أردرويد

غوغل تحصل على براءة اختراع (القفازات الذكية)

يبدو بأن غوغل وبعد أن طرقت أحد أبواب الخيال العلمي بمشروع نظارتها الذكية Project Glass، ما زال لديها بعض المشاريع الأخرى التي تندرج ضمن نفس النطاق. إذ حصلت الشركة على براءة اختراع ما يمكن أن نطلق عليه (القفازات الذكية)، وبحسب ما ورد في توصيف البراءة فهي على ما يبدو طريقة لتفاعل المستخدم مع العالم الحقيقي عبر مزج العالمين الحقيقي والافتراضي، وربما يمكن استخدامها بالتعاون مع نظارة Project Glass وإن كان هذا لم يرد ضمن براءة الاختراع. بشكل عام تبدو هذه القفازات شبيهة جداً لما شاهدناه في فيلم Minority Report لتوم كروز.

ويحتوي القفاز على مجموعة من الكاميرات تتوضع عند رؤوس الأصابع، ومجموعة من حساسات تحديد الاتجاه gyroscopes، وبوصلة، ومقياساً للتسارع، وحساسات للحركة، ومعالجاً وذاكرة ومساحة تخزينية وإمكانية الاتصال اللاسلكي. بشكل عام يعتبر القفاز كمبيوتراً كاملاً قابلاً للارتداء باليدين.

ويمكن أن يعمل القفاز الذكي كأداة للاستشعار، حيث تسمح الكاميرات الموجودة على رؤوس الأصابع للمستخدم برؤية الأسطح بشكل أفضل بل ويمكن أن تعمل كمجاهر (ميكروسكوبات) حيث يستطيع المستخدم وضع أحد أصابعه على أي سطح لمشاهدة هذا السطح مكبراً عشرات المرات بمساعدة تقنية الواقع المُحسن في النظارة. هذا بالطبع مثال واحد فقط على استخدامات القفاز.

كما يمكن لحساسات التسارع والحركة والبوصلة العمل كأدوات إدخال وتحريك، حيث يستطيع المستخدم التفاعل مع الأجسام عن بعد وتحريكها وتقريبها والحصول على المزيد من المعلومات عنها.

قد يكون للقفازات أهداف أخرى كالتعامل مع الصور الهولوجرامية المجسمة من حيث تحريكها وتدويرها والتفاعل معها، وقد يكون لها استخدامات علمية معينة، أي أن مستخدمها النهائي قد لا يكون المستخدم العادي بل كما ذكرنا قد يكون لها استخدامات في مجالات محددة. في الحقيقة لا ندري فالأمر ما يزال مجرد براءة اختراع ولم يتم الإعلان عن أي منتج حقيقي بعد.

يُذكر أن غوغل تمتلك مختبراً يدعى Google X، تُجري فيه الشركة بحوثاً علمية فائقة السرية تسعى فيها إلى اختبار وتطوير التقنيات المستقبلية. في هذا المختبر تم تطوير تقنية تحويل الصوت إلى كتابة في أندرويد، وسيارة غوغل ذاتية القيادة، ونظارات غوغل، ويبدو بأن هذه القفازات هي من تطوير هذا المختبر. ولا ندري ماذا في جعبة غوغل أيضاً من الاختراعات العلمية التي تربط فيها التكنولوجيا مع الويب بطريقة فريدة.

[Android Authority]

أنس المعراوي

مؤسس موقع أردرويد. إضافةً إلى عملي كرئيس تحرير للموقع، أعمل كذلك كمطوّر لتطبيقات أندرويد في ألمانيا.

لمتابعتي على تويتر: [email protected]

8 من التعليقات