الكشف عن تفاصيل المتجر الخاص بمشروع Project Ara

ara1blogpost

ما زالت التفاصيل الجديدة المُتعلّقة بمشروع غوغل الطموح Project Ara ترد إلينا بين فترةٍ وأُخرى. حيث كان آخر ما سمعناه بأن غوغل ستعقد الشهر القادم عدّة مؤتمرات للمطوّرين ومُصنّعي العتاد لإعطائهم نظرة قريبة على المشروع وطريقة عمله، وعرفنا قبلها بأن المشروع سيتيح لأي شركة كانت تصنيع الوحدات الخاصة بالهاتف وبيعها.

للتذكير، فإن Project Ara هو المشروع الذي تعمل فيه غوغل على إنتاج هاتف يُتيح لمُستخدمه ترقيته عتاديًا دون الحاجة لشراء هاتف جديد، حيث يتألف الجهاز القادم من وحدات قابلة للفك والتركيب بسهولة، تتيح للمُستخدم تجميع هاتفه الخاص بالمواصفات التي يرغب، أو ترقية وتبديل المواصفات كشراء وحدة تحتوي على كاميرا أفضل أو بطارية أكبر وما إلى هُنالك.

اليوم تم الكشف عن بعض التفاصيل الخاصّة بالكيفية التي ستتيح للمُستخدمين شراء الوحدات المُختلفة للهاتف، وكذلك كيف ستتمكن الشركات من بيع الوحدات العتادية التي تقوم بصناعتها. وبحسب المعلومات الجديدة ستقوم غوغل بإطلاق متجر خاص على غرار متجر “غوغل بلاي”، لكن بدل أن يكون للتطبيقات سيكون مُخصصًا لبيع الوحدات الخاصة بالهاتف من مُختلَف الشركات، حيث يتيح للمُستخدم الدخول وتصفح القطع المتوفرة وطلبها، كما يتيح للشركات طرح الوحدات الخاصة بها في المتجر والتواصل مع المستخدمين، وسيكون هناك مُراجعات وتقييمات للمُستخدمين على غرار متجر غوغل بلاي تمامًا.

هذا سيُسهّل على المستخدم العثور على كل ما يريد في مكان واحد، أي أن ما سيحدث هو أنك ستدخل المتجر وتُشاهد تصنيفات مُختلفة، مثل الكاميرات، والمُعالجات والبطاريات وغير ذلك، وبدخول كل تصنيف سترى الوحدات المتوفرة من مُختلف الشركات مع مواصفاتها ومُراجعاتها وتقييمها، ثم طلب الوحدة التي تريدها من أجل الحصول عليها وإضافتها إلى هاتفك.

يبدو هذا النموذج مثاليًا لبيع وشراء الوحدات الخاصّة بالهاتف القادم، لكنه على الأغلب لن يكون المكان الوحيد الذي سيتيح الحصول على القطع المطلوبة، حيث كانت غوغل قد ذكرت سابقًا بأنها ستترك للشركات حرّية اختيار القنوات التي تُريد طرح المنتجات فيها، بما في ذلك المحلّات التجارية التقليدية.

سننتظر حتى الشهر القادم لمُتابعة مؤتمرات غوغل الخاصّة بالمنصّة الجديدة كي نعرف المزيد من التفاصيل.

قد يعجبك أيضًا

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.