أردرويد

نيكسوس وَن أسرع بـ 450% … شكراً لـ (فرويو) !

تذكرون أننا عندما تحدثنا عن الجديد المتوقع  في الإصدارة القادمة من أندرويد 2.2 (المعروفة بـ Froyo) وذكرنا بأن أحد الميزات المتوقعة هي تعديل جوهري على بنية النظام التي ستقدم آلة افتراضية جديدة Virtual Machine تعتمد على ما يعرف بالمترجم الفوري JIT Compiler. ودون أن نخوض بالتفاصيل التقنية لما يعنيه هذا فهذا يعني بأن أندرويد سيصبح أسرع بـ 300 بالمئة كما قلنا حينها وكما قال الفريق الذي يقف وراء تطويرها!

لكن قدم لنا اليوم القائمون على موقع androidpolice.com نتيجة تجربة أعطت نتائج مُذهلة, إذا قاموا باختبار جهاز نيكسوس وَن عليه أندرويد 2.2 (فهم من القلة المحظوظة التي حصلت على أندرويد 2.2 قبل الجميع), وتم الاختبار عن طريق برنامج لاختبارات الأداء Benchmarking وجاءت النتيجة الرائعة: جهاز نيكسوس وَن الذي احتوى على أندرويد 2.2 كان بحسب النتائج أسرع بـ 450 بالمئة من أندرويد 2.1 على نفس الجهاز!

بالتأكيد وتوخّياً للدقة يجب أن نأخذ بعين الاعتبار بأن هذا الاختبار يقوم على أساس قياس سرعة النظام في إجراء عملية رياضية حسابية معقدة (راجع الوصلة التالية لمعرفة التفاصيل التقنية لهذا الاختبار), وهي و إن كانت تعكس الأداء الفعلي والحقيقي للجهاز إلا أنها لا تحاكي العملية الفعلية لتشغيل البرامج المختلفة والتي تختلف بحسب أدائها وسرعتها , كما يجب أن نأخذ بعين الاعتبار أيضاً بأن الاختبار تم على نيكسوس وَن الذي يعمل على أسرع معالج على الإطلاق موجود في السوق حالياً وقد تختلف السرعة بالنسبة لهواتف أخرى, لكن رغم هذا فرقم 450% هو رقم مهول, ومهما انخفض الرقم بحسب الاستخدام الفعلي والبرامج المستخدمة فتبقى نسبة مرتفعة جداً. يُذكر أن الفريق الذي يقف وراء تطوير هذه الآلة الافتراضية الجديدة قد ذكر بأن تحسن الأداء سيبلغ حوالي الـ 300 بالمئة وهو رقم يعبر عن متوسط تحسن الأداء على مختلف الأجهزة التي تعمل بأندرويد 2.2 على اختلاف أنواعها وسرعات معالجها وذواكرها.

يبدو أن تحسن الأداء الهائل هذا هو ما جعلنا نشاهد الفلاش أمس يعمل بشكل رائع جداً على جهاز نيكسوس وَن رغم أن الفلاش يُعتبر من أكبر البرمجيات المستهلكة لموارد الجهاز. أعتقد بأن عصراً أندرويدياً جديداً رائعاً على وشك البداية مع نسخة أندرويد 2.2 (فرويو) القادمة.

ونحن بالانتظار.

(المصدر: androidpolice.com)

أنس المعراوي

مؤسس موقع أردرويد. إضافةً إلى عملي كرئيس تحرير للموقع، أعمل كذلك كمطوّر لتطبيقات أندرويد في ألمانيا.

لمتابعتي على تويتر: [email protected]

28 من التعليقات

  • خبر جميل مع انني لا اتخيل مدى سرعته فقد رايت النكسوس ون الذي يعمل على النسخة 2.١ و سرعته رهيبة فكيف مع هذه النسخة المطورة؟

    و لكنني اعتقد ان اسرع ب 475مرة امرا مبالغ به قليلا فلو قلنا اسرع ب 5 مرات تقريبا قد يكون الامر منطقيا اكثر
    هذا و لا اعمل سننتظر لحين صدور الترقية الرسمية و مشاهدة اراء الاعضاء المجربية لها

    شكرا لك انس

    • بالفعل لا يمكن تخيل أسرع من هذا بالنسبة للاستخدام العادي, لكن عندما نتحدث عن الفلاش والألعاب ثلاثية الأبعاد فلا بد أن تحسن الأداء سيكون ملحوظاً.

      أما بالنسبة لزيادة سرعة الأداء بهذا الشكل فهو ليس مبالغاً فيه, وكما ذكرت بالمقالة قد تكون النسبة عملياً 300 بالمئة وليس 450 بالمئة لكن تبقى النسبة منطقية نظراً لتحول الآلة الافتراضية لأندرويد إلى JIT Compiler.

  • خبر جميل و لو اني رأيت أن النيكزوس لا تلزمه أي سرعة إضافية فهو سريع بما فيه الكفاية .. من رؤيتي له مع أحد الأصدقاء

    مازلنا ننتظر دعم لغة الضاد و ربما بالمقام الثاني دعم تخزين التطبيقات على بطاقة الذاكرة ..

    أخ أنس باعتبار لديك الجهاز ( قرأت ذلك في تعليقات سابقة لديك ) ، التحديث الأول هل نصبته بنفسك أم استقبله الجهاز ؟

    سؤال أخير عن الجهاز هل يدعم تعدد الواجهات ( سطح المكتب ) أم أنه محصور بواحدة فقط ؟
    لم أفهم إن كانت هذه أحد خصائص النظام أم واجهة استخدام تطورها كل شركة على حدا …

    • أهلاً عزيزي Dragon …

      التحديث الأول استقبله الجهاز. لكن بعد عمل الرووت للجهاز سيتوقف التحديث التلقائي وسيتوجب عمل التحديث القادم بشكل يدوي.

      أندرويد يدعم تعدد الواجهات نعم, هذه ميزة في أندرويد بشكل عام وليست محصورة في أجهزة أو شركات معينة.

      مع التحية 🙂

      • شكراً لرحابة صدرك و اجابتك على الاستفسارات أخي أنس .. اسمح لي أيضاً أن أستغل الفرصة لشكرك على ما تقدموه لنا في هذا الموقع

        أعلم أني عذبتك معي ، بس اذا بتتحمل الاستفسار الأخير بكون ممنونك كتير

        التحديث استقبله الجهاز من الاراضي السورية ؟ و ما وضع الاندرويد ماركت في سوريا كذلك ؟

        • عفواً وأهلاً بك ..

          نعم يمكن استقبال التحديث من سوريا, في الواقع جميع خدمات غوغل على نيكسوس تعمل في سوريا ما عدا الماركت فهو لا يعمل للأسف 🙁

  • شيء مذهل ان سرعة الجهاز تتدبل 3 مرات بدون تغيير اي هاردوير !!!
    لكن هل فيه اضرار جانبية لهذا التغيير تتوقعون ؟ يعني هل راح ياثر على بعض وضائف الجهاز الاخرى؟

  • الاخ انس المحترم
    حصلت على جهاز نكسوس ون مستمعل لفترة قليلة، سعر 600$
    وانا كنت ناوي على جهاز HTC LEgend
    أيهما افضل برأيك؟ وفي اشتريت احد هذين الهاتفين هل يمكنني في المستقل تحديث النظام ال النسخة 2.2 ؟
    شكرا جزيلا

    • بصراحة من باعك الجهاز قد يكون ربح منك بعض الشيء على الرغم من أن الجهاز مستعمل، وبرأيي الخاص وبالنظر لمواصفات الجهازين الفنية النكسوس ون أفضل من حيث المعالج ودقة الشاشة وأشجعك أن تبقى عليه، أما بالنسبة لـ Lengend فهو جهاز ممتاز ولكنه من فئة الأجهزة المتوسطة ولا يتنافس مع نيكسوس أبداً.

      أما بالنسبة للتحديث فهو ممكن على الجهازين ولكن تحديث النكسوس سيكون أولاً كونه يعمل على واجهة الاستخدام الافتراضية ولا يستخدم واجهة Sense المخصصة والتي تسبب تأخيراً في إطلاق التحديثات للتأكيد من أن كل شيء يعمل على ما يرام.

      • عزيزي انس
        ما تتوقع انو HTC استلمت نسخة من التحديث علشان يبنوا السينس الجديد

        ويطلقوا التحديث مع قوقل

        • هناك العديد من الأجهزة التي تعمل على Sense وما زالت بانتظار التحديث إلى 2.1 وبالتالي لا أعتقد أنه من الممكن عملياً أن يتم تحديث الهواتف التي تحمل واجهة استخدام مخصصة في نفس وقت إطلاق التحديث للاجهزة التي تعمل على النسخة الافتراضية. وحتى الهواتف التي تعمل على النسخة الافتراضية تحتاج للانتظار بعض الوقت ليتم اختبار التحديث عليها، غالباً النسخ الجديدة تصدر مع هاتف جديد كلياً ثم يتم تحديث الهواتف الأخرى.

          الاستثناء الوحيد للقاعدة قد يكون نكسوس ون كونه الهاتف الوحيد الذي تبيعه Google l مباشرة وقد تحدثه فور إطلاق النسخة الجديدة من نظام التشغيل، سننتظر ونرى.

  • خورشيد

    أذكر أنو في إشاعه كانت تقول أنو كل الأجهزة اللي في السوق راح تتحدث والله أعلم !

    وبصراحه شغلة ال450 مره رووعه ياخي الأندرويد من حيسيبنا في حد في حالو :D!

    أتخيل شكل ستيف جوبز وهو يقطع في شعره بعد الخبر هههههههههه

  • خبر جيد لاصحاب الاندرويد ولاكن هنآك سؤال !

    لماذا تم بناء بناء الاندرويد بالجفافا ؟ فهو معروف انه ابطأ من السي بلس بلس ولو تم تطوير نظآم اندرويد بهذه اللغه لكآن احسن بدل صرف الوقت والجهد على تطوير الاله الافتراضية

    فالكل يعلم برمجه الجآفا وتحويله لبرنامج تمر على مرآحل اكثر مقآرنة مع برامج السي بلس ..

    عالعموم يستآهلون محبي الاندرويد ..

  • تم رفع السرعة إلى 450% ؟؟؟؟

    يعني هذا يدل على أن السوفت وير القديم كان بطئ جدا

    • تحسين الأداء لا يعني أن الأداء السابق كان سيئاً. التكنولوجيا تتطور بشكل يومي وهذا لا يعني أن التكنولوجيا الموجودة اليوم ذات جودة سيئة لمجرد أنه سيطلق أفضل منها في المستقبل، عملية التطور طبيعية ومتوقعة.

  • خبر بالحق رااااااااااائع ويستحق الاهتمام وفي رأيي تغيير JIT Compiler
    يحتاج الى مجهود كبير وتحليلات كثيرات

    ولكني فكرت للحطة فقط … لو اندرويد تحت اي شركة اخرى بالاحرى ميكرسوف او ابل

    اعتقد راح تطلب مبالغ باهضة من اجل التحديث كما يحدث كل يوم مع ميكرسوف اوفس 2010 وويندز 7
    الحقيقة ميكروسف وابل وجدوا فقط من اجل اموالنا ولبس لتقديم الشئ الرائع…

  • أندرويد نظام مثالي ولا يعني أنه خال من العيوب، لكن المصدر المفتوح يسمح بتدارك العيوب بسرعة وسهولة، وليس كأنظمة آبل ومايكروسوفت.
    ——————–
    عفكرة: thanks to تترجم “بفضل” وليس “شكراً لـ”

    • هههه أعرف بأن Thanks to تعني بفضل. لكني تعمدت استخدام الترجمة الحرفية لأني وجدتها (شكراً لفرويو) ستضفي حركة أجمل على العنوان 🙂

      شكراً على الملاحظة على أية حال.

  • اني اسمع سقوط مدوي للعملاقة مثل ويندوز 7 للهواتف الذكية الذي ولد ميتا !! ومثل الاي فون الذي يحاول وبشتى الطرق التغلب على العيوب المتعددة
    تطور اندرويد السريع وظهوره على غير المتوقع على الساحة قد غير الكثير من الامور
    لينكس وهو النواة لاندرويد هو المستقبل بالتأكيد