اتفاقية كبيرة بين غوغل وسامسونج للاستفادة من براءات الاختراع الخاصة بكل منهما

gnex-google-samsung

أعلنت كل من غوغل وسامسونج عن اتفاقية مشتركة تتيح لكل من الشركتين الوصول إلى واستخدام براءات الاختراع الخاصة بالشركة الأخرى، وذلك لكل من براءات الاختراع الموجودة حاليًا لدى الشركتين وبراءات الاختراع الجديدة التي ستحصل عليها أي من الشركتين خلال السنوات العشرة القادمة.

لم تكشف الشركتان عن نوعية براءات الاختراع المغطاة ضمن هذه الاتفاقية، عدا عن كونها تغطي طيفًا واسعًا من مجالي التقنية والأعمال. لكن بالتأكيد يمكن أن نتوقع بأن براءات الاختراع هذه تغطي بشكل رئيسي التقنيات المتعلقة بالهواتف المحمولة والحواسب اللوحية بدرجة رئيسية.

كما نعلم فإن غوغل هي صاحبة أكبر نظام تشغيل للهواتف الذكية (أندرويد)، في حين أن سامسونج هي أكبر شركة مصنّعة للهواتف المحمولة بشكل عام، ولهواتف أندرويد بشكل خاص حول العالم. ومثل هذه الاتفاقية تفتح الباب لمزيد من التعاون بين الشركتين ومزيد من الإبداع حيث تمتلك كل من الشركتين آلافًا مؤلّفة من براءات الاختراع في هذا المجال. كما تتيح هذه الاتفاقية موقفًا أكثر قوة في وجه حرب براءات الاختراع التي تشنها بعض الشركات ضد أندرويد، وعلى رأسها آبل.

[Samsung]

إقرأ المزيد عن

، ،

أنس المعراوي

مؤسس موقع أردرويد. إضافةً إلى عملي كرئيس تحرير للموقع، أعمل كذلك كمطوّر لتطبيقات أندرويد في ألمانيا.

لمتابعتي على تويتر: [email protected]

التعليقات: 9 ضع تعليقك

أحمد يقول:

خطوة ذكية خاصة بعدالقضايا الأخيرة والنزاعات بشأن براءات الإختراع ضد شركات الأندرويد

رامي السهام يقول:

المستقبل لغوغل شيء مبهر ومرعب في نفس الوقت.ﻻ استبعد شراء شركة غوغل ﻻبل على المدى البعيد وذوبان سامسونغ مع غوغل لتصبح شركة واحدة.البقاء لﻻقوى تقنيا وتجاريا

kinan يقول:

اتوقع سيطرة غوغل مستقبلا .. لكنها لن تقوم بشراء سامسونغ أو أبل..
فمنذ بداياتها مع اندرويد وهي تهدف لخفض سعر الهواتف التي تسمح بتصفح النت بشكل عام و هواتف أبل بشكل خاص
فهي تستخدم الاندرويد لتسويق اعلاناتها وجمع المعلومات وهذا يتعارض مع فكرة الربح من التصنيع
وهذه الاتفاقية تصب في مصلحة الطرفين كل حسب غايته

ايمن يقول:

اولا : الجوالات هي احدى فروع شركة سامسونغ التي منها بناء السفن وناطحات السحاب
ثانيا : غوغل و سامسونغ و سوني و ال جي شركات تمشي باستراتيجة هادئة اما ابل و نوكيا و مايكروسوفت و اتش تي سي وبلاكبييري تشعر انهم ضائعون
ثالثا : ردا على مقال سابق اليهود لم يخترعوا الكاميرا السينمائية و لم يخترعوا النت لكنهم يسيطرون عليها فهذا نعم يسيطرون على جميع القنوات الفضائية و الصحافة و النت و غوغل و فيسبوك و كل ما يؤثر على امنهم و حياتهم

YASSIN يقول:

الضحية الأولى لهذه الأتفاقية هي HTC يليها… الدب LG . و أسميها الدب لأنها شركة كبيرة وضخمة و لكن بدون دماغ . تريد أن تدخل العالم الكبير من باب بحجم الدرهم.
أما المستفيد الأكبر فهي سامسونغ لأن هذه الأتفاقية ستكون بمثابة الوقود التي ستغذي به مشروعها الجديد (تايزن) و أعتقد أن سامسونغ أجلت موعد طرح تايزن للمرة الثالثة منذ أسبوع لترى ماذا سوف تجلب هذه الأتفاقية من فوائد لمولودها الجديد .

الحقيقة يقول:

الموضوع أكبر واكثر انتشار وخصوصية من شراء شركة لشركة او انتهاك اختراع

الموضوع انه في كل ثانية يتم انتهاك خصوصية مستخدمين الاجهزه الذكية وبالاحرى ان تسمى الاجهزة التنصتية المساعده حيث أنه تنقل الاجهزة مواقع الاشخاص و المعلومات المخزنة بتشفيرات منخفضة المساحه “نصية” ويتم فك التشفير من قبل اجهزة اتخبارية كبيره وقوية ومستفيده من هذه المعلومات حيث ان الحرب القائمة حاليا هي حرب استخبارية بارده ومبطنه

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *