أردرويد

تطبيق الدردشة والمحادثات الصوتية Maaii يحقق شهرة واسعة في الدول العربية كبديل لفايبر وسكايب

قالت الشركة المطورة لتطبيق المحادثة الصوتية والتراسل الفوري Maaii بأن تطبيقها يحقق شهرة واسعة في الدول العربية منذ إطلاقه وحتى الآن. وذكرت الشركة ومقرها هونغ كونغ بأن عدد مستخدمي التطبيق في المملكة العربية السعودية فقط وصل إلى أكثر من 300 ألف مستخدم جديد خلال 7 أيام فقط. ويبدو بأن هذا الإقبال الكبير مرتبط بحجب “فايبر” في المملكة.

وقالت الشركة في حوار مع موقعنا الشقيق “البوابة العربية للأخبار التقنية” بأن عدد مستخدمي التطبيق في السعودية شهد نموًا بمعدل 766% في رسائل المحادثة و 350% زيادة في عدد المكالمات الصوتية اليومية. ويُذكر أن Chris Lewis أحد مؤسسي الشركة هو الرئيس السابق لسكايب في آسيا.

com- (8) com- (7) com- (6)

ويوفر تطبيق Maaii العديد من مزايا المحادثات الفورية مثل المحادثات الجماعية، ومشاركة الوسائط، والملصقات، ولكنه اشتهر بين مستخدميه، وفقًا للشركة المطورة، بفضل مكالماته ذات الجودة العالية، علاوة على المميزات الأخرى مثل إمكانية إضافة الأصدقاء من فيسبوك وإجراء المكالمات الصوتية معهم دون الاعتماد على رقم الهاتف وميزة البريد المرئي والرسوم المتحركة في المحادثات.

بالإضافة إلى السعودية، يحتل التطبيق مراتب متقدمة في متجري غوغل بلاي و آيتونز ضمن فئة التطبيقات المجانية في كل من الكويت وقطر والبحرين ومصر ودول أخرى.

التطبيق يستحق التجربة لمن يريد بديلًا قويًا لتطبيقات المحادثة الأخرى، ويمكن تحميله مجانًا من متجر غوغل بلاي أو من مخدمنا بصيغة apk.

[pb-app-box pname=”com.maaii.maaii” theme=”light” lang=”ar”]

أنس المعراوي

مدوّن حالي، مطوّر ويب سابق، مهووس دائم بالتكنولوجيا والمصادر المفتوحة. مؤسس موقع أردرويد.

عنواني على تويتر: [email protected]

7 من التعليقات

ضع تعليقًا

  • التطبيق يطلب اذونات كثيرةلمختلف موارد ومعلومات الجهاز والمعلومات الشخصية قبل تثبيته….

    السؤال هل يحتاج مثل هذا التطبيق فعلا لكل هذه الاذونات لتشغيله؟!

  • إظن أنه إذا أشتهر في الدول الأجنبية أيضاً سيملك مستخدمين كثيرين جداً.

  • اعتقد ان هذا التطبيق يطلب الكثير من الأمور التي لا علاقة لها بالتطبيق او تشغيله مما يطرح اسئلة كثيرة..
    وهذا سبب كافي لي بعدم تحميل التطبيق على جهازي.

  • شو هيي نقاط ضعفه وقوته مقارنة بفايبر وسكايب؟
    كنت جربت سابقاً تطبيق Line لكن جود المكالمات وسهولة الاتصال كانت سيئة جداً مقارنة بفايبر للاسف..

  • مدى الأستفادة من هذا التطبيق للشركة المروجة له ومامدى قوةالأمان لنا والخصوصية عند استخدامه ومن هية الجهة الحقيقية الراعية له.؟؟

%d bloggers like this: