قصة أندرويدي قرر الانتقال إلى آيفون وبدأ يشعر بالندم!

android vs ios

عندما دخلت عالم الأجهزة الذكية توجّهت إلى أندرويد دون أن أعلم عنه الكثير، ففي عام 2010 لم يكن أندرويد كما هو عليه الآن، وبدأت باستخدام أندرويد والتحيز له يومًا بعد يوم منذ إصدار 2.1 (كلير)، رغم عدم تجربتي حينها لأي نظام تشغيل آخر منافس، وهو بالتأكيد طفل شركة آبل المدلل iOS.

ورغم عشقي لأندرويد، إلا أن مجال عملي وفضولي دعاني لأجرب أجهزة آيفون وأعطيها فرصة، ولكي لا أعتبر نفسي متعصبًا لأندرويد دون أن أتذوق نكهاتٍ غير الحلويات التي يقدمها، فقررت وعن سابق الإصرار والتصميم الانتقال إلى آخر أجهزة آبل في الأسواق حينها -بداية 2014- وقمت بشراء آيفون 5 إس.

وكبداية أي مستخدم لأجهزة iOS، سيشعر بشكلٍ غير مقصود بأنه أصبح من الأثرياء الذين يملكون أفضل جهاز على وجه الأرض، ولكن بشكلٍ منطقي وبعد صعوبات عديدة في التأقلم مع نظام تشغيل جديد؛ كون هناك اختلافات عديدة في الاستخدام بين أندرويد و iOS، وجدت نفسي مرتاحًا وراضيًا عن أجهزة آبل، حتى بدأت أشعر بما يشعر به معظم مستخدمي أجهزة آبل، وهو الاستقرار والثبات بشكلٍ يُضاهي ما يقدمه أندرويد.

وأحد الأمور التي أعجبتي جدًا بعد استخدام iOS لفترة من الزمن، هي بساطة نظام التشغيل وعدم وجود تعقيدات كثيرة، فكل ما تريده ستجده أمامك، ورغم أن أندرويد يمكن تخصيصه بالشكل الذي يحلو لك، إلا أني وجدت أن iOS قام بذلك من تلقاء نفيه وبأسلوب عملي وسهل الاستخدام، وهو ما جعلني أبدأ بقبوله أكثر، فأنا مشغول معظم الأحيان، ويعجبني أن يكون هاتفي بسيط في الاستخدام والوصول لما أريده بسرعة.

دارت الأيام واقترب موعد الكشف عن آيفون 6، وبدأت أفكر بجدّية للانتقال من آيفون 5 إس إلى الهاتف الأحدث من آبل؛ وهو ما يحصل مع معظم عشاق آبل، ولا أدري إن كنت قد وقعت في فخ آبل وهو الإدمان على علامتها التجارية، أم أنني فقط بحاجة إلى هاتف أحدث بالفعل!

كشفت آبل عن هاتفها، وحاولت جاهدًا متابعة البث المباشر كوني أرغب بمشاهدة هاتفي القادم وما ستتحدث آبل عنه، ولكن بدأت الأمور بشكلٍ غير مريح للأسف، فرغم تجهيزي لشبكة إنترنت سريعة فقط من أجل حضور هذا المؤتمر، إلا أن جميع عشاق آبل عانوا من مشاكل سوء البث المباشر، وهو ما حال بي دون متابعة بث الفيديو، والاعتماد على البث النّصي.

انتهى المؤتمر ولم أشعر حينها أنني بحاجة إلى هذا الهاتف بالفعل، فأنا حقًا من مؤيدي فكرة آبل “السابقة” حول الشاشة الصغيرة التي يمكن استخدامها باليد الواحدة، ولهذا أنا معجب بقياس آيفون 5 إس، ووجهة نظري أنّ الشاشات أكبر من 4.7 لا تناسبني كهاتف، ولهذا وُجدت الحواسب اللوحية.

كتبت بعد نهاية مؤتمر آبل تغريدة تُعبر عن رأيي الشخصي، وكانت “وهكذا اقتنعت بهاتفي iPhone 5s ولن أفكر بالجيل الجديد. شكرًا #آبل لاقناعي بذلك! وأقدر جهودكم الحثيثة في المحافظة على أموالي.”، وبالفعل أصبحت مقتنعًا أكثر بهاتفي.

جاء اليوم الموعود وهو 12 سبتمبر الحالي، وبدأت أحاول تثبيت التحديث الجديد iOS 8 على هاتفي، إلا أن الضغط الكبير على مخدّمات آبل حال دون ذلك، إلى أن أصبحت من مستخدمي iOS 8 رسميًا بعد ثلاثة أيام من إطلاقه، وكنت قرأت ما قرأت عن المشاكل التي واجهت البعض، وظننت أنها ستكون بعيدة عني.

بالفعل لم أواجه الكثير من المشاكل، ولكن بعد التدقيق في بعض التعديلات وتجاوب التطبيقات مع التحديث الجديد، وجدت بالفعل أن هناك بطء وأحيانًا إغلاق مفاجئ لكثير من التطبيقات التي اعتدت استخدامها، وهنا بدأت ذكريات أندرويد تعود لي، عندما كنت أستخدم هاتفًا بذاكرة وصول عشوائي 512 ميجابايت، وهو مالا يمكن احتماله مع أندرويد.

بالتأكيد الفرق كبير بين هاتف أندرويد بذاكرة 512 ميجابايت وهاتف آيفون 5 إس بذاكرة 1 جيجابايت، وهذا ما أجده بالفعل إبداعًا من آبل، بأن يكون نظام التشغيل (iOS 7 والإصدارات الفرعية الخاصة به) متجاوبًا وسريعًا وعمليًا بمثل هذه الذاكرة التي لم تعد تُستخدم مع أجهزة أندرويد إلا للأجهزة منخفضة المواصفات.

ولكن بعد التحديث الجديد بدأت ألحظ وجود مشاكل كنت قد تأقلمت معها أثناء استخدام هاتف أندرويد منخفض المواصفات، والتي كانت تظهر بشكلٍ نادر أثناء استخدام حاسب لوحي بنظام أندرويد يُعتبر جيد من حيث المواصفات، وهو Nexus 7 2013.

لا أدري لماذا بدأت الأمور تسوء رويدًا رويدًا مع آبل، فالمشاكل التي ظهرت كثيرة، والأخطاء التي أرتُكبت لا يمكن التغاضي عنها بهذه السهولة، فكيف يُعقل أن يتم طرح تحديث يسبب بإيقاف شبكة الاتصال ووسيلة الحماية التي تتغنّى بها آبل؛ Touch ID!

رغم كرهي للتحيّز، إلا أني أجد نفسي مشتاقًا لأندرويد مع هاتف من جوجل يتلقى التحديثات أولًا بأول؛ وهو أكثر ما يُعجبني بأجهزة آبل على أي حال. أجد نفسي مشتاقًا لأن أشاهد تغييرات فعلية مع كل تحديث كبير، فانتقالي من iOS 7 إلى iOS 8 لم أشعر بأنه أضاف لي أي جديد يُذكر؛ رغم إصرار آبل على أنه التحديث الأكبر الذي طال نظام تشغيلها.

فيما جوجل كانت وما تزال تقوم بإجراء تعديلات على واجهة المستخدم الخاصة بأندرويد، مع ميزات جديدة ستجد أنها بالفعل مفيدة لك، على عكس آبل التي أجد أنها بدأت بتعقيد الأمور، فالآن السماح للمطورين بإنشاء لوحات مفاتيح خاصة بهم، وغدًا قد نجد واجهات مستخدم (لانشرات) يتم استخدامها على iOS، وهو عكس ما جعلني معجبًا بآبل حقًا، فأنا أريد أن أشاهد تطويرات كبيرة على لوحة مفاتيح آبل، لا أن أقوم بتثبيت لوحة مفاتيح أخرى.

أنا بالفعل في حيرة من أمري، فرغم عدم ابتعادي الكبير عن أندرويد؛ كوني أستخدمه على حاسبي اللوحي، إلا أني أجد في نفسي اشتياقًا لهاتف بنظام تشغيل أندرويد، يقدم لي ما يقدمه هاتف آبل وأكثر، فلم يعد الفرق كبيرًا طالما قررت آبل فتح بعض الأجزاء من نظام تشغيلها.

أحببت iOS بالفعل، ودافعت عنه في كثيرٍ من الأحيان، ولكن بعد الإخفاقات الأخيرة، وبعد أن لاحظت العديد من المشاكل في هاتفي الحالي، أجد أني لابد أن أراجع حساباتي قليلًا، فالحياة يوم لك ويومٌ عليك يا صديقي الحالي الذي أنتجته آبل، ولابد لي أن أذهب خلف مصلحتي، فإن قررت الانتقال لهاتف أحدث من هاتفي الحالي، لا أعتقد أن خياري سيكون آيفون 6، أو أخيه المنحني!

تم نشر هذا الرأي أولًا في مدونتي الشخصية.

قد يعجبك أيضًا
عدد التعليقات 85
  1. ايمن يقول

    ابل تنتج جوالات و كمبيوترات جميلة التصاميم فقط + دعم اكسسوارات لجوالاتها جميلة +دعاية ضخمة له في امريكا + مرضى نفسيين بمرض (البرستيج) و غير ذلك ابل مثلها مثل شركة صينية تصنع جوالات

  2. فهد يقول

    جرب جالكسي اس 5 ولن تندم :
     مواصفات تجعل جالكسي s5 متفوق عن الايفون 6  :
    ١- شاشه عاليه السطوع لدرجه مشاهدة الشاشه في ضوء الشمس . ودرجه حساسية الشاشه عاليه ويمكنك استخدام الجوال بالقفازات.
    ٢- بطاريه 2800 ملي انمبير . مع امكانية توفير الطاقه  (يعني اذا كان الشحن 10%  يوفر  24 ساعه )
    ٣- ضد الماء والغبار .
    ٤- امكانية نزع البطاريه واستبدالها ، وتغيير الغطاء الخلفي في حاله التلف .
    ٥ – ذاكره خارجيه يمكن نزعها ، وتغيير مساحه الجهاز الى 32 جيجا .
    ٦- يوجد بالجهاز مستشعر ER  للتحكم بالتلفاز والأسيفر .

    1. mazen يقول

      انا من مستخدمي s5:
      1- معظم الجوالات الحديثة شاشتها عالية الوضوح وشاشة النكسوس افض نهارا
      2- بطارية تكفي ليوم واحد متلها متل اي جوال
      3- ضد الماء والغبار بس وجع راس كل ما بدك توصل الشاحن
      4- نزع البطارة ميزة جيدة ولكن نزع الغطاء الخلفي ماساة كل شوي يقلك الغطاء ما راكب مزبوط
      5- ذاكرة خارجية احلى ميزة بس ما كل البرامج تنتقل اليها
      6- قمة المسخرة يقلك جهاز تحكم بالرسيفر واللا التلفزيون وقياس نبضات القلب

  3. إبراهيم يقول

    ليتك كتبت تجربتك بعد استخدام نيكسوس

    1. عمر بني المرجة يقول

      كتبت مراجعة عنه عندما قمت بشرائه يمكنك الاطلاع عليها من هنا: http://ardroid.com/2013/10/21/google-nexus-7-2013-review/

      وكذلك مقال حول المشاكل التي لاحظتها على الجهاز بعد فترة من هنا: http://ardroid.com/2013/11/12/google-nexus-7-2013-problems/

  4. Ahmed Sekmani يقول

    لا أخفيك يا أخي العزيز أن جميعنا قد أعجب بيوم ما بمنتجات أبل التي تعتبر عند أغلبية المستخدمين قمت الصناعات التكنلوحية ولا أنكر أني أحد الاشخاص الذين وقعو في هذا الفخ في يوم من الأيام
    لكن مع تعمقي يوماً بعد يوم في التقنيات وإكتشافي لأشياء جديدة كنت أجهلها وجد الفرق الكبير بين أندرويد و ios الفرق الذي أقنعني أن الخروج أندرويد من حياتي عبارة عن كارثة لا محال فبرأي الشخصي أن جوجل هي الشركة التي ستكون رقم واحد في المستقبل في عالم التقنيات ليس الهواتف فقط وإنما كل النواحي الأخرى ولا يمكننا أن ننكر انها تحاول وبكل الأشكال السيطرة على هذا المجال لكن بهدوء دون أن تحاول بإشعار الناس بهذا وهذه هي النقطة الفارقة فأبل تطبل وتزمر على كل ما تقوم بالعمل عليه بأي شكل من الاشكال وهو ما صنع لها هذا الوحش الخيالي الذي يركض إليه الناس دون هم لماذا هم يركضون ورائه وهي كلها بالنهاية لعبة إعلامية ليس إلا والآن نرى كلنا كيف نقلبت هذه اللعبة على صاحبها.

  5. محمود يقول

    مع احترامي الك مسمي حالك اندرويدي؟! اي مافي اندرويدي اصلي بيترك اندرويد و بيروح عل iOS اخص الشي بعد ما يجرب الواحد الروت و الرومات و التخصيص مستحيل

    1. عمر بني المرجة يقول

      أنا أندرويدي ولا أزال، ولدي أجهزة أندرويد أستخدمها حتى هذه اللحظة بشكلٍ يومي، وقمت بتجربة كل ما قمت بذكره، وكتبت كثيرًا جدًا عن أندرويد هنا في أردرويد.. ذكرت أن دخولي إلى iOS لضرورات العمل وفضول التعرّف على ما تنتجه آبل، ولا ضير في ذلك 🙂

    2. بيبرس الحاج بارة يقول

      لا أوافقك الرأيي على الإطلاق، فأنا أرى التعصب لنظام تشغيل ما هو أمر خاطئ نوعاً ما، أنا لا أنكر أن أندرويد هو نظام أوسع وأجمل وبإمكانيات أكبر، لكن لكل نظام تشغيل مميزاته وهذا الأمر ينطبق على iOS أيضاً، فكما ذكر الأستاذ عمر أعلاه واجهة iOS هي واجهة بسيطة ومرتبة وسهلة الإستخدام لأي شخص وتستطيع أيجاد ما تبحث عنه دون أي جهد على عكس الأجهزة الأخرى مثل Samsung وواجهة Touchwiz فالواجهة ليست سيئة على اللإطلاق لكنها تميل إلى القليل من التعقيد وخصوصاً في تطبيق “الإعدادت”، وميزة أخرى رأيتها في iOS ولم أراها سوى في أجهزة غوغل الرسمية “Nexus” هي إستهلاك البطارية الخفيف جداً عندما يكون الجهاز في وضع السبات او “Sleep Mode”.
      عموماً أنا أرى أن على كل مستخدم أن ينوع في أنظمة التشغيل فعلى سبيل المثال أنا أستخدم هاتف أندرويد صنع من قبل HTC، وحاسب لوحي صنع من قبل Apple، وفيما يتعلق بالحاسوب فأنا أملك حالياً جهاز بمواصفات تلبي حاجاتي المتواضعة ويعمل بنظام Windows.
      أنا لا أدافع عن نظام شركة آبل “iOS”، ولست متعصباً لأندرويد. لكني أفضل أندرويد كنظام التشغيل الأساسي لدي.

      1. بشير يقول

        انا جربت بالصدفة ال iphone 5s وفعلا في شي اخدلي عقلي اللي هوي لما يكون الجوال مسكر بيضل 5 او 6 ساعات بدون ما تنقص البطارية درجة وحدة بالاضافة للسلاسة الرائعة وسرعة الوصول لاي شي بدك ياه منيح انو كانت تجربة بالصدفة لانو لو ضل معي اكتر من هيك يمكن كان صرت ابلاوي

      2. بشير يقول

        الحقيقة فكرة ابل بالوصول لكل شيئ بيد واحدة فكرة رائعة جدا البطارية اللي اذا كانت بوضع السكون بتدوم لفترات طويلة جدا جدا سلاسة النظام بكل شي بفتح التطبيقات للالعاب للبرامج كمان نقطة كنت بفتقدها بالاندرويد حتى بالفئات العليا منو هالشغلات التلاتي باعتقادي كافيات لينتقل الشخص من استخدام الاندرويد لل ios

  6. ساع بريد يقول

    يقال لاندرويد..ما احلى الرجوع اليه.عد الى الحبيب اﻻول ولن تندم بعد اليوم.ابل تمشي بالضبط على طريقة نوكيا.المستخدم سيبقى وفيا لها لكن السؤال الى متى.مثلما انفض عشاق نوكيا عنها وانا متهم سينفض محبي البرستيج الفاضي عاجلا ام اجلا.اهلا بك بعالم اندرويد

  7. Kaito يقول

    ليه كل العالم بيستني لابل الغلطة عشان يحاسبها عليها حسابا عسيرا ويبدأ في الانتقاد الاعظم لها بينما كل شركات العالم أهل التقنية بيعاملوهم كما يجب أن تعامل كل شركة وان الاخطاء واردة .. لكل عالم هفوة ولكل فارس كبوة مش عيب انك غلطت اهم حاجة انك تداركت الموقف وصلحته وبعدين نظام اندرويد مليان أخطاء مش النظام الكامل والكمال لله وحده … انما التصرف بالشكل دا هو التعصب بعينه التعصب للاندرويد وانك شايفه النظام الكامل

    كما قالت مايكروسوفت ان الاندرويد ماهو الا تقليد لنظام ابل وان نظام ابل هو ال يستحق احترامها واحترام الكل بل وانا اكاد أجزم ان لو نظام كل متاح لشركات لكانت شركة ك HTC استعلمته علي اجهزتها … فكرة ان الاندرويد نظام تقدر تعمل فيه كل حاجة فعلا انا معاك انك تقدر تعمل كل حاجة بس مش كل الناس عندها القدرة انها تعمل كل حاجة علي سبيل المثال تغيير الرومات الكل بيتباهي ان نظام الاندرودي تقدر تغيره ف اقل من ١٠ دقائق هو في الواقع غلطان الرومات كلها مشاكل ومش عاوزين ندخل علي النقطة دي … اما بالنسبة للايفون ٦ فاظن ان العالم كان مستني من ابل التليفون الخيالي ال بنشوفه ف افلام الخيال العلمي بينما علي الجهة الاخري سامسونج نوت ٤ العالم شايفه انه نقله جذريه عن اخوه النوت ٣ مع ان الفروقات تماما هي نفس الفروق بين الايفون ٥ اس واخيه الاجدد …. ابسط دليل حقد الشركات علي شركة ابل واستهزائهم علي اقل غلطة ممكن اقل تعملها بدون قصد وانا اقتبس ان لم تجد لك حاقدا فاعلم انك فاشل اتمني انهم يفتكروا النقطة دي وان دا دليل علي قوة شركة ابل ونظامها وهاتفها المدلل

  8. Amr يقول

    بعد اذنكم تعليقي خارج اطار المقال
    انا ناوي ان شاء الله اشتري هاتف وامامي 3 خيارات
    الاول Sony Xperia V بدون ضمان في حدود 200 $
    الثاني motorola moto g dual sim(2013) 16 GB بدون ضمان في حدود 180 $
    الثالث Asus Zenfone 5 16 GB بدون ضمان في حدود 170 $

    ما رأيكم ؟ علما بأنني لم يسبق لي امتلاك هاتف اندرويد.

    1. بيبرس الحاج بارة يقول

      شخصياً سأشتري هاتف MOTO G حتى لو كان إصدار العام الفئت فقد أظهرت شركة موتورولا إمكانيات رائعة في أجهزتها خلال العامين الماضيين لكن!
      إن كنت تفضل إستخدام الهاتف في بيئة رطبة فقم بشراء هاتف Xperia V
      وفي حال أردت شاشة كبيرة فقم بإقتناء ال Zenfone
      وفي حال أردت هاتف سهل الإستخدام وبسيط جداً ويقدم أفضل تجربة لنسخة أندرويد الصافبة وإستقبال تحديثات بشكل سريع فعليك بإقتناء هاتف MOTO G

  9. ماجد يقول

    أسلوب رخيص
    أردرويد من سيئ لأسوأ

    1. عمر بني المرجة يقول

      المقال يعبر عن رأيي الشخصي، وهو True Story خاصة بي، وإن كنت ترى أن الأسلوب كما ذكرت، فهو رأيك الشخصي ولست مستعدًا لمناقشتك بذلك.

  10. Nice يقول

    أعجبتني وأضحكتني آخر جملة من مقالك هههههههههههههههه ، انتظر يا أخي عمر فإبداع شركة جوجل بنظامها لم يبدأ بعد ، انتظر تحديث Android L بعدها ستشتاق أكثر لنظامك العريق ” أندرويد ” .

  11. محمد يقول

    انا لدي هاتف galaxy note2 بس انشاء الله عندما انعفي في الصف الثاني متوسط سوف أشتري ايفون 5s

  12. حكيم يقول

    كأنها قصتي انا ولاكن انا رجعت منذ htc one m8 الهاتف الافضل علي الاطلاق

  13. محمد الزهراني يقول

    أنا معك وشاكر لك مشاركة تجربتك! أنا نفس رأيك وكان معي 5s والان جالكسي اس5… ومبسوط لأني انزعجت من تقفيل ابل واحتكارها.. لازم تشبك ايفونك علشان بس تضيف اغنية بايتونز.. بينما الاندرويد plug & play.. ههههه والأسوأ لو كنت بتضيف نغمة.. بس نغمة!! بس اعترف ان تجربة ios مهمة لي علشان كذا عندي Ipad air.. لأني احتاج برامج تصميم.. والف شكر

  14. محمد صالح يقول

    أنا معك وشاكر لك مشاركة تجربتك! أنا نفس رأيك وكان معي 5s والان جالكسي اس5… ومبسوط لأني انزعجت من تقفيل ابل واحتكارها.. لازم تشبك ايفونك علشان بس تضيف اغنية بايتونز.. بينما الاندرويد plug & play.. ههههه والأسوأ لو كنت بتضيف نغمة.. بس نغمة!! بس اعترف ان تجربة ios مهمة لي علشان كذا عندي Ipad air.. لأني احتاج برامج تصميم.. والف شكر

  15. كمال يقول

    أهم مايتميز به أندرويد برأيي
    سهولة الاستخدام والازرار الثلاثة
    هادا الشيء اهم شيء في الجوال
    ناهيك عن السعر
    يعني لو أبل بتنزل جوال بنظام أندرويد
    بتنهي شيء اسمه سامسونج والباقي
    انا ودي في ايفون لاكن النظام حقه
    حسيته صعب ومعقد والازرار الاثنين
    مش موجودين

    أتمنى أني اشوف ايفون أصلي
    من شركة أبل بنظام أندرويد

  16. فراس يقول

    الغريب بأنك لن تذكر مشاكل أندرويد وبطيء التحديث وغيره من المشاكل.
    أولًا أنت تحدثت عن مشاكل في البصمة وهي خاصة في ايفون ٦ وتم إصدار تحديث في أقل من ٢٤ ساعة، لذلك لم تواجهك هذه المشكلة.
    ثانيًا مشكلة إنهيار التطبيقات هي لعدم تحديث التطبيقات للتوافق مع نظام التشغيل وليست المشكلة في نظام التشغيل.
    ثالثًا أرى التعصب الأعمى في المقال ويظهر حينما تحدثت عن الهاتف المنحني وهي ٩ هواتف من أصل عشرة ملايين هاتف، ثم الفيديو الذي ظهر كان غير صحيح، أضف لذلك حينما تقتني هاتف أو سيارة هل ستحافظ عليه أم ستقول بتجربة ثنيه؟ راجع الأخبار بالأمس لتعرف قوة صمود المنحني في الإختبارات الحقيقية.

    رابعًا متأكد لو كنت مستخدم أيفون وانتقلت لأندرويد وأصبت بالملل والإنزعاج وأرسلت تجربتك للموقع لن يقوم بنشرها، فهو متخصص بأندرويد ومن الطبيعي أن يهاجم آيفون بأي شكل متاح.

    ربما ما أتفق معك فيه أنني لا أرى بأن علي استبدال هاتفي ٥ أس بأي من هواتف الستة، الشاشة الكبيرة رائعة لكن أخشى من تجربة سيئة بالإستخدام باليد الواحدة، هكذا إعتدت منذ الجلاكسي أس ٢ حتى إنتقلت للآيفون وإقتنعت به أكثر.

    في النهاية كلمة للموقع، مهما إستهزأتم بأجهزة أبل لديها عشاقها وجمورها، ونجاح أي شركة يعتمد على المبيعات والأرباح.

    1. عمر بني المرجة يقول

      مرحبًا بك، لم أتحدث عن مشاكل أندرويد، إلا أنني ذكرت أن بعض المشاكل التي ظهرت على iOS 8 أعادت لي ذاكرة مشاكل أندرويد، وهنا اتهام واضح من طرفي بأن أندرويد نظام يحتوي مشاكل كذلك.

      ردود سريعة على نقاطك المذكورة:

      أولًا: نعم المشكلة ظهرت مع iPhone 6، وتخيل لو أنك من هؤلاء، كيف سيكون شعورك حتى لو كانت مدة المشكلة ساعة فقط! هل يعقل أن شركة بضخامة آبل تقوم بطرح تحديث ومن ثم تقوم بسحبه، أنا شعرت بالإنزعاج لأني كنت أعتبر آبل أكبر من أن تقع في هذا الخطأ، وهاهي وقعت به للأسف.

      ثانيًا: صحيح، ولكن هل من الجيد أن تقوم آبل بطرح تحديث يتطلب من جميع المطورين إعادة تهيئة تطبيقاتهم للعمل معه بشكلٍ جيد؟ إليك مثال بسيط، أستخدم تطبيق مدفوع يدعى AllBudget2، وهو لتنظيم الحسابات المالية، وهذا التطبيق قام مطوروه بحذفه من المتجر، إلا أنه كان يعمل بكامل ميزاته وبكل أريحية على iOS 7، إلى أن جاء iOS 8 وقام بإظهار مشاكل هذا التطبيق، الذي كنت أعتمد عليه بشكلٍ كبير والآن فقدت ميزة أساسية جدًا به، وهي إمكانية زايدة رصيد أو سحب رصيد من حسابات غير الحساب الرئيسي، وهنا لا أتوقع أن مطوري التطبيق سيعيدونه ليصلحوا الخطأ، والذنب لا يقع عليهم فقط، وإنما على آبل التي قامت بتغييرات غريبة سببت بمثل هذه المشكلة البسيطة والمؤثرة على عمل التطبيق ككل.

      ثالثًا: آبل وبصريح العبارة وعدت باستبدال كافة الهواتف التي تضررت من هذه المشكلة في بعض أجهزتها، فهل آبل تعلم أن الفيديو (الذي لم أشاهده في الأساس) غير صحيح ومع ذلك قررت استبدال أجهزة معطوبة؟

      رابعًا: أنا أكتب في أردرويد منذ 2012، ورغم غيابي إلا أنني أتواصل مع أصدقائي هنا بشكلٍ دائم، ونشر المقال كان بناءً على موافقتهم، ومن الطبيعي أن تجد مقالات وأخبار كثيرة تُظهر أفضلية أندرويد على iOS كون الموقع مختص بأندرويد، ولا أجد أي ضرر في ذلك، فكبرى المواقع الأجنبية التابعة لشركات ضخمة تقوم بنشر مقالات رأي قد تكون أثقل من عيار هذا المقال البسيط بمراحل.

      في النهاية أؤكد لك وللجميع بأنني لست عميل سري من شركة جوجل لتشويه سمعة iOS، وإنما شخص محب ومتابع للتقنية أحب أن يشارك رأيه، والذي ربما يصيب وربما يخطئ، إلا أنه يبقى رأي شخصي لم أتعرض به على شخصية بعينها، وإنما نظام تشغيل.. نعم نظام تشغيل هذا الذي قد يدفع البعض للتشاجر!

      تحياتي لك فراس 🙂

  17. بو فايز يقول

    رغم الحرب الاعلامية علي الايفون
    الا انه بيع 10 مليون هاتف في ثلاثه ايام
    فالحمدالله علي نعمة الايفون
    و هنيأ لكم باجهزه بلاستيكية ذات نظام مفتوح

    1. Mohamed يقول

      بو فايز احب اقولك شي واحد HTC ONE M8

  18. moe يقول

    في انتظار Android L. ..

  19. Nizar Naasani يقول

    أخي عمر اتذكر يوم اشتريت الايفون 5 اس و وضعت صورة العلبة مع الهاتف عالفيس بوك ، وقلت انه لا مانع من تجربة الايفون و انه ليس من الضروري ان نكون متحيزين ، بذلك الوقت زرعت الفكرة براسي و كنت رح اشتري ايفون 5 اس بس بعد تفكير و تعمق كبير و حساب كم خطوة للأمام شفت انو الايفون ما رح ارتاح فيو لعدة اسباب كون النظام مغلق و اذا بدي حط غنية لازم اوصلو بالكمبيوتر و اذا بدي انزل شغلة بدي جايل بريك او بروكسي مشان الابل ستور و و و و…..فاقتنيت غالاكسي اس5 و انا مكيف عليه و كل يوم عم حبو اكتر و اكتر و الميزات البرمجية اللي بتسهل حياتي و بالاضافة لكونو ضد المي 😀 ، بنصحك باقتنائو و ما رح تندم استاذ عمر ؛)

    1. عمر بني المرجة يقول

      أهلًا بك نزار، وحتى الآن رأيي ثابت، ليس من الضروري أن نتحيز لنظام تشغيل محدد، وأنا مستمتع جدًا بتجربة iOS حتى الآن، حتى مع ظهور مشاكل تُشبه ما قد يحدث على أندرويد، ولكن شخصيًا لم يعجبني جهازي آبل الجديدين، هذا كل ما في الأمر، وعندما أقرر استبدال جهازي، قد أعود لاستخدام هاتف أندرويد جديد، أو ربما تُشاهدني مع ويندوز فون!

      شكرًا لرأيك 🙂

  20. moe يقول

    صحيح بيع 10 ملايين هاتف ولكن في نفس الوقت خسرت شركة أبل 23 مليار دولار. … مليار وليس مليون.

  21. brhom13 يقول

    نصيحتي لك صحيح ابل تستخدم معالج قوي 64bit سريع ويتفاعل مع النظام الا ان الاندويد تطور كثير وانت جربت الاندرويد بهاتف منخفض التكلفه هذا ماجعلك تشعر بهذا الشيء اما الان اجهزت الاندرويد اقوى وسريعة جدا ولا يحدث بها عدم الاستقرار والثبات بل هي مستقره وثابته جرب هواتف سامسونج وستشعر غير سهولة النظام غير المواصفات العالية التي لاتقدمها ابل حتى الان شاشة 2k كاميرات 16 ميجابكسل والعشرين مقاومة الماء والاتربة التطور يحدث بسرعة والان سامسونج تنتج اجهزة بإطارات المنيوم انتظر الجالكسي اس 6

  22. noudia يقول

    قرأت المقال عدة مرات ولم أعلم إذا ماكان السبب وراء كتابته ؟ هل هو نظام تتعصب له وتحبه أو هو نقد لاذع لشركه بنظام مغاير تماماً انتقلت له حديثاً ولم تعطي نفسك الفرصة للخوض في عالمه ؟
    اولاً، التحديث الجديد الذي واجهك ووجدت بأنه ألغى الكثير من خصائص النظام، تم إصلاحه قبل إكتمال ٢٤ ساعه من طرحه !
    ثانيا، ذلك الجزء الذي ذكرت به تلك المشاكل التي واجهت الجميع خلال بث مؤتمر أبل ” لم أفهم هل كانت جزءاً من ندمك لدخول عالم أبل ” ؟!!!
    ثالثا، فتح جزء من النظام للمطورين للإستعانه بخبراتهم وإبداعاتهم ” بشكل رسمي ومتابع من أبل نفسها ” ليس بذلك الأمر السيئ، بل على العكس العديد من مستخدمي الأنظمة المختلفة كانو ينادون به ” لعلك لم تكن منهم ”
    رابعاً، كبر الحجم أنا من مؤيديه بالرغم من أنني كنت من أشد المعجبين بحجم الآيفون الصغير قبل إنتقالي لإستخدام نظام آندرويد، ولكن تعودي على الشاشة الكبيرة جعلني من محبين هذة النقلة النوعية، ومتابعه السوق ومتطلباته أمر جيد من أبل أيضاً 🙂

    هناك حسنات كثيرة لكل الأنظمة كما أن لها عيوبها أيضاً، أنا مع الأخ فراس حينما أبدى استغرابه بعدم ذكرك لعيوب آندرويد وبطء وصول التحديثات …إلخ

    عموماً أنا أستخدم النظامين وأبدي إعجابي الشديد بهما، لاأنفي حبي لأحدهما ولكن لا ألغي حسنات النظام الآخر لأجل ذلك ! ولست هنا لسرد حسنات نظام آندرويد وتكيفها مع الأجهزة المختلفة فأنا أكتب تعليقي بأكبر شبكة تضم خبراء ومستخدمين لآندرويد كنظام وتعرض مقالات إحترافيه تفصيليه له.

    بوركت 🙂

    1. عمر بني المرجة يقول

      أهلًا بك، بدايةً بدأت باستخدام هاتف آيفون دونًا عن أي هاتف آخر مع بداية العام الحالي تقريبًا، وربما 8 أشهر كافية ليُسمح لي بإبداء رأيي، والذي كان مجمله إعجاب بسلاسة آيفون وسهولة استخدامه، إلا أن آبل خيّبت ظني بتحديثها الأخير، وهو كان السبب الأساسي لكتابة المقال بهذا الأسلوب، مع العلم أنني كنت أنوي منذ فترة كتابة مقال أتحدث به فقط عن تجربة الانتقال من أندرويد إلى iOS، دون أي تحيز لطرفٍ ما، ولكن مشاكل آبل حالت دون ذلك، مما جعلني أذكر رأيي الحالي بما لدي من معلومات.

      وردًا على نقاطك:

      أولًا: ذكرت الرد في تعليق سابق.

      ثانيًا: عندما تعتقد أن الشركة التي تتعامل معها لامعة الاسم والصيت، ومن ثم تبدأ بخزلانك بأبسط التفاصيل، فإنك بشكلٍ أو بآخر ستبدأ بالانزعاج منها، كما لو أنك تخطط وتجهز لحضور زفاف أعز أصدقائك، ومن ثم يأتي ليخبرك بأنك غير مدعو، أو ربما سيجعلك تقف على باب الصالة الخاصة بالحفلة، فهنا ستحمل شيئًا في قلبك لا مجال.

      ثالثًا: هذا رأيي الشخصي، وهو ما يزعجني قليلًا في أندرويد، فالنظام يفقد استقراره كلما قمت بفتح أجزاء أكثر للمطورين، هذا ما أعتقده وما شعرت به أيضًا.

      رابعًا: الأذواق تختلف، ولن أتحدث كثيرًا حول ذلك، ولكن هذا ذوقي الشخصي الذي أعتقد أنه يمكنني الحديث عنه دون أن ينزعج مني أحد.

      بخصوص مشاكل أندرويد، فهدف المقال غير ذلك، ومع ذلك تحديث بشكلٍ غير مباشر عن وجود مشاكل في أندرويد، وبإمكانك تحليل مابين السطور لتجد ذلك، كما يمكنك الاطلاع على ردي حول استفسار الأخ فراس أعلاه.

      وأنا مثلك تمامًا، إلا أنني وجدت أن آبل خذلتني بعض الشيء، وخاصةً بالتحديث الذي أثر سلبًا على سلاسة iOS التي اعتدت عليها منذ أن بدأت باستخدامه قبل 8 أشهر تمامًا.

      شكرًا لاستفسارتك، وأتمنى أن نتقبل آراء بعضنا البعض طالما أنها لن تضرنا بشيء 🙂

      تحياتي.

      1. noudia يقول

        الشكر لك على تعليقك وإيضاحك لوجهة نظرك، وأنا متقبل لرأيك ، فهذا هو المغزى من كتابة المقالات وإتاحة خيار التعليقات لتبادل الآراد وطرح وجهات النظر والتزود بأفكار مختلفه جديدة .
        وصدقت، تبادل وجهات النظر تلك لن تضرنا بشيء، فكما نعلم جميعاً أخي الكريم بأننا نحن المستفيدين كمستخدمين لتلك الأنظمة وتلك الشركات على إختلافها وحتى نزاعاتها، وليس من الجيد أخذ المقالات والتعامل معاها بشكل ” شخصي ” وكأن لنا أسهما وحصصاً في تلك الشركات 🙂
        تحياتي وشكراً لك،

  23. نواف يقول

    السلام عليكم موضوع جميل ودائما يطرح للنقاش بس للأسف على متابعتي للمواضيع ماشفت نتيجة مرضية للجميع أحب اقولكم استخدم النظامين بنفس الوقت حاليا استعمل سوني الترا زد وكنت استخدم نيكسوس 5 وقبله نوت2 وايفون 5 بالنسبة للاندرويد ألاحظ كل الي يمدحونة يستخدمون الروت أو الغالبية العظمى نفس الوضع بالايفون إذا بتقارن مع جلبريك صراحة مافي اي مجال للمقارنة لأنه مافي شي تقدر تسويه بالاندرويد مايصير مع الجلبريك ويمكن أكثر وبدون رومات مطبوخه اومعدله بس كل نظام له عيوبه ومزاياه وعذرا للاطالة

  24. الكلاسيــكي يقول

    تقريبا أنت بنفس قصتي … لكن اخر هاتف لي كان اي فون 4 اس .. بشكل عام انا احب التخصيص .. واحب النغمات والرنات والصور وكيفية انتقالاه .. ونقلها الى ميموري كارد .. هذا لم اجده في نظام آبل … فرجعت الى جالكسي اس 4 .. ولن أرجع الى اي فون نهائيا … لأني مؤمن انه عالم اندرويد فقط يحتاج الى الاستقرار .. وهذا مبني على قرارات الشركة ..

  25. بعقوب يقول

    لو قررت تنتقل إلى أندرويد أنصحك بأجهرة نكسوس أو جهاز ون بلس ون

  26. 123 يقول

    في البداية تقول انك دائما مشغول وتحب ان يكون هاتفك ذو واجهة بسيطة وسريعة في الوصول ….. بعد ذالك تقول انك اشتقت لمشاهدة مميزات جديدة في الايفون مثل اجهزة اندرويد والتي يصدر لها تحديث اول باول والمليئ بالمميزات؟؟؟؟؟

    اذن السؤال هل تريد هاتف به مميزات ولانشرات ووو…..ام تريد هاتف ذو واجهة بسيطة وسهلة؟؟؟؟

  27. رشيد الاندرويدي يقول

    السلام عليكم باختصار شديد حبيت اقولك اعجبني بكل حقيقه اعترافك . واهلا بيك في عالم الاندرويد

  28. Bou 3li يقول

    قصة رائعة أخي عمر تشكر عليها أفادتني شخصيا و عالأغلب تفيد الكثيرين منا..
    أنا سأعلق باختصار قدر المستطاع من ناحية استراتيجية و ليس من ناحية تجربة المستخدم ..
    أبل في وقت من الأوقات أبدعت و خلقت فكر جديد في عالم التقنية ..بل خلقت للمستخدم “احتياجيات جديدة” .. و عملت على “اختراعها و توفيرها ثم بيعها” للمستخدم.. وقتها نوكيا و بلاك بيري لم يتنبؤا المستقبل ولم يقدروا على مجاراتها.. فوقعوا.. لكن المشكلة أن أبل توقفت “أو أبطأت” في وقت من الأوقات.. وهذا نراه في مشاكل المنتج النهائي التي نراها اليوم.. “حقيقة ..أظن مجرد الحديث عن تواجد منتج أو خدمة او تجربة في نظام آخر و مقارنة جودتها به ..هي مشكلة لأبل نظرا لأنها كانت السباقة صاحبة الخبرة و(الاسم)”
    جوجل على الطرف الآخر و باختصار شديد .. ما زالت تبدع و تخلق “احتياجات جديدة للمستهلك النهائي” و تعمل على تلبيتها .. تقع ب أخطاء وتعمل على تحسينها .. لكنها أخدت دور الريادة في ابداع وخلق (الحاجة أو التجربةالجديدة)
    بالنهاية .. قناعتي .. أنه على المدى المتوسط (سنتين إلى ثلاثة) سنرى منتجات و تجربة مستخدم من جوجل غير موجودة عند أبل أو بجودة أفضل منها في أبل أو غيرها

  29. ابو قيس يقول

    الاختلاف بالراي لايفسد للود قضيه

  30. Hilal AlmuJaini يقول

    اعجبني المقال شكرا لك وانا من محبي ومتابعي جميع مقالاتك

  31. jsss يقول

    بغض النظر عن الموضوع .. هناك عدد كبير من مريدي الآيفون يتواجدون في أردرويد بشكل دائم للحديث والدفاع عنه !!

  32. ابوابراهيم يقول

    تذكرني قصة ابل وجوجل دائما بقصة الارنب والسلحفاة وسباقهما الشهير الذي درسناه ونحن صغار.
    ابل هي الارنب وكانت بدايتها سريعة وتفوقت في أول السباق الا انها توقفت ونامت في الطريق والسلحفاه استمرت بدون توقف وتفوقت في نهاية السباق.
    علينا ان نعترف ان ابل كانت مع القائد ستيف جوبز سباقة متفوقة الا انها بعد وفاته تراجعت الكثير فهي لم تطور قطاع الهواتف الذكية وتنتج العديد من الموديلات التي ترضي المستهلك كما انها لم تنشر انضمتها المشغله كما فعلت جوجل ولكنها احتكترها لديها.
    عموما يجب ان لا ننسى ابدا ان قطاع التقنية هو مجال متغير كل ثانية وقد تتغير المعادلة في اي وقت فعلينا ان نتذكر دائما كمثال حي شركة نوكيا كيف كانت وكيف اصبحت.

  33. يوسف يقول

    إن كنت هاتف دعوة لتجربة ون بلس فانا جاهز 🙂
    الشاشة الكبيرة لن تشكل عائقاً بعد استخدامه ليوم واحد ولن تستطيع العودة للشاشات الصغيرة بعدها بسهولة!

  34. نننننننن يقول

    يارجال على زق
    مافي زي اندرويد
    تحكم كااااامل من الى

  35. Black يقول

    أنا أيضا من مستخدمي اندرويد منذ البداية، من اصدار 1.6 والذي اعتقد انه كان يسمى دونتس …
    بدأت بSE X10 والذي لم يكن مرضي جداً، ولكنني انتقلت بسرعة إلى SGS1 وهو الهاتف الذي جعلني أعشق اندرويد

    في مرحلة من المراحل، قررت فعلاً اعطاء iOS فرصة، فحصلت على iPhone 4S وكان الأحدث حينها، اشتريت هاتف مستعمل، حاولت بشتى الوسائل حذف جميع البيانات الموجدة عليه لكنني لم استطع، حاولت عمل استعادة ضبط مصنع كاملة، وكان الجهاز يتوقف عن الاستجابة في كل مرة أحاول، اكتشفت لاحقاً ان استعادة ضبط المصنع الكاملة مستحيلة اذا كان الجهاز Jail Broken .. وقرأت بأن الطريقة الأفضل هي تنصيب نسخة كاملة من نظام التشغيل عن طريق iTunes .. وعندما حاولت “وكنت أعمل على انترنت محدود التحميل” حمل البرنامج مايقارب نصف جيجا، قبل ان يتوقف النت للحظات، لاكتشف ان البرنامج لا يدعم استكمال التحميل، ثم اعدت التحميل من البداية وعند انتهاء التحميل حصلت مشكلة ما بالتعرف على الجهاز ولم يقم بتثبيت النسخة الجديدة على الجهاز، وعندما حاولت مرة ثالثة حاول آي تيونز أن يحمل التحديث كاملاً من النت مجدداً
    توقفت وبدأت البحث عن طريقة بديلة، وبسبب أن الجهاز جيل بروكين، حملت برامج مثل Delete all contacts و delete all messages و و و و
    حذفت الاسماء والرسائل لاكتشف انها مازالت تظهر في مربع البحث

    بعد 24 ساعة من المعاناة، بعت الجهاز بخسارة ضئيلة جداً، وعدت إلى جهازي الاندرويد مسروراً

    الآن أمتلك SGS4 مع الروم الصيني الأكثر من رائع MIUI
    لا استطيع أن أفكر في جهاز أفضل منه أو روم أفضل منه

  36. إياد يقول

    أندرويـد يعزك !
    ولا آيفون يذلك !

    1. Muh'd Ahmed يقول

      هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ………… عجبتني هالحكمة

  37. محمد عبدالله يقول

    صدقوا او لاتصدقوا قبل سنة اخي الاكبر انتقل من س3 الى ايفون 5 اشتراه في بداية انطلاقة وبسعرة العالمي لم يمكث معه غير 4 ايام فقط فقام ببيعه خاسرا من قيمتة 30% واشتراء اس 4

  38. Naji يقول

    شكرا لمشاركتنا تجربتك

    مع انني من المتعصبين لاندرويد الا ان هدا لايمنعني من الاعجاب بانظمة اخرى تاتي بتجربة مختلفة للمستخدمين وبنفس الوقت تبقي الضغط على التظوير للاقضل وهذا ما يستفيد منه المستحدمين

    ومن خبرتي في مجال الانظمة والالكترونيات والبرمجة استطيع ان اوكد انه لايوجد تجديث او نظام جديد الا وياتي معه اخظاء ولهذا افضل دائما الانتظار لشهر على الاقل قبل ان اقوم بالتجديث

    وهنا تاتي مصدقية الشركة بان تفوم بحل الاخطاء الجزرية وبسرعة

    فلننتظر قليلا لنرى ماذا سيحدث

  39. Yasser Saeed يقول

    أنصحك أخي بتلفون HTC One M8 فهو يقدم أفضل واجهة أندرويد بشهادة الكثير من المواقع المختصة .. جمال وأناقة وميزات وسرعة وبطارية تدوم على الأفل 24 ساعة.

    بطارية جهازي M8 تدوم على الأقل 24 ساعة بالإستخدام المكثف وتصل إلى 60 ساعة بالإستخدام الخفيف إلى المتوسط.

  40. هو يقول

    كنت أستخدم نكسس ٥ وكان سلسا جدا ولم اجد اي مشكلة فيه حقيقة.. ما عدا البطارية..

    حاليا استخدم ون بلس ون.. يمكنك القول انه نكسس ٥ لكن بعتاد أقوى وتخصيص برمجي اكثر (مثل الثيمات والخطوط..الخ) والاهم من كل ذلك.. البطارية التي تدوم يوم ونصف بكل سهولة.. بينما بنفس الاستخدام كانت بطارية النكسس تبقى اقل من يوم وبطارية الجالاكسي إس فايف تبقى أقل من ذلك..

    متجه الان الى اكسبيريا زي ٣ من سوني.. بسبب كاميرتها القوية..

    لكن بصراحة كمستخدم سابق لهواتف من جميع الشركات من ضمنها آيفون 4..

    واجهة اندرويد الخام (نكسس ٥، موتو جي، ون بلس ون) هي الوحيدة التي وفرت لي سهولة استخدام غير مسبوقة وسلاسة واستقرار لم اجده في هواتف سامسنج وسوني واتش تي سي.. ولا حتى آيفون

  41. Mohamed Ahmed يقول

    عانيت من نفس التجربه كنت دائم استخدام الأندرويد من الإصدار 2.1 وحتى الكيت كات والرومات المطبوخه للنوت وان حتى عانيت من استهلاك البطاريه وقررت تجربه الايفون على أمل إني سأجد توافق النظام مع مكونات الجهاز أفضل سيعطني أداء بطاريه اقوى فقررت تجربه 4s وقررت أكون صابور على تعاملي مع النظام ولكن ف النهايه كرهت استخدامي له وانغلاقه ولم أجد ما يميزه عن الأندرويد بل العكس صحيح الأندرويد حريه أكثر بكثير من معناتي في سجن الايفون 🙂 ثم قررت الرجوع مره أخرى الأندرويد ب HTC 816 و الموبايل بجد ممتاز من حيث توافق النظام مع الجهاز وسرعه أدائه المدهشه ، حقا إني أحببت الأندرويد

  42. hemin يقول

    buy nexus 5 and see whats real android you dont regret, i know whats your problem it was my problem too til i bought nexus 5, the problem is samsung

  43. بوراشد يقول

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. شكرا على المقال وطرح النقاش. بالنسبه لي مفانا مستخدم كغيري محب للتقنيه وكل ماهو جديد ..قضيت الكثير من الوقت للتنقل بين النظامين المتمثل باجهزة الايفون على مر الاصدارات والسامسونق ايضا مختلف الاصدارات . الابل تمتلك الميزه الاهم وهي الجوده والثبات مع الوقت والاستخدام المكثف لكن بطريقة ابل المغلقه من كل النواحي . اما الاندرويد فهو يملك التنوع واضافة ماترغب به وكانك احد مبرمجي النظام لكن الثبات والجوده تنسحب مع الوقت والاستخدام المكثف. الا ان وجدت ضالتي في الاتش تي شي ام ٧ ثم الام ٨ فقد جمع كل شي من جوده واستقرار ومميزات الاندرويد العديده بشكل جذاب . فقد انتهى التنقل بالنسبه لي والحمد لله استقريت مع هذه الشركه التي وفرت لي الدعم والتحديثات بل تعهدت بها لسنتين على الاقل. وشكرا لكم

  44. بوراشد يقول

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. شكرا على المقال وطرح النقاش. بالنسبه لي فانا مستخدم كغيري محب للتقنيه وكل ماهو جديد ..قضيت الكثير من الوقت للتنقل بين النظامين المتمثل باجهزة الايفون على مر الاصدارات والسامسونق ايضا مختلف الاصدارات . الابل تمتلك الميزه الاهم وهي الجوده والثبات مع الوقت والاستخدام المكثف والبرامج المدعومه بالامان لكن بطريقة ابل المغلقه من كل النواحي . اما الاندرويد فهو يملك التنوع واضافة ماترغب به وكانك احد مبرمجي النظام لكن الثبات والجوده تنسحب مع الوقت والاستخدام المكثف والبرامج الضاره الكثيره التي تتطلب الانتباه من المستخدم طوال الوقت . الا ان وجدت ضالتي في الاتش تي شي ام ٧ ثم الام ٨ فقد جمع كل شي من جوده واستقرار ومميزات الاندرويد العديده بشكل جذاب . فقد انتهى التنقل بالنسبه لي والحمد لله استقريت مع هذه الشركه التي وفرت لي الدعم والتحديثات بل تعهدت بها لسنتين على الاقل. وشكرا لكم

  45. يزن يقول

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    معظم المتعصبين للاندرويد او الاي او اس لا يعلمون هذه المعلومة الثمينة
    نظام الاندرويد مبني على نواة اللينكس ولكن…
    هل تعلم ان نظام الاي او اس مبني أيضاً على نواة اللينكس.نعم فهو مبني على نواة اللينكس وما القصة الا تنافس من نظامان مبنيان على نفس النواة.
    ولكل شخص ذوق لاختيار هاتفه.
    الذين يشترون الايفون هم فقط اناس بسيطون يحتجون هاتف يلبي احتياجاتهم ببساطة وسهولة.
    ولكن الذين يشترون هاتف بنظام الاندرويد هم اناس محبون للتعقيدات وتغيير الانظمة ومواجهة العقبات الخ…
    لذا عزيزي قارئ رأيي.لكل شخص رأيه وهذا رأيي.
    ولكن لا ننسى ان نظام الاندرويد مفتوح المصدر.معظم العرب قد يقولون”ان صنعت هاتف بنظام أندرويد بيد عربية لن ياتي الاقبال عليه بل سيفشل”حسناً قد تكون محق ولكن.ان تلقيت الفشل لانك عربي فستكون فاشل للابد.
    هل تعلم انك من الممكن عزيزي العربي ان تصنع هاتف اندرويد بل وحتى هاتف بنظام من اختراعك، نظام عربي، ينافس الاندرويد والاي او اس، ينافس الشركات الأجنبية، فقط ببعض الاصرار، الصين بلد محبة للتقليد،هاهم صنعو هاتف خاص بهم، بايدي صينية، مفتخرين لصناعتهم هاتف صيني ينافس الشركات الضخمة.قد نصنع هواتف ياتي عليها الاقبال الشديد من الاجانب.لاننسى اننا دائماً نستهلك منتجات الاجانب.لما لا ياتي يوم ويصبح العكس.الاجانب يستهلكون منتجات العرب.قد يسخر العديد من العرب من هذه الفكرة.الم تقل في نفسك لماذا اسخر على فكرة رائعة، لم لا ادعم هذه الفكرة.السر وراء فشل فكرة”الاجانب يستهلكون منتجات العرب”هو اننا لازلنا نستهلك منتجاتهم وندعمها و اننا غير مصممون في صنع هواتف ذكية بايدي عربية.السر وراء نجاح اي مشروع هو العزيمة والاصرار.اتمنا ان ارى نظام منافس للاندرويد والاي او اس بايد عربية.هذه فكرة رائعة لم لا نطبقها.فقط ببعض الاصرار.عموماً هذا مجرد راي شخصي.ان اردت ان تسخر فاسخر ولكن اعلم انك الفاشل لانك انت نعم انت قد تصبح مالك نظام منافس للاندرويد والاي او اس.وشكراً لقرائتك رأيي الشخصي.والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    1. Muh'd Ahmed يقول

      و عليكم السلام ..كلامك فعلاً مؤثر جداً و إن شاء الله يجي يوم و نشوف أجهزة مصنوعة بأيدي عربية خالصة ……… أحييك على حرصك على نهضة المجتمع العربي و أتمنى أن كل من قرأ هذا التعليق و كان ممن له دور و لو كان صغيراً جداً في صناعة الهواتف من قريب أو بعيد ,, أتمنى طرح الفكرة بشكل علني لكي يتم إتخاذها في الحسبان ……………

    2. Muh'd Ahmed يقول

      و عليكم السلام ..كلامك فعلاً مؤثر جداً و إن شاء الله يجي يوم و نشوف أجهزة مصنوعة بأيدي عربية خالصة ……… أحييك على حرصك على نهضة المجتمع العربي و أتمنى أن كل من قرأ هذا التعليق و كان ممن له دور و لو كان صغيراً جداً في صناعة الهواتف من قريب أو بعيد ,, أتمنى طرح الفكرة بشكل فعلي لكي يتم إتخاذها في الحسبان ……………

    3. Muh'd Ahmed يقول

      و عليكم السلام و الرحمة ..كلامك فعلاً مؤثر جداً و إن شاء الله يجي يوم و نشوف أجهزة مصنوعة بأيدي عربية خالصة ……… أحييك على حرصك على نهضة المجتمع العربي و أتمنى أن كل من قرأ هذا التعليق و كان ممن له دور و لو كان صغيراً جداً في صناعة الهواتف من قريب أو بعيد ,, أتمنى طرح الفكرة بشكل فعلي لكي يتم إتخاذها في الحسبان ……………

    4. Muh'd Ahmed يقول

      أرجو إعتماد آخر تعليق و عذراً على التكرار ،،، و أتمنى من القائمين على الموقع توفير زر حذف التعليق لأهميته البالغة في تصحيح الأخطاء ………

    5. هو يقول

      تعليق على معلومتك أخي في بداية ردك..
      لا يعلمها معظم الناس فعلا لانها غير صحيحة..
      فأبل لا تستخدم نواة لينكس

      لكن نواة نظام أبل ونواة نظام لينكس يشتركان في أنهما يتبعان فلسفة Unix ، فيقال أنهما Unix-Like

  46. anouar يقول

    كلنا وقعنا في نفس الخطأ . لا يعلا على اندرويد رغم كل ما يقوله الحاقدون .

  47. Muh'd Ahmed يقول

    السلام عليكم ..

    يقال ( نتائج اليوم ما هي إلا أحلام الأمس )..

    هذا ما قالته شركة Apple بشكل غير مباشر عندما أعلن Steve Jobs عن أول هاتف محمول قلب المفاهيم ألا و هو Iphone 2g الذي و إلى هذه اللحظة أعتبره أفضل من نسخ الهواتف الأخيرة من الشركات العاملة بنظام أندرويد ( غير المستقر بالطبع )..

    بعض التوضيحات :

    أولاً كل الشركات التي تعمل بنظام أندرويد إلى هذه اللحظة تتخذ من منهج سياسة Apple معلماً بمحاولة تقليدها بشتى الوسائل سواء كان هذا بخدمة عملائها أو بجودة تصنيع منتجاتها أو تعديل على نفس واجهة النظام بإضافة بعض الخصائص لها و ما إلا هنالك ..

    ثانياً المعيار المتداول في العالم الذي أعتقد يعرفه الجميع هو ( كلما زاد عدد الناقدين لك ،، كلما كنت بأوجِ نجاحك ) …… و هذا المعيار أؤكده من أبحاث قامت بها جامعة Harvard حيث تنص هذه الأبحاث على أقل من 3 في المائة من الناس في العالم يعيشون حياة متزنة .. و القصد هنا أن معظم الناس واقعة بمشاكل شتى و لا يستطيعون التمييز بين الأستاذ و الطالب ..

    ………. ثالثاً و هناأحب أن أذكر في البداية أنني غير ” مفتون ” بأجهزة أبل و أنظمتها المقيدة و أيضاً غير ” محقّر ” لنظام أندرويد و تخصيصه ،،،، و أقول أن لكل شخص ” شخصية ” مختلفة عن الآخر أي بمعنى أن أجهزة أبل موجهة بشكلٍ خاص للأشخاص الذين يحبون الثبات و النقلات الثابتة و أجهزة أندرويد موجهة أيضاً بشكلٍ خاص للذين يحبون الحرية و التحديثات السريعة سواء كانت ( مستقرة أو غير مستقرة ) و الدليل على ذلك أن كل ما تشتريه يعبر عنك أنت و لا يعبر عن شخصٍ آخر .. و أترك الحكم لكم

    و أخيراً و ليس آخراً أقول ( الفشل ما هو إلاّ خطوة على طريق النجاح لأنه ليس هناك فشل و العقل البشري لا يعرف إلاّ إتجاهات فقط )

    1. عامر يقول

      +1111

  48. محمد ازموز يقول

    اخوتي، انا مالك لهاتف iPhone 5 منذ سنتين وحدثته ل iOS 7 و iOS 8 وفي كل مرة احدثه أواجه إغلاق التطبيقات وبعض مشاكل التوافقية الى ان أصل لأحد التحديثات الفرعية مثل iOS 7.1 بالنسبة للمرة السابقة. عندها يعود الجهاز للعمل بدون أية مشكلات. انا حاليا استخدم هاتف iPhone 5 و moto G و nexus 7، وحتى هذه اللحظة لا أستطيع الانتقال ل Android بالكامل لكن ربما بعد تحديث Android L

  49. مهند يقول

    سأنتقل عن قريب إلى IOS لأنني عشت تجربة مريرة من الاندرويد ولن أفتقد نظام الاندرويد ولكنني سأفتقد موقع الأردرويد الذي يقدم الكثير لمستخدمي أندرويد
    شكراً أردرويد

  50. ميدو يقول

    السلام عليكم موضوع رائع جاوب لي على كثير تساؤلات، انا اعتقد ان لكل نظام ولكل جهاز سيئات وحسنات وتختلف اهتمامات الاشخاص واولوياتهم، انا الان استعمل جهازين اندرويد واحد سوني زواحد سامسونج ومرتاح ومبسوط فيهم مرة، وناوي ع السوني زد 3 او 2 ، ايفون له حسنات بس مو مناسب لي خصوصا بعد استخدامي للاندرويد اللي مرتاح ومبسوط فيه مررررررررة^_^

  51. طارق يقول

    سؤالي هو
    لماذا تطرح اكثر البنوك والشركات تطبيقاتها فقط على الايفون (وانا أعيش بأوربا ومتأكد من ذلك )
    ولا تطرحها على الاندرويد ؟!؟؟
    واغلب التطبيقات وحتى الألعاب تأتي اولا على ال ios ومن ثم الى الاندرويد ؟!
    هل هي عدم ثقة بنظام الاندرويد 🙂 ؟!

    1. أندرويدي & أبل سابق يقول

      بالبداية .. أنا من مستخدمي أبل منذ iphone 3gs وأول ما نزل 4 اشتراه اخوي وجلست اشوف الفروقات .. اكتشفت انه نفسها ما عدا الكاميرا تحسنت
      ونزل 4 اس ونفس المشكله مافي جديد الا اوامر صوتيه وفلاش

      ونزل 5 وبعدها 5 اس ومافي فرق ايضا وايضا .. تعديل بالمعالج وكم شغله..
      النظام يجبرك على التحديث لاستمرار استخدام التطبيقات .. النظام يجبرك لشراء جهاز جديد بسبب الانظمة الجديد ثقيله على الاجهزه .. اشتريت جلكسي اس2 وحملت روم miui وممتاز الى ابعد الحدود
      استمريت عليه الى صدور HTC one M8
      بعدها عرفت الفرق البطاريه الخرافيه .. تخدمك بدون استخدام مكثف يعني تصفح بعض الشي مكالمات وكذا . ونفس الوقت البيانات شغاله.. حوالي 48 ساعه ولو كان مجرد مكالمات وفاتح الشبكة وايرلس يوصل حوالي 36 ساعه واكثر.. ولو كان استخدام مفرط يجلس معااي 24 ساعه بالعربي اقسم بالله اقدر احدد كم مره شحنته .. بالشهر….

      ورد على السؤال .. ليه الشركات تنزل تطبيقاتها اول شي على الابل ستور.. الاجابه بسيطه
      1- الاعلانات وكثرة الدعايات وطايرين بالعجه باختصار..
      2- اغلب المواقع اللي تفهم و تشووف ابعدنا عن السعوديه.. لانهم اكبر تعصب للابل لو قلت له ليه الابل افضل يقولك لانه ابل.. فقط هذي هي الاجابه.. طبعا اي موقع يعلن عن تطبيق تلقا المتنبي له ابل.. لو كان غير ابل يقولك حمل من قوقل بلاي ورابط على ابل ..
      3- اغلب برامج خدميه مفيده مثل فحص السيارة بالكمبيوتر اصبح متوفر على اندرويد . فقط..
      ابل صحيح بصناعة الاجهزه وأناقتها انا معك 100% أفضل لكن شوف Htc one M8 وايفون 6 الشكل نسخ لصق ..
      غير انه أبل صار زر الاغلاق على اليمين وكان فوق .؟ لماذا يا أبل..؟ أترك لك التعليق على هذا
      اخيرا …. ما يلزمني جيلبريك لاستمر باستخدام تطبيقاتي القديمه.. ولا روت لاستخدمها على الاندرويد..

      اذا تبي اشرح لك وش تقدر تسوي بالاندرويد .. احتاج اكثر من صفحه .. ومابي اطيل عليكم .. لكن حبيت اوضح بعض النقاط بس… وشكرا

  52. ta يقول

    عن نفسي كانسان تخصصه التقنية وهوايته..ما قدرت اتخلى عن الاندرويد لكثرة تخصيصه واضافة لمستك الخاصة له..لكن استقرار الايفون وانقاته شي ما اقدر اتخلى عنه بحد ذاته….ممكن تستخدم الجهازين زي ما اسوي انا…لكن احذر من اجهزة سامسونج. ..بقدر ما عالية المواصفات ..غير مرضية في الاداء بعد فتؤة من الزمن ليست بالطويله
    سوني بتجربتي الخاصة رائع في الزد ون ..ومستقر لاكثر من 7 اشهر..بعكس جهازي النوت 3 افرمته كل شهر بالكثير.
    تحياتي

  53. محمد على يقول

    لكل مرأ متطلباته… التحيز لجهاز يعمل على الاضرار بمتطلباتك فا مبيعات ابل في امريكا طبيعية لانهم يؤمنون بمبدأ شجع صناعة بلدك ولكن ابل مشكلتها انها تريد النافسة بعلامة تجارية وليس بإرضاء المستهلك لانها تؤمن بمدمنيها .. فانتاجها i phone 6 pluse اخفقط لتلحق بمؤتمر سامسونج وتأخذ الانظار وجائت بهاتف جميل جدا في الشكل فقط ولكن مواصفات اصبحت بدائية اي مواصفات هاتف متوسط .وصل تجاهل المستهلك والاستخفاف به الى حد ان متجها قابل للانحناء اي انها لم تجري عليه اختبارات المتانة بالشكل الازم.

  54. لُـــؤي ❝ يقول

    ههههههههههـ صراحة تجربة جميلة ومقال اجمل

    وفعلاً لا مقارنة بين ios واندرويد بين شي مغلق بقوة وبين شي مفتوح المصدر وسلس بالتعامل

    ولا ننسى انّ مالكة الاندرويد هي قوقل صاحبة الخبرة العريقة فلا مجال للنقاش اصلا

    يعطيك العافية اعجبني مقالك وجاري النشر . . .

  55. ياسر 69 يقول

    بالمختصر شركة ابل بنظامها وعملائها وسياستها وكل شي فيها ماهوا.
    الا برستيج كااااااااااااااااااااااااااااااااااذب

    والمضحك. والمبكي والمحزن في نفس الوقت ان عملاء ابل وبالتحديد مالكي اجهزة اي فون
    لا يؤمنون بالمنطق والواقع والعقل بان نظام الاندرويد افضل واقوى واحسن من نظام ios
    ايضا نظام الويندوز من شركة مايكروسوفت افضل من ios وبفااااارق كببر

  56. نواف يقول

    السلام عليكم بصراحة استغرب من الاخوان الي يتجاوزون على المستخدم يعني عشان انا مرتاح للايفون ونظامه صرت مريض وصاحب برستيج كاذب وغيره ليش ماتقول ان المسالة قناعه شخصية والي يعجبك مو شرط يعجب غيرك ليش ماتفكر ان ممكن انت تكون على خطأ وغيرك هو الصح عموما مسالة العنصرية المقيتة والالفاظ النابية الي تصدر من بعض الاخوان تعكس شخصيتهم وتعبر عنهم اما مسالة الانظمة هذا شي راجع للمستخدم واحتياجه وقناعته وارجع واقول انا مستخدم للنظامين من ايام النوت ٢ والى الان ومافي شي اسويه بالاندرويد ماسويه مع الجلبريك بالايفون ويمكن اكثر سواء فورمات او تحميل اغاني او تغيير نغمات وتحميل فديوهات مع الترجمة واي شي تبي مدام بتقارن اندرويد مع الروت قارن ايفون بجلبريك ولاتقولي نظام مغلق عطني اي ميزة تسويها بالاندرويد تكون سوفتوير ونا اجيبلك مرادف بالايفون ياخي يكفي انك تقارن نظام تشغيل مقترن بشركة وحدة ضد شركات العالم كلها مادري كيف تتم المقارنات بس هذا مايعني اني ماحب الاندرويد ولااستخدمه بس ردا على المتعصبين وعذرا للاطاله وشكرا للجميع

  57. ابن عمواس يقول

    وهل خرج من الاسلام حتى يشعر بالندم
    حكاية بايخة لناس بايخين

  58. حسين يقول

    حسب راي الشخصي

    ابل vs اندرويد= الفائز اندرويد

    الاسباب :
    في المستقبل القادم سيصبح اندرويد في القمه وذلك لانه متاح للكثير من الشركات
    اما ابل في المستقبل ستكون كما هي في السابق واسوا من الماضي لان لا تتيح نظامها للشركات الاخرى فهي تعتقد في ذللك الحفاظ على الخصوصيه واجبار الناس على شراء اجهزتها المكلفه جدا

    اما بالنسبه للايفون 6 ولايعنني الانحناء لان حتى نوت 4 ينحني بل عدم مواكبة ابل للتطور في مواصفات هاتفها فنجد ان مواصفات ايفون 6 هي مواصفات عام 2012
    نعم اضافت تقنية NFC ولكن لصالح اجهزتها فقط وفي الختام ابل ليست في حرب مع اندرويد انما مع شركة سامسونج .

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.