هواوي تصفع مايكروسوفت: “لا أحد يُحقق أية أرباح من ويندوز فون، وسنُتابع مع أندرويد فقط”

3737-itok=tYKVYs4w

قالت شركة هواوي الصينية بأن تجربتها مع إنتاج هواتف بنظام ويندوز فون كانت فاشلة، وقالت بأنها لم تُحقق أية أرباح من ويندوز فون، وذكرت بأنه لا توجد أية شركة من شركات الهواتف تُحقق أية أرباح من الأجهزة العاملة بنظام ويندوزن فون.

وكانت هواوي قد أصدرت سابقًا هاتفين بنظام ويندوز فون، لكنها ذكرت في آب/أغسطس الماضي بأنها ستتوقف عن إنتاج الهواتف بنظام مايكروسوفت وستتابع عملها مع أندرويد فقط. وذكر المتحدث باسم الشركة في لقاء مع موقع صحيفة Seattle Times أنها لن تعود إلى ويندوز فون ما لم يتغيّر السوق.

ويُنظر إلى هذه الخطوة بأنها خبر سيء بالفعل لمايكروسوفت، التي تسعى (كما جميع الشركات الأُخرى) للحصول على قطعة من حلوى الأسواق الآسيوية الواعدة، وخاصةً في الصين والهند اللتان أصبحتا مضمارًا جديدًا تتنافس فيه كلًا من غوغل وآبل ومايكروسوفت، وبما أن هواتف هواوي تحظى بشعبية كبيرة في الصين، فهذا قد يكون سيئًا بالفعل لمايكروسوفت.

بالطبع لا يُمكن التأكّد من ادّعاءات هواوي بأن الشركات الأخرى التي أنتجت هواتف ويندوز فون لم تُحقق أية أرباح، لكن لا شك بأن نظام التشغيل يُحقق تحسنًا ولو بطيئًا في السوق حيث وصلت حصته إلى 8.1 بالمئة من سوق الهواتف الذكية.

[The Next Web]

قد يعجبك أيضًا
عدد التعليقات 19
  1. باسل يقول

    بالفعل.. المنافسة حامية الآن بين الios والأندرويد الويندوز فون ونظام نوكيا القديم مصيرهما الفشل.. ليس لنوكيا إلاان تلتحق بالأندرويد لتسلم

  2. مستخدم أندرويد يقول

    نظام ويندوز فون يشبه السجن

  3. عبد الحميد الجزائري يقول

    نظام التشغيل يُحقق تحسنًا ولو بطيئًا في السوق حيث وصلت حصته إلى 8.1 بالمئة من سوق الهواتف الذكية. ههههههههه

  4. جلول بن دلول يقول

    كلام هواوي صحيح ودقيق 100‰ فحصة وندوز فون بالسوق متدنية للغاية وهو نظام شبه فاشل او في طريقه للفشل

  5. moe يقول

    على مايكروسوفت استخدام أندرويد في أجهزتها.

  6. طارق يقول

    الويندوز فون نظام جميل و سلس و فيه بعض التغيير عن اندرويد و اي او اس ولكن

    النظام محدود بشكل فظيع و الخيارات مقيدة لابعد الحدود.

    اشتريت لوميا 520 و 720 و 920 من شدة اعجابي بالنظام ولكن و بسبب محدودية النظام و مشاكل في الهاردوير تركت الويندوز فون.

    انتظر ويندوز فون 10 لنرى هل فهمت مايكروسوفت الدرس ام لا

  7. رامي السهام يقول

    بعد كل هذه التجارب مع لوميا وما زلت مصرا على تجربة وندوز فون 10.الظاهر انك غير حريص على مالك.اترك كل شيء وابقى مع المستقبل ابق مع اندرويد بشركاتة المختلفة والقائمة كبيرة وواسعة للاختيار

  8. بلال سعادة يقول

    أعدكم أن تروا مراجعة أحد أجهزة هواوي العاملة قريباً بنظام الويندوز 10 على هذا الموقع .. ^_^

    نعم لا أنكر أن نظام الويندوز فون الحالي.ضعيف تسويقياً وعملياً من ناحية العائد .. ولكن لا ينكر أحد أن مايكروسوفت أنشأت نظاماً من الصفر وباتت الان تنافس لن أقول على المركز الاول أو الثاني .. لنقل الثالث حالياً مع كل مساوئ وعيوب النظام الحالي والتي نأمل أن يتم معالجتها في إصدار الاحلام من نسخة ويندوز 10

    حقيقةً لا أنكر أن التطبيقات أحد عوامل شهرة الاندرويد وال Ios .ولكن مايكرسوفت أشارت حقيقةً الى أن مقدار التطبيقات المميزة فعلياً قليل أقل من العدد الذي تطرحهُ كلتا الشركتان عند الحديث عن عدد التطبيقات ..

    نصف مليون تطبيق !!!.ما الذي يهمني أنني قد أجد (مثلاً) عند كتابة كلمة Flash light .. مئة تطبيق لتشغيل الفلاش !! يضيف بعضها على الاخر ميزات صغيرة جداً ويمكن جمعها في تطبيق واحد !!! .. هذا ما تسير عليه مايكروسوفت يا سادة الان في تحديث متجرها … ليكون متجراً خالياً (مع أنه حتى اللحظة ليس كذلك) من التطبيقات عديمة الفائدة كلياً

    يعجبني في نظام ويندوز فون أنه نظام يعرف استغلال مقدرات الجهاز … قارن جهاز بذاكرة 512 من نظام الاندرويد النهم للغاية ومستهلك موارد الجهاز .. قارنه بجهاز ويندوز فون .. ستشعر بسلاسة في الاداء مع أن المواصفات تقريباً متماثلة . ألم تسمع قبلاً في مقارنات الاجهزة يا صديقي أن المعالج (ثنائي النواة) على الويندوز فون . يعطي أداء رباعي النواة على الاندرويد . الاندرويد حفرة تمتص ثلثين موارد الجهاز وتبقي الثلث لك .وأنت دبر حالك !!

    أتمنى .. بل أحلم . أن يأتي الويندوز 10 كما وصفته وأعلنت له مايكروسوفت .,. بالشعار التالي . (one product / one platform /one store) .. هل تخيلت أنه يمكنك العمل (على نفس التطبيق ذاته) متنقلاً بين الحاسب والمحمول صديقي . أقول نفسه أجل نفسه لا زيادة ولانقصان .. نفس البرنامج يتم تصميمه بتقنية إسمها (dynamic preview) ..لتجعل التطبيق ذاته يتناسب مع حجم الشاشة ويعطيك المميزات المناسبة لكل حجم شاشة . يخفي خيارات في الشاششات الصغيرة .. ويظهر بشكل كامل في الشاشت الكبيرة . يشبه ذلك كيفية عمل قوالب المواقع الديناميكية .

    هذا هو مستقبل أنظمة التشغيل يا سادة .. وهنا إن جاء ويندوز 10 كما أتمنى .. سيقلب المعادلة .وصدقني إن كنتَ تعتمد على تطبيقات ويندوز ستجد نفسكَ ذاتَ يومٍ قاصداً متجراً من متاجر مايكروسوفت لشراء جهاز لوميا ..:)

    الويندوز 10 القادم للهواتف والحاسبات .. سيكون بنفس بيئة العمل التي تعمل عليها أمامك الان …

    فأن كان الاندرويد ناجحاً على الهواتف … فأن الويندوز ناجح على الحواسب …فما بالك لو صار على الهواتف واستعملت تطبيقات حاسبك مباشرة …

    بدأت الحرب … 🙂

  9. نصر عظيم يقول

    هههه بدأت الحرب…هدئ اعصابك ما تسوى كلها شركات فيما بينهم وانت رافع سيفك ولا حد يسال عنك.ارجع لقواعدك سالما غانما بعد هذه الحرب المريرة و احرازك هذا النصر العظيم

    1. بلال سعادة يقول

      الطريقة العربية التقليدية في الردود . . 🙂

      أثريتَ المحتوى العربي بكلماتكِ سيدي . شكراً لك . ^_^

  10. Mo يقول

    السلام عليكم
    إذا تحدثنا عن الخبر وشركة هواوي فهي محقه في ما تقوله
    فهي لم تنتج سوي جهازين فقط يعملان بنظام الويندوز فون..واذا قارنا جهازين مع مئات الاجهزة التي تنتجها هواوي بنظام أندرويد هنا تكون الكفه الربحية لصالح أجهزة أندرويد..
    نظام الويندوزفون نظام أشهر الأجهزة التي تعمل عليه هي سلسلة اللوميا ومشهور بهذه السلسلة عالميا..
    اما شركة هواوي شهرتها ليست كشهره شركة نوكيا وسلسلة لوميا لذا من الطبيعي ان تجد صعوبه في تسويق الويندوزفون من أجهزتها..
    .
    .
    أما إذا تحدثنا عن الويندوزفون كنظام هنا يطول الحديث..
    .
    .
    أولا نتحدث عن الهاردوير
    لا توجد في الويندوز فون سلسله هواتف ضعيفه ومتوسطه وقويه كما في أندرويد..
    جميع الهواتف القويه والضعيفه تعمل بنفس المستوي

    معظم أجهزة الوينوز فون مواصفاتها كألاتي..
    Ram512
    معالجات 1.2Gh
    ذاكره داخليه 8GB
    وتختلف الكميرا وحجم الشاشه وغيرها..
    هذه المواصفات إذا ما قورنت بأجهزة أندرويد تعتبر ضعيفه..
    لاكنها في نظام الويندوز فون قويه بما فيه الكفايه
    رام 512 كافي لتشغيل أعتي التطبيقات
    وكذلك المعالج 1.2Gh قوي ويعادل ضعف الاداء في أندرويد أي ما يعادل 2Gh
    أما الذاكره 8GB فهي كافيه تماما حيث يحتل نظام التشغيل حوالي 2.7GB من الذاكره فقط وتتبقى لك حوال 5GB للتطبيقات الأخرى..
    هنا تأتي ميزه الويندوز فون حيث يمكنك تنزيل كافة التطبيقات علي كرت الذاكره الخارجي ولا تحتاج لذاكرة الهاتف الداخليه..مما يجعل الجهاز يعمل بسلاسه مطلقه دون اي تهنيج او لاق او تعليق..

    ثانيا من ناحية السوفتوير
    نظام ويندوز فون نظام سلس وجميل وتجد في الشاشه الرئيسية كل ما تحتاجه دون الذهاب الي اي مكان..
    التايتلز او المستطيلات حيويه جداً وقابله للتخصيص مما يجعلك تتحكم في كل شي..
    وهناك ميزة إضافة حافظات كما في نظام IOS وبعض نسخ أندرويد المعدله..
    سلاسه وسهوله في الاستخدام..

    أما إذا تحدثنا عن متجر الويندوز فون فهو يحتوي علي كافة التطبيقات الرئيسية الموجوده في متجر أندرويد وIOS ..
    فقط الفرق في باقي التطبيقات التي لايستخدمها الناس كثيرا
    هنا يقول البعض متجر الويندوز فقير لكن العكس تماما..حيث تجد فيه كافة التطبيقات المهمه التي يستخدمها اي مستخدم لهاتف ذكي او اي نظام آخر بل قد تجد تطبيقات في متجر الويندوز فون غير موجوده في المتاجر الاخرى..

    التحديثات لنسخ الويندوز فون..
    وهنا يتفوق الويندوزفون علي أندرويد بصوره ساحقه..
    حيث عندما تصدر نسخه جديده أو إصدار جديد للويندوز فون تصل هذه النسخه لجميع هواتف ويندوز فون دون إستثناء..
    حيث لا توجد أجهزه قوقل ولا قوقل ون ولا غيرها..

    نزلت إصداره جديده من ويندوز فون تصل لكافة الهواتف..
    لا توجد أجهزه غير مدعومه ولا تحديث يصل العام القادم ولا غيره..
    مستخدمي أندرويد محرومون من هذه الميزة ويعانون منها اشد المعناة..
    أنا أستخدم جهاز من العام 2012 اي قبل سنتين
    مواصفاته
    Ram512
    ذاكره داخليه 4GB فقط
    معالج 1Gh فقط
    أتمتع بآخر نسخه من الويندوزفون وجهازي يعمل بسلاسه مطلقه ودون أي مشاكل..وسيحصل علي ويندوزفون10
    هل تحصل هذه الاشياء في أندرويد..لا أظن
    .
    .
    نظام ويندوز فون نظام جميل وقوي ..
    فقط ينقصه التسويق
    وهكذا بدأ أندرويد وتقدم
    الحصه السوقيه للويندوز فون ضئيله مقارنة بأندرويد لكنها تتقدم كل عام ولو بشكل طفيف..
    الأن نظام ويندوز فون فقط لمن يحتاج اليه ..
    أما أندرويد يشتريه كل شخص دون أن يعرف هل هذا أندرويد أو ماذا ويعتقد الكثيرين من الناسس أن أندرويد تابع لسامسونج..
    مع الوقت سوف تتضح المعالم وسنشاهد في المستقبل القريب مستقبل الويندوزفون وتقدم حصته السوقيه..
    وآسف للإطاله..وشكراً

  11. عبدالله يقول

    جهاز الويندوز فون رائع بمعنى الكلمه واملك لوميا 520 ..
    مشكلة الجهاز غير المحدودية ولو اني ارى المشكلة نفسها في نظام ال ios
    هي مشكلة تطبيقات فقط
    الجهاز سلس سريع وسعره كجهاز لوميا 520 يتفوق على كثير من اجهزة الاندرويد بنفس السعر ( وقتما اشتريته )

    بالنسبة لهواوي اصدرت جهازين فقط !! وبدون دعم ..
    يعني كمستخدم اترك لوميا وسامسونج واتش تي سي واروح لهواوي !!

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.