أردرويد

دراسة: حواسب أندرويد اللوحية سرقت حصة سوقية كبيرة من آبل

توصلت دراسة نشرتها شركة Pew Internet & American Life Project للأبحاث إلى نتيجة قد تكون مفاجئة للكثيرين، حيث كشفت بأن نسبة حيازة حواسب أندرويد اللوحية في الولايات المتحدة قد قفزت من 15% في العام 2011 إلى 48% في العام 2012، وهي قفزة كبيرة قالت الشركة بأن الفضل يعود فيها إلى تحسن حواسب أندرويد اللوحية مع انخفاض أسعارها.

وقد وجدت الدراسة بأن 21% من حواسب أندرويد اللوحية هي أجهزة Kindle Fire من آمازون، و 8% لسامسونج، والبقية تتوزع بين الشركات الأخرى.

خارج الولايات المتحدة يبدو أندرويد أقل صعوداً، إذ بلغت نسبة أجهزة أندرويد اللوحية في السوق العالمية 31% مقابل 61% لجهاز آيباد من آبل. لكن يُشار إلى أن الفترة التي تم إجراء الدراسة فيها كانت قبل إطلاق جهاز Nexus 7 وقبل إطلاق آمازون حواسبها اللوحية الجديدة Kindle Fire HD، وبالتالي فمن المتوقع زيادة نسبة سيطرة أندرويد خلال الفترة القادمة.

يُذكر أن أندرويد عانى بدايات صعبة على الحواسب الحواسب اللوحية، إذ لم يكن النظام الحديث نسبياً قبل عدة أعوام مصمماً للعمل على الحواسب اللوحية أصلاً، إلا أن بعض الشركات أصدرت حواسب لوحية اعتماداً على نسخة الهواتف من أندرويد، وبالتالي فهي لم تقدم تجربة استخدام مثالية مما سمح لآبل بالمزيد من التوسع عبر جهاز آيباد الذي حقق نجاحاً كبيراً. فيما بعد أصدرت غوغل أول نسخة خاصة بالحواسب اللوحية من أندرويد والتي تحمل الرقم 3.0 (قرص العسل)، وجاءت بواجهات وأسلوب استخدام جديد حوّلت الحاسب اللوحي من مجرد هاتف كبير الحجم إلى جهاز يمكن أن يستفيد بأكبر قدر ممكن من المساحة الكبيرة للشاشة.

لكن نسخة قرص العسل لم تكن مثالية وعانت من العديد من المشاكل والأخطاء ناهيك عن أن عدد التطبيقات المخصصة لحواسب أندرويد اللوحية كان قليلاً، وبالتالي لم يحقق أندرويد نجاحاً كبيراً في هذا السوق إذ جاءت مبيعات حواسب أندرويد اللوحية ضعيفة مما سمح بمزيد من النجاح للآيباد. لكن بدءًا من نسخة أندرويد 4.0 وبعدها 4.1 أصبح أندرويد على الحواسب اللوحية أكثر نضجاً واكتمالاً وأصبح المطورون أكثر اهتماماً بتطوير التطبيقات لأندرويد على الحواسب اللوحية وبدأت الشركات بإنتاج أجهزة ممتازة بالفعل ويبدو بأن التاريخ بدأ يعيد نفسه عندما تصاعدت حصة أندرويد على حساب iOS في الهواتف حتى وصلت إلى أكثر من 68% من السوق خلال الربع الثاني من العام الحالي. فهل سيحقق أندرويد نفس النجاح على الحواسب اللوحية أم أن دخول مايكروسوفت بحاسبها Surface سيغير المعادلة؟

[9To5 Google]

أنس المعراوي

مدوّن حالي، مطوّر ويب سابق، مهووس دائم بالتكنولوجيا والمصادر المفتوحة. مؤسس موقع أردرويد.

عنواني على تويتر: [email protected]

5 من التعليقات

ضع تعليقًا

  • أتوقع حواسب الوندوز اللوحية سيصبح لها شأناً عظيماً و خاصة نسخة البرو ذو معالجات الإنتل

  • نعم اؤيد محمد .. حواسب ويندوز اللوحية هي التي ستسيطر بشكل شبه مطلق .. لانو الاندرويد بدو وقت كتير بمجال الحواسيب اللوحية …

  • السلام عليكم
    عدد الحواسيب اللوحية التي تعمل على أندرويد في تصاعد كبير على مستوى العالم، والسبب كما تفضل الأخ الكريم أنس في مقاله هو نظام الأندرويد 4.0 و 4.1 وما يشهده هذان النظامان من تطور كبير ودعم للحواسيب اللوحية.
    أما بالنسبة لحاسب ويندوز اللوحي Surface أو أي حاسب سيعمل على نظام Windows RT أو Windows بمعالجات إنتل فالطريق صعب أمامه بوجود منافسين كبار الأندرويد والـ iOS ولا أرى على المدى القريب أي أمل لويندوز بمنافستهما، ,ولكن قد يكون لها أمل على المدى البعيد.
    خلاصة القول هو أنه كما طغت هواتف الأندرويد على سوق الهواتف الذكية في أنحاء العالم، أتوقع أن تطغى حواسيب أندرويد اللوحية أيضاً.

  • رايي بان حاسب مايكروسوفت سينجح بشكل يمغص البطون فانا من اول الاشخاص انبهارا به رغم انحيازي للاندرويد .. راجع مقاطع تخص نظامهم لتدرك انه رائع

%d bloggers like this: