غوغل تُلزم مُصنّعي أجهزة أندرويد بمزيد من الشروط

large_Amir_08_00000__1_

رغم أن غوغل تتيح استخدام نظام أندرويد بشكل مجاني لمن شاء من الشركات، إلا أن هذا لا يعني بأنها لا تُحقق الأرباح من نظام التشغيل، حيث رأس مال الشركة الأساسي هو مستخدميها، وزيادة المستخدمين يعني زيادة الأرباح بشكل غير مباشر سواء من خلال الإعلانات أو بيع المساحات التخزينية السحابية المدفوعة.

بحسب تقرير جديد نشره موقع The Information فإن غوغل بدأت بفرض شروط جديدة على الشركات المُصنّعة لهواتف أندرويد، من أبرزها زيادة عدد تطبيقات غوغل الرسمية المُثبتة بشكل مُسبق في الهواتف والحواسب اللوحية من 9 تطبيقات إلى 20 تطبيق. كما ألزمت الشركة المُصنّعين بأماكن وترتيب معيّن لتطبيقاتها ومكان شريط البحث على الشاشة الرئيسية ووجود مجلد خاص يحتوي على تطبيقات غوغل موجود على الشاشة الرئيسية.

يُذكر أنه يحق لأي شركة استخدام نظام أندرويد في أجهزتها دون الارتباط بخدمات غوغل، لكن في هذه الحالة لا يحق للشركات تثبيت تطبيقات جوجل الرسمية ومن أبرزها متجر جوجل بلاي.

ما رأيك بهذه الخطوة من غوغل؟ هل هو أمر طبيعي أن تسعى لزيادة مُستخدمي تطبيقاتها بهذا الأسلوب؟ دعنا نعرف ضمن التعليقات.

[The Information]

إقرأ المزيد عن

،

أنس المعراوي

مؤسس موقع أردرويد. إضافةً إلى عملي كرئيس تحرير للموقع، أعمل كذلك كمطوّر لتطبيقات أندرويد في ألمانيا.

لمتابعتي على تويتر: [email protected]

التعليقات: 23 ضع تعليقك

الشيخ يقول:

كلنا نعرف ان الشخص اذا اراد ان يشتري جهاز نيكسوس اول ما يبدأ الحديث عنه ان من مواصفاته الجميلة ان نسخته للنظام نسخة خام
ليس كلنايستخدم تلك التطبيقات التي توجد في نظام اندرويد غير الخام الخاصة بقوقل خاصة انها تسرف في الذاكرة والرام العشوائي الخاص بالاجهزة ذات الفئة الضعيفة وفي بعض الاحيان المتوسطة ايضا لكن ان تزيد فوق الموجود الان من مثلما تقول انه 9 تطبيقات إلى 20 فهذا يدفع للجنون التطبقات تأكل في البطارية دون ان يستخدمها مالك الجهاز كأنها خطوة لدفع الناس ان يأخذوا نيكسوس ذو النسخة الخام وايضا ما الذي استعمل فيه شريط البحث وانا استخدم قوقل ناو بحيث يمكن ان افتحه صوتيا في بعض الاجهزة ارى ان ما تفعله قوقل باللهجه العامية وبين قوسين ( نــذالــة ) هههههه الله المستعان واعتذر عن الاطالة لاني لست من مستخدمي نيكسوس لا يحق لركة قوقل ان تضغط علي بشكل غير مباشر لاخذه فقد اكون مستخدم لشركة من الشركات الاخرى التي تنتج اجهزتها بنظام اندرويد ارى انها خطوة سوف تدفع الكثير من مستخدمي هذا النظام ان يبحثوا عن غيره لا سيما ان شركة سامسونغ بدأت تظهر نواياها لاطلاق نظام خاص بها وهذا جيد .

عبدالله يقول:

لا تخلط الامور في هاتف نيكسس توجد كل برامج غوغل و تسمى نسخة خام لانها تحتوي على الاندرويد كما تم برمجته من غوغل بدون اي تغيير عكس الهواتف الاخرى فكل شركة لها برامج تضيفها الى هواتفها متلا سامسونغ تقوم باضافة العديد من البرامج الى هواتفها بالاضافة الى برامج غوغل وتقوم بالتعديل على نسخة الاندرويد كما يحلوا لها وصراحة برامج غوغل في المستوى ولا غنا عنها وطبعا من حقها ان تفرض اي شرط على باقي الشركات لان برمجة الاندرويد يحتاج الى اموال طائلة ولايمكن لاي شركة ان تصرف الملايير بدون مقابل وغوغل ربحها ياتي من هده البرامج المدمجة مع الاندرويد لان باقي الشركات تضعه في هواتفها مجانا

moe يقول:

لن يعجب الكثير من مستخدمي أندرويد

moe يقول:

كان الأفضل أن تلزم الشركات مثلا بموعد محدد لإرسال التحديثات.. أو تلزم اصحاب التطبيقات بعدم طلب أشياء لا علاقة لها أحياناً بالتطبيق.

khaled يقول:

ببساطة يمكن عمل روت و حذفها من النظام

ايمن يقول:

اذا كنت استطيع حذفها فلا مانع اما ان تضع 20 تطبيق تأخذ من حجم الذاكرة فأنه اصبح نوع من الاحنكار

Alla Android يقول:

بداية .. لماذا الحذف اساسا اذا لم تكن هناك رغبة به ليس على قوقل ان تجبر الناس الحصول عليه بصراحة مشكلة غوغل انها في بعض الاحيان تلجأ لأساليب غريبة وعجيبة انا في اعتقادى لابد من عمل استبيان تطلب فيه قوقل من الشركات العاملة بنظام اندرويد نشره على المستخدمين لرؤية رد الفعل .. انا بصراحة لا اريد ان احصل على جهاز يستهلك في البطارية والرام بشكل ضخم وان لاحظتم هناك امور اخرى حتى من غير انك تنزل روم جاهز او تقوم بتعديل الناس الذين لا يحبون هذه الامور تجدهم يقومون بتحميل الانشرات وترتيبها على حسب مزاجهم .. ارى انها خطوة ستسبب الكثير من الاحراج لقوقل .. اتمنى ان لا اراها

محمد التميمي يقول:

ارى من وجهة نظري ان يكون اختياري

فلو تم استفتاء على الـ 9 برامج الحالية ومدى استخدامها لوجدت النصف تقريبا

واذا تم اجباري
سيكون الروت موجود وسيتم الحذف

bou 3li يقول:

حق طبيعي لجوجل كونها مالك النظام و مازالت تستثمر اموالها و خبراتها فيه ..
أقلها ايضاح و تسويق البراند (العلامة “جوجل” ) على النظام للمستخدم النهائي..

عبدالرفيع يقول:

أظن بأنها خطوة جميلة من وجهة نظري فتطبيقات غوغل رائعة من جميع المستويات.

Dr.Beso يقول:

نعم هذا حق اكثر من طبيعي … أنا اصمم البرنامج ليدعم حقوق شركتي لا لكي تعاد برمجته ليخدم شركات الهاتف المصنعة و حسب.

almousawi يقول:

كثير من برامج Google برامج لا يستخدمها إلا قلة قليلة مثل Google Earth و Google Calendar، هذه البرامج أتت مثبتة مسبقًا مع النكسس 10. للأسف Google تلزم الكثير من الشركات ببعض الأشياء السخيفة… على الأقل ألزميهم بواجهة أندرويد الخام للمستخدمين، أو حتى لو ترك الخيار للمستخدم في اختيار الواجهة التي يفضلها بين واجهة المصنع وواجهة AOSP.

يسموّني ... FAHD يقول:

انا عن نفسي مثبت في جهازي 24 تطبيق من جوجل سواء كانوا مثبتين مسبقا او تم تثبيتها يدويا

ارى ان تطبيقات جوجل جدا مهم لدرجه تمنيت ان استخدم اجهزة لوميا , الا للاسف عدم دعم جوجل للنظام ويندوز فون جعلني اتراجع عن استخدامه

من التطبيقات المثبته مسبقا ارى ان وجودها غير ملزم
1\ google pinyin input
2\ google news & weather
3\ google play newsstand
4\ google korean input
5\ google hindi input
6\ google talkback

24 تطبيق – 6 = 18 تطبيق اساسي بالنسبة لي

عبدالله الحراكي يقول:

+1

Mu'taz يقول:

على هذه الحال سوف تجبر الشركات المصنعة على وضع على الأقل 8GB من ذاكرة التخزين الداخلية !

عبد الحميد الجزائري يقول:

انا بالنسبة لي تطبيقات قوقل مهمة وجيد ان تاتي مثبثة مسبقا لكن حقيقة بعض التطبيقات من 9 القديمة ارى انها غير ضرورية لكن ان يزيد العدد الى 24 اعتقد ان الامر مبالغ الاان تم اتاحة الخيار للزبون ان يحدفها بعدها كان تضدع 12 غير قابلة للحدف و 12 نعم

Yasser Saeed يقول:

الفكرة تبدو سيئة جداً .. ولكن ما هي هذه التطبيفات بالتحديد؟ وهل يمكن حذفها بسهولة وبدون عمل روت؟ إن كان ممكن حذفها بدون روت فلا بأس بالفكرة.

محمد صالح يقول:

مانقدر نسبق الوقت ونحكم…. بس بصراحة حتى لو كرهنا فهي يحق لها تسويق منتجاتها… يعني 20 كبيرة أوي هههههه…لاتنسون خدمات سوتها قوقل واتنست لأنها عالكمبيوتر بس مثلا… فتوفرها عالجوال مثلا بيخليها نشيطة

عبدالله يقول:

لا تخلط الامور في هاتف نيكسس توجد كل برامج غوغل و تسمى نسخة خام لانها تحتوي على الاندرويد كما تم برمجته من غوغل بدون اي تغيير عكس الهواتف الاخرى فكل شركة لها برامج تضيفها الى هواتفها متلا سامسونغ تقوم باضافة العديد من البرامج الى هواتفها بالاضافة الى برامج غوغل وتقوم بالتعديل على نسخة الاندرويد كما يحلوا لها وصراحة برامج غوغل في المستوى ولا غنا عنها وطبعا من حقها ان تفرض اي شرط على باقي الشركات لان برمجة الاندرويد يحتاج الى اموال طائلة ولايمكن لاي شركة ان تصرف الملايير بدون مقابل وغوغل ربحها ياتي من هده البرامج المدمجة مع الاندرويد لان باقي الشركات تضعه في هواتفها مجانا

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *