أردرويد

غوغل وموتورولا تكشفان رسميًا عن هاتف Moto X

moto-x-2-hero

كشفت شركتا غوغل وموتورولا رسميًا اليوم عن الهاتف المنتظر الذي أثار ضجة إعلامية كبيرة خلال الفترة الماضية: Moto X. قبل الحديث عن ميزات الهاتف المتنوعة، سنبدأ بداية تقليدية بالحديث عن مواصفات الجهاز وهي:

  • معالج Motorola X8، وهو عبارة عن نفس معالج Snapdragon S4 Pro بتردد 1.7 غيغاهرتز لكن محسن خصيصًا للعمل مع برمجيات موتورولا.
  • 2 غيغابايت من ذاكرة RAM
  • يتوفر بمساحتي تخزين: 16 و 32 غيغابايت
  • شاشة بقياس 4.7 إنش بدقة 720p من نوع Super AMOLED HD
  • بطارية بسعة 2200 ميلي أمبير
  • كاميرا خلفية بدقة 10 ميغابيكسل بتقنية Clear Pixel
  • كاميرا أمامية بدقة 2 ميغابيكسل
  • NFC, Bluetooth 4.0, Miracast, GPS, ..

حاليًا تم الإعلان عن الهاتف لسوق الولايات المتحدة فقط وسيتوفر لدى الشركات الخمس الكبرى هناك، بسعر يبدأ من 200 دولار مع عقد لمدة سنتين. ولا معلومات حتى هذه اللحظة عن النسخة العالمية المفتوحة من الجهاز.

وكما سمعنا في التقارير السابقة، يتميز الهاتف بقابلية التخصيص، وقد تم الكشف عن هذا رسميًا حيث سيتم إطلاق موقع Moto Maker الذي يتيح للمستخدمين طلب هواتفهم والاختيار بين مجموعة كبيرة من خيارات الألوان، تبدأ من اللونين الرسميين للجهاز وهما الأسود والأبيض وتمتد كي تشمل ألوانًا كالأحمر والأخضر والوردي وحتى اللون الذي يحمل رسمة الخشب، بالمجمل هناك 18 لونًا متوفرة، هذه الألوان خاصة بالجهة الخلفية فقط والتي يمكن أن يطلب المستخدم حفر نص معين عليها، أما الجهة الأمامية فيمكن أن تكون بيضاء أو سوداء فقط.

zshdsc0695-1375373263

عدا عن الألوان، ستتيح الشركة إمكانيات تخصيص برمجية يمكن للمستخدم تحديدها من الموقع عند طلب الهاتف، وستكون موجودة في هاتفه بمجرد إخراجه من العلبة وتشغيله. بعض هذه التخصيصات تتضمن أشياء مثل إعدادات حساب غوغل، ورسالة مخصصة تظهر للمستخدم لدى تشغيل الجهاز. لكن ميزة Moto Maker للتخصيص ستكون حاليًا حصرية لشركة AT&T الأمريكية لكن من المفترض توفرها لاحقًا لدى شركات أخرى، ولا معلومات عن إمكانية توفيرها للنسخة العالمية من الجهاز.

[youtube]https://www.youtube.com/watch?v=vpU1mW0Mjm8[/youtube]

أما من الناحية البرمجية يعمل الهاتف بنسخة أندرويد 4.2.2 لدى إطلاقه، وهذا أمر غريب نظرًا لكون هواتف غوغل الرسمية من سلسلة Nexus قد حصلت على أندرويد 4.3 مؤخرًا، لكن موتورولا بررت هذا بأنها ما زالت تعمل بشكل مستقل نوعًا ما عن غوغل وبأنها لا تحصل على أية أفضلية أو أولوية من حيث التحديثات، وستقوم بتحديث هاتفها بعملية مشابهة لما تقوم به الشركات الأخرى. لكن واجهات الهاتف هي نفس واجهات أندرويد الأساسية مع إضافة عدد من الميزات البرمجية (التي سنتحدث عنها بالتفصيل في مواضيع منفصلة)، مثل إمكانية التحكم بالهاتف دون لمسه والتي تعتمد على استخدام الأوامر الصوتية. وميزة Active Display التي تقوم بعرض التنبيهات على الشاشة. بالإضافة إلى ميزة Quick Capture في الكاميرا التي تتيح تشغيل الكاميرا لالتقاط الصور بسرعة عبر هز الهاتف مرتين.

[youtube]https://www.youtube.com/watch?v=xXyCbrdQEyA[/youtube]

بالطبع، عدا عن الميزات البرمجية التي سنمر عليها بالتفصيل لاحقًا، يقدم الهاتف مواصفات متوسطة. موتورولا دافعت عن ذلك في تصريحات لموقع The Verge قائلةً بأنها كانت تستطيع بناء هاتف بشاشة من دقة 1080p لكنها وجدت بأنها لن تكون مفيدة إلا في استهلاك البطارية دون أن يلحظ المستخدم الفرق.

سواء كنت تتفق أو تختلف مع موتورولا، لا شك أن Moto X بميزاته البرمجية قد قدم بعض الأفكار الجديدة، أو تبنى بعض الأفكار الموجودة مسبقًا بشكل جديد.

سنقوم بتغطية كل ما يتعلق بهاتف Moto X عبر سلسلة من المقالات القادمة. تابعنا، ودعنا نعرف رأيك بالهاتف ضمن التعليقات.

أنس المعراوي

مدوّن حالي، مطوّر ويب سابق، مهووس دائم بالتكنولوجيا والمصادر المفتوحة. مؤسس موقع أردرويد.

عنواني على تويتر: [email protected]

48 من التعليقات

ضع تعليقًا

  • التصميم ممتاز ولكن لا أعتقد أن هذا الهاتف سيستطيع منافسة جالاكسي اس 4 واتش تي سي ون

  • ممتاز جداً و ينقصة دعم بطاقات الذاكرة الخارجية ولكنة اكثر من ممتاز

  • بعد كل الضجه الإعلاميه والمبلغ الضخم الذي صرف على الحملة الدعائيه،، لا ارى أي مبرر فهاتف droid maxx من موتورولا يملك بطاريه كبيره بسعة 3500 اكبر بكثير اذا ماهو الجديد الذي يميز هذا الهاتف عن غيره حتى دقة الشاشه اقل من الهواتف الأخرى ربما الجيل القادم سيكون افضل بكثير.. ربما؟!

    • المواصفات لا تعني شيئاً مادامت على ورق.

      جهاز ببطارية بسعة 2200 ملي-آمب قد تكون أفضل من بطارية 3500 ملي-آمب. مادام الهاردوير والسوفتوير مصممين للعمل مع بعض بطريقة متناسقة. فبالتالي سكون عندنا إستهلاك منخفض للطاقة مما يزيل الحاجة إلى بطارية بسعة أكبر تسبب زيادة حجم ووزن الهاتف.

      قد تكون مواصفات الجهاز متواضعة بالمقارنة مع HTC One والجالاكسي إس4، لكن إذا كان الجهاز مصمم بطريقة تجعل الهاردوير يعمل مع السوفتوير بطريقة أفضل منها في الهواتف المنافسة، فإنه بإمكانه أن يتفوق عليهم في الإستعمال.

      أنا بإنتظار قراءة تجارب وتقييمات الجهاز 🙂

      • اجل وبكل صراحة ايفون ٥ هو الجهاز الاول ..ليش لانكم دايما تقولون الجهاز اذا مصمم بطريقة تجعل الهارد مع السوفت يعملون بطريقة افضل فان اجهاز بامكانه يتفوق ..ولا يعني الجمله السابقة خاصة باجهزة الاندرويد .. دايما ” اندرويد عنصرية “

  • قلت اني بانتظر بالاعياد الجاية طرح نيكسوس الجديد من قوقل ولن اعول على غيره من اجهزة
    شكرا على التغطية

  • فعلا سلسلة النيكسوس تكون أأفضل من حيث المواصفات و تتميز بالسعرزالمناسب المنخفض نسبيا

  • أهم ميزة في نظري هي “التحكم في الهاتف دون لمسه بالأوامر الصوتية” لأنها تحتاج الى معالج خاص معدل خصيصا لهذه المهمة، وهو ما قدمته موتورولا في هذا المعالج

    واتوقع ان يكون السعر منخفض ربما 300-400 دولار للنسخة المفتوحة منه

    • تصدق أني معي نوت 1 وماشي معي مثل الفل طبعا مع روم CM
      فكيف مع هاتف يعتبر نظامه مطابق مع نظام اندروي الصافي مع إضافات بسيطة جدا
      وتخصيص شكل الجهاز بحد ذاته يعتبر شي مغري جدا
      لكن ننتظر النسخة المفتوح وبعدها نحكم عليهم وخاصة ان موتو تعتبره المنقذ الاخير ل سمعة الشركة

  • عندي تعليق واحد حالياً وهو أن كلام موتورولا عن شاشة 720p صحيح.

    • صحيييييييييييييح صحييح
      انا ضد شاشات 1080p للشاشة اصغر من “9.7

  • اولا وقبل أي كلام ..
    هاهاهاهاهاهاهاهاها ..

    مرة اخرى ..
    هاهاهاها ..

    دقة 720 p
    هاهاها ..

    معالج ثنائي النواة ..
    هاهاهاها ..

    طلب من الوان موجودة ….
    هاهاهاهاه ..

    فعلا غير نظرتنا والموجه له الكلام يعرف نفسه ..

  • انا اتوقع ان الجهاز رائع في التصميم وسعره مناسب … نحنا بطبيعتنا كشعوب عربية ما نحب التغيير او المخاطرة يعني تلاقي الاغلبية اجهزتنا اما جالكسي او ايفون مع ان في اجهزة ارخص في السعر وبنفس المواصفات

  • انا متفق تمااااماً مع شركة موتوريلا بالنسبة للشاشة
    والتوافق الحاصل بين القطع معالج صنع خصيصا لهاتف محدد امر يستحق التقدير

  • اخي انس ارجو ان تضيف الى الخبر الآتي من بعد إذنك:
    1- راح يحصل ملاك Moto X على 50GB في Google Drive لمدة سنتين
    2-المعالج ثماني النواة(2 نواة لمعالجة التطبيقات بسرعة 1.7 & 4 نواة للرسوميات & نواة للأوامر الصوتية وما الى ذلك & نواة للحوسبة السياقية)
    وشكرا لك
    ………..
    رأيي في الجهاز:
    اولا: لايستحق ان يقال عنه متوسط المواصفات فالمعالج ثماني النواة و النواة موزعة بطريقة زكية جدا موفرة للطاقة اضافة الى انه سيكون ممتاز في الألعاب الضخمة واضف الى ذلك 2 غيغا رامات مثل كل الاجهزة مرتفعة المواصفات وبالنسبة دقة بكلام موتورولا صحيح 100%
    فانا املك هاتف بدقة 720 بيكسل وافلام HD رائعة عليه هذا كله يعني ان موتو اكس ينافسس اقوى الاجهزة
    ثانيا:الهاتف شكله من الخلف رائع لكن من الامام كأنو صغير ومتثل غالاكسي نيكسوس
    ثالثا: السعر يخوف لان العقد ب 200 دولار مثل هواتف Galaxy s4 and htc one
    هذا قد يعني انه يمكن ان يكون سعر موتو اكس ب600 دولار ومافوق
    واخيرا شكرا لكم

  • حتى لا يسأل احد لماذا قلت ان اداء الرسوميات سيكون ممتاز
    توزيع نواة المعالج:
    المعالج ثماني النواة بنظام Computing X8

    نواتين بتردد 1.7Ghz للنظام & 4 أنوية للمعالج الرسومي

    نواة واحدة للأوامر الصوتية وما شابه & نواة واحدة للحوسبة السياقية

  • نسيتوا اهم شي واجهة صافية من اندريود 4.3 وزي ما قال اخونا الحهاز تفوق على اتش تي سي واس4 اللي مزعجينا فيه فكل مكان تفوق عليهم ثنينهم من ناحية ال graphics 2 ram ddr

  • رائع…..موتورولا قدمت عتادا رائعا ومواصفات ممتازة ولكن بقي دور google لتظهر نظامها بالصورة المرجوة…اجمالا جهاز رائعوالسعر جيد بالنسبة لجهاز برامات 2جيجا

  • اصابني بخيبة امل كبيرة بالذات في سعة البطارية. من الظاهر انو عاوزين يقرو السوق في الاول بي جهاز متوسط الشركة لسة ادارتها جديدة ومحتاجة دعاية شفوية اكتر من اعلانية. كنت متوقع ما ينزلو جهاز بمواصفات قوية ومنافسة لاخر الاجهزة لانو خسران خسران مثل ما عملت htc قوة اجهزتها لم تمكنها من احتلال السوق لكن طول مدة صراعها هو النجحها حاليا. اتوقع بعد سنتين شركة moto حاتكون number one و بلا منازع

  • بالنسبة إلي الجهاز حسب الكلام ممتاز إذا كانت موتورولا بجد عاملة تناسق بين الهارد و السوفتوير بتقديرات جيدة نسبيا ف هاد اللي بدي ياه لأنو صراحة أنا جربت Sony, Samsung, LG,… بس ما شفت جهاز عطاني ضيان فمتل أجهزة Motorola يعني الmax لأي جهاز كان 2~3 بس الموتورولا 5~7 و بتمل منه و آخر شي أنت بتكسره من أهرك أنو ما عم يخرب ف عن نفسي بأول فرصة فاقع شروة جهاز moto x أو اللي بيجي بعده

%d bloggers like this: