أردرويد

هل تعمل غوغل على إصدار نسخة محسنة من هاتف Galaxy Nexus؟

حصل موقع SamMobile على ما قال بأنها ورقة مسربة من داخل شركة Samsung تُظهر ما يبدو بأنها مواصفات هاتف جديد تعمل على تطويره يحمل الرقم GT-I9260 والإسم الكودي “Superior”. لو راجعنا رقم الطراز الخاص بهاتف Galaxy Nexus لوجدنا أنه GT-I9250 مما يشير إلى أن الجهاز الجديد المفترض هو تطوير على الجهاز الذي صدر في نهاية العام الماضي.

بالنسبة للمواصفات يحمل GT-I9260 نفس قياس ودقة شاشة Galaxy Nexus (أي 4.65 إنش بدقة 720p) ونفس المعالج ثنائي النواة لكن بسرعة أعلى 1.5 غيغاهرتز بدل 1.2 غيغاهرتز. كما يحمل كاميرا خلفية بدقة 8 ميغابيكسل (بدل 5 ميغابيكسل) وأمامية بدقة 1.9 ميغابيكسل (بدل 1.2 ميغابيكسل) ونفس المساحة الداخلية (16 غيغابايت) لكن هذه المرة مع دعم فتحة microSD وهو أمر مستغرب نظراً إلى أن غوغل كانت قد قالت سابقاً بأنها قررت إلغاء فكرة دعم بطاقات microSD من هواتفها الرسمية لأسباب تتعلق بتحسين بالسرعة والأداء.

لو افترضنا صحة الورقة المسربة يبقى السؤال هو لماذا تريد غوغل طرح نسخة محسنة قليلاً من هاتف Galaxy Nexus بدل طرح هاتف جديد كلياً؟

أحد الاحتمالات هو أن غوغل ما زالت تريد طرح هاتف نيكسوس جديد وقوي بمعالج رباعي النواة، لكنها ستطرح بالإضافة إليه نسخة محسنة من Galaxy Nexus أصبحت تعتبر متوسطة المواصفات بمقاييس هذه الأيام وبسعر متوسط أو منخفض نسبياً. لو نظرنا إلى أن غوغل تبيع الجهاز حالياً بسعر 350 دولار فيمكن أن نتوقع بأنها ستقوم بتخفيض سعره أكثر وطرح الجهاز المحسن بنفس السعر ربما. سيكون من الرائع الحصول على جهاز ثنائي النواة بشاشة عالية التحديد وقادر تشغيل نسخة جيلي بين بسرعة وسلاسة عاليتين وبهذا السعر المنخفض مما سيساهم في نشر نسخة أندرويد الأصلية من غوغل بين عدد أكبر من المستخدمين الذين سيحصلون أيضاً على التحديثات بسرعة كبيرة.

هذه النظرية تتماشى أيضاً مع التقارير التي تتحدث عن اعتزام غوغل تنويع الشركات التي تقوم بإصدار أجهزة نيكسوس، وهو ربما ما أكدته غوغل بشكل غير مباشر. وبالتالي من المتوقع أن نرى أجهزة Nexus مختلفة بمواصفات وأسعار مختلفة مناسبة للجميع وصادرة أيضاً عن شركات مختلفة.

علينا الانتظار قليلاً كي نرى إن كان جهاز GT-I9260 هو بالفعل مثل ما نعتقد.

[SamMobile]

أنس المعراوي

مدوّن حالي، مطوّر ويب سابق، مهووس دائم بالتكنولوجيا والمصادر المفتوحة. مؤسس موقع أردرويد.

عنواني على تويتر: [email protected]

12 من التعليقات

ضع تعليقًا

      • اخوي malek و الاخ onetow

        لماذا سوف يكون اغبى شي تسويه غوغل .. ؟!!
        ارجو ذكر وجهة نظرك بهذا الخصوص

        اما انا بالنسبه لي شخصا هذه افضل خطوه تعملها غوغل 🙂 للاسباب التالية :

        اولا : مشكلة التحديثات وخاصتا من سامسونج دائما متأخره في التحديثات و كثرة هواتفها
        ثانيا : سامسونج تلعب دور مهم جدا وهو واضح تصنع هاتف جيد جدا للنكسوس اما جهازها المشهور جالكسي اس ٣ ياتي بمواصفات افضل !! طبعا للترويج لهاتفها بمعني الشركه تبحث عن مصلحتها !! اما غوغل طاف !!
        ثالثا : طبعا كل شركه تريد الربح وهذا من حقها 🙂 سواء غوغل او سامسونج !!
        وغوغل كل سنه تصدر تغييرات من كل نظام وهذا شيء جميل لكل من يستخدم النكسوس لانه دائما ما يحصل على الجديد باسرع وقت ممكن 🙂
        رابعا : بخصوص الواجهه للنكسوس بعض الافراد لا يعجبهم واجهة النكسوس !! وهذا رأيه الشخصي 🙂 طبعا الجميع له الحق في الاختيار 🙂 ولكن النكسوس له رومات كثيره تستطيع التغيير و الحصول على التحديثات ايضا 🙂 وايضا تستطيع ان تضع اي لانشر يعجبك و اللانشر معروف لدى المستخدمين بأنه يغير الواجهه فقط 🙂 وهذه وجهة نظر لا افرضها على الاشخاص 🙂

        اما بخصوص قوقل

        اولا : سوف ترى انتاج الشركات الخمس في صناعة النكسوس وهنا ستكون منافسه بين الشركات الخمس عندها الجميع يريد ابراز افضل المواصفات لكي يتحدى الاخر وهذا لصالح المستخدم و الشركة الام 🙂

        مثال :
        سامسونج : تصنع افضل شاشه ولكن الجوده ليست قويه او الكاميرا ٥ ميجابيكسل !!!! مع العلم ان اكثر الهواتف ٨ ميجابيكسل !!!
        اسوس : تصنع افضل شاشة وجوده قوية و كاميرا قويه ٨ ميجابيكسل !!!
        سوني : تصنع افضل شاشة و جوده قوية وتصميم رائع !! و كاميرا رائعه !! وصوت قوي !!
        وهكذا 🙂
        وهنا الشركات التي تتفنن سوف تبيع اكبر قدر ممكن من جهازها و ايضا المستخدم يحصل على افضل هاتف و تحديثات اول بأول

        هذه وجهة نظري بالموضوع 🙂
        وآسف على الاطاله

        • أخي محمد الكويتي

          أشكرك على التوضيح لكن للعلم أنا أعلم بالضبط مالذي تعنيه نكسوس.

          بالنسبة لسؤالك.. السبب هو سامسونج.

          1. هيمنة سامسونج على الأندرويد.. لدرجة أنها الآن هي الشركة الوحيدة الرابحة من بين مصنعين الأندرويد.. ومع ذلك غوغل لا زالت تدعمها بشكل مبالغ فيه ناسية باقي الشركات. حتى وصل الحال أن الأخ أنس في إحدى المواضيع عند ذكر أن هناك نسخة خام تحت التطوير لأحد أجهزة سوني تنبأ بظهور عدة أجهزة لنكسوس وكأن سوني ليست جديرة بنصنيع النكسوس بدلا من سامسونج.

          2.المواد الرديئة.. صدقني, فأنا أمتلكت HTC nexus one وامتلكت Galaxy nexus.. ريموت التلفزيون لدي يملك مواد أفضل من الموجودة في الجالكسي.

          3. عدم احترام العميل (عملاء غوغل).. في الغالكسي نكسوس, الدعم في الشرق الأوسط يكون من سامسونج نفسها, ورغم أن السفتوير خام .. إلا أني الى الآن لم يصلني الجيلي بين.. في الحقيقة جهازي asus tf101 بنظامه المعدل من أسوس وصلته نسخة 4.0.4 قبل الجالكسي نكسوس! لا أعلم مالذي تنتظره سامسونج! فهي تأخّر تحديثات جهاز غوغل الذي لا يميزه الا سرعة تحديثاته.

          بالنسبة لي, نكسوس من سامسونج للسنة الثالثة على التوالي بتكون سقطة من غوغل.

  • لو صح ما جاء فى هذا الخبر فانا اول من سيشترى الجهاز , انه اكثر من رائع .

  • انا بالنسبه لي الاداء وسلاسة النظام كثير من الاجهزه مواصفات عاليه والاداء سيئ

  • اذا كان صحيح ساكون اول من يشتريه فانا انتظر هاتف من جوجل يحمل نسخة جوجل النظيفة لكن بمواصفات خارقة كمواصفات ال S3

  • هذه التسريبات هدفها معرفة ردود المستخدمين قبل تصنيع واصدار الجهاز هل ستكون ايجابية ام سلبية

  • برأي انه سيكون حهاز غير ناجح فمن الأفضل على غوغل تصميم جهاز جديد
    والأجهزة ذات النسخة المعدلة من الأندرويد أراها أفضل وأعلى أداءا ولا يهمني بالنسبة لي إذا تأخر تحديث الجهاز للنسخة الجديد من الأندرويد شهرين أو ثلاثة

  • هالمواصفات كان المفروض تكون من السنة الماضية بالنسخة الأصلية وليس إصدار نسخة سيئة وإتباعها بنسخة محسنة!

    مدخل كرت الذاكرة والكاميرا 8 ميغا مواصفات ضرورية وليست رفاهية يا غوغل!
    كذلك يجب تفعيل usb mass storage بدلاً من السخافة المسماة MTP.
    و النقطة الأهم، أني لا أشتري جهاز نيكزس لأحصل على التحديث من سامسونغ كما خدعتنا غوغل ببعض نسخ جهاز غالاكسي نيكزس!!

%d bloggers like this: