أردرويد

“مدرسة أندرويد الثانوية” قصص مانغا يابانية من بطولة شركات الهواتف!

20111124_yamaguchi_z05._x1000

الشعب الياباني يحب قصص المانغا اليابانية، التي أضحت واحدة من أيقونات اليابان، والشعب الياباني يحب أندرويد أيضًا. في الحقيقة اليابانيين يحبون أندرويد لدرجة أن أرباح متجر غوغل بلاي من مبيعات السوق الياباني، تجاوزت أرباح مبيعات السوق الأمريكي وفقًا لدراسة سابقة، مما يعني أن اليابانيين يشترون تطبيقات وألعاب أندرويد بجنون، ومن المعروف بأن أجهزة أندرويد تنتشر هناك، انتشار النار في الهشيم.

لكن ماذا يحدث لو جمعت قصص المانغا مع أندرويد؟ النتيجة هي سلسلة قصصية جديدة بعنوان Sweet Android High-School تدور أحداثها حول طلاب في مدرسة ثانوية، أما الطلاب فهم عبارة عن شخصيات تمثل كل منها شركة من شركات الهواتف، فهناك الطلاب الأجانب مثل موتو-لاورا-شان (موتورولا)، و سام-سونج-شان (سامسونج) و إيلي-جي-شان (إل جي) و آبل-كون (آبل)، ولا أدري ماهو وضع شخصية آبل المسكينة في القصص التي تدور حول أندرويد، لا بد أنها تمثل شخصية الطالبة المتعجرفة التي يهزأ منه الجميع، لكنها رغم ذلك متفوقة بشكل من الأشكال. أو شيء من هذا القبيل! وبالإضافة إلى الطلاب الأجانب، لدينا الطلاب اليابانيين مثل شارب-شان (شارب) و فوجي-تورو-شان (فوجيتسو) وغير ذلك. وتبدو لنا شخصية “غوغل” وهو مدرّس أمريكي في نفس المدرسة.

20120601yamag_GULUGULU_cs1e1_x268

هذه كانت بالنسبة للشخصيات، أما بالنسبة للأحداث فهي مستقاة من الأحداث الفعلية وأخبار الشركات، مما يعني بأن القصص قد تكون طريقة طريفة لمتابعة أخبار أندرويد بشكل مختلف. للأسف فالقصص تصدر باللغة اليابانية فقط، حاولت ترجمة ما استطعت، لم أوفق كثيرًا في فهم الأحداث لكن يبدو بأن الأستاذ غوغل متزوج من الآنسة موتورولا (وهذا متوقع)، ويبدوا بإن إحدى الشخصيات ما زالت تعاني من أنها لم تتم ترقيتها إلى الصف رقم 4 (في إشارة إلى نسخة الآيس كريم ساندوتش).

نتمنى أن تقوم دار النشر المسؤولة عن هذه القصص بإصدارها باللغة الإنكليزية، كي لا تضطرنا إلى تعلم اللغة اليابانية!

[The Next Web]

أنس المعراوي

مدوّن حالي، مطوّر ويب سابق، مهووس دائم بالتكنولوجيا والمصادر المفتوحة. مؤسس موقع أردرويد.

عنواني على تويتر: [email protected]

21 من التعليقات

ضع تعليقًا

%d bloggers like this: