أردرويد

سامسونج تعتزم إنتاج أربعة نماذج من هاتف Galaxy Note III [إشاعة]

Samsung-Galaxy-Note-S-Pen-Stylus-from-Wacom

يبدو أن سامسونج بدأت تتبع أسلوبًا جديدًا في انتاج هواتفها، فكما شاهدنا كيف أصدرت من هاتف Galaxy S4 نسخ عديدة بميزات مختلفة، هاهي الشائعات تقول أن الشركة تخطط لإنتاج أربعة نماذج مختلفة من هاتف Galaxy Note III الذي تعتزم إطلاقه قريبًا.

وحسب التقرير القادم من موقع ETNews الكوري إن سامسونج ستنتج نسخ متعددة وبمواصفات مختلفة من Galaxy Note III، لتحاول من خلال ذلك توفير هاتفها الجديد لفئات متنوعة أكثر وبأسعار متفاوتة.

ويتوقع أن يأتي النموذج الأول -وهو الأفضل- بشاشة من نوع AMOLED غير قابلة للكسر؛ وهو ما سمعنا عنه شائعات سابقًا، كما أن هذا النموذج سيقدم كاميرا خلفية بدقة 13 ميغابيكسل والأهم من ذلك أنه سيكون مصنوعًا من مواد أفضل من البلاستيك الذي تستخدمه سامسونج في أجهزتها، بينما ستكون بقية النماذج مصنوعة من البلاستيك المعتاد. وسيأتي النموذج الثاني بشاشة AMOLED العادية، مع كاميرا خلفية بدقة 13 ميغابيكسل أيضًا.

في حين يأتي النموذجين الثالث والرابع مع شاشة LCD وبكاميرا بدقة 13 ميغابيكسل للنموذج ما قبل الأخير، وأخرى بدقة 8 ميغابيكسل للنموذج الأخير الذي يعتبر الأدنى من حيث المواصفات.

في حين يتوقع أن تكون بقية المواصفات مثل قياس الشاشة ونوع المعالج وسعة ذاكرة الوصول العشوائي وسعة التخزين نفسها لكامل خط الإنتاج، وبالتأكيد لا بد أن تقدم هذه الأجهزة أحدث إصدار من نظام تشغيل أندرويد وواجهة المستخدم TouchWiz.

وحسب شائعات سابقة فإنه من المتوقع أن يعمل هاتف Galaxy Note III بمعالج Snapdragon 800 رباعي النواة من شركة كوالكوم مع ذاكرة وصول عشوائية بسعة 3 غيغابايت، بالإضافة إلى شاشة بقياس 5.7 إنش والتي تبلغ دقتها 1080p.

هل تعتقد أن وجود نسخ عديدة من هاتف Galaxy Note III وباختلافات بسيطة بنوع الشاشة ودقة الكاميرا سيكون أمرًا مفيدًا لك في حال قررت شراء الهاتف؟ دعنا نعرف ذلك ضمن التعليقات.

[Android Community]

عمر بني المرجة

مدوّن ومحرّر مختصص بالتقنية، مهتم بنظام تشغيل أندرويد. مؤسس شبكة كيف ويكي، وعلى تويتر: [email protected].

17 من التعليقات

ضع تعليقًا

  • كـ مستخدمين لا ارى مشكله في ذلك (إذا) وحدو تحديثات الاجهزة يعني مو افضل نسخه ينزل لها تحديث وبعدها بـ 6 اشهر ينزل نفس التحديث لكن للنسخ الاقل

  • بصراحة لا أرى أي فائدة من ذلك سوى الاستهتار بعقول الناس من أجل الربح لا لشئ أخر فبدل ما ينزلو اكثر من موديل كل منها بمواصفات مختلفة . ممكن احيانا انها تخدعني كمشتري خصوصا اذا اشتريتو من خلال الانترنت كان بامكانهم يقومو بتغير اسم الجهاز اساسا خصوصا انو في مواصفات تعتبر مهمة لذي من ضمنها دقة الشاشة وأسف على الاطالة .

  • اذا كانت فروق السعر معقوله فهذا جيد.. لان الهاتف سيتوفر لفئات عديدة

  • هذا ذكاء من الشركة تسوق أربعة أجهزة لأربع شرائح من الزبائن تحت أسم منتج واحد له شهرة قوية . و لكنها ليست بمشكلة إذ أن شركات السيارات تعتمد هذا النهج من اجيال . كمثال BMW316 و BMW335 و بينهم عدة موديلات و أختلاف بالمواصفات و الاسعار

  • بكرة بيسوقوا أسوء نوع منهم في الشرق الاوسط
    انا معي نوت2
    ومفكر اغير على أل جي او سوني

  • لو كانت الفئات مثل (مضاد للماء و الغبار ) او ( زووم بصري ) كان افضل للتفريق بينهم خاصة هناك ثلاث فئات بكاميرا (13ميغابكسل)و واحد بكاميرا (8 ميغابكسل)

  • هذه حركة تسويقية من سامسونج اجدها في رأيي ناجحة
    بدل ان تقارن بين النوت 3 وغيره من بين الشركات
    فانت تقارن بين نسخ النوت 3 نفسه ما يحقق بيعا أكثر وتزايد في الاقبال
    وأيضا لتوافق اذواق الناس وحالاتهم المادية

  • أنا كل ما أتمناه عن النوت3 أن يكون بذاكرة عشوائية3جيجا و شاشة غير قابلة للكسر ويدعم الجيل الرابع وراح يكون أفضل جوال بالنسبة لي

  • من امتى الخيارات اصبحت تزعج المشتري?! بل هو العكس تماما. وانا صراحة ما شايف اهمية كبيرة لقوة الشاشة او حجمها يقدر يحدد نجاح الجهاز. مايميز النوت هو الانفراد والتجديد وهو بي اعتباره العمود الفقري لاجهرة ساسونق النقالة. افتكر انو التركيز علي ماهو جديد من ابداع داخل الجهاز هو يكون محور النقاش وانا واثق اشد الثقة من الشركة انها ستفاجئ السوق بامتيازات مستحيلة علي الشركات الاخري.

%d bloggers like this: