غوغل توظّف Guy Kawasaki أكبر المنشقّين عن آبل للنهوض بموتورولا

guy-kawasaki

أعلن Guy Kawasaki، الموظف السابق في آبل، والذي لعب لفترة طويلة دور “المُبشّر” Evangelist لتقنيات آبل، قبوله عرضًا من شركة غوغل للعمل ضمن موتورولا التابعة لها كمستشار في مجال تصميم المنتجات، والواجهات، والتسويق، والإعلام الاجتماعي.

وشكل Kawasaki لسنوات طويلة حالة نموذجية لمن يُطلَق عليهم إسم Apple Fanboys، وكان قد انضم إلى شركة آبل في العام 1984 حيث كان مسؤولًا عن التسويق لمنتجات ماكنتوش التي ظهرت في ذلك الوقت. ورغم أنه ترك الشركة لاحقًا كي يتابع في أعماله الخاصة إلا أنه ظل يمارس مهمة التبشير بآبل وفكر آبل من خلال محاضراته وتدويناته، وقد ألف العديد من الكتب ويعمل حاليًا في وادي السيليكون مديرًا لشركة تهتم بتمويل مشاريع الشركات الناشئة. و Kawasaki هو واحد من 9 أشخاص فقط حاصلين على لقب Apple Fellow وهي درجة زمالة تمنحها آبل لمن قدم خدمات رفيعة وكبيرة للشركة، أحد الحاصلين على هذا اللقب هو الشريك المؤسس لآبل نفسه Steve Wozniak.

وكان Kawasaki قد أعلن في كانون الأول/ديسمبر 2012 انشقاقه عن شركة آبل وتخليه عن الآيفون وتحوله إلى أندرويد “لأنه ببساطة أفضل” كما قال في لقاء مع موقع ReadWrite عنونه الموقع بـ “الصدمة والترويع: أسطورة آبل Guy Kawasaki أصبح عاشقًا كبيرًا لأندرويد”. وقال خلال اللقاء بأن ما أقنعه بالتحول عن آبل هو بطئها الشديد في تبني التقنيات الجديدة مثل NFC و LTE. وقال عبارته الشهيرة بأن شعار آبل “فكّر بشكل مختلف” Think Different، لكن من أراد أن يفكر بشكل مختلف هذه الأيام فعليه بأندرويد، على حد تعبيره.

وقال Kawasaki في صفحته على +Google بأن موتورولا تذكره بآبل كما كانت في العام 1998، رائدةً في مجالها في السوق، تُسيّرها الهندسة، ومهيأة للابتكار. وأضاف بأن المنتجات الرائعة يمكن أن تغير كل شيء، ضاربًا المثال بذلك عن أجهزة iMac G3 التي مثلت نقلة محورية لآبل في ذلك الوقت. وقد بادر Kawasaki بإنشاء مجتمع على غوغل بلس يتخصص بالهواتف المحمولة بشكل عام (وليس موتورولا فقط)، ليمارس فيه على ما يبدو نوعًا من العصف الفكري مع المستخدمين العاديين والتواصل معهم بشكل مباشر كي يساعده هذا في عمله الذي من ضمنه الحصول على أفكار جديدة.

شخص كان يُقدّر ما تميزت به آبل عن الباقين لسنوات طويلة، يمكن أن يُمثّل إضافة قوية لموتورولا. نحن نعلم بأن غوغل وموتورولا تعملان على تطوير هاتف يحمل حاليًا الاسم الرمزي X Phone، قالت موتورولا سابقًا بأنه “سيغير كل شيء” في عالم الهواتف الذكية. يمكن أن نتوقع دون نسبة خطأ كبيرة بأن Kawasaki قد انضم إلى فريق تطوير X Phone. لكن كل ما نستطيع فعله الآن هو انتظار المزيد من المعلومات عن هاتف X Phone الغامض هذا، الذي لا توجد معلومات حول موعد طرحه المتوقع وإن كان من الأرجح الكشف عنه أواخر العام الحالي وليس خلال مؤتمر Google I/O 2013 في أيار/مايو كما توقع البعض، وذلك لأن الأخبار المسربة والتوقعات تشير إلى أن الهاتف ما زال في مراحله التطويرية الأولى على ما يبدو.

[Android Authority], [Google Plus], [Wikipedia]

قد يعجبك أيضًا
عدد التعليقات 14
  1. خالد يقول

    في اعتقادي ان قوقل تريد شق طريقها عبر موتورولا لانها لاتضمن مستقبلها مع السامسونج والسوني وغيرها بعد ماشاهدنا انضمه التشغيل الجديده مثل نظام سامسونج الجديد ونظان ابينتو وغيرها ،، موتورلا ربما هي من تنهظ بعالم الاندرويد ،، اتمنئ نشوف جهاز موتورلا الجديد واذا كان بنظام خام رح يكون ابداع ،، الكل تغير والسياسات تتحول وابل لا تحرك ساكن في ضل العجله اليوميه

  2. elyamdroid يقول

    great i think my next phone will be helloooo moto

  3. سعيد يقول

    فعلا كما كنت أتوقع أصبحت آبل تتهاوى ومن كان يعتقد انهم لن يتخلوا عن آبل سيتركوها شيئا فشيئا. أندرويد هو من سيقود ثورة التقنية إلى أبعد الحدود.

  4. رامي السهام يقول

    هناك تناقض في تصريحات موتورولا ,من اين سيغير كل شئ في عالم الهواتف النقالة ثم الهاتف ما زال في مراحلة التطويرية (الاولى)!؟

  5. انس الصعيدي يقول

    هههههههههههه انشقاق

    1. Abdi يقول

      1+

    2. BLK يقول

      2+

  6. ;كريم يقول

    سوال للاستاذ انس المعراوي هل ممكن جوجل تسحب نظام اندرويد من شركات سامسونج اتش تي سي سوني وتفرد فيها شركة موتورولا

  7. ايمن عثمان يقول

    يقتلني الفضول لمعرفة قيمة عقده ….

  8. خالد يقول

    كريم اعتقد من وجهه نظري انه سوني وسامسونج واتش تي سي الي ممكن يسحبون علئ قوقل مش العكس وبس كل شركه تبحث عن مصالحهصتها لو وجدو نظام يخدم اجهزتهم افضل من الاندرويد

  9. احمد يقول

    موفقين بالعنوان كتير 😉
    أتمنى لكم ولأندرويد كل التوفيق

  10. أبو خطاب يقول

    اعجبتني يا أنس بأسلوب إدارة دفة المقالة إلى هاتف موتورلا مع أنه بعيد عن جوهر المقال
    مقال موفق وإلى مزيد من الإبداع

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.