أردرويد

غوغل تسعى إلى توفير خمسة هواتف نيكسوس من شركات مختلفة مع نهاية العام [إشاعة]

نشرت صحيفة الوول ستريت جورنال تقريراً عن اعتزام غوغل توسيع برنامجها لأجهزة Nexus بشكل غير مسبوق. حيث قالت الصحيفة بأن غوغل تخطط منح خمس شركات مختلفة وصولاً مبكراً لنسخة أندرويد القادمة وذلك كي تقوم تلك الشركات بتصنيع هواتف تقدم تجربة أندرويد الصافية. وذلك على خلاف عادة غوغل التي كانت تختار شركة واحدة فقط كل عام لهواتفها.

وتعتزم غوغل -بحسب التقرير- بيع الهواتف بشكل مباشر للمستخدمين عبر موقعها، على غرار ما فعلته مؤخراً مع هاتف Galaxy Nexus والذي قامت بطرحه بسعر منافس (400 دولار) للنسخة المفتوحة. ويرى التقرير بأن غوغل تسعى من وراء هذه الخطوة إلى بث الطمأنينة لدى جميع الشركات بأن استحواذها على موتورولا أو تعاونها الذي تكرر لمدة عامين متتاليين مع سامسونج لا يعني بأنها تفضل شركات على أخرى. كما تسعى غوغل إلى التخلص من سطوة الشبكات المشغلة للهواتف، والأهم من ذلك تريد غوغل من الشركات تمييز هواتفها عن طريق العتاد وليس عن طريق إضافة واجهاتها المخصصة التي تؤدي إلى تأخر التحديثات لدى تلك الشركات. في هذه الحالة سيحصل من يهتم بواجهات أندرويد الصافية على هاتفه من شركته المفضلة، دون أن يمنع هذا الشركات من وضع واجهاتها في هواتفها الأخرى بالنسبة لمن يفضل تلك الواجهات.

وبحسب الإشاعة فهذه الخطة لا تقتصر على الهواتف بل تمتد إلى الحواسب اللوحية أيضاً، ومن المتوقع أن تصدر هذه الهواتف ضمن موسم عطلات نهاية العام.

في حال صح الخبر فهو بكل تأكيد خطوة على الاتجاه الصحيح، وفكرة خلاقة حقاً من غوغل. بهذا الشكل سيستطيع المستخدم الحصول على هاتف “نيكسوس” يحمل نسخة أندرويد الأخيرة ومن الشركة التي يحب سواء كانت Samsung أو LG أو Sony أو Motorola أو HTC (هذه مجرد افتراضات، لا نعرف بعد أسماء الشركات التي ستتفق غوغل معها).

ما رأيك بهذه الفكرة؟

[The Verge]

أنس المعراوي

مدوّن حالي، مطوّر ويب سابق، مهووس دائم بالتكنولوجيا والمصادر المفتوحة. مؤسس موقع أردرويد.

عنواني على تويتر: [email protected]

24 من التعليقات

ضع تعليقًا

  • لأ دخيل الله بلا هالأفكار الخرندعية من غوغل … ما ناقصنا هواتك اندرويد زيادة في السوق من غيرشي مافي اهتمام بالتحديث و التطوير في معظم الشركات على عكس شركة أبل التي تملك فقط 5 أجهزة هواتف مدعومة من الشركة بشكل متواصل و اي خطأ في البرنامج تاني يوم بينحل مو متل ما صار معنا و صارلنا شهر بسوريا بلا وايرلس بتحديث السينسيشن

    • المشكلة انه بعد التحديث انا عملت روت ونزلت Wifi fix لحتى مشي الحال … اذا ناوي تعمل رووت للجهاز مشان يشتغل الوايرلس عندك قلي لاعطيك الطريقة وهيي سهلة كتير عبارة عن ملفين والتالت وبيجي الوايرلس كتاف

      • للأسف الشديد يا اخي اني بعت الجهاز و ناوي على النكسوس او الون اكس او ايفون 4 اس و اله كريم مع اني حبيت الاندرويد كنظام لكن تطبيقات الايقون أفضل و أسرع بكثير في النزول و أجمل من ناحية الألعاب الخفيفة

        • غريب … اذا بدك اشتري One X فعلاً اميز من 4S وبتوفر بالقليلة 10 آلاف اذا انت بسوريا

          • ايه حاليا الايفون 47 و الون اكس 40 … بس اكسسوارات الون اكس اغلى بالاضافة الى ان الايفون بدو يكلفك حق عمل الجيلبريك و تنزيل البرامج اذا ما كان عندك خبرة

  • هل ستكون الأجهزة متشابهة في العتاد أم لا .. إذا كانت متشابهة فما فائدتها ؟ و إن كانت مختلفة فستكون لها مساوئ ..

    من هذه المساوئ أنها قد تؤخر وصول التحديثات لبعض الأجهزة .. فمع جهازين فقط (جالكسي نكسس و نكسس اس) رأينا كيف تأخر وصول الايسكريم ساندويش لبعض أجهزة النكسس اس لعدة أشهر فما بالك بخمسة أجهزة !

    و من المساوئ أيضاً أنها ستزيد من fragmentation .. أي أنه لن يكون هناك جهاز مطورين واحد لتجربة برامجهم عليه بل خمسة !

    على الرغم من بعض محاسن الفكرة إلا أني لا أفضلها للمساوئ التي ذكرتها.

  • على العكس اراها خطوه اجابيه
    واعتبرها واحده من افضل الخطوات التي اتخذتها جوجل في اندرويد .

  • أنا من عليي حبيت الفكرة كتيير
    يعني أنا بالنسبة الي الجهاز يلي بدو يكون خيلة بدو يكون بالهارد وير تبعSamsung GS3 والمواد الخارجية من السيراميك متل HTC One X طبعا الشاشةGorilla Glass 2 واذا في أقوى فيفضل والبطارية Motorola Razor Maxx
    بتمنى شي يوم شوف هيك جهاز 🙂

  • لو الخبر صحيح كان ياسلاااام .. نفتك من قرف سامسونق بالنيكسس

  • ياريت يتم تطبيقه
    راح تصير المنافسة على ايصال التحديث بأسرع وقت، وستكسر الحاجز المقيت عند الشركات وكل شركة بدها تحط واجهة خاصة فيها

  • الفكرة حلوة و بتعطي خيارات اكتر , و يا ريت ينزلو جهاز مع كيبورد صلب
    بالنسبة للتحديثات و الاعطال و المشاكل و الواجهات مو مشكلة
    في كتير مجتمعات تطويرية متل XDA-Developers بيقدمو بدائل كتيرة و بتستاهل التجربة

  • أتمنى أن يكون هذا الخبر حقيقة وليس إشاعة، فكما تفضلت بموضوعك بأننا سنحصل على هاتف Nexus بآخر إصدار من أندرويد ومن صناعة عدة شركات مختلفة، فمثلاً الذي يفضل أجهزة htc ويريد أن يقتني هاتف Nexus قد يلغي الفكرة بمجرد أن Samsung هي التي تصنع أجهزة Nexus، وكذلك الحال لمحبي Sony خاصة الذين لا يحبون عتاد Samsung.
    فهذه الخطوة من غوغل قد تحل هذه المشكلة.

  • ﺍﻟﻔﻜﺮﺓ ﺭﺍﺋﻌﺔ ﻷﻥ ﻫﺬﺍ ﻳﻔﺘﺢ ﻣﺠﺎﻝ ﻟﻠﺘﻨﺎﻓﺶ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺸﺮﻛﺎﺕ

    ﻏﻴﺮ ﺗﻨﺎﻓﺲ ﻣﻊ ﺍﻷﻧﻈﻤﻪ ﺍﻷﺧﺮﻯ

    ﻭ ﺍﻟﺸﺮﻙ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺘﻔﻮﻕ ﺳﺘﻜﻮﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﻬﺎﺭﺩﻭﻳﺮ ﻳﻌﻨﻲ ﺍﻣﻜﺎﻧﻴﺎﺕ ﺃﻓﺼﻞ

  • حسب وجهة نظري .. هذه خطوة إيجابية فطبيعة الأندرويد الفتوحة المصدر والتنوع في العتاد و الخيارات هي إحدى مميزات الأندرويد. التي ستدفع الشركات للتنافس من جهة العتاد والقيمة أيضا لمصلحة المستهلك في النهاية.
    والقائل بأن التحديث سيتأخر يمكن الحصول عليه من الرومات أو تغيير الجهاز ككل إذ أن العمر الإفتراضي للجهاز لا يتجاوز السنتين.
    ومن إستخدامي للنكسس الأخير وجدت أن الصوت لا يرق إلى اس 2

  • بصرحه اتوقع انها فكره ناجحه لكي تجعل الشريكات تتنافس في الهاردوير والسعر

    وكل واحد ياخذ الشركه الي تريحه

  • المهم إنه يبقى خام وبعيد عن الشركات المتلاعبة والمتخاذلة من ناحية التحديث
    و أولهم سامسونغ وإتنمنى لو تكون htc و sony من ضمن الشركات المنتجة لـNexus

%d bloggers like this: