أردرويد

موقع موتورولا يسرب مجموعة من الأجهزة الجديدة بما فيها Xoom 2

يبدو أن فريق تصميم المواقع في موتورولا قد واجهة لحظات عصيبة عندما كان يجرب تصميماً جديداً لموقع موتورولا فقام بنشر هذه الصفحات الجديدة بشكل فعلي عن طريق الخطأ ثم قام بسحبها بعد ذلك بقليل. لكن هذه الفترة القصيرة كانت كافية لموقع PocketNow كي يحصل على بعض اللقطات من الموقع.

سواء كان التسريب تم عن طريق الخطأ بالفعل أم أنه مقصود كما يعتقد بعض عشاق نظرية (المؤامرة) بأن الشركات نفسها هي من تقوم بالتسريب 🙂 دعونا نتعرف على الأجهزة الجديدة التي ظهرت ومنها ما هو مثير بالفعل:

هذه الساعة الجميلة إسمها Tracy وقد كُتب بجانبها “Dick Tracy Never Saw This Coming”, ولا نعرف عنها المزيد من المعلومات سوى أنها على الأغلب تحتوي على نظام أندرويد وهاتف و كاميرا أمامية فديك تريسي المذكور في الشعار أعلاه هو أحد أبطال سلسلة كوميك أمريكية قديمة و شهيرة حيث كان محققاً يستخدم ساعته للتحدث من خلالها فيما كان يعتبر ضرباً من الخيال العلمي في تلك الأيام.

في الصورة أعلاه نرى هاتفاً يسمى بالـ Slimline وهو ذو تصميم مميز فيه خروج عن تصاميم موتورولا المعروفة وتتوضع فيه الكاميرا بشكل بارز في المنتصف ويبدو بأن أهم ما يميز هذا الهاتف (كما يشير اسمه وتصميمه) هو النحافة الشديدة. هل سينافس الجالاكسي إس 2 من هذه الناحية؟ سننتظر ونرى.

هذا الهاتف يسمى Zaha والشعار بجانبه يقول شيئاً عن المستقبل, لذا قد نتوقع مواصفات خارقة, لكن هل سيكون خارقاً أكثر من الهاتف الذي لا تظهر صورته هنا واسمه Targa والذي يقال بأنه سيحمل معالج Tegra 3 رباعي النواة؟

أخيراً الجهاز الذي لم يحصل على صفحة كاملة خاصة به لكنه موجود في أسفل جميع الصور وهو Xoom 2 الذي يبدو من الصورة شبيهاً جداً بجهاز زووم الأصلي ولا ندري إن كان يختلف من حيث المواصفات (يحتوي معالج رباعي النواة) لكنه بالتأكيد سيكون أرق وأخف من سابقه.

تبدو الأجهزة القادمة من موتورولا مثيرة, وخاصة بالنسبة للساعة وهاتف Slimline, وبما أن الموقع والصور أصبح جاهزاً لدى موتورولا فهذا يعني أن الكشف عن هذه الأجهزة لن يتأخر كثيراً.

[Android and Me], [Wikipedia]

أنس المعراوي

مدوّن حالي، مطوّر ويب سابق، مهووس دائم بالتكنولوجيا والمصادر المفتوحة. مؤسس موقع أردرويد.

عنواني على تويتر: [email protected]

16 من التعليقات

ضع تعليقًا

  • رائع اظن بان موتو تخطط لغزو السوق باجهزه جباره و انا متحمس لرؤيه الزوم الجديد

  • مجموعة موتورلا الجديدة تبدو رائعة
    الصور و المقالة أثارت حماسي لمعرفة المواصافت

  • رائع جدا .. ولاكن موتورلا تأخرت كثير مما أبعدها عن المنافسه مؤخرا

    نتمنى الافضل لجميع الشركات .فنحن المستخدمون سنكون احد المستفيدين

  • كم اكره ديك تراسي.. وفيلمه أسوء فيلم لـ ألباتشينو.
    بالنسبة للجهاز سليم لاين.. كأنه الشاحن مو مايكرو يو اس بي؟
    اما الجهاز الثاني تارقا شكله اوكيييييي

    • اقصد zaha شكله أوكي.. دقيقة !! إسمه زهاء.. يكون من تصميم المعمارية زهاء حديد؟!!

  • موتورولا أثبتت جدارتها في عالم الأندرويد

    بعد تجربتي لـ Atrix 4G بدأت افكر جدياً في اقتناء زوم واصبحت شركة موتورلا بعد ان كانت من العلامات التي لا اهتم بها أقل بدرجة من شركة HTC التي اعتبرها الأفضل والأجود بدون منازع

    شخصياً لا اعتبر سامسونق نداً ومنافساً لموتورلا

    • بالفعل اتريكس جهاز رائع و يشهد على قوة موتورولا و اجهزتها و اعتقد ان الامر واضح للمستخدمين في امريكا و ربما سيصبح واضحا في باقي العالم قريبا

  • خبر جميل.. ربما أكون قد أستعجلت قليلا لشرائي موترولا زوم!!

    على العموم وبعد إستخدام الزوم لعدة أيام وجدت فيه أشياء جميلة وأشياء ليست كذلك وها هي الخلاصة بالارقام مع بعض الملاحظات:

    1- الشاشة: 6 من 10
    الوان الشاشة ليست رائعة أو دقيقة عند مقارنتها مع شاشة تلفوني DHD كما اني وجدت الكتابة ليست بالوضوح التي كنت أتمناه وهي تبدو أيضا اقل دقة من شاشة تلفوني. هذا الكلام لا يعني أن الشاشة سيئة بل هي مقبولة ولكن واضح جدا أن نسبة التباين ضعيفة جدا. وعلى عكس شاشة تلفوني اكاد ارى نقاط البيكسلات حتى من المسافة المناسبة للرؤية!!

    2- تصميم الجهاز: 9 من 10

    3- وزن الجهاز: 7 من 10
    متعب قليلا عند حمله بيد واحدة لأكثر من دقيقة

    4- عمر البطارية: 7 من 10
    متوسط العمر لإستخدام متوسط 10 ساعات

    5- الشاحن: 5 من 10
    جودة صناعته ليست جيدة وقد بداء أن ينخلع الواير من رأس القابس. كما أن رأس الشاحن صغير جدا وركيك ويحتاج عناية عالية في التعامل معه.

    6- فلاش الكاميرا: 9 من 10
    فلاش أقوى مما توقعت

    7- جودة تصوير الكاميرا الخلفية: 9 من 10
    الصور الثابتة ممتازة اما الفيديو فلم يكن بالنعومة المطلوبة وكأنة يفقد بعض الإطارت عند تحرك الكاميرا.

    8- جودة الكاميرا الامامية: 5 من 10
    لا بأس بها لتشات الفيديو

    9- جودة مكبر الصوت: 8 من 10
    جيد ولكن كان من الممكن ان يكون أقوى وأعمق

    10- تصميم واجهة الإستخدام: 9 من 10

    11- سلاسة ونعومة واجهة الإستخدام: 8 من 10
    لا يزال الايباد 1 يتفوق في هذا الجانب رغم أن مواصفات عتاده أقل بكثير من اللزوم. فقد لاحظت بعض التباطئ Lag عند التنقل بين الصفحات في اللزوم بالذات عند إستخدام خلفية متحركة وبعض الويدجتات. أجد أن تلفوني DHD انعم من اللزوم قليلا!!!

    12- الماركت: 3 من 10
    لا أقصد هنا عدد البرامج الخاصة بالاجهزة اللوحية رغم عددها القليل جدا (72 برنامج) ولكن المشكلة في شراء أو تحميل البرامج المجانية بشكل عام. فحتى هذه اللحظة لاأستطيع تحميل 99% من البرامج حيث تظهر لي رسائل تقول (لم يتم إيجاد البرنامج) أو (لا تستطيع تحميل البرنامج هذا في بلدك). لقد أنحلت المشكلة من تلقاء نفسها لمدة 4 ساعات البارحة ثم عادت كما كانت. تواصلت مع جوجل وهم يحاولون حل المشكلة الآن. من ناحية لاحظت أنه لا يمكنني تقييم البرامج اوكتابة ملاحظاتي في الماركت. معظم برامج التلفون التي تم أنزالها بطرق أخرى وغير مباشرة من غير الماركت تعمل بشكل جيد حتى الآن.

    13- البريد الالكتروني: 9 من 10

    14- المتصفح: 10 من 10
    بشكل عام ممتاز ودعم العربية فيه جيد جدا ولكن لاحظت عند كتابة هذا التقرير في موقع أردرويد بعض التباطؤا في الكتابة ونفس الشيء في بعض المواقع العربية الاخرى. لم الاحظ هذه المشكلة عند الكتابة الانجليزية في المواقع الانجليزية.

    15- جودة الصناعة: 10 من 10

    لا زلت أعتقد أن النظام يحتاج لتحسينات كبيرة لجعله يعمل بنفس نعومة الايباد او الايفون و حتى ذلك الحين ، لا أنصح بشراء اللزوم إلا إذا كنت من المغامرين وتحب تجربة الجديد أمثالي. ومع ذلك أعطي الجهاز تقدير عام “جيد أو 7 من 10” بإعتباره التجربة الأولى لنظام قرص العسل.

    تحياتي …

    بالمناسبة وصلني قبل ساعة وعبر الهواء تحديث أندرويد 2.3 لجهازي الرائع DHD فمبروك لملاك هذا الجهاز.،.

    • شكرا أخي ياسر على المراجعة أنا اتفق معاك تماما
      راح اضيف بعض الملاحظات من خلال استخدامي للجهاز
      طبعا الجهاز أخذته من أكسيوم السعودية وما نزل للحين الابديت الآخير عليه 3.1..لأنه نسخة سانغفورة.
      – الـ Ghosting في التصفح وانت تعمل scrolling خاصة في المنتديات وأيضاً عند قراءة الكتب التنقل بين الصفحات موش ناعم حتى مقارنة بأي جوال اندرويد(عندي الديزاير+جالكسي 1+جالكسي 2+ ipad). هذي أكبر نقطة أحبطتني في الجهاز على الرغم من مواصفاته التقنية…
      – الماركت..كنت مفكر انهم راح يسون قسم خاص بالأجهزة اللوحية، عشان تقدر تعرف بالضبط البرامج الخاصة بالجهاز..بدل خلط الحابل بالنابل..لازم تحمل البرنامج وتشوف ان كان يضبط على الجهاز او لا لأنه نسخة جوال.
      _ التنقل بين قائمة البرامج والصفحة الرئيسية فيه غير سلس وناعم..تحس انه الجهاز فيه شي غلط حتى مقارنةً مع أي جوال اندرويد.
      – الوزن الثقيل مثل ما قلت شيء مستغرب من موتورولا وهي كل نيتها تنافس الآيباد اللي حتى جعلته نفس حجم النسخة الأولى منه .
      _ الشاحن اكبر علامة استفاهم..لماذا لم يتم توحيده مع مدخل اليو اس بي كالعادة في الأجهزة الأخرى؟!! تخيل ان تحمل الشاحن أذا كنت قد اشتريت Case للزووم وكأنك تحمل لابتوب والشاحن معه على الأقل هناك سيكون له مكان في الشنطة أما هنا !! فعلا أنا لا أعلم فيما كانت تفكر موتورولا في الوقت الذي اصبحنا نرى شركات تقتصد في المداخل أو توحد الأستخدامات كلها عن طريق مدخل واحد.

      وفعلا مثلما قلت لا أنصح بشراء الزووم الآن..
      عزيزي ياسر هل النسخة التي لديك هي Motorola XOOM MZ604 وهل تم تحديث النظام بـ 3.1 ؟

      • حياكم الله اخي الكريم وشكرا على الملاحظات والإضافات والتي أتفق معها.
        تعقيبا على ما تفضلت به .. فرغم أني دائما أفضل أن يكون الجهاز فيه نوع من الثقل ولا أحبه أن يكون خفيف زائد عن اللزوم كما هو الحال في معظم تلفونات سامسونج ومع ذلك كنت أفضل أن يكون الجهاز أخف لأنه بالفعل متعب عند حمله بيد واحدة.

        موضوع الشاحن والقابس الركيك الغير قياسي أعتبره غباء من موتورولا.

        موضوع التباطؤ غريب فعلا رغم قوة العتاد .. أعتقد أن المشكلة في نظام قرص العسل من أندرويد حيث يحتاج ألى مزيد من التحسينات ليعمل بسلاسة ونعومة .. فبعد تحديث تلفوني DHD إلى نسخة 2.3 أصبح أسرع وسلس وأنعم من موتورولا زوم بكثير!!!

        جهازي اللوحي القادم سيكون بالتأكيد من سوني أو HTC وليس من موتو ..

        رغم كل تلك العيوب .. لا زلت أرى واجهة وإستخدام الجهاز ممتعة جدا و أكثر بكثير من الآيباد وواجهته المملة.

        وأخيرا .. جهازي الزوم طلبته من أمازون أمريكا وهي نسخة الواي فاي. ما أن تم فتح الجهاز حتى وصلني تحديث 3.1 وبالتالي لم تسنح لي الفرصة لتجربة نسخة 3.0 لملاحظة الفوارق مع التحديث الأخير…. بالمناسبة كيف تحصل على رقم الموديل؟

        شباب .. لدي بعض الأصدقاء يريدون شراء جهاز لوحي يعمل بنظام وينودوز 7 حتى يحملوا عليه مايكروسوفت أوفيس ويريدون أن يحتوي الجهاز على شريحة GSM ليستخدم كتلفون ثانوي. هل من خيارات وهل يدعم النظام العربية كما هو الحال النسخة العادية؟

        سؤال آخر: هل يوجد برنامج أوفيس لأندرويد 3.1 فما فوق يتعامل مع ملفات مايكروسوفت أوفيس ويدعم العربية؟ أصدقائي يريدون جهاز لوحي يغنيهم عن أستخدام كمبيوتر اللابتوب للإستخدام المكتبي المتنقل.

        • حياك الله اخ ياسر
          بالنسبة لمعرفة موديل الجهاز تجده في
          settings>About tablet>Model number
          وفعلا مثل ما تفضلت يبدو ان قرص العسل لم يكتمل بعد على الرغم من ان استخدامه ممتع وسريع الوصول لم تريده وانا افضله على نظام ios ولكن التباطؤ هو الذي يفقد التجربة المتعة الحقيقية.
          بالنسبة لسؤالك الأخر عن الأوفيس في اندرويد والاستغناء التام عن الابتوب فإني لم اصل فعلا الى هذه المرحلة
          لازالت اللوحيات بنظري لا تغنيك تماما عن الكمبيوتر خاصة في مجال الإنتاجية.
          هناك برنامج للأوفيس يحرر ويحفظ ملفات الوورد والبوربوينت OfficeSuite Pro لم اجربه صراحة، ابحث عنه في الماركت
          بالمناسبة اضفتك في التويتر

          • ﻋﻔﻮﺍ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﺄﺧﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﺮﺩ.
            ﻓﻲ ﺟﻬﺎﺯﻱ ﻳﻈﻬﺮ ﺭﻗﻢ ﺍﻟﻤﻮﺩﻳﻞ ﺑﺪﻭﻥ ﺭﻗﻢ .. ﻓﻘﻂ ﻛﻠﻤﺔ Xoom

            ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻠﺒﺮﻧﺎﻣﺞ ﺍﻟﺬﻱ ﺫﻛﺮﺗﻪ ﻓﻼ ﺗﻮﺟﺪ ﻟﻪ ﻧﺴﺨﺔ ﺗﺠﺮﻳﺒﻴﺔ ﻭﻼ ﻳﺒﺪﻭ ﺍﻧﻪ ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ ﺟﻴﺪ ﻣﻦ ﺧﻼﻝ ﺗﻘﻴﻴﻢ ﺍﻟﻤﺴﺘﺨﺪﻣﻴﻦ.

            ﺍﺗﻔﻖ ﻣﻌﻚ ﺑﺄﻥ ﺃﺟﻬﺰﺓ ﺃﻧﺪﺭﻭﻳﺪ ﺍﻟﻠﻮﺣﻴﺔ ﻻ ﺯﺍﻟﺖ ﻻ ﺗﻐﻨﻲ ﻋﻦ ﺍﻟﻜﻤﺒﻴﻮﺗﺮ ﺍﻟﺸﺨﺼﻲ ﺍﻟﻤﺤﻤﻮﻝ ﻓﻲ ﻣﺠﺎﻝ ﺍﻟﺒﺮﺍﻣﺞ ﺍﻼﻧﺘﺎﺟﻴﺔ ﻣﺜﻞ ﺍﻸﻭﻓﻴﺲ ﻭﻏﻴﺮﻫﺎ.

            ﻳﺒﻘﻰ ﺍﻟﺴﺆﺍﻝ ﺍﻼﻥ ﻫﻮ ﻣﺎ ﻫﻲ ﻣﻴﺰﺍﺕ ﻭﻋﻴﻮﺏ ﺍﻸﺟﻬﺰﺓ ﺍﻟﻠﻮﺣﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻌﻤﻞ ﺑﺎﻟﻮﻳﻨﺪﻭﺯ ﻣﻘﺎﺭﻧﺔ ﻣﻊ ﺃﺟﻬﺰﺓ ﺍﻟﻼﺑﺘﻮﺏ؟

  • يااخوان مامرت سنه عالزوم ولا ليل عالفشل بيطلقون زوم 2 الموضوع صار حلب للمنتج ماهو مسالة تقير ذوق الربح وباي طريقه

%d bloggers like this: