أردرويد

NOOKcolor الجهاز الذي يجمع بين الحاسب اللوحي وقارىء الكتب الالكترونية

كشف متجر Barnes & Noble الشهير للكتب الالكترونية (والمنافس الرئيسي لـ Amazon) عن نسخة جديدة من جهاز قرائة الكتب الالكترونية NOOK الذي يعمل بنظام أندرويد والذي حاز العام الماضي على جائزة ثاني أفضل جهاز الكتروني للعام 2009.

هذا الجهاز يمثل خطوة جديدة وجريئة  لمنافسة جهاز Kindle من آمازون إذ تعتبره Barnes & Noble أول جهاز ملوّن لقرائة الكتب الالكترونية e-Reader بعد أن درجت العادة على استخدام تقنية e-Ink في تلك الأجهزة سواء جهاز Kindle أو الجيل السابق من NOOK.

يقدم الجهاز المواصفات التالية:

  • شاشة LCD بقياس 7 إنش بـ 16 مليون لون ودقة عالية 1024×600 تمت معالجتها كي تكون مقروءة بوضوح تحت ضوء الشمس, وهي الميزة التي تتميز بها تقنية e-Ink وتفشل بها شاشات LCD عادةً.
  • سماكة أقل من نصف إنش ووزن أخف من 30 غرام.
  • ذاكرة تخزينية داخلية بسعة 8 غيغابايت.
  • فتحة توسعة خارجية حتى 32 غيغابايت.
  • الاتصال عبر الشبكة اللاسلكية WiFi (لا يوجد دعم للـ 3G حتى الآن).
  • دعم لفيسبوك وتويتر لتقديم طريقة سهلة لمشاركة الكتب التي تقوم بقراءتها عن طريق الشبكات الاجتماعية.
  • تطبيق Pandora للاستماع إلى الموسيقى, مع دعم الاستماع إلى ملفات الموسيقى من مكتبتك الخاصة.
  • إتاحة الوصول إلى أكثر من مليوني كتاب من مكتبة بارنز ونوبل.
  • إتاحة الوصول إلى مجموعة ضخمة من المجلات وكتب الأطفال المصورة والتفاعلية وكتب الطبخ المُحسنة خصيصاً للجهاز.
  • خدمة LendMe التي تسمح لك بإعارة الكتب التي تشتريها من المتجر لأصدقاءك.

صحيح أن هذا الجهاز يعمل بأندرويد إلا أنها نسخة أندرويد معدلة بشكل كبير لتحويله إلى نظام مناسب لقرائة الكتب الالكترونية أكثر منه كحاسب لوحي اعتيادي حتى أنه لا يحتوي على سوق أندرويد لكن الشركة ستقوم بإطلاق حزمة تطويرية SDK خاصة كي تسمح للمطورين بتطوير تطبيقات خاصة بهذا الجهاز.

قد يبدو الجهاز غريباً بالنسبة للبعض كجهاز (هجين) فلا هو قارىء كتب الكترونية بشكل كامل كما اعتدنا على أجهزة قرائة الكتب الالكترونية ولا هو بحاسب لوحي يقدم تجربة الحاسب اللوحي الكاملة كتلك التي نراها في أجهزة مثل Samsung Galaxy Tab أو الآيباد لكنني أتوقع نجاح الجهاز لأنه يسد بالفعل ثغرة موجودة في هذه الأجهزة. فأنا مثلاً والكثيرون مثلي نحتاج إلى جهاز لقرائة الكتب الالكترونية ولا نحتاج إلى جهاز لوحي بتجربته الكاملة, والحصول على جهاز لوحي بغرض استخدامه لقرائة الكتب فقط فهذا يعني بأنك ستدفع المزيد لقاء جهاز مليء بالميزات التي لن تحتاجها, لكن أيضاً الحصول على جهاز مخصص للقراءة بتقنية E-Ink الحالية صحيح أنه يقدم تجربة قراءة ممتازة, لكنه لا يقدم تجربة تصفح ويب جيدة (تخيل تصفح الويب بالأبيض والأسود وعدم إمكانية عرض الفيديو) كما أنه لا يمكن استخدامه للقراءة في ظروف الإضاءة المنخفضة لأن تقنية E-Ink لا توفر ضوءاً خلفياً للشاشة. لهذا أعتقد بأن NOOKcolor سيحقق نجاحاً بالنسبة لمن يحتاج إلى قارىء للكتب الالكترونية مع مزيد من المرونة و (بعض) ميزات الحاسب اللوحي.

لهذا, وإن كنت تريد جهازاً لقرائة الكتب الالكترونية بشكل أساسي فقد يكون هذا الجهاز أفضل من الأجهزة الأخرى خاصة مع سعره المناسب جداً والذي لا يتجاوز الـ 250 دولار, أما إن كنت تبحث عن تجربة الحاسب اللوحي الكاملة التي توفر لك آلاف التطبيقات ومئات الميزات فهذا الجهاز قد لا يكون مناسباً لك.

يُذكر أن Amazon أيضاً تستعد لإطلاق حاسب لوحي بنظام أندرويد يُركز على قرائة الكتب الالكترونية بشكل مشابه لهذا الجهاز, لكن لا معلومات كثيرة متوفرة بعد.

[Android Central], [Androinica]

أنس المعراوي

مدوّن حالي، مطوّر ويب سابق، مهووس دائم بالتكنولوجيا والمصادر المفتوحة. مؤسس موقع أردرويد.

عنواني على تويتر: [email protected]

8 من التعليقات

ضع تعليقًا

  • ما اعتقد ان هذا راح يكون افضل من الـ E-Ink
    ميزة الحبر الالكتروني أنه ما يؤلم العيون عند قضاء وقت طويل أمام شاشته
    أتمنى إني أرى الحبر الإلكتروني بالألوان بالقريب العاجل

  • اوافق اﻻخ صالح في رأيه

    اعتبر الحبر اﻻلكتروني ميزة .. ﻻنه على كلامهم انه مايتعب العين ابداً

    وصراحة اعتقد امتلاك جهاز جوال ذكي , يغني عن استخدام الحاسب اللوحي ,

    وصراحه سعر الكندل مغري جداً تقريباً 140 دولار ..

    جداً حلو

  • بالطبع يبقى للحبر الالكتروني ميزاته وأهمها أنه يقارب الورق الطبيعي المطبوع إلى حد كبير وبالتالي هو مريح للعين أكثر من شاشات LCD كما أنه فعال جداً حتى تحت ضوء الشمس الساطع. لكن يبقى لكل تقنية ميزاتها فمثلاً لمن يريد تصفح الويب وقراءة الأخبار من المواقع فلا يعتبر الحبر الالكتروني خياراً جيداً إذ تظهر المواقع وكأنك تقرأ في جريدة قديمة ناهيك عن عدم القدرة على تشغيل مقاطع الفيديو كما أن الويب تفقد بريقها دون ألوان.

    الأمر يعتمد على حاجة كل شخص, إن لم تكن تهتم بتصفح الويب كثيراً فالحبر الالكتروني قد يكون أفضل لكن لو كنت لا تقرأ إلا ليلاً على السرير في غرفة يشاركك فيها شخص آخر فلن تستطيع القراءة من الحبر الالكتروني. أعتقد بما أن بارنز ونوبل لديهم خبرة لا يستهان بها في مجال الحبر الالكتروني من خلال الجيل السابق من NOOk فلا بد أنهم يدركون هذه التفاصيل بشكل جيد وأعتقد توفيرهم لخيارات مريحة جداً للقراءة حتى عن طريق شاشة الـ LCD.

  • ميزه الجهاز انه ملون يعطي صفحات الكتاب جمال و يمكنك استخدام الصور بشكل اكبر عيوبه انك لا تستطيع القراءة مده طويله بسبب الشاشه تتعب العيون
    اذكر ان هناك شاشه لا عرف اسمها لكنها كانت موجوده في جهاز gameboy advance الجيل الاول كان الجهازملون و الشاشه مريحه للعين اتمنى ان نرى هذه الشاشه مره اخزى على الكتب الالكترونيه

%d bloggers like this: