غوغل تستحوذ على شركة الذكاء الصنعي DeepMind مقابل 500 مليون دولار

Selection_122

أكدت شركة غوغل استحواذها على شركة DeepMind Technologies، وهي شركة ناشئة مقرّها في العاصمة البريطانية لندن، ومتخصص بمجالات التعلّم الآلي Machine Learning و أنظمة الشبكات العصبونية Systems Neuroscience.

وبحسب المعلومات فقد دفعت غوغل ما يزيد على 500 مليون دولار للحصول على الشركة، وتشير نفس المعلومات بأن غوغل كانت من المتنافسين مع فيسبوك في شراء الشركة حيث كانت فيسبوك قد وصلت إلى مراحل متقدمة في المحادثات مع DeepMind للاستحواذ عليها، لكن غوغل تمكنت في النهاية إقناع الشركة بالانضمام إليها دونًا عن فيسبوك.

وتعرّف شركة DeepMind نفسها على أنها تقوم بجمع أفضل تقنيات التعلّم الآلي والأنظمة العصبونية لبناء خوارزميات تعلّم ذات أغراض عامة، وقد أطلقت تطبيقات عديدة في مجالات المحاكاة والتجارة الإلكترونية والألعاب.

يُذكر أن غوغل بدأت في الفترة الأخيرة بالاستثمار على نطاق واسع في مجالات الذكاء الصنعي والتعلّم الآلي والروبوتات، حيث استحوذت خلال العام الماضي فقط على عدد كبير من الشركات المتخصصة في هذا المجال، وذلك بقيادة “آندي روبن” مطوّر نظام أندرويد الذي انتقل إلى إدارة قسم الروبوتات في غوغل.

رغم أن اهتمام غوغل بتقنيات الذكاء الصنعي ليس بجديد، إلا أن استثمارها المكثف في هذا المجال خلال الفترة الأخيرة وتركيزها على ما يُسمى بالتقنيات المُستقبلية مع ما يتوفر لديها من كمية ضخمة من بيانات المستخدمين بدأ يُخيف البعض حول ما الذي يمكن أن تفعله غوغل بكل هذا، وبات سيناريو “الآلات التي تحكم العالم” غير مستبعد بحسب البعض. سواء كانت “نظرية مؤامرة” أم مخاوف مُحقّة، قمنا قبل أيام بنشر مقال يتحدث عن نفس الموضوع يمكنك الاطلاع عليه.

[Android Authority]

قد يعجبك أيضًا
عدد التعليقات 7
  1. Ahmed Faisal يقول

    The Future is Google

  2. رامي السهام يقول

    عجبتني (العصبونية) اخ انس .اعتقد لو قلنا انظمة شبكات اﻻعصاب تكون المناسبة وشكرا

    1. أنس المعراوي يقول

      الشبكات العصبونية هي الأنسب وهي الترجمة التقنية المعتمدة من قِبل الهيئات الأكاديمية العربية لكلمة neural networks، وهي المعتمدة في ويكيبيديا كذلك: http://goo.gl/uCOUD هذه الترجمة أصبح متعارف عليها لتمييز الشبكات العصبونية كمصطلح تقني عن الشبكات العصبية أو شبكات الأعصاب كمصطلح طبي. جميع المصطلحات التقنية المعربة التي نستخدمها في أردرويد هي تعريبات شائعة ودقيقة ما أمكننا ذلك.

      1. عز الدين يقول

        رائع اخ أنس
        .
        .
        اعتقد هذا المقال تكمله لحلقة جوجل الشركة المخيفه

    2. صالح شقير يقول

      كل الاحترام لك اخ انس.
      وفقتم بعملكم دمتم لنا ذخرا.. احلى موقع

  3. Abdo.Mh يقول

    بالفعل جوجل اصبحت شركة مخيفة ، لمن اهتم بهذا فليقرأ المقال التالي

    http://www.ibda3world.com/who-manages-google/

    أتمنى لو الأستاذ انس يكتبلنا مقال عن رأيه بذلك ….

  4. YASSIN يقول

    أتعجب لهذا العالم المخيف. يبدو أن التكنولوجيا بدأت تغير أقتصاد العالم . شركة لم نسمع بها من قبل و ناشئة بيعت بي نصف مليار دولار. و شركة فيات أستكملت أستحواذها على ما تبقى من شركة كرايسلر العريقة بنسبة 41.5% من نقابة عمال السيارات في أمريكا UAW بمبلغ 3 مليار . علماً أن كرايسلر تضم معها جيب و دودج و رام ناهيك عن كرايسلر نفسها و جميع هذه الأسماء تهز الأرض .
    و الأعجب أن شركات عملاقة عمرها عشرات السنوات تعلن أفلاسها و شركات جديدة برأس مال محدود. تتنافس عليها الشركات لتشتريها بنسبة ربح 2000 بالمئة.
    أهلاً بعالم (العصبونية)

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.