غوغل تطوّر واجهات برمجية جديدة لدعم تطبيقات تتبّع اللياقة البدنية

سوار سوني لتتبع اللياقة البدنية، مثال على عشرات الأجهزة المشابهة المتوفرة في الأسواق
سوار سوني لتتبع اللياقة البدنية، مثال على عشرات الأجهزة المشابهة المتوفرة في الأسواق
سوار سوني لتتبع اللياقة البدنية، مثال على عشرات الأجهزة المشابهة المتوفرة في الأسواق

بدأت الأجهزة القابلة للارتداء تزداد انتشارًا خلال العامين الماضيين، ومن المتوقع ازديادها خلال العام الحالي. سواء كنا نتحدث عن الساعات الذكية، النظارات الذكية، الأساور الخاصة بتتبع الحركة واللياقة البدنية، أو أي أجهزة ذكية يمكن ارتداءها مع الملابس.

في نسخة أندرويد 4.4 قدمت غوغل دعمًا برمجيًا لتتبّع المشي تلقائيًا وعد الخطوات، وزودت جهازي Nexus 5 و Moto X بمستشعر لعد الخطوات pedometers يُتيح دقة عالية في تتبع اللياقة ويوفر هذه المعلومات بسهولة للتطبيقات، وقد يُلغي الحاجة لبعض المهام التي تقوم بها بعض أجهزة اللياقة المتخصصة مثل سوار Fitbit على سبيل المثال.

لكن يبدو بأن غوغل تريد الذهاب إلى بعد من ذلك وتوفير المزيد من الدعم سواء لتطبيقات اللياقة، أو لأجهزة اللياقة الأخرى المتخصصة مثل الساعات الذكية والأساور وغيرها من الأجهزة القابلة للارتداء. حيث كشف موقع Google Operating System عن واجهة برمجية جديدة API تعمل عليها غوغل، تُمهد لتوفير دعم أكبر من السابق في أندرويد لمثل هذا النوع من الأجهزة والتطبيقات.

الواجهة البرمجية المسمّاة Fitness API تتيح للتطبيقات عرض وتعديل بيانات اللياقة والصحة والنشاطات التي يقوم بها المستخدم. ويبدو من الشيفرة البرمجية الخاصة بهذه الواجهة بأن معلومات النشاط الرياضي للمستخدم سيتم تخزينها وربطها مع حساب غوغل الخاص بالمستخدم، بمعنى أن أي تطبيق متخصص باللياقة يستطيع الوصول إليها ومعرفة وتحليل تاريخك الصحي والرياضي بشكل مباشر. حاليًا يقوم كل تطبيق أو كل أداة بتتبع نشاط المستخدم بشكل منفصل، لكن ما تقوم به غوغل يعني طرح طريقة قياسية لمطوري التطبيقات ومُنتجي الأجهزة المتخصصة للتعامل مع هذه البيانات بشكل أسهل.

google-fitness-api

قد يكون هذا كذلك تمهيدًا لطرح غوغل لساعتها الذكية التي يُشاع أنها قد تصل إلى الأسواق هذا العام، والتي قد تتضمن دعم متابعة وقياس النشاط الرياضي، لكن هذه الواجهة البرمجية ستكون متوفرة كذلك لجميع المطورين والمصنّعين على اختلافهم للاستفادة منها كما اعتدنا دائمًا من غوغل.

من غير المعروف إن كانت هذه الواجهة البرمجية الجديدة ستصل خلال التحديث القادم لأندرويد أو خلال تحديث آخر لاحق في المستقبل القريب، لكنها تدل على جميع الأحوال باهتمام غوغل بهذا المجال الذي بات واحدًا من أبرز الأسواق التقنية الجديدة هذه الأيام.

[GOS]

قد يعجبك أيضًا
عدد التعليقات 3
  1. محمد يقول

    كأن غووغل تحاول ربط حياتنا بخدماتها

  2. فرح يقول

    من الجميل اضافة متابعة التطورات الصحية

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.