدرك هذا جيداً وهي خائفة من هذه الفجوة بينها وبين غوغل. ربما لن تصدقوني لو قلت هذا لكن مسودة هذه المقالة كانت لدي غير مكتملة منذ فترة طويلة وقد توقعت في تلك المسودة القديمة بأن آبل ستسعى جاهدة لتسد هذه الثغرة بينها وبين غوغل ربما بعقد اتفاقية معينة مع ياهو أو شيء من هذا القبيل لكن صح توقعي بعدها بأيام عندما قرأتُ خبر استحواذ آبل على شركة Siri التي تقدم خدمة البحث الصوتي الذكي لمنصة آيفون في محاولة من آبل لتقديم تجربة شبيهة بتجربة أندرويد التي تجعلك (تتحدث) إلى هاتفك طالباً العون. كان توقعي صحيحاً لكن جميعنا يعرف أن استحواذ آبل على هذه الشركة لن يسد إلا جزءاً صغيراً جداً من هذه الفجوة المتسعة بينها وبين غوغل في مجال البحث وتوفير المعلومة بأسرع وأفضل طريقة.

ثانياً: الحوسبة السحابية Cloud Computing

المستقبل يتجه إلى الحوسبة السحابية لا شك. أرجوك لا تقل لي بأن الوقت ما زال مبكراً للتفكير بالحوسبة السحابية! فجزء كبير من عملنا بات معتمداً على تلك السحابة التي صدعوا رؤوسنا بها. هنالك احتمال كبير بأنك ممن تخلوا عن Outlook وأخواته نهائياً واعتمدت الجيميل Gmail كتطبيقك الأساسي للبريد الالكتروني! لست وحدك فمثلك الآلاف بل مئات الآلاف. جزء كبير منا بدأ أيضاً باستخدام خدمات الحوسبة السحابية سواء من غوغل أو من غيرها مثل Google Docs و Dropbox و LastFM وحتى أدوبي أطلقت نسخة من فوتوشوب تعمل على السحابة و مايكروسوفت أطلقت نسخة من أوفيس تعمل على السحابة أيضاً. السحابة ستغدو جزءاً لا يتجزأ من الهواتف النقالة خلال السنوات القليلة القادمة فما الذي تملك آبل تقديمه في هذا المجال؟ وما الذي تملك غوغل تقديمه في هذا المجال؟ الإجابة معروفة. آبل لم تتخصص يوماً في تقديم خدمات الويب, ربما قدمت لنا أجهزة Mac وآيفون وغيرها ونجحت فيها نجاحاً كبيراً لكن لم تكن خدمات الويب سوقاً لها في يوم من الأيام. لهذا السبب ترى بأن جميع مستخدمي آيفون هم مستخدمين أيضاً لخدمات غوغل المختلفة بينما العكس غير صحيح أي أن مستخدمي أندرويد لا صلة تربطهم بآبل مما يجعل مستخدمي آيفون قابلين للاستمالة والتوجه إلى أندرويد خاصة في حال كانوا من مستخدمي خدماتها السحابية مثل Google Docs و Picasa وغيرها ,ناهيك عن البحث بالتأكيد! ربما يكون هذا غير جلي حالياً لكن وخلال السنوات القادمة وعندما ستصير السحابة جزءاً لا يتجزأ من تجربة أي مستخدم شاء أو أبى فآبل ليس لديها ما تقدمه في هذا المجال بينما هو مجال غوغل الذي تبرع فيه ومنذ عدة سنوات.

أعود وأكرر بأن أهمية هذا الأمر قد لا تكون ظاهرة بشكل واضح حالياً, لكنها ظاهرة لكل من ينظر إلى المستقبل ومنهم الشركات الكبرى مثل غوغل وآبل ومايكروسوفت وغيرها, لهذا بدأت غوغل بالفعل تسبق الجميع وتنتقل إلى المرحلة الأخرى من الحوسبة السحابية, فلم يعد الأمر يقتصر على مجرد وضع ملفاتك على السحابة والحصول عليها متى أردت بل ستنقل غوغل سوق أندرويد نفسه إلى السحابة وتربطه بهاتفك الأندرويد عبر الأثير, بحيث لن يكلفك تحميل التطبيقات على هاتفك سوى الدخول من متصفح جهاز الكمبيوتر إلى صفحة الويب الخاصة بالسوق والضغط على التطبيقات المختارة كي تراها وقد أصبحت في هاتفك جاهزة للاستخدام.

لكن ليست هنا المفاجأة الكبرى, المفاجأة بأن غوغل ستقوم بإدخال سوق الموسيقى إلى السحابة وستفتتح قريباً خدمة Google Music لمستخدمي أندرويد والتي تسمح بمزامنة الوسيقى على جهازك الأندرويد مع السحابة مباشرةً وبنفس طريقة التطبيقات, دون أية توصيلات ودون أية برامج مزامنة وسيطة تقوم بتنصيبها على جهاز الكمبيوتر ودون أية إرباك. يُقال بأن آبل تريد إطلاق خدمة لـ iTunes تعتمد على السحابة لكن لا إشارة إلى هذا حتى الآن. هناك فارق خبرة واضح بين الشركتين في هذا المجال ومن الصعب أن تقدم آبل لمستخدميها خدمات الحوسبة السحابية بشكل تجاري أو حتى تقترب فيه من غوغل. إن شركة لديها اليوتيوب الذي يخدم أكثر من ملياري فيديو يومياً ويتم تحميل 24 ساعة فيديو إليه كل دقيقة, لن يستطيع أحد مجاراتها في خدمات الحوسبة السحابية.

لكن كيف سيكون مستقبل آيفون وما الذي ستفعله آبل الآن؟

كما ذكرنا هذه هي الأمور التي تخشاها آبل في الحقيقة لكنها لا تتحدث عنها في العلن بالطبع. الآن آيفون جهاز ناجح جداً, لكن لو لم تفعل آبل شيئاً لن يستمر بنفس النجاح خلال السنوات القادمة في مواجهة كل هذا الزخم القادم من غوغل, وصدقوني عندما أقول لكم: غوغل لم تضع في أندرويد حتى الآن أكثر من 10 بالمئة من ثقلها, وعندما قال مدير تطوير أندرويد آندي روبن بأننا سنرى في الفترة القادمة من أندرويد ما سيُطير عقولنا لا أعتقد أنه كان يبالغ.

إذاً, وبحسب توقعاتي المتواضعة فآبل أمام ثلاثة خيارات:

1-  التركيز على مجال الملتيميديا والاستهلاك وإيقاف التفكير بمجال استخدام الجهاز للإنتاج, هذه الاستراتيجية كانت أساسية في نجاح الآيفون, ولم يتبن ستيف جوبز تعدد المهام ولم يشتر خدمة البحث الصوتي تلك إلا لأنه أصبح مضطراً. العودة بضع خطوات إلى الوراء وحشد خبرة آبل في الملتيميديا والموسيقى والفيديو والألعاب قد تكون صمام أمان ممتاز قد يُضعف حصة آبل من السوق قليلاً لكنه سيحافظ على مكانتها وسيبقى لدى آيفون شريحة مستخدمين واسعة من عشاق الملتيميديا والألعاب. وسيقدم جوبز عاماً بعد عام جهازاً لا يختلف عن سابقه كثيراً سوى في بعض التحسينات في الشكل والتصميم وإمكانيات الهاردوير. لكن إن رفض جوبز اللجوء إلى هذا الخيار فحينها سيكون أمامه الخيار الثاني:

2-  محاولة سد ثغرة البحث والحوسبة السحابية بين آبل وغوغل عن طريق عمليات شراء شركات مكثفة و عن طريق توقيع اتفاقيات تعاون مع شركات متخصصة في تلك المجالات ثم إطلاق خدمات جديدة تحاول آبل فيها مجاراة خدمات غوغل كي لا تخسر فئة المستخدمين الذين يهتمون فعلاً بتوفر مثل هذه الخدمات. هذه الخطوة واردة لكن طريقها صعب بالنسبة لآبل وفيها خطورة شديدة وغير مضمونة النجاح. فحشد الخدمات المتنوعة ومن شركات مختلفة ومحاولة دمجها سويةً لن يقدم تجربة تُجاري الخدمات المترابطة بإحكام والمقدمة من شركة عملاقة واحدة ذات خبرة كبيرة. ناهيك عن أنه سيحتاج إلى الكثير من الوقت الكفيل بأن تفقد آبل فيه نصيبها من الكعكة. إن لم يفكر جوبز بهذا الحل فلن يبقى لديه سوى الحل الثالث:

3-  اللجوء إلى غوغل: نعم لا تستغربوا, كانت هناك شراكة ناجحة بين العملاقين ولا يوجد ما يمنع من عودة تلك الشراكة, لجوء جوبز إلى المصالحة مع غوغل سيعني أن تقدم غوغل خدماتها المتعددة تلك لمستخدمي آيفون الذين سينعمون بتلك الخدمات المترابطة والمتكاملة من أجهزة آيفون وغوغل لديها مصلحة مشتركة أيضاً في إقحام خدماتها في آيفون كما كان في السابق لأنها ستستفيد من شريحة أوسع من مستخدمي خدماتها والذي يعني بالتالي المزيد من الكاش الذي سيصب في جيب غوغل من عوائد الإعلان التي سيولدها استخدام مستخدمي آيفون لخدماتها. قد يبدو الاحتمال غير وارد لكن أعتقد بأنه وارد, في النهاية تسعى الشركات إلى تحقيق مصالحها ودائماً ما تدور وراء كواليس تلك الشركات الكبيرة ما لا نقرأه في الصحافة وما يظهر فجأة أو يختفي فجأة, فلا شيء غريب في عالم السوق والمصالح والمنافسة.

هذا كان تحليلي المتواضع .. ما رأيكم أنتم؟

أنس المعراوي

مدوّن حالي، مطوّر ويب سابق، مهووس دائم بالتكنولوجيا والمصادر المفتوحة. مؤسس موقع أردرويد.

عنواني على تويتر: [email protected]

119 من التعليقات

ضع تعليقًا

      • اوكي لنترك نوكيا على جنب, شيئ غريب ان بلاك بيري متفوق عليهم, مع ان الاندرويد والايفون يتفوقون على البلاك بيري بالتكنولوجيا؟!!

        مواصفات الN8 تتفوق على الايفون بمليون مره بس المشكلة تسويق نوكيا فاشل جدا ونفس الشيئ ينطبق على الاندرويد بعض الشيئ

        • على حد علمي فالإحصائية الأخيرة كانت تقول بأن بلاك بيري متفوق عليهم بحسب المبيعات خلال الربع الأول من هذا العام فقط وفي الولايات المتحدة فقط. هل بلاك بيري متفوق على آيفون عالمياً؟ لا أعتقد.

          • نعم، للآيفون ضجة أكبر، ولكن البلاك بيري مازال الجهاز المفضل للشركات ورجال الأعمال كونه موجهاً بشكل رئيسي لها مما يعني أن العديد من الشركات العالمية العملاقة والتي لديها عشرات الآلاف من الموظفين يستخدمون البلاك بيري الخاص بالشركة.
            RIM ما تزال حالياً في الطليعة عالمياً وفي الولايات المتحدة، ولكن حصتها السوقية تتآكل ببطء، تماماً مثل حصة إنترنت إكسبلورر، سيستغرق تراجعها إلى المركز الثاني ثم الثالث وقتاً طويلاً، ولكن باعتقادي هذا أمر محتم ومسألة وقت لا أكثر.

          • عذراً اخي انس, ولكن هل لي بأن اسأل مالذي يقدمه البلاك بيري للشركات والموظفين؟
            بحسب علمي بأن الميزة الوحيدة في البلاك بيري هي خدمة BB , فما علاقته بالموظفين ورجال الاعمال والشركات؟

          • أحمد،

            البلاك بيري يحتوي على دعم ممتاز لنظام Exchange والذي تستخدمه الشركات الكبيرة للبريد الإلكتروني الداخلي وإدارة المواعيد والمهام وغيرها، كما يحتوي على مزايا أمان مثل قفل الهاتف عن بعد إذا كان يحتوي على معلومات حساسة ومسحه أيضاً وغيرها الكثير، طبعاً الآيفون وأندرويد بدأا يدعمان هذه الميزات بشكل أكبر ولكن ما تزال سمعة البلاك بيري ممتازة كخيار مناسب وغني بالميزات للشركات الكبيرة.

      • لا أدري لماذا تفصل بينها وهواتف نوكيا عي هواتف ذكيه

    • للتوضيح فقط مداخلتك مالها دخل بالموضوع
      و نوكيا في اخر السلم و يبدوا انك مخك ايضا في اخر السلم

  • صراحة انا احب ابل حتى النخاع واتابع مدونتكم ومعجب من زمان بنظام اندرويد
    واحب اقتناء ايفون 4 واي باد 2 عندما يأتي بكاميرا خخخخخخخخخخ
    الآن بعد قرآءة هذا المقال اجد نفسي استهوت اندويد واتنمى تجربته لكن لا أريد ان اجازف
    اتمنى ان تخوض المشاكل بين الشركان لنستفيد نحن المستخدمين بأفضل التقنيات والانظمه
    شكرا لكم

  • المنافسة جيدة للمستهلك. أبل ستطور جوالها و قوقل أيضا.

    المشكلة أن أغلب هذه الخدمات لا تعمل مع في الشرق الأوسط حتى خرائط قوقل سيئة جدا.

    بالمناسبة ستيف جوبز لم يتهم غوغل بأن همها الوحيد هو (قتل الآيفون) و لكن اتهم “فرق داخل قوقل” طبعا فريق الأندروويد

  • ما شاء الله تبارك الله عليك أخي أنس .. تحليل مقنع جداً جداً ..

    كلامك كله واضح جداً ومقنع ..

    جزاك الله ألف خير على التحليل الممتاز اللي فت الكثير من المجالات في عقولنا

  • يبدوا اننا يوما بعد يوم ننسى الوظيفة الاساسية للهاتف المحمول وننظر لكمآليات قد لا نحتآجها ابدا فقط من اجل المنآظر انا عن نفسي اقتني الايفون ولايهمني سواء اخسر ام لا فنحن لسنا بحرب ولا بااحزاب حزب اندرويد وحزب ايفون !!

    طبعا مع اي جوال ذكي اقتنيه بصراحة اشعر بضرورة اقتناء جوال نوكيا لانه عملي اكثر من هذه الهوآتف !

    -وجهة نظر-

      • الكثيرون باتوا يفعلون ذلك اي اقتناء جوالين واحد للتطبيقات ووو و الآخر ان كنت ما نك فاضي فبتحمل معك جوال نوكيا يعني عملي اكثر

  • رائع .. تحليل عميق وموضوعي ..

    بالنسبة لنقطة البحث، أليس بالإمكان أن تجاري أبل امكانيات جوجل بالبحث عن طريق نشرها كتطبيقات في الاب ستور؟ مثلا من الممكن أن تصبح خدمة Goggles متاحة للايفون ..

    سؤال ثاني بعيد عن الموضوع: هل تحتفظ جوجل بسجل يحوي كافة المكالمات التي أجريتها من خلال جهاز أندرويد؟ نحن نعلم أنها تسجل جميع عمليات البحث التي تجريها من حاسوبك وتربطها برقم ال IP الخاص بك.. فهل هذا موجود في الهواتف أيضا؟؟

  • ابل = جهاز واحد وهو الايفون

    اتش تي سي = سبعين جهاز بنظام اندرويد

    سامسونج = خمستعش جهاز بنظام اندرويد

    اول هاتف تم اطلاقه من ابل كان بعام 2007

    واول هاتف بنظام اندرويد كان بعام 2008

    الفرق سنه والحرب تقريبا صارلها سنتين واكثر ولا شفنا اي تفوق من الاجهزه اللي بنظام اندرويد

    اتكلم عن المبيعات 🙂

    رغم احتكار الايفون لأغلب شركات الاتصال بالعالم ورغم ارتفاع سعره ورغم العثرات اللتي تحد من مبيعات الايفون ومع هذا نشوفه متوفق عالمياً

    انا من وجهة نظري اشوف الحرب بسوق الهواتف الذكيه عبارة عن فريقين

    فريق = كل الشركات
    وفريق = ايفون

    ومع هذا متفووووووووووق

    ” ابل اعادت اختراع الهاتف ” ستيف جوبز.

    ولحد يقول المبيعات ماتعني انه افضل

    ولحد يقارن كامري مع بورش ويقولي مبيعات الكامري اكثر

    لانه بكل بساطه الكامري ارخص من البورش 🙂

    ولو ان الايفون كان سعره رخيص بحيث يجذب الناس لشراءه ( مثل الكامري ) كان اتفقت معاك في هالنقطه 🙂

    انا انسان احترم ابل لانها قدمت شي جديد للعالم وغيرم مفهوم الهواتف عند 90% من الناس الى الافضل طبعا 🙂

    عموما كلام كان بخاطري وقلته

    وسلامتكم

    • نعم، أبل أعادت اختراع الهاتف المحمول

      ولكن هذا ليس بسبب يقنعني بالقاء معهم

      كنت من عشاق الايفون

      ولكن الان من عشاق منصة الاندرويد – مع ملاحظة اني من عشاق الجوجل

      لاتنسى أن الجوجل اعادت اختراع عشرات الامور

      البحث على الانترنت

      الايميل
      جلبت لنا الدوكس

      وغيرها

      هذه تطبيقات اذا توفرت بشكل معين للاندرويد ولم توفر للايفون فانها تكفيني لانتقل للاندرويد

      انتقلت من الوندوز للاوبنتو لان الوندوز يتراجع على العديد من المستويات والاوبنتو يتقدم

      احب الامور الجديدة وانتظر ولو كان انتظاري لمدة عام او عامين لايهم

      اذا كان على الهاتف فان هواتف النوكيا افضل بعشرات المرات في العديد من الجوانب من الايفون

      وكذا الحال بالنسبة للايفون

      ان اصل مستوى معين من التطور سهل في ايامنا

      المشكلة هي المحافظة

      مثال ذلك خدمة الاوفس من مايكروسوفت على السحاب، مبدئيا هي ممتازة وتغريني على استبدالها بدوكس الجوجل اذا افادتني

      محبتنا للتطوير والشيئ المفيد هي من تجعلنا نغير ونبقى

      وحان موعد تغيير الهواتف الذكية مع جوجل بنظام الاندرويد

      وننتظر الكروم

      • افضل انا الآن الحوسبة السحابية من مايكروسوفت و خصوصا بعد ام بدات بالتطور و مايكروسوفت شركة عملاقة في هذا المجال و لديها خبرة تفوق غوغل بكثير

        • معك حق إن مايكروسوفت عملاقة او عندها خبرة، و بصراحة أنا استخدمت الحوسبة السحابية من مايكروسوفت و جوجل و ما عدت إستخدم غير الحوسبة السحابية من جوجل بالملفات و الصور و كلشي في تطبيقات حسيت إن جوجل بتقدم بطريقة سهلة و كانك عم تستخدم برنامج عل كومبيوتر ، طبعا هيدا رأيي

  • عزيزي أنس لقد أصبت، منذ تجربتي لجهاز Nexus One بين يدي صديقي ذهلت لإمكانات الجهاز أنا لم استعمل سوى أجهزة Nokia إلى الآن والسبب ليس لقناعتي بالجهاز إنما بصراحة لهامش السعر المغري بالمقارنة مع الميزات. هذه نقطة تحسب لـ Nokia أمام باقي المنافسين، لكن بقية النقاط خاسرة أمام قوة منصتي آبل و غوغل، Symbian جيد للاستخدام البسيط والمحدود حتى التطبيقات الجديدة اليوم على متجر Ovi لا تقارن بـ 1 % بما يقدمه متجري غوغل أو آبل.

    بالنسبة للتحليل المتعلق بخوف آبل من غوغل نعم سيدي أصبت في الصميم كان لي نفس التحليل مع الحوسبة السحابية غوغل تتجه للمستقبل ولديها نقاط قوة كبيرة في هذا المجال خصوصاً امتلاكها لملايين مراكز البيانات Data Centers، غير التطبيقات العاملة حالياً في الجيل الأول من الحوسبة السحابية، الجيل الثاني سينطلق مع نظام تشغيل غوغل الموجه للحواسب الصغيرة Netbook، و Tablets، وهذا أيضاً بدوره تهديد كبير للـ iPad على المدى البعيد طبعاً.

    كما ذكرت آبل تظل قوية ولا يخفى على الجميع مدى الانبهار بما تقدمه من منتجات لكننا في النهاية لن نحتاج مستقبلاً سوى لجهاز واحد يصلنا بالسحابة، هل تستطيع آبل تقديم هكذا جهاز؟ وحدها الأيام تخبرنا.

    تقبل مروري وعذراً للإطالة “بالع راديو وكاتب جريدة 😛 بس بتحمس لطرحك الرائع دوماً”.

    • يعني يا سيدي ومع ذلك نوكيا شركة اختصاصها الاساسي صنع الهاردوير و بامكانها بقرار واحد صائب ان تنتج بعض الاجهزة التي تعمل بنظام اندرويد ! كما فعلت قبلها اربع شركات هي المسيطرة عالميا على سوق الهواتف الجوالة ( بشكل عام و ليست الذكية ) وهي سونس اريكسون و ال جي و سامسونج و موتورولا
      ولكنها الى الآن لم تتخذ هذا القرار و لا اعرف السبب هل لأنها لا تريد وضع امكاناتها في صنع الهاروير في خدمة شركة كغوغل ( حيث ان غوغل هي المشرفة على انتاج تطبيقات اندرويد بالدرجة الاولى ) ، ام لانها مقتنعة بامكانية انتاج انظمة سوفت وير تقارب اندرويد لا اعتقد ذلك

  • اعتقد ان التنافس بين جوجل وابل في مجال منصات التشغيل سيكون له تاثير كبير على حياتنا العادية في السنوات المقبلة ..

    هناك الكثيرين مؤمنون بان اندرويد سوف يكسب ولكن للعبة حسابات اخرى ليست الكفائة والسعر الا احد اطرافها واكبر دليل هو اكتساح ويندوز في ظل منافسة توزيعات اللينكس المجانية الاكثير كفائة 🙂

  • هذه الحرب تذكرني بتاريخ آبل ومايكروسوفت ..
    المعروف أن آبل هي أول من استخدام نظام النوافذ ثم جائت مايكروسوفت وتبنت هذه الفكرة وصنعت نظام تشغيل قائم على هذه التقنية يعمل على كل الأجهزة PCs.
    هذا هو تماما مايحدث الآن .. آبل صنعت الآيفون جهاز الجوال الذي يفعل كل مايفعله الحاسب وأكثر ثم جائت قوقل وصنعت نظام تشغيل بنفس الفكرة لكن يعمل على كل الأجهزة!
    ويبدوا أن ستيف جوبز خائف من يعيد التاريخ نفسه!

  • بس حبيت أظيف لمعلوماتكم

    انه هناك برنامج قادم من Google إلى
    iPhone
    ويطلق عليه اسم
    Googles
    يعني مايحتاج ترفعون بالاندرويد الى هذا المستوى 🙂

      • +1
        من المستحيل أن تصدر جوجل برنامج برمجته مخصوصا ليكون من حصريات أندرويد لأشهر هاتف منافس لها الآيفون , فالآيفون فيه ما يكفى من البرامج الجيدة حاليا 🙂

  • ﺗﺤﻠﻴﻞ ﺷﺨﺺ ﻣﺤﺘﺮﻑ ﺗﺴﺘﺤﻖ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﺜﻨﺎﺀ أﺧﻲ أنس

  • ﺃﺧﻲ
    “ﺧﺎﻟﺪ !!”
    أﻗﻨﻌﻨﺎ ﺑﺘﺤﻠﻴﻞ ﻣﻨﻂﻘﻲ ﻭﺩﻋﻚ ﻣﻦ ﺍﻟﻜﺎﻣﺮﻱ ﻭﺍﻟﺒﻮﺭﺵ 😀

    ﺑﺎﻟﻔﻌﻞ ﻛﻤﺎ ﺫﻛﺮ أﺧﻲ أﻧﺲ ﻋﺸﺎﻕ ﺍﺑﻞ ﻳﺪﺍﻓﻌﻮﻥ ﻋﻨﻪ بأستماته

  • أولاً أحب أحييك على الصورة الرائعة اخي أنس..

    وأنا أتفق معك في تماماً في أسباب تخوف الأيفون التي ذكرتها، وهي نفسها الاسباب التي جعلت غوغل تعمل على تطوير الأندرويد.

    مما لاشك فيه عندي بأن الآيفون لا يمكن أن يستمر كأكثر هاتف ذكي مبيعا في العالم، لأسباب عدة أهمها أنه من مصنع واحد و على شكل واحد و بسعر يعد مرتفعاً، لذلك لا يمكن لأغلب الناس أن يختاروه بديلاً لجوالتهم الحالية (الغبية) خلال السنوات القليلة القادمة حين يضظرون إلى تغييرها إلى أجهزة أحدث.
    وهذا أمر غير جديد بالنسبة لآبل فسياستهم تقوم على أن تكون منتجاتهم للنخب فقط وليست لجميع الناس.

    وستكون في المستقبل القريب منافسة شرسة لكسب أكبر حصة في السوق الناشئ من قبل الخمسة الكبار: الأندرويد ، الأيفون، ويندوز موبايل 7، بلاك بيري و السيمبيان.
    لكن البوادر تشير إلى أن الأندرويد هو الذي في المقدمة ، فالأيفون سيتعثر للأسباب المذكورة سابقاً، و الويندوز موبايل تأخر كثيراً ولا نعلم عن مدى دعم المصنعين والمطورين له، أما ريم و نوكيا فهما يعانيان حالياً في التحول إلى الأجهزة الذكية المعتمدة على اللمس.

    وأما عن توقعي ماذا سوف تفعل آبل لمواجهة الأندرويد ، أرى أنه ردها سيكون خليطا بين الخيارين الأول والثاني، فهي ستعمد على الاهتمام الكبير بالملتميديا و جعل الآيفون منصة ألعاب (كما صرح بذلك ستيف جوبز) ، وستقوم بتطوير بعض الأنظمة السحابية التي تراها مهمة وتستطيع بناءها بكفاءة مثل لا لا و الإيميل واعتماد أنظمة سحابية من مطورين آخرين ربما مثل خرائط بينق..
    أنا أستبعد الخيار الثالث تماماً فلن تعود المياه إلى مجاريها السابقة بين آبل و قوقل، وخصوصاً بعد حربهم على أهم شيء لدى قوقل وهو الإعلانات، فستسمر قوقل بخدمة مستخدميها على أجهزة آبل لكن يكون هناك إتفاقيات كبيرة بين قوقل و آبل حول ذلك.

    هذا رأيي بما أنك طلبت أراء القراء..

  • كلام جميل

    انا اشوف ان ستيف جوبز متخوف من قوقل .. وما الومه قوقل عملاقه .. ولو الايفون مافيه علامه التفاحه وراه .. كان مات من قوقل صدقوني..

    هذا شي اسمه “Apple fav” لو ابل تصنع سيارات .. تلقى كل المعجبين بابل يشترونها ” المقتدر طبعا”

    🙂 هذي واقعه وحقيقه لابد من معرفتها سحر ابل يذهل .. ولاكن ابل كيف تسحر؟

    اكيد من منتجاتها وتكنولوجيا ابل الرائعه

    تحياتي

  • مقال رائع انس ,,

    ارى بانه ان نستفيد نحن في الوقت الحالي من هذا التنافس لاني متأكد انهم سيصلون إلى مرحله الاتفاق وقيادة السوق مع بعضهم البعض مع التنافس في التوزيع فقط كما يحدث دائماً عند تنافس اي كيانين تجاريين ضخميين وقليل ما يكسح السوق منافس واحد كما حصل في الخليج مع نوكيا و في البحث البحث في قوقل

    لتفسير كلامي ارى اننا لن نرا قفزات قويه كما حصل في معالج النيكسوس الذي رفع سقف المعالجات لهذا الحد او امكانيات خارقه بعد اتفاق الشركتين !!

    ربما تفكيري بعيد عن الموضوع ويراه الكثيرين غير منطقي لكن هذا ما حدث مع انفيديا و اي تي اي
    وهو نفسه حصل مع معالجات انت و اي ام دي وهو نفسه حصل مع الشركات في مجال الابتوبات

    عندما اكون شركة تجاري افكر في ربحي اولاً واخيراً وان لا اخرج من السوق

    ولكن حتى الان المنافسه مستمره

  • سلام عليكم ….

    في امريكا وحدها وبالتحديد شركة [email protected] تقدم لك أيفون وأعلى موديل مقابل 299 دولار ان كنت احد مشتركي خط الهواتف المفوترة .

    نعم هذا ماتقدمه الشركة تخيل أنك تشتري هاتف جديد بالكامل مع مواصفات رائعة مقابل 299 دولار فقط ؟؟؟

    راح تجي تقول لي انك مجبور تحول خط مفوتر لمدة عام او اكثر للحصول على هذا السعر !!! صحيح ولكن في حالة اني استخدم الخط المفوتر بالأساس والموجود مثلا في البحرين على نظامين من شركة بتلكو بإسم سوبر 10 و سوبر 30 ( 30 دولار للأول تقريبا والثاني 90 دولار تقريبا ).

    وللعلم ان الكثير الكثير ممن يستخدمون هاذين النظامين ليسوا من اصحاب الهواتف الذدكية ولا يقتصر هذا فقط على دفع المبلغ المحدد بل يزيد عليه بزيادة الإتصالات عن الحد المتفق عليه .

    تخيل شخص يدفع 90 دولار شهريا وأكثر وهو يستخدم ارخص هواتف النوكيا واذا حب يغير راح ياخذ له موديل أعلى بحدود 300 دولار من نوكيا .

    يعني تقول له شركة بتلكو لك هاتف آيفون آخر موديلا بسعر تلفون نوكيا !!!! شنهو تتوقع يختار نوكيا ؟؟؟؟؟؟

    أكيد آيفون لأنه افضل وبسعر النوكيا وهذا بالضبط مايحدث في امريكا !!!

    هذه وجهة نظر بسيطة لمن يقولون أن سعر الآيفون رغم أرتفاعه فهو يباع وبشكل رهيب ؟؟؟ مرتفع لدينا فقط وليس في امريكا !

    تحياتي ولي عودة لمتابعة الحديث

  • تشكر حبيبي انس على التحليل الأكثر من رائع

    تعليقي اعلاه موضوعه ان مبيعات الآيفون الرهيبة سببها العقود الشهرية مع شركة الإتصالات

    ولو حدث لدينا هذا في البحرين لوجدت الكل يمتلك آيفون

    يعني تخيل أن شركة بتلكو تتطرح هاتف موتورولا درويد إكس الجديد بسعر 299 دولار لأصحاب الخط المفوتر سوبر 30 !!!

    تلقى كل رجال الأعمال و ارباب المحلات والمسوقين وجميع من هم يستخدمون فئة سوبر 30 قد دفعوا باليوم التالي للحصول على هاتف جبار مقابل سعر هاتف بسيط من نوكيا

    تحياتي لكم جميعا

  • تحليل جميل و منطقي و اعتقد الخيار الثالث هو الأقرب الا اذا طرأت فكره جديده لستيف جوبز و لكن اتمنى النجاح بشكل كبير لنظام الأندرويد لأنه مفتوح المصدر و ليس حكرا لتحكم شركه واحده و أرى ان مستخدمي اي فون يجب ان يكونوا سعداء لأنه لولا المنافسه كان جهاز الأيفون اصبح سعره 4 او 5 اضعاف سعره الحقيقي خلال السنوات القادمه لأنه سيكون الوحيد و المحتكر من شركه واحده.
    مع التحيه
    محمود

  • بالرغم من كوني من عشاق أندرويد إلى إني أجد جاذبية لا أستطيع مقاومتها نحو ايفون 4 وبالرغم من أني أعتقد أن إقتنائي لأيفون يعتبر نكسة لي

    إذا كنت تفضل الخدمات توجه لقوقل أما إذا كنت تبحث عن الأناقه فالأيفون يكفيك

  • تحليل رائع جداً أخي أنس وأحييك عليه وبقوة .. أتمنى لو تحاول نشره في المدونات العالمية أو في المجموعات البريدية العربية الكبرى .. ليكون هناك الرأي والرأي الآخر ..

    بالنسبة للموضوع .. فأكبر سبب في نجاح أبل ومنتجها الآيفون والمنتج المنبثق منه الآيباد .. هو سهولة التجربة للجهازين والتعامل معه والوصول السهل لكل ماتريده .. يعني تجربة مستخدم قوية وممتعة .. وهذا باعتقادي ما ينقص الأندرويد وبقوة ..

    تعاملت مع الآيفون .. ووجدت سهولة في التعامل لأبعد درجة .. هذي السهولة تجعل الجميع يقبل على الجهاز ويستمتع بالتعامل معه ..

    بالمقابل .. تجربتي مع جهاز نيكسوس ون مع الإصدار قبل الأخير للأندرويد 2.1 كانت معقدة نوعاً ما .. لكن إيماني بقدراته المخفية والقوة للنظام ومستقبله يجعلني أفضله على الأندرويد وبقوة ..

    أعتقد أنه يجب على قوقل إن كانت تبحث عن المنافسة وهي قادرة على كسبها أن تطور مسألة تجربة المستخدم للنظام وتشجع المطورين وبقوة كما تفعل أبل لصنع تطبيقات أقوى وأفضل وأمتع .. وهذا نراه جلياً في دعم أبل للمطورين وتقديم الحوافز المادية والمعنوية لهم أمام العالم وتقوية برامجهم التجارية من خلال نشرها وتقييمها وخلافه …

    باختصار .. من أراد جهاز للترفيه والألعاب والملتميديا .. فليستخدم الآيفون

    ومن أراد جهاز له المستقبل في كل شيء .. وحتى في الترفيه والألعاب لكن ربما لا يجاري أبل في هذه النقطة .. فالأندرويد باختلاف أجهزته وشركاته هو الخيار الأمثل ..

    أرى أن قوقل بنظامها الأندرويد هي المستقبل في عالم التكنولوجيا وتطبيقات الويب والبرمجة .. مجرد رأي شخصي ..

    أكرر شكري لك أخ أنس وأرجوا من الله التوفيق لي ولك …

  • يا عزيزي كلامك جدا جدا ممتاز وتحليل منطقي مية بالمية الناس لا تستطيع إكتشاف إمكانية جوجل وقدراتها الجبارة وإمكانياتها بإنها أي شي تضعه في رأسها بإمكانها أن تصل له نظرا لكمية البيانات والداتا بيز الخاص بعمليات البحث الكبيرة وإمكانياتها بإتخاذ القرار الصح الذي يصب في مصلحتها ومصلحة خدماتها التي لا تنتهي

    مشكور

  • تحليل خرافي جدا جدا وفعلا هناك خطر يحوم حول الايفون , ولكن لا أعتقد في الوقت الحالي علئ المدي البعيد ,كما اتصور اكيد راح يكون لا ابل ردود فعل فشركة ابل لا يستهان بها وخصوصن انة ماهي مثل الشركات النائمة . رغم اني استخدم جهاز htc desire ومن خلال شرائي لجهاز macbook pro من أبل بعدما نصحني أحد الاصدقاء بتجربتة وفعلا قررت اشتري الايفون 4 والايبود تاتش وانتقل الي التعامل مع الابل رغم اني احب خدمات جوجل واستخدمها لكن نظام السلاسة والبساطة والابداع في ابل شدني وجذبني لة فعلا يحس المستخدم للمنتجات ابل في ناس تعبت علية فعلا يعني تشتغل صح وثبات النضام نفسة شئ خرافي بحد ذاتة هذا عن رائي والسلام عليكم

  • سأتكلم بوجهة نظر عقلانية بعيدا عن أى تحيز لأى نظام , أبل تقدر ولا تخاف من جوجل على نظامها أندرويد والإنجازات التى يحققونها ولكن , إذا نظرت للآيفون 4 ستجد أن أبل دائما تنتقل من أفضل إلى أفضل إلى أفضل ولا تتراجع للوراء أبدا , مميزات آيفون 4 تنافس وبقوة أفضل جوالات أندرويد على الساحة حاليا HTC EVO , أما إذا نظرنا لأندرويد فهى منصة رائعة مفتوحة المصدر مع إمكانية تطوير برامجها على أى نظام ( ويندوز , ماك , لينكس ) بعكس الآيفون المقتصر على الماك ولكن مازال نظام صعب الإستخدام ( لا اقصد صعب لدرجة استحالة استخدامه ) بالنسبة لنظام الىيفون البسيط الذى يحتاج 5 دقائق لتفهم كيفية إستخدامه , الأندرويد لا يدعم العربى رسميا ومما رأيته أنى أحتاج لتنزيل لوحات مفاتيح غير رسمية أخرى لاستطيع استخدامه وبالتاكيد ليسوا بكفاءة كيبورد اندرويد الاصلية ( رايت بنفسى كيبورد ابراهيم المشهورة) هذا وان اقتصرنا على الكيبورد الوهمية فماذا عن الكيبورد الحقيقية كالموجودة فى موتورلا درويد وموتورلا درويد 2 القادم قريبا وباقى الأجهزة بلوحات مفاتيح ؟ , نقطة أخرى تحتاج للإنتباه , أبل شركة عالمية صحيح أنها توفر الآيفون مغلق على AT&T فى أمريكا فأنت مجبر على إستخدامها ( مع تجاهل وجود نسخ مفتوحة رسميا على أمازون و eBay ) ولكنها توفر الآيفون مفتوح رسميا فى عشرات الدول الأخرى كأستراليا وكندا وبريطانيا والسعودية و و و , بعكس أندرويد الذى يرتبط بشكل وثيق وليس حصرى مع شركة HTC فنجد أغلب هواتفهم مغلقة على شبكة معينة ( النيكسوس ون منع مفتوح ومنه مغلق , Droid X مغليق على فرايزون , EVO مغلق على سبرينت … الخ ) لذلك فهى لا تهتم بالعالمية قدر ما تهتم بالأرباح الأمركية من تعاقدها حصريا مع شركات إتصالات معينة , برأيى أن جوجل يجب عليها توفير سبل أكثر إغراءا للمطورين لينجذبوا للنظام وينتجوا برامج مختلفة , أغلب مستخدمى أندرويد الغير متحيزين يؤكدون أن أغلب برامجه هى نسخة من برامج الآيفون طلبت منهم جوجل أن يصدروا منها ننسخة للأندرويد لذلك مستخدم للآيفون لن يجد الجديد من التطبيقات إلا القليل وهى أهم ما يميز الجوال عن غيره ( البرامج ) , عموما أنا أتوقع أن تتغير الأمور سريعاً , سيأتى أندرويد 3.0 بما قد لا نتوقعه أبدا , ستشتد المنافسة والرابح الوحيد فيها هو المستخدم .

  • انا واحد من ملاك الاندرويد

    عيب الاندرويد هو نظام التشغيل

    انا عندي جهاز انتظرت مدة طويلة الى ان الشركة نزلت له تحديث 2.1

    والجهاز راح يوقف على هذا النظام والشركة ماراح ترقية للنظام 2.2

    يعني كل كم شهر لازم اشتري جهاز جديد علشان اقدر اسوي له تحديث للنظام

    اتمنى اخوي انس تتكلم عن هذا العيب وترد علي لو سمحت

    لان اذا كل فترة راح اشتري جهاز جديد اترك النظام احسن لي وعن الخساير

    وحتى وايد ناس انصدموا يوم يشوفون ايقاف الشركات للتحديث ويفكرون باقتناء جهاز ونظام

    غير الاندرويد

    • عيب آخر بسبب تعدد الشركات المنتجة والهاردوير المختلف , وهو أيضا سوء دعم من الشركات , توجد معلومات بان Samsung توفر التحديثات اسرع ما يمكن بعكس HTC وهو ما سيبينه Galaxy S الجديد , اعتقد ان الشركات تحتاج دعم قوى من جوجل فى البداية حتى يستطيعوا تسيير العملية بشكل سلس حتى لا يمل المستخدمين , ويستخدموا رومات غير رسمية وتؤدى لمشاكل مع الشركة و و و .

      • كلامك عين الصواب لانه بصراحة هذا اللي جعلني اتردد في شراء جهاز اندرويد حتى هذه اللحظة
        ايقاف بعض الشركات للتحديثات(لاسباب تجارية) او تاخر التحديثات(بسبب لمسة الشركات على النظام) ….
        لكن السؤال الاهم …هل سيكون هناك حل لهذه المشكلة ؟
        لاني لا اعتقد ذلك لكن هناك بادرة خير حيث انضم احد كبار المصممين من شركة بالم الى فريق الاندرويد
        ولا ننسى ان الجهاز الوحيد الذي يحصل على اخر التحديثات هو n1 فهل انا ملزم بشراء هذا الجهاز للحصول على اخر التحديثات ؟؟

          • يعطيك العافية اخوي قوقلي بس كان قصدي انه هناك اكثر من 20 جهاز اندرويد بالسوق لما لا تعامل الاجهزه الاخرى كابن جوجل المدلل (النكسس ون) وكذا تكون الخيارات مفتوحة لشراء اي جهاز اندرويد

          • أعتقد أن المسؤول عن مشروع أندرويد في أبل تكلم عن هذي الجزئية وقت سابق وأنهم بيحاولون في طريقة بحيث أن التحديثات تنزل على أي جهاز أندرويد ( في الفترة القادمة) من دون حاجة الشركات للتعديل.

  • كلام جميل جميل جمييييييييل جداً
    وتحقيق أكثر من رائع ..

    لا أزيد على هذان السطران .. ولن أعلق على شيء لأني مؤمن بأن جوجل هي سيده هذا العصر .. وسنرى أين سيكون مكان “آبل” بعد سنوات من الآن !

  • أحب أن أضيف أنه رغم تفضيلى لأبل فى الوقت الحالى فأنا لم أرغب فى حياتى بشراء جوال قدرما أردت HTC EVO 4G , إختراع مذهل بكل المقاييس لكن للأسف لانه اول هاتف جيل رابع فهو لا يحتوى على مكان شريحة GSM العادية , ومقفول على سبرينت امريكا أيضا

  • 1/(التركيز على مجال الملتيميديا والاستهلاك وإيقاف التفكير بمجال استخدام الجهاز للإنتاج, هذه الاستراتيجية كانت أساسية في نجاح الآيفون, ولم يتبن ستيف جوبز تعدد المهام ولم يشتر خدمة البحث الصوتي تلك إلا لأنه أصبح مضطراً. العودة بضع خطوات إلى الوراء وحشد خبرة آبل في الملتيميديا والموسيقى والفيديو والألعاب قد تكون صمام أمان ممتاز قد يُضعف حصة آبل من السوق قليلاً لكنه سيحافظ على مكانتها وسيبقى لدى آيفون شريحة مستخدمين واسعة من عشاق الملتيميديا والألعاب. وسيقدم جوبز عاماً بعد عام جهازاً لا يختلف عن سابقه كثيراً سوى في بعض التحسينات في الشكل والتصميم وإمكانيات الهاردوي) اخوي اشرح لي الانتاج في اجهزة درويد القوية وثانيا كل ما أقرأ لك مقال عن الايفون احبه اكثر (زاد الله المحبة بيننا) لأنه يوضح من مقالاتك مدى معاناتك لتبخيس الايفون امام الجمهور فغطي بيدك قرص الشمس ولأني الحب الملتيميديا والألعاب والموسيقى بالله الايفون فيه تصفح انترنت فيه العاب فيه برامج فيه أيبود متخصص الموسيقى والافلام فيه سلاسة نظام فيه قوة فيه كل البرامج تصير مجانا بعد الجلبرك يعني حاجتي كانت شديدة للمالتي تسكنج اللي كل شوي تذكرها في مقالاتك ؟؟ صح هي حلوة ونحتاجها لكن باقي خيارات الجهاز تغطي على اي نقص فيه لكن الحين اكتمل فيه كل شي ولسه مقتنعت . للعم صديق لي في العمل عنده النكسوس وقارنا مباشرة بينه وبين الايفون صدقني شي غريب اصرارك على تبخيس الايفون (وهذا يتضح من كل مقالاتك ) فلاتنسى تذكرلي ايش الانتاج في اجهزتكم والاستهلاك في اجهزتنا اشرح شوي هذي المعادلة وأخيراً سؤال هل يباع الايفون في سوريا ام انه غير موجود بسبب الحصار ؟؟؟.

    • اتعبت نفسك لأجد في الردود للتتوج الرد بسخرية بالغة وبفكر سياسي قذر لتهمز دولة إسلامية بحالها بحصار
      ((وأخيراً سؤال هل يباع الايفون في سوريا ام انه غير موجود بسبب الحصار ؟؟؟))
      لم اتوقع ان جنون الايفون ومحبي آبل يجعلك تتعدى على كرامات الناس واستقاصهم.. عيب عليك والله عيب عليك تدج بهذه الجملة في الرد .. لا تنسى سوريا او بلاد الشام كانت مقصد العلم والعلماء والتجاره ومهبط لكثير من الرسائل السماوية إن كنت لا تعلم, فلا تجعل الاحقاد السياسية الصهيونية تملئ قلبك من أجل آيفون .. بدل ان تدعي لأخوانك العرب الاحرار السوريين وغيرهم ان الله يفك اسرهم ويقوي ضعفنا كمسلمين تستهزئ بهم ؟؟؟؟؟؟؟؟

      أنا شخص سعودي أو بالاصح عربي من شبة الجزيرة العربية وأمتلك جهاز آيفون وبعض منتجات آبل الأخرى , لكن لم يرضيني ردك الذي يحمل الكثير من الحقد والتعصب العرقي, والولاء السخيف لشركة أجهزة وانظمة تشغيل.

      لا تكن احمق وارتقي في ردودك وحوارك وبعيد عن التجريح ولا تنسى اننا عرب حتى لو كان اخينا انس مقيم في امريكا, هذه المعلومة التي تنقصك ولا لما كنت قلت هذا لانك لا تعلم من تخاطب
      أتيت من احيث اتيت لتدجج جملتك السخيفة ضمن ردك الغير واقعي ولا تقني

      لكل داء دواء يستطب به إلا الحماقة أعيت من يداويها.

      قالها الأخ انس انكم مستعدون لللإستماته والدفاع عن ابل في اي مكان وبدون اي وعي
      وهؤلاء انتم يا معجبين آبل يتضح لي يوم بعد يوم انكم لا تفقهون شيئا ً مجرد ببغاوات ترددون مالا تفقهون من كلام يرد إليكم ..

      • هوّن عليك عزيزي وليد لا أعتقد بأن ابراهيم يقصد من سؤاله كل ما ذكرته. ابراهيم زائر دائم للموقع ودائماً ما يعلق على العديد من المواضيع ولم نرَ منه إلا كل خير.

        وإجابة على سؤال ابراهيم نعم الآيفون متوفر لدينا وبكثرة والآيباد توفر لدينا بعد توفره في الولايات المتحدة بأيام معدودة. بل إن صديقاً لي كان في ألمانيا وجاء إلى سوريا منذ بضعة أيام واستغرب رؤية الآيباد على الرفوف لدينا في الوقت الذي لم يعثر عليه في ألمانيا.

        صحيح أنه علينا حصار تكنولوجي لكن التجار السوريين والدمشقيين خاصةً معروفون حول العالم بحنكتهم وبراعتهم ولا شيء يمكن أن يقف في طريقهم. لهذا وإن كان الهدف من سؤالك هو التلميح بأنني أكتب عن آيفون ولم أشاهد آو أجرب أو أعمل على آيفون مسبقاً فهذا غير صحيح على الإطلاق. أعرف تماماً ما أتحدث عنه.

        مع التحية

    • الي الاخ أبراهيم الايفوني, اللة يهديك قول امين لايجوز التجريح وأقول لك البر حسن الخلق , ومايجوز منك هذا اما كلام با احسان والا فلا والكلام اللي مايستفيد منة وتجرح فية الاخرين يتركة الواحد بارك اللة فيك قول امين

  • المقصد انه جهاز الايفون فيه تصفح انترنت فيه العاب قوية جدا فيه برامج ممتازة في سلاسة في النظام في كل برامج الشات فيه أيبود متخصص الموسيقى والالفلام وفيه وفيه ووووو وبعد هذا كله الجهاز للأستهلاك مو للأنتاج طيب الجوال ايش تبي فيه اكثر من كذا ؟؟ ايش الانتاج في اندرويد شوف قوائم النكسوس البدائية جدا وغيرها كثير اظنك تتخيل مستقبل باهر للأندرويد وهذا من حقك لاكن ليس من حقك ان تحجب الحقيقة القائمة .

    • بقدر ما أنك تتكلم عن حقيقة قائمة يجب أن تتكلم عن حقيقة القفزات المرعبة لأندرويد في سنتين فقط؟!

      كل المميزات الموجودة في الآيفون موجودة في الأجهزة الجديدة من أندرويد وأكثر باستثناء كثرة البرامج .. _ والتي وصلت فيه لحد التكرار الممل بصراحة؟!؟!_

      أنا من مستخدمي الآيفون من النسخة الأولى له التو جي_ والذي لم أقتنيه إلى لروعة الملتي تتوش واستعراض الأسماء وتصفح الانترنت_ وحنى الآن.. لكني متحمس جداً لاقتناء جالاكسي سامسونج بعد اطلاعي لروعة وأدائة وسلاستة

      كنت أطمح لشراء جهاز أندرويد بسلاسة الآيفون فوجدتها في جالاكسي…

  • تحليل رائع ومنطقي جدا يا اخ انس

    اندرويد الان في طور النضوج من ناحية المميزات الاساسية

    ولكنه صغير بعض الشيء في الكماليات الهامة مثل مشغل موسيقى رائع وواجهة استخدام جذابة وميزة اساسية هي وتوفير التحديثات للمستخديمن بشكل سريع وفترة زمنية متقاربة لجميع الاجهزة القادرة على تحمله

    اظن ان هذه العوامل اذا ركزت عليهما جوجل في الاصدار القادم نهاية هذا العام واوصلتهم الى مرحلة متقدمة سيزداد نصيب الاندرويد في الكعكة بشكل سريع جدا في 2011

    هو ينقصه هذه الاشياء ويحقق هذا التقدم فما بالك عندما ينضجان فيه

  • يعلم الله اخي انس اني من اشد الناس بغضاً للعنصرية التي هي نتاج تخلف عقلي عقيم لكن سؤالي كان عن الحقيقة سمعت انه في سوريا لاتباع منتجات ابل ولا مايكروسوفت فكان سؤالي حقيقياً هل تباع ؟ ولذلك ظننت انك تحب المصادر المفتوحة لذلك ,فأنا من اشد المعجبين بالفن السوري وبالشام عموماً واتمنى الاقامة في الشام بقية حياتي اما وليد فأقول له :
    أي جنون سياسي قذر لا ارى مجنون غيرك ايش دخل السياسة هنا انا احب الموقع ذا وأناقش استاذنا انس طمعاً في اني اتوجه السنين القادمة لأندرويد اذا تطورت اكثر ,واقول لك بقول المتنبي والحرر ممتحنٌ … اكمل الباقي من سيدك ومولاك قوقل ,أستاذ انس في السعودية كثير من هذه الاشكال منتشرة فأحدهم قبل ايام صعد معي في سيارتي وكنت استمع لأجمل اغاني مايكل جاكسون فقال لماذا تستمع له ؟ قلت احب أغانيه من صغري فقال من احب قوماً فهو منهم اذا انت كافر !!!! قلت له ولماذا تصعد السيارة مع كافر اذا انزل وارحنا , فهؤلاء تربوا على المرض وبغض الآخر ولم اقصد شيئاً ضد اخواني وأساتذتي في سوريا الاسد أما هذا المريض وليد فقد أكل المرض قلبه وتغلغل حتى اصابعه ونزف المرض من تحت اظفاره على الكيبورد فلايكتب الى ماتربى عليه من صغره البغض كل مايفكر به البغض عندما كنت في المكتب كان بجواري عجوز امي لايقرأ ولايكتب فقلت له انا تكلمت هنا في مع انسان وأتى آخر ليس له دخل وشتمني مارأيك فقال لي الشايب : شوف ابراهيم في كل بيت حمام .
    دليل كلامي على جهلك وسخافتك وقلة عقلك طبعاً وسوء تربيتك اتهمت ملايين معجبين أبل بالحماقة وترديد الكلام ياجاهل ابل قدمت للمستخدم مايريد لذلك هو متمسك بها الى الآن قبل عدة سنين لم يكن احد يناقش الاخر في موضوع نوكيا كانت الاولى شعبيا ً في كل مكان ماذا قدم لي اندرويد وماذا قدمت لي ابل ؟؟؟ هل تعرف الرد ؟!؟! اكيد لا فأنت هنا كالببغاء تردد كلام انس معري (افضلها على معراوي فهي تذكرني بفيلسوف الشعراء وشاعر الفلاسفة ابي العلاء) اما اني استهين بإخواني في سوريا فلو استهنت بهم لم أضرهم شيئاً ولو مدحتهم لم اضرهم شيئاَ اذا ان الولايات المتحدة الامريكية حاصرتهم فبضل سياسة الدكتور لم تضرهم شيئاَ وهي الولايات , فترك الاجابة لصاحب المدونة واترك المرض الذي آثرتك به الدنيا .

    • لن ألاغيك الكلام .
      في ردي على أنس تمنيت لو كنت مخطئا ً لأني ارى لك ردود أخرى, وفهمت جملتك بشكل خاطئ كنوع من الاستهزاء وتعصب لآيفون لذلك ادخلت موضوع الحصار التقني وغيرها ,وهذا مالم يرق لي.

      -أعذرني عودونا معجبين آبل (( المرضى )) ذوي التوجه آحادي النظر الكثير من الهمز واللمز والموقع التقنية تعج بهم وقد سئمنا من استماتتهم في الدفاع عن آبل بأسلوب همجي وبأقبح الجمل فليت البعض منهم يأخذون من جمالية اجهزتهم جمال الملافظ ولكل بالمواقع التقنية العربية خير مثال.

      – لا تتوقع اني من اولئك القوم الذين وصفت في قصتك مع أجمل أغاني مايكل جاكسون فانا من معجبي ملك البوب منذ الصغر ولا زلت فلا احقاد وتعصب ديني يمئلني واستحقر العنصرية والتشدد بجميع أشكاله.

      – عفواً تملك الحق في بغضي لما قلت ولكن لا تتهمني بسوء التربية, أعتذر لك عما بدر مني فردي جاء في لحظة غيرة

      – عفوا ً قصدت ببغاوات آبل الفئة المتعصبة (( العربية )) التي لا تفقه من آبل سوى جهاز جميل وتدافع عنه ويصح عليهم المثل (( مع الخيل يا شقرا )) و هم كثر.

      لا ود عكس مسار الموضوع وعكس نظرة الناس لنا لا لمحتوى الموقع ..
      يمكن الاكتفاء بهذا القدر من تبادل الشتائم
      عمت صباحا ً

  • لكن اريد منك الرد لحاجة في نفسي ماذا قدمت اندرويد وماذا قدمت ابل للمستخدم ؟؟

    • ابراهيم لست اعلم ماهي الغاية من سؤالك ولكن الموضوع برمته يتكلم عن ماهية حقيقه الصراع بين اندرويد وآيفون.

      لكن سوف اجيب سؤالك في حدود ما قدم لي شخصياً وليس ما قدم إجمالا ً فكما ذكرت لك الموضوع يعج بما بحزء ماقدم كلاهما للعالم.

      انا امتلك آيفون و ((أقر)) بسهولة الاستخدام و فيه وهو بيئة ألعاب خصبة محمولة و تنوع دعم جيد لكن الجهاز نفسه لكنه لم يخدمني كمطور ومستخدم متقدم فهو يغلقني كثيرا ً على نفسي فلا استطيع حتى ان اغير انترفيس او حتى سطح مكتب.
      قدمت آبل لي منتج شكله جذاب احمله معي اسمه آيباد فمكانه دائما بالسيارة او في مقر استراحتي لاستمع للكثير من الموسيقى ولكن هو كسابقه يغلقني كثيرا ً على ما تريد آبل ولا استطيع نقل اي شي او استقبال اي شي فيهما الا من خلال آيتونز البرنامج ثقيل الطينة 🙂
      قدمت لي حلول مضجرة ورائعه ولكنني لا زلت احتفظ بها

      هل تعلم ماذا قدم لي اندوريد وانا لم استعمله على جهاز قط لأني احتفظ بالآيفون؟
      تجربة فريدة من خلال المحاكي على الجهاز.
      صقل لموهبتي في البرمجة فلازلت امارس طقوس البرمجة الماسوشيه على ذلك النظام الرائع. واحاول التعريب في النظام بمساعدة أحد زوار هذه المدونة.
      بما انني مطور تفاعلي فقد خدمني الاندويد في تطوير برامج فلاش تعليميه تعمل على الاندوريد.
      هذا ما قدم لي شخصيا ً لذلك انا مقتنع به لكنني لازلت في أنتظر اصدار احدث مع اجهزة اخرى.
      والانتظار ماهو الا مشهد يعيد نفسه لمستخدمي آيفون العرب عندما كانو ينتظرون التعريب الرسمي..

  • اذاً صعبت عليك برمجة الايفون فأصبح اندرويد افضل من الايفون ؟؟
    ماشاء الله تبارك الله ,ماذا قدم الايفون للمستخدم العادي وماذا قدم اندرويد!!!!!! قدم الايفون كل شئ للمستخدم العايدي كل شئ جميل موجود في الايفون انا رأيت النكسوس بعيني لم يكن شيئاً مذكورا !! اذا صِح بأعلى صوتك في كل المنتديات لأني لم اعرف برمجة الايفون ولم استطع اغير انترفيس اذا انتم يامستخدمين الآيفون ببغاوات (الفئة العربية ) ،متعصبي الايفون لم يروا جوال يقارعه لذلك هم يرددون انه الافضل إلى الآن وكل انسان يعرف مصلحته ويعرف ان طائره في عنقه .
    إذاً نظراً لكلامك علينا الا نفضل الايفون لأن وليد صعبة عليه برمجة الايفون !!! .
    كلامك مقنع جداً في سبب تفضيل الآيفون وحجة كبيرة لمحبي الآيفون .

    • اذاً صعبت عليك برمجة الايفون فأصبح اندرويد افضل من الايفون ؟؟
      صعبت علي برمجة الايفون ؟؟ لا تكن سخيفا ً 🙂
      كيف ابرمج الآيفون يا فاضل ؟؟ تعلم جيدا ان الآيفون نظام مغلق تماما ً ؟ كيف أبرمجه يا سيد ؟
      ثانيا ً لتقوم بتطويربرامج وتطبيقات على آيفون يجب ان تشتري جهاز آبل ومن ثم تشتري حزمة المطورين ومن ثم تشتري كرسي جديد وتشتري وتشتري لكي تبدأ بالتطوير ..
      عفوا ً اي بيئة إنغلاقية يجب ان اكون فيها كمطور 🙂

      يبدو انك تبحث في نقاشك هذا عن حاجة في نفسك. ولا تعلم كيف يعمل الآيفون أيضاً
      يا مناقشي انا تكلمت عما قدم لي (((((( شخصياً ))))))) هل يمكن ان تضع هذا في الحسبان ؟؟؟ لان ماقدم من كلا النظامين مذكور في موضوع انس ويمكنك اعادة قراءته مجددا لتعرف ماذا قدم اندرويد للعالم..

      يا ابراهيم لكل شخص تفضيلاته و الناس في التفكير والقدرات مقامات,
      قدرات فأنا لست ارى نفسي مخمليا ً صغيرا ً يهمني من الهاتف الالعاب :).
      ولست شاة اقاد ضمن قطيع في طريق الذي يرسمه لي الراعي 🙂
      انت اخترت جهازك لغرض في نفسك ولبى حاجتك فلا يمكن ان تكون حاجتك هي حاجتي والعكس صحيح. لذلك لا يمكن ان اقنع آلآلآف الببغاوات بترديد جملة أندويد افضل 😀
      لكن من خلال مواضيع مثل هذه التي يطرحها انس وتناقش تقنيا ً ماهية الاندرويد قد يكون هناك امل لعدل ببغاء عن آراءه المتعصبة على الاقل ..
      كيف لا وقد اقتنعتك انت بذلك وقلت (( معاً في اني اتوجه السنين القادمة لأندرويد اذا تطورت اكثر))
      التطور إن شاء الله قادم لا محالة وتطور الاندرويد واضح وضوح شمس وتفوقه على نظام تشغيل آبل واضح لكن هناك من يعيش في كهف لا يرى الشمس ومنهم من يحجب عينية عن رؤيتها ..
      يكفي ان 2.2 أسرع في معالجة البيانات بأ 450% من الاصدار الذي قبله والذي كان اسرع في المعالجة من نظام الآيفون ..
      المعلومة أعلاه صحيح انصحك بزيارة زر البحث في هذه المدونة لتحصل على مقال كامل.

      • أرجوكم يا شباب أن توقفوا النقاش بهذه اللهجة الحادة وأن توقفوا إطلاق الصفات والنعوت على بعضكم البعض. كل الأمر عبارة عن سوء تفاهم متبادل تم تصعيده من قبل الطرفين. أرجو أن نعود للهدوء.

        مع التحية

  • انت مقفل على شبكة واحدة مرة اخرى اكرر ماذا قدم الايفون للمستخدم العايدي وماذا قدمت ابل ؟؟ لايهمني كيف يعمل الايفون يهمني ماذا قدم لي كمستخدم عادي , نعم اهتم بالبرامج والالعاب في اوقات الانتظار واوقات الملل واحب الموسيقى والافلام لأنه لدي عمل اهم من تعلم وليد البرمجة .
    مازلت بسوء أدبك مع اصحاب الايفون (الفئة العربية فقط) واضفت قطيع وغنم فماذا اقول عنك !!! كررتها لألف مرة قدم الايفون للمستخدم العايدي كل مايريده فتمسك به وشهد له بأنه الافضل , اما انك لست مخملياً صغيراً لا انت مخملي وصغير فلماذا تشتم اصحاب الايفون هم احرار في تعصبهم وحبهم له وجهة نظرك عقيمة في التفضيل عقيمة جداً وستظل عقيمة اما اني اقتنعت بالاندرويد فماذا اقول ؟؟ انا قلت لو تطور اكثر اي لو حصل تطور كبير له وأعطاني خياراتي كمستخدم عايدي وتجاوز ابل سأقتنيه لمصحلتي . اما من تصفهم باللبغاوات مرة اخرى وزدت من عندك قطيع فهم افضل منك فهماً وعقلاً لأنهم لديهم اعمالهم التي يهتمون بها فيريدون هاتف يعطيهم كل خياراتهم اليومية سلس قوي وجميل فماذا افضل من الأيفون .
    أكرر للمرة الالف ماذا قدم اندرويد وماذا قدمت ابل ؟؟ وتجيب للمرة الالف انهم ببغاوات وتضيف مرة ايضاً بأنهم قطيع غنم وأنهم ببغاوات لايفقهون والله انك مضحك . لاتستطيع الرد ابداً اذا قدم لك اندرويد لك شخصياً لا تشتم محبي الايفون لأنه قدم لهم شخصيا مايريدونه فليسوا ببغاوات وليسوا قطعان غنم

    • هناك حلقة وصل مفقودة ..
      ربما سببها الآيفون.. هل الآيفون الذي لديك 3Gs ام 3G ?
      عفوا ً …. سيئ الأدب ليس هنا ليرد عليك 🙂 فهو مشغول بإيصال بعض المعلومات لمستخدمين آخرين 🙂

      يبدو أن تفكيرك توقف عند كلمة (( الببغاوات )) .. قطعان الغنم لم اقصد بهم متعصبي آبل العرب عفوا ً .. لست بهذا التفكير المختل بعد
      قصدت سياسة ابل مع جميع مستخدميها فسياسة آبل لهم كأنهم غنم
      عفوا ً آسف جدا ً أيها القارئ الكريم على هذه الكلمة سيئة الأدب 🙂
      سوء الفهم يحصل احيانا فقد أسأت فهمي كمأ اسأت فهمك أو ان مفرادتي لا تلامس نضجك أيها السيد الكبير الغير مخملي 🙂
      جميع مستخدموا آبل العاديين أمثالك يسيرون على اتجاه واحد مرسوم لهم.
      معجبي آبل يرون ان رسول آبل هو ستيف جوبز و كلامه قرآن يجب العمل به مهما كان مغلوطا ً !! عجبا ً ..
      آبل مقيده جدا ً فتقول للمستخدم العادي ..اضغط على هذا الزر لتحصل على هذا واضغط هنا لتحصل على هذا اذا ضغطت هنا سوف يكون كذا .. نظام مغلق ؟؟ ماذا يحدث انني اناقش النظام مرة اخرى نسيت انك تود مناقشه ماذا قدم اندرويد للعالم لا تستعجل سوف آتيك بالخبر اليقين ..
      فضلا لا تطمر هذه السطور
      حسنا ً ماذا قدم ايفون للمستخدم العادي انت قلتها
      “برامج والالعاب في اوقات الانتظار واوقات الملل واحب الموسيقى والافلام لأنه لدي عمل اهم من تعلم وليد البرمجة .”
      اذا هو مجرد جهاز هاتف مزود بوسائل ترفيه للأطفال 🙂

      فقره فاصلة : هل تعلم ان هاتفي هو ايفون ثري جي فقط بدون اس ؟؟ لربما كانت هذه حلقة الوصل المفقودة بيننا ؟؟ هل تعلم انه مغلق من شهر لان وجوده يضجرني؟

      ماذا قدم اندرويد للعالم والمستخدم العادي؟؟
      بيئة عمل متطوره تصلح لأن تعمل على السيارات
      ألعاب تعمل على نظام اندرويد
      جهاز تلفزيون يعمل على اندرويد
      نظام للأجهزة الكفية التي تعمل باللمس
      نظام خرائط وملاحي متطور ومدمج مجاني
      خاصية البحث بالتقاط الصور
      خاصية البحث بالصوت
      خاصية تحويل الهاتف لمودم
      العاب مجانية
      خدمات ويب كامله مجانية
      والكثير الكثير ليطورك ويجعل من كونك مستخدم (( عايدي أو اتوماتيك )) عفوا ً .. مستخدم عادي إلى مستخدم محترف أو لنقل مستخدم اكثر اطلاعا ً فأنت تعيش في عالم حر

      لازلت اكرر واقول دائما وابدا ً الموضوع هو حريات شخصية في الاختيارات بما انك تجد ما يناسبك في الهاتف اقتنية

      للمعلومية رجال الاعمال والاشخاص الاكثر انشغالا ً خصصت لهم هواتف من RIM اسمها بلاك بيري لكن بقدرة ولأن مستوى المستخدم ( العايدي) على قده ويفكر في الترفيه استخدم من اجل ماسنجر وترفيه. شتان ما بين الأمرين .
      و ما غلب أمر على شي حتى صار ديدن فديدن مقتّني الآيفون هو الالعاب والموسيقى اذا هو جهاز ترفيه ويصلح لمن يريد ذلك
      فلندعهم في غيهم يعمهون يرددون ما يشاؤون من العبارات فا لأرض ما زالت تتسع لهذه الزمرة 🙂

      دمت بود سيد آيفوني

  • لم تصف محبي الآيفون بأنه ببغاوات ؟؟ وصفت في المقال الاول وكررت في الثاني وأكدت في الثالث إذا انت مختل فضلاً عن سوء أدبك . ثم تقول سياسة ابل جعلتهم كالغنم .صحيح قول المعري :
    وقد نبحوني وماهجتهم كما نبح الكلبُ ضوء القمرْ.
    أما ان هاتك مغلق منذ شهرين وأنه يضجرك كلام تافه لامعنى له هنا .
    معجبي ابل يرون ان سيتف رسول الجوالات وأن كلامه قرآن ومعجبي اندرويد يرون انه عيسى ابن مرين نزل لحكم الأرض فيجب قتل الدجال (الآيفون ) ليسود الأمن والاستقرار في ربوع المعمورة .وبعد ذلك يتم السجود العظيم لأندرويد النازل من السماء .
    ماذا قدم اندرويد للعالم والمستخدم العادي؟؟
    بيئة عمل متطوره تصلح لأن تعمل على السيارات
    ألعاب تعمل على نظام اندرويد
    جهاز تلفزيون يعمل على اندرويد
    نظام للأجهزة الكفية التي تعمل باللمس
    نظام خرائط وملاحي متطور ومدمج مجاني
    خاصية البحث بالتقاط الصور
    خاصية البحث بالصوت
    خاصية تحويل الهاتف لمودم
    العاب مجانية
    قدم العاب تعمل على نظام اندرويد ثم قدم العاب مجانية ثم التقاط صور ثم نظام خرائط وهكذا إذا ليس نظام للترفيه ما اكذبك ياوليد ,
    ما غلب أمر على شي حتى صار ديدن فديدن مقتّني الآيفون هو الالعاب والموسيقى اذا هو جهاز ترفيه ويصلح لمن يريد ذلك
    فلندعهم في غيهم يعمهون يرددون ما يشاؤون من العبارات فا لأرض ما زالت تتسع لهذه الزمرة
    جملة مضحكة ماغلب امرٌ على شئ صار ديدن فديدن قصدك حتى صار ديدنهم , أرأيتم تعصب اقذر من هذا التعصب يصف اصحاب الآيفون ومحبيه انهم في غيهم صاروا الان في غيم ويعمهون لمجرد جبهم للآيفون ؟؟ انت قلت انك لم تصفهم في الاول بأنهم ببغاوات وهذا وصف اشد إذا انت مختل وسئ الأدب وجاهل .

    • لا شي أضيفه لك فقد طلب منّا الاستاذ أنس بلطف إنهاء هذا الكلام الخارج عن صلب الموضوع ..
      فصعب جدا ً أنزل لمستوى تفكيري لأكثر من هذا وأقعنك بالواقع, قدمت تنازلات كافيه لهذا النهار الجميل .

      يمكنك الآن إكمال مسيرة حبك مع الآيفون بإضافته في كرت العائلة أو استخدام صورة في إطار لصورته مع مخي يخترقهما سهم وقلب.. 🙂

      عد للألعاب والموسيقى حيث أتيت من غيك الببغائي فلديك خط عودة لهذا النهار 🙂

      فاكبر دليل أنه لا يوجد لديك ما تهتم به سوى الألعاب وبعض الموسيقى مع عشيقك هو ان وجودك في المكتب ليس سوى للعب به وللردود على هذه المهاتره السخيفة.
      التي لا نخرج منها بفائدة.

  • بالنسبة لي أنا , أرى أن آبل تخشى من الاندرويد لأنه يقدم بيئة تطوير بدون قيود وبإمكانه التطور بانسيابية وكل مايحتاجه إلا الوقت , الاندرويد يدعم بيئة تطوير جافا متكاملة و الجافا لغة برمجية قوية جدا للعمل بين مختلف انواع الهاردوير وهي السبب في جعل مايكروسوفت دفع تقنيات متشابهة مثل .NET FRAMEWORK

    بينما آبل لاتزال تضع قيود وذلك لصالح الجودة وتسهيل ادارة برامجها , فالمبرمج يحتاج الى عدة تطوير خاصة و بيئة عمل ماكنتوش لتطوير برامج الايفون , وكذلك هناك قيود ومحدودية , وآبل تحاول وتؤكد أن طريقتها هي الأصح وعلى سبيل المثال دفعهم لتقنية html5 وهو شيء مقبول لكن هذا سيجبر جميع مطورين الفلاشات على عدم التطوير للايفون.

    لكن اذا الاندرويد صعد من ناحية التطبيقات وأصبح قريب لعمل اجهزة الحاسب الناقلة , الايفون يمكن يصبح يتبع مصير الماكنتوش (في حربه مع الوندوز) وتتمسك آبل بالجودة و السهولة

    في نهاية الامر , نعم آبل تخاف من الاندرويد أو بالاحرى تخاف من قووقل!

    • نعم كلامك يلامس الكثير من الصحة
      فآبل تفرض هذه القيود بطريقة إستفزازية فتكاد تجزم دائما في جميع تصريحاتها انها الحق ويجب ان تتبع .. وارغام المطورين على استخدام والانتقال لـ html5 ماهو الا تعنت ضد مشغل الفلاش والذي يتبين بشده في كثير من المناسبات او الخلل في نظام التشغيل او الهارد وير وقد عمل الفلاش بسلاسه على الاندويد 2.2
      بالرغم من ان بيئة تطوير نظام آيفون تعمل على Objective-C وكذلك هو مشغل الفلاش إلا ان آبل تحاول الحد من ذلك تظليل الناس عن الحقيقه الا وهو عيب إما ان يكون مصنعي او مشكلة في نظام التشغيل ..

      شكرا ً قوقل لأنها أكثر حرية في مجال التطوير

  • ألم يطلب الاستاذ انيس الهدوء ؟؟ فلماذا تكمل الشتم . انت يمكنك ان تتفرغ لعبادة إلهك اندرويد وتقدسه تقديساً او يمكنك ان تتزوجه فيمكن ان يكون اكثر رجولة منك او أكثر ادباً .
    صلي وسلم على سيدك ومولاك قوقل .

    • ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه أستغفر الله العظيم
      خلاص ابراهيم ارجع لشغلك الله يصلحك ويصلحني

  • الصراحة النقاش بين ابراهيم ووليد وصلت الى حد يجعل القارئ يشمئز

    حتى وصلت حدة النقاش النقاش الى التطاول على الاديان

    يا اخوان انتم مسلمين وتسلخزن جلد بعضكم من اجل شركات اجنبية عيب عليكم والله

    • أتفق معك تماما أخي أنس..

      المؤسف في الأمر أن الجدال يبدو أنه من أجل الجدال فقط، فلا معنى من الحوار إذا كان كلا المتحاورين يصر على صحة رأيه ويرفض تغييره..

    • مع الأسف هذا ما آل إليه النقاش لأنه أصلا ً لا يوجد نقاش بل جدال من أجل لا شي و إخراج ما بنفس إبراهيم بالرغم من إني أعتذرت له في البداية.
      فهذه الردود فعليا ً لا فائدة منها .
      لأنها غير مبنية على أي أسس علمية بل تجربة شخصية, وحاولت تجاهله ولكنه نجح في ان يجتذبني لهذا الجانب من النقاش العقيم الذي لم نستفد منه على الإطلاق.. والذي أظهر الكثير من سفاهة فهمنا للأمور التقنية 🙂
      لا ضرر في أن اعترف بخطأ اقترفته في هذا النقاش, العاقل خصيم نفسه
      و أعتذر للقارئ الكريم عن ما ورد مني هنا

  • الموضوع برمته

    يعتبر اقوى مقال شاهدته بحياتي

    فهو منصف للجميع

    ولكن لايروق للمستهلكين الايفونيين

    اشكركم فقد ضغطتم على الجرح بمقالكم والى الامام

    اندرويد النظام المستقبلي

  • شباب أنا حبيت اعرف من مجربين اندرويد كمستخدم عايدي ايش اللي في اندرويد يغريني لتملك جهاز اندرويد مايهمني مصدر مفتوح او مغلق او غير كذا وايش هي الميزة في اندرويد عشان اترك الايفون طبعا غير مواصفات الهاردوير.

  • يااااااخي أنت أســــــطــــوره حيه على هذا التحليل الرائع… هذا بالضبط اللي كنت أبي أوصله لمستخدمي الآيفون ولكن لم أكن أعرف كيف …

    أخي لو تسمح لي نشر المقال هذا الى أصدقائي مع ذكر المصدر وأسمك في نهاية المقال فسأكون شاكر جداً لك

    تحياتي لك على هذه النظره الثاقبه

  • من البداية سوء الادب والشتم ادى لمثل هذا النقاش كان الاولى ان يرد عن تساؤلاتي صاحب المدونة ثم تدخل وليد بالشتم والقذارة مما إدي لمثل هذا الكلام وأصر بكل سفه ان يشتم محبي الايفون وأصررت على ان اعلمه ان الايفون قدم كل شئ جميل للمستخدم العايدي مثلي فالاولى مستقبلا ان يرد على التساؤلات صاحب المدونة .
    ماذا تريدون مني شخص لا اعرفه ولم اوجه له الكلام ابتدا بالسباب القبيح ووجب علي تأديبه ردا عن نفسي.

  • تحليل منطقي وواقعي ورائع اصبت في تحليلك اخي انس وفعلا هذا الذي سيجري ان ظلت ابل على سياساتها المعهودة
    ولكن اختلف معك كل الاختلاف في الاتفاق مرة اخرى بين جوجل وابل فالاتفاق صعب جدا بينهما خصوصا ان جوجل اصبحت المنافس الوحيد لابل ومن رأي الشخصي ان جوجل هي التي بدأت التنافس بدخولها اسواق الهواتف الذكية . حركة تنافسية ذكية من جوجل جعلت من الايفون خردة امام اندرويد

  • السلام عليكم

    أسمحوا لي أن أدخل مع الشباب في الخط

    ماذا قدم الآيفون للمستخدم العادي (ضع ألف خط تحت عادي)

    أبل أبدعت وأحترفت بشكل مرعب ومخيف في نقاط معينة مثل

    سهولة التعامل والسلاسة في تنقل القوائم وإختيار ما تريد

    في هذي أبدعت أبل جداً .. وهو من الأسباب الضخمة في نجاحها

    * مثل ما تفضلتوا .. سهولة التجربة بحيث أن المستخدم من أول تجربة يشعر بالسهولة والسلاسة

    لكن إلتفت يمين ويسار .. فماذا ترى .؟؟

    قضبان من الحديد الصلب.!

    نعم .. وللأسف هذا هو سر المشاكل الموجودة بين محبي وكارهي أبل

    شخصياً … أكره أبل لأني أحبها.؟!!

    لا تستغرب .. سأعطيك مثلاً يوضح مقصدي

    تخيل تشتري سيارة سريـــــعة وقيادتها جداً ممتعة ومليئة بالمواصفات

    لكن ما تقدر تركب وتنزل منها إلا برافعه خاصة ويلزم توفر الإنترنت.!!

    تريد ملف معين من صاحبك (مستند صورة صوت إلخ ) معليش ما أقدر

    مالك إلا أني أرسلها لك عبر البريد الإلكتروني (يعني لازم نت.!)

    عرفت ليش أكره أبل من حبي لها.؟

    قدمت سيارة رائعة سريعة وقيادتها ممتعة لكن ما أقدر أركب وأنزل بسهولة.!

    * لماذا يا أبل .؟ .. أحيل السؤال لأخوي إبراهيم 🙂

  • أخوي مايكروسوفت انا دائماً استغرب من اللي يقول مايقدر ينقل صور أو فيديو او مويسقى عن نفسي مجرب برنامج آبلونوفا كان رائع ينقل كل شي للآيفايل , لكن اجي ارد على سؤالك الحلو ماذا قدمت ابل للمستخدم العادي .
    1-سلاسة النظام وقوته وتنسى شي اسمه تهنيق .
    2-الآيبود في الجوال خاص بالآفلام والموسيقى .
    3-لمحبي الآلعاب لاشئ يضاهي الآيفون ابداً .
    3-شكل الجوال الخارجي رائع والدليل كل الشركات قادمت تقلده .
    4-الهكر قدموا لنا الجلبرك ومنه ننزل السيديا ومنه انستولس اللي تلاقي فيه كل البرامج والألعاب مجاناً اي سجن تتكلم عليه كل شي موجود ومجاناً وفوق الخيال اصبح قصر ملكي وماصار سجن .
    أنا لاحظت كل انسان يحب اندرويد يحاول التنقص من الآيفون وكل حجته ماييقدر ينقل صور اظن الأغلب هنا ماجربوا برامج الآيفون وكلها في السيديا موجودة ماينقص شئ لكن كل من جرب اندرويد عرف قيمة الآيفون لازم رومات مطبوخة ومدري ايش ويدور على برامج تلاقيها في الآيفون بسهولة اذا كان الآيفون سجن فأندرويد مقبرة عميقة على حافة جهنم .
    اخوي مايكروسوفت السؤال الأصح في نظري ماذا قدمت أندرويد لكي يترك المستخدم العادي أبل ويتوجه للأندرويد لاتقول زي احد الأشخاص تعلم اصول البرمجة وانا اكرر المستخدم العادي يرجع يقول كلام اشبه بطلاسم الشعوذة وارجع اكرر المستخدم العايدي المشغول عن تعلم البرمجة طبعاً اتكلم عن اندرويد كنظام لاتقول اختيار الجوال اقول كنظام هل فيه مايغري لترك الآيفون ؟؟؟
    سألت عدة اشخاص جربوا انردويد وكلهم قالوا لي بصراحة ندموا على ترك الآيفون وسلاسته وقوته وسهولة تنزيل البرامج فيه مئات الألوف من البرامج مجاناً امامك فماذا ينقص ؟؟
    اما مثل السيار ة والرافعة هذا يكون عن رومات اندرويد احسن , بأمانة دائماً وجدت منتقدي الآيفون إما غير مجربين وإما مجربين بدون تعمق فيه وإما حب للمخالفة وأخذ كل جديد ونصيحة الناس بنصيحة سيئة , فلماذا يا مايكروسوفت اترك الآيفون وأتجه لأندرويد هل فيه مايغري ؟؟؟

  • أرجوك اخوي الرد بكلام عن البرامج والنظام وشي واضح نترك الأمثال الخيالية قضبان من حديد سجن من ذهب سيارة مافيها باب علشان يخرج سطوح بدون درج كيف ينزل خزان بدون فتحة كيف يطلع الكلام ذا مايفيد شي .

  • أخوي مايكروسوفت انا دائماً استغرب من اللي يقول مايقدر ينقل صور أو فيديو او مويسقى عن نفسي مجرب برنامج آبلونوفا كان رائع ينقل كل شي للآيفايل , لكن اجي ارد على سؤالك الحلو ماذا قدمت ابل للمستخدم العادي .
    1-سلاسة النظام وقوته وتنسى شي اسمه تهنيق .
    2-الآيبود في الجوال خاص بالآفلام والموسيقى .
    3-لمحبي الآلعاب لاشئ يضاهي الآيفون ابداً .
    3-شكل الجوال الخارجي رائع والدليل كل الشركات قادمت تقلده .
    4-الهكر قدموا لنا الجلبرك ومنه ننزل السيديا ومنه انستولس اللي تلاقي فيه كل البرامج والألعاب مجاناً اي سجن تتكلم عليه كل شي موجود ومجاناً وفوق الخيال اصبح قصر ملكي وماصار سجن .
    أنا لاحظت كل انسان يحب اندرويد يحاول التنقص من الآيفون وكل حجته ماييقدر ينقل صور اظن الأغلب هنا ماجربوا برامج الآيفون وكلها في السيديا موجودة ماينقص شئ لكن كل من جرب اندرويد عرف قيمة الآيفون لازم رومات مطبوخة ومدري ايش ويدور على برامج تلاقيها في الآيفون بسهولة اذا كان الآيفون سجن فأندرويد مقبرة عميقة على حافة جهنم .
    اخوي مايكروسوفت السؤال الأصح في نظري ماذا قدمت أندرويد لكي يترك المستخدم العادي أبل ويتوجه للأندرويد لاتقول زي احد الأشخاص تعلم اصول البرمجة وانا اكرر المستخدم العادي يرجع يقول كلام اشبه بطلاسم الشعوذة وارجع اكرر المستخدم العايدي المشغول عن تعلم البرمجة طبعاً اتكلم عن اندرويد كنظام لاتقول اختيار الجوال اقول كنظام هل فيه مايغري لترك الآيفون ؟؟؟
    سألت عدة اشخاص جربوا انردويد وكلهم قالوا لي بصراحة ندموا على ترك الآيفون وسلاسته وقوته وسهولة تنزيل البرامج فيه مئات الألوف من البرامج مجاناً امامك فماذا ينقص ؟؟
    اما مثل السيار ة والرافعة هذا يكون عن رومات اندرويد احسن , بأمانة دائماً وجدت منتقدي الآيفون إما غير مجربين وإما مجربين بدون تعمق فيه وإما حب للمخالفة وأخذ كل جديد ونصيحة الناس بنصيحة سيئة , فلماذا يا مايكروسوفت اترك الآيفون وأتجه لأندرويد هل فيه مايغري ؟؟؟

    • Google شركة تمشي بخطى ثابته وتعرف من أين تأكل الكتف والمستقبل ليس ببعيد
      أهم شي في العالم توفير المعلومات والاحصائيات عن كل شي تجعلك تعرف أين طريقك
      المعرفة أساس كل شي
      وهناك wiki ايضا أتوقع يوما ما سوف يبهر العالم أو يحكمه.

  • أهلا أخوي إبراهيم.. سأجيب على كل نقطة ذكرتها

    1-سلاسة النظام وقوته وتنسى شي اسمه تهنيق .
    – السلاسة والقوة إلي تتكلم عليها كلها قبل الجيلبيريك
    بناءً على كلام ملاك الآيفون أن الجيلبريك مرحلة خطرة
    أي خطأ تقع في مشاكل ما تنتهي من ضعف في الشبكة
    إلى مشاكل في الجهاز نفسه.
    هذا غير أن الجيلبيريك أحياناً يروح مع إعادة تشغيل الجهاز
    إلى أخره من مشاكل الجيلبريك.

    فالسؤال البسيط يقول : هل تعتقد أن المستخدم العادي مستعد لهذه المغامرة.؟!
    واحد من المستخدميين العاديين (أعرفه شخصياً) شراء الأيفون وطبق خطوات الجيلبريك
    فإلي حصل هو أن الجهاز كله خرب وأعطاه لموبايلي وعدوه بإستبدال الجهاز (بعد شهر تقريباً.!)

    2-الآيبود في الجوال خاص بالآفلام والموسيقى .
    – صراحة أنا مدري على إيش الناس يمدحون الآيبود والأيفون من ناحية الملتيميديا.!!
    لازم تدفع فلوس ولازم عن طريق الآيتونز ومحدود بأنواع محددة من الصيغ ووو إلخ
    وش الله حادني عليه.!

    يأخي النت مليان أنواع الصيغ ( FLV – MPEG – WMV – AVI ) والمشكلة أن هذي هي الأنواع المشهورة.؟؟

    الآيتونز والملتيميديا في الآيبود والآيفون مناسب للأمريكان لأن هذا نظامهم لكن ما يناسبنا أبداً.!

    3-لمحبي الآلعاب لاشئ يضاهي الآيفون ابداً .
    – من أي ناحية ما يضاهي.؟ من عدد الألعاب المطروحة ( أجيبك بـ نعمم )
    أما من ناحية الجرافيكس والسرعة فلعلك تمر على اليوتيوب وتشوف الموتورولا درويد 🙂

    3-شكل الجوال الخارجي رائع والدليل كل الشركات قادمت تقلده .
    – في هذي صح كلامك صحيح وواقع

    بالرغم أني غير مقتنع داخلياً لو حصل لي وقت ومزاج رايق سأبحث عنه
    أكاد أجزم بأني سأجد جهاز (غالباً من سامسونج أهل الإبداع في التصميم)
    نفس تصميم الآيفون .. لكن بسبب قوة تسويق الآيفون أصبح هو المصدر.!!

    4-الهكر قدموا لنا الجلبرك ومنه ننزل السيديا ومنه انستولس اللي تلاقي فيه كل البرامج والألعاب مجاناً اي سجن تتكلم عليه كل شي موجود ومجاناً وفوق الخيال اصبح قصر ملكي وماصار سجن .

    – تبي الصراحة ومن الآخر لولا الله ثم الجيلبريك وأخوانه لكانت شعبية الآيفون نص الموجود حالياً 🙂

  • أولاً كنت اتمنى انك ترد بشئ تعرفه لكن للأسف طلعت عمرك ماعرفت الجهاز ولاشفته للأسف ,بصراحة اخوي إذا ماعندك ردود بلاش ردود من خيالك وتتعبنا في الردود على بعض .
    1-أولاً نقول سلاسة النظام وقوته فإيش دخل الشركة بالجلبرك .
    2-مين اللي قال لمن تطفي الجهاز وتشغله يروح الجلبرك !!!! بس كذا تتكلم من راسك بدون اي فايدة ,أنا اسوي جلبرك لعشرات الشباب في العمل وفي المنتدى اعلم الشباب على الجلبرك في كويت آيفون مافي حد يطفي الجهاز ويشغله في تاريخ الجهاز يخرب او يروح الجلبرك .
    اي مستخدم عايدي مستعد للمغامرة في منتدانا كويت أيفون اكثر من ألف عضو محد خرب جهازه من الجلبرك وفي العمل في المجموعة عشرات الشباب علمتهم على الجلبرك وشغالين بيه آخر حلاوة فترك الكلام الخيالي واختلاق القصص الي ماتمشي إلى على الغشيم في الجوال ذا .
    3-مين اللي قال لازم ندفع فلوس علشان نشغل أفلام على الآيبود ؟؟؟ انت متأكد انك قبل كذا شفت آيفون ولاتتكلم على شي تاني , في عشرات برامج تحويل الصيغ داخل الجوال وفي الكمبيووتر فلمن احمل فيلم أومقطع في دقائق اسووي تحويل صيغة (إذا ماناسبت والأغلب بدون تحويل ) أنا دائماً احمل مباريات ملاكة تايسون من اليوتيوب على الجوال يعني من اليوتيوب على الجوال على طول بدون مشكلة وبدون تحويل . وبعدين انت قلتها الناس يمدحوه علشان يعرفوا قيمته وانت اعترفت انك ماتدري وهذا احسن .
    4- أما من ناحية الألعاب فقد ابدعت أشد الإبداع وأثبت انك اتيت هنا للجدل معي فقط وكأني اشك انك تتكلم على نوكيا مو الآيفون , العاب الآيفوون لايضاهيها العاب لايوجد جوال في العالم يقارن الآيفون في الألعاب وشركة مايكروسوت قامت الأن بالدفع لمبرمجي آيفون لبرمجة ألعاب لويندوز 7 ’ هل جربت لعبة ستريت فايذر فور على الآيفون ؟؟؟
    5- غير مقتنع داخلياً بأن التصميم ليس للآيفون بل لسامسونج وانك لو بحثت سوف تجيد التصميم الاصلي الذي خبأته سامسونج الكورية وسرقته أبل , أرجوك إذا تريد مهاترات معي فأنا مشغول عن المهاترات لكن إن كنت تريد الفائدة فقد قدمتها لك وكلامك كله يدل على تعصب بغيض ضد أبل وكأنها سرقت لك أسهمك يوم الكساب العظيم .
    6- أنا قلتها ومتأكد انك ماتعرف الآيفون في ناس كثير مايسووا جلبرك وفي مئات البرامج والالعاب المجانية , وكل اللي سوا جلبرك الحمدلله بدون مشاكل ألوف الشباب في كل المنتديات .
    شوف يامايكروسوفت عندما ينتقد انس ابل اتقبله ينتقدها من وجهة نظر علمية بحتة وبمقال رائع حتى ولو لم يقنعني أما انك تجي وترمي ذا الكلام هنا بجد اخذت من وقتي بدون ما أستفيد اي اشي , نصحية لاتنتقد الشئ قبل تجربته تجربة طويلة .

    • تدري يأخوي إبراهيم .. ما ودي ندخل في تفاصيل ونضيع فيها

      والدعوة كلها قطعة حديد وبلاستك

      فبأختصر رأئيي ..

      الآيفون ما فيه شك غير مجرى الجوالات في العالم (مثل موبايلي) 🙂

      لكن المشكلة في الآيفون أنه بالرغم من إبداعهم إلا أنهم يذلونك ذل بشكل منفر جداً

      شخصياً كدت أشتري الآيفون إلا نقطة ومن الأسباب (وقتها)

      ما فيه بلوتوث .. الجيلبريك ما نزلت نسخة كاملة إذا أعدت التشغيل يروح عليك .. ما تقدر تستفيد من الذاكرة الداخلية الكبيرة بتوصيل الآيفون بالكمبيوتر عبر الـUSB مثل أغلب الجوالات .. مالك إلا وسيلة واحدة للتبادل عبر منفذ الآيتونز المزعج .. أغلب الخصائص المهمة (مثل الملاحة) لازم توفر الإنترنت .. إلخ

      فـ بكل صراحة قهر أن جهاز جميل وأنيق وتعاملة عسل في عسل يكون فيه مثل هذه القيود

      – أخيراً.. أعتذر عن ما بدر مني .. أخوك مايكرو .. 🙂

  • أخوي مايكروسوفت ماقلت لك إنك ماتعرف الآيفون , انا كنت صادق معاك صدقني والله العظيم فيه بلوتوث وتقدر تنقل كل شي وانا مجربه وكل اصدقائي مجربينه , ايش تقول الجلبرك مانزلت منه نسخة كاملة والله صدقني انك منت فاهم الآيفون مزبوط , أخوي كل الجبرك موجود من سنين لكل فيرجن جلبرك موجود وكامل ومكمل وآخر حلاوة صدقني والله العظيم ثلاث مرات لمن تطفي الجهاز وتشغله مايروح الجلبرك كان في الفيرجن 3.1.3 بوت روم جديد وكان لمن تطفي الجهاز وتشغله لازم توصله بيوسبي علشان تشغل الجلبرك وانحلت المشكلة هذي من زمان وانتهت وأصبحت ماضي بعيد وكانت في بعض الجوالات فقط وكان المشكلة في الجلبرك وانتهت وكيف ماتقدر تستفيد من الذاكرة الكبيرة مافهمتك قصدك تخلي الجوال زي الفلاش إذا كان هذا قصدك لاموجود برنامج تنزله من السيديا أما تبادل الملفات اقولك بصراحة جرب الجوال واترك كلام الناس الجوال فيه تبادل ملفات بالبلوتوث وببرامج كثيرة احنا نرسل لبعض بالوايلس كثير من الملفات من كل انحاء العالم بدون مشاكل اخوي جرب الآيفون وراح تغير نظرتك لكلمة جوال .

  • السلام عليكم ,

    لاشك ان الاندريود قادم وبقوة , لكن سياسة الانقاص بالغير ماتأكل عيش ,,

    عيب ابل من الثمانيات كان ومازال سياسة الـ closed architecture وهالسياسة كانت سبب في فقدان ابل السوق في بداية التسعينيات على الرغم انها اول شركة نزلت نظام تشغيل يدعم GUI المعروف باسم ليزا في الثمانيات , والكل يعرف ان ابل اوشكت على الافلاس في منتصف التسعينيات تقريبا ,

    مايحسب للاندريود انه مفتوح المصدر وهالشي بيزيد من انتشاره بشكل سريع , لكن هل بيزيح الايفون من العرش ؟ لا اظن .

    الايفون كـ جوال او كـ نظام تشغيل اضاف مفاهيم جديدة في عالم الجوالات ماكانت موجودة من قبل , وهذه نقطة تحسب لابل , صحيح ان النظام يفتقر لكثير من الوظائف الاساسية كـ تعدد المهام و البلوتوث واشياء كثيرة , لكن بالمقابل ابل اتاحت الفرصه للمطورين لعمل برامج مساعدة تغطي النقص ,, ستجد عشرات البرامج لارسال واستقبال البلوتوث لاي جوال اخر مهما كان نوعة , وعن تجربة شخصية ارسل باستمرار من الايفون للكمبيوتر وللنوكيا والسوني اريكسون بسهوله ,

    وهذا ينطبق على باقي الوظائف الغير موجودة بالاصل بالنظام , حتى تعدد المهام من الممكن تنزيل برنامج يتيح لك تشغيل اكثر من برنامج بنفس الوقت , وكذلك عمل مجلدات … الخ ,

    هذه نقطة تحسب لابل لكن بنفس الوقت اعتبر فيها بعض السلبية , لان ليس كل مستخدم لديه القدرة والصبر لتنزيل مثل هذه البرامج اللي المفروض تكون موجوده بشكل اساسي ,

    مايحسب ايضا للايفون توفر مصادر البرنامج بشكل مذهل ولن تجدة باي نظام او جوال اخر , وليس المصدر الوحيد هو الايتونز كما هو مشاع ,

    اما الجلبريك , فهو ليس بالتعقيد الذي يصورة البعض , فالعملية بسيطة لكن استعجال البعض في عمل جلبريك لاجهزتهم الغير داعمة لبعض اصدارات الجلبريك يضعهم في حرج دائم , ومن تجربتي قبل ثلاث ايام عملت جلبريك لجهازي 3G للاصدار رقم 4 بسهوله وبدون مشاكل , واصبحت جميع المميزات الجديدة متوفره لدي ,,

    بالختام , كل شي له ايجابيات وسلبيات , ومن الظلم والتضليل التركيز على سلبيات الايفون والتغاضي عن ايجابياته , الايفون جهاز غير مفهوم معنى جوال وان التتش ليس دائما عبئ وصعب الاستخدام .

    هذا والله اعلم .

  • أخوي كلوز لخصت وأبدعت والله مايهمني تنهار ابل أو تنهار امريكا اللي يهمني جودة المنتج الي بدفع فيه فلوسي وتعبي علشان كذا انا شايف الآيفون منتج ابل رائع جداً وللحين ماشفت منتج ينافسه وعندي ملاحظة اخوي كلوز انا مشرتك في العشرات من المنتديات في منتديات خاصة بالآيفون زي اسلام آيفون عالم ابل كويت آيفون والكثير الكثير والله مايذكروا كلمة عن اندرويد او نظام اندرويد ولا ينتقصوا نظام أو جووالات اندرويد لكن لمن اروح اي منتدى فيه عن جولات اندرويد ما ألاقي فيه إلا انتقاص للآيفون وكمان للمستخدمي الآيفون والسب فيهم والطعن في عقولهم وخبراتهم ومدري ذا ليش ؟؟؟ يعني ابي أسأل هل الآيفون ما أغرى احد في يوم من الأيام بإمتلاكه !! هل هناك جوال لمس يضاهي الآيفون في جودة اللمس أقول حتى جوالات الاندرويد رائعة جداً ومغرية بأني اقتنيها خصوصاً الشاشات الكبيرة اكثر من رائعة ولو كان اللمس فيها زي الآيفون والألعاب فيها زي الآيفون شي أكيد راح اترك الآيفون زي ماتركت من قبله النوكيا .

    • أرى أنك أخذت الموضوع بتشنج كبير .. خفف على نفسك .. فلن تقنع أصحاب الأندرويد ولن يقنعوك لما يكون تفكيرك بهذي الطريقة ..

      ثم إنه إذا كنت معجب تمام الإعجاب بالآيفون .. أترك المدونة لأصحابها أصحاب أندرويد ولا تحاول أن تفسد عليهم فرحتهم بنظامهم وأجهزتهم بمقارنات الجميع يعرفها … مثل شاشتي أحسن ونظامي أسهل وتحكمي أسرع ومن هالكلام ..

      صدقني يا زميل المدونة أن الجميع له عقله وتفكيره الذي يوجهه لما فيه مصلحة لنفسه ..

      ثم إنك تدخل مدونة متخصصة في نظام أندرويد وأجهزته .. فطبيعي أن تكون هناك مقارنات بينه وبين الأنظمة الأخرى من وجهة نظر أندرويديه بحته ..

      ثم .. طب نفساً .. فلولا قوة الآيفون لما كان هو المثال الأوحد للمقارنات والتنافس بينه وبين نظام أندرويد .. فالآيفون لا يحتاج دفاعك عنه وتداخلك بشكل غير مقبول في كل خبر وتدوينة عن الأندرويد .. وكأن شغلك الشاغل تنغيص الفرحة على ممتلكي أجهزة أندرويد ..

      أخيراً .. اسمح لي بهذي الكلمات وأعتذر عن كل كلمة تعتبرها إساءة .. لكنك تفسد مواضيع المدونة بنقاشاتك الغير مستساغة .. أعتذر لك مرة أخرى والسلام ..

  • أخ عمر اي تشنج الله يهديك انت متشنج جداً وتتهم ألاخرين بالتشنج أنا أتكلم عن شي صحيح عن سرعة اللمس في الشاشة وأحاول اقنع البعض اللي مايعرفوا الآيفون ويتنقصوا منه , انا هنا لأتعلم أشياء كثيرة عن هذا النظام وصاحب المدونة الأستاذ انس إنسان ديموقراطي جداً ويتقبل جميع الآراء وأنا هنا لأتعلم منه وأستفيد لأني مدرك قوة الأندرويد القادمة وفي المواقع المختلطة بين الآيفون وبقية الجوالات أدافع عن النظامين بالحق حسب رأيي وأبين قوة الاندرويد حسب ما اتعلمه من هنا , أما ترك المدونة اعتقد انك عابر سبيل في المدونة وليس لك من الأمر شئ وعندما اكون في مدونتك أو في بيتك (لاسمح الله) تكلم بهذا الكلام الصغير ,وأرجو منك عدم الإحتكاك بي في الأيام القادمة ولو عندك شكوى صاحب المدونة يقدر يأمرني بالخروج فاشتكي إليه افضل لك
    عندما اقارن بين الآيفون والاندرويد فهذه طريقة لكي اتعلم عن الاندرويد اكثر وأقتنع به اكثر وأعرف عيوبه من مميزاته اكثر وأكثر .

  • سامحك الله أيها الزميل .. وأعتذر لك عن إساءة تراها في كلامي السابق ..

  • السلام عليكم جميعآ

    حبيت اشارككم الحديث الشيق و أخذ رأيكم في هـذا الموقع
    http://www.iphodroid.com
    لاني املك اي فون وحاب اجرب نظام اندرويد قبل ان اشتري
    جهـاز يعمل على اندرويد.

    وشكرآ لكم على هـذا الموقع الرائع

  • عجبني القال هههههههههه ابل تخاف من قوقل هههههههههههههه اقول شخبار الحشيش معاك؟؟؟؟

    • الحمدلله والشكر.. تبي تحط تعليق مثل الناس حط .. شنو حشيش وهالسوالف شكلك داش عرض ماتدري وين رايج.

  • تحليل رائع , ومن وجهة نظري ومعرفتي السابقه بالشركتين وخدماتها فإن كل ما قلته بخصوص السحابه وخدمات الانترنت غوغل هي المسيطره .

  • انا تعبت صراحة من الاندرويد والايفون وكل يوم مقارناااااااات والحين خلاص الاندرويد دخل مزاجي وبقوة بس قاعد اقارن بين الاجهزة اللي عليها نظام اندرويد وبرضووووووو تعبت وكمان الاشاعات عن المعالجات ثنائية النواة وكمان الـ 2000 ميجا دوختني اكثر واكثر
    هههههههه شكلي بموت وانا ما خلصت مقارنات ولا اشتريت

  • المشكلة أن المصادر المفتوحه ليست مفتوحه تماما.. توجد الكثير من الدول العربيه تقع تحت طائلة الحظر,, بدأت أشك في أن المصادر المفتوحه تظل كذلك حتي يشتد ساعدها و تصل الحد المطلوب من الانتشار الذي يتم بعدها اصدرا نسخه تجاريه تظل تستفيد من المطورين المساكين لتظبيط نسختها التجاريه .

    عموما انا اميل للأندرويد و بالتأكيد سنشهد تطور كبير مع جوجل ولكن لا أعتقد أن ابل ستقف مكتوفه امام هذا التطور.. ناهيك عن ان ميزه المصادر المفتوحه و امكانيه التعديل للمطويرين يستفيد منها المطورون فقط ولكن كمستخدم عادي افضل ماتقدمه لي ابل جاااااهز للإستخدام المرن و المدهش.

    أنتظر بفارغ الصبر رد العملاق ابل على شلة الأندرويد.

    ملاحظه: المقال راااائع جدا و يثير الحماس للترقب كيف ستتطور الامور..

  • تحليل ممتاز و مستفيض وقد أصبت في السببين الذين يخيفان آبل وقد أضيف لهم سبب ثالث وهو التكامل حيث تتكامل برامج جوجل تكاملا مثيرا مما يجعلها كاملة لتقديم ما يحتاجه المستهلك

  • الايفون جهاز ممتاز لكن ليس بكل شئ لايوجد جهاز كامل والكمال لله الاندرويد نظام المستقبل وتجد الاغلبيه متجهه له حتى من ملاك الايفون ليس نقص للايفون ولاكن تطلع للاحدث والمستقبل والغريب فكل غريب مرغوب

%d bloggers like this: