قريباً: تطبيقات أندرويد على MeeGo ومنصات أخرى بفضل Alien Dalvik

شركة Myriad السويسرية قد لا تكون معروفة بالنسبة الكثيرين, هذه الشركة هي أحد أعضاء تحالف الـ OHA – Open Handset Alliance المؤسس لأندرويد إلى جانب غوغل, وهي نفس الشركة التي صممت وبرمجت آلة دالفيك الافتراضية Dalvik Virtual Machine المستخدمة في أندرويد لتشغيل التطبيقات.

أعلنت هذه الشركة اليوم عن خطوة ستكون قفزة نوعية في عالم أندرويد وتطبيقاته, هذه الخطوة هي كشفها عن ما يسمى بـ Alien Dalvik وهي آلة افتراضية جديدة يمكن أن تعمل على منصات الهواتف الأخرى وتسمح بتشغيل معظم تطبيقات أندرويد عليها دون أية تعديلات.

أضافت الشركة في بيانها الصحفي بأنه ومن وجهة نظر المستخدم فهذه الآلة الافتراضية شفافة بالكامل وغير مرئية بالنسبة له, كل ما سيظهر له هو إمكانية تنصيبه لمجموعة أكبر من التطبيقات (تطبيقات أندرويد التي ستتوفر لمنصته) وستعمل هذه التطبيقات لديه على أنها تطبيقات أصلية Native بكامل الشكل والأداء الذي تعمل به على أندرويد (شاهد الفيديو في نهاية الموضوع).

سيتم طرح Alien Dalvik في مؤتمر MWC الذي سيبدا في 14 شباط/فبراير القادم وستكون منصة MeeGo أولى المنصات التي ستتوفر فيها هذه الآلة الافتراضية الجديدة وسيتم عرضها في المؤتمر على جهاز Nokia N900 وستتوفر في الشهور القادمة لمنصات أخرى.

يبدو بأن نوكيا استمعت أخيراً لنصائح الخبراء والمحللين بالتحول إلى أندرويد لإنقاذها من السقوط, صحيح أن هذا ليس تحولاً كاملاً إلى أندرويد لكنه تحول جزئي سيسمح للشركة بالاستفادة من شهرة أندرويد وتطبيقاته على أمل أن يساعدها هذا على ثباتها في السوق.

يُذكر بأن تقريراً سابقاً كان قد ذكر بأن شركة RIM المطورة لبلاك بيري تعتزم اعتماد تطبيقات أندرويد على منصتها لكن الخبر حينها لم يكن يتعدى الإشاعة. أعتقد الآن ومع تأكيد خبر Alien Dalvik يبدو بأن خبر بلاك بيري لم يكن مجرد إشاعة وقد يكون بلاك بيري هو أحد (المنصات الأخرى) التي قالت شركة Myriad بأن الآلة الافتراضية الجديدة ستتوفر عليها.

هذا الخبر رائع لجهتين: مطوروا تطبيقات أندرويد الذين سيتسع سوقهم لضم ملايين المستخدمين الجدد (بالإضافة إلى ملايين مستخدمي أندرويد الحاليين) و مفيد بالطبع لغوغل التي سيضغط المستخدمين الجدد على إعلاناتها الظاهرة في تلك التطبيقات.

يبدو بأن أندرويد سيتفوق على نفسه و يحقق مزيداً من السيطرة على سوق الهواتف الذكية.

الفيديو التالي يعرض بعض تطبيقات أندرويد التي تعمل على جهاز نوكيا بأفضل شكل ممكن:

[youtube]http://www.youtube.com/watch?v=mXWEyKjwk2g[/youtube] [Myriad]

إقرأ المزيد عن

، ، ، ، ، ، ، ، ،

أنس المعراوي

مؤسس موقع أردرويد. إضافةً إلى عملي كرئيس تحرير للموقع، أعمل كذلك كمطوّر لتطبيقات أندرويد في ألمانيا.

لمتابعتي على تويتر: [email protected]

التعليقات: 17 ضع تعليقك

Hussein Al-Jidani يقول:

ابل في خطر .. ولله الحمد P:
Android FZW 😀

Meego يقول:

هذا ما تخشاه القوقل .. MeeGo ..
بصراحة كانت أحد الخطوات اللي راح تمنع ميجو من التفوق على أندرويد
هي التطبيقات وكم سيستغرق للوصول إلى تطبيقات أندوريد لكن مع هذه أصبحوا
في مرتبة واحدة .. وكل يعرف خوف القوقل من خطوات نوكيا في نظام ميقو ..
حتى أندي ربن بنسفة طلب من نوكيا الأنظمام إلى أندرويد .. لكنها رفضت وفضلت التغلب عليه
بدل من مشاركتة ..

نظرة سريعة على نظام ميجو للهواتف الذكية ..
http://www.youtube.com/watch?v=7uTAX6FZ4SY

النظام سيكون جبار .. ولن يكون مشتت مثل أندوريد مع الشركات االهواتف وشركات الأتصالات الأمريكية ..
والأجهزة المحتكرة وأختلاف الواجهات من شركة لشركة ..

وأحد الأمور اللي راح يتفوق فيها Meego على أندرويد ..
وهو أنه لينكس حقيقي مدعوم من Lunix Foundation ..

تحياتي ..(أندرويدي أنتقل إلى ميقو )

kataloony يقول:

Alien Dalvik ليس مخصص على الميجو .. هو يدعم سمبيان ايضا ..
واذا كان لينكس الحقيقي اللي تتكلم عنو هو حيكون نجاح ميقو .. لكان اولى انو لينكس تفوق على ويندوز وماك في عدد وجودة البرامج يا اخي
صحيح ان اندرويد احد ابناء لينكس .. لكن المطورين له هما من جعله رقم واحد عالميا

ومو شخصية انك تعتمد على برامج غيرك على فكرة

MeeGo يقول:

نعم أخوي صدقت ..

لكن عندما يدعم نظام جديد Alien Dalvik فهو لا يبداء من الصفر مثل : أندوريد و ios في البدايات ..
فنظام يأتي غني بتطبيقات والألعاب .. ليس كما حدث مع windows phone 7 & bada & webos .. عندما بداء من الصفر ..
كما أن نظام MeeGo مفتوح المصدر وسيلقى أهتمام كبير من المطورين .. ويستطيع تشغيل بعض برامج توزيعة debian اللي هو مبني عليها ..
كما أنظام مدعوم من Gnome & linux Fonudation … كل هذه الأسباب تجعل النظام الأقوى حتى الأن حسب لأمكانيات ..

تحياتي

mohammd يقول:

كلامك جميل ومن نظره مفكره وسباقه.. لكن من المبكر الحكم لصالح نظام لم يتم تداوله فعليا ..للأن الحكم في نجاحه من عدمه هم الناس اللذين يستخدمون النظام بدون اي اهتمام لما بني منه او استخرج منه فقط للمتعه والتواصل …إلخ ، (( هم الشريحه الكبرى ))

اتمنا ان يأتي نظام يجعل المنافسه تزداد اكثر واكثر حتى لو ازال الاندرويد من الصداره فنحن المستفيدون اخيرا..

وسيضل لكل نظام عشاق ومزايا …

Meego يقول:

كلامك منظقي ومقنـع .. وأوافقك في كل كلمة قلتها ..
ومن المنطقي جداً عدم الحكم لأن بلأفضلية أو النجاح لنظام .. لأنه لا يزال قيد التطوير ..
ولكن ما قلته أنا لا يتضاد مع ما تفضلت به أخي محمد ..
لأني كنت أتكلم عن أمكانيات النظام وخططة والخطوات التي ستساعد في نجاحة ..

وبنهاية نجاح أحد الأنظمة على الأخر .. لا يهمني كثيراً كمستخدم طالما أني أجد ما أحتاجه في كليهما ..
وأنا أوافقك … فلتحيا المنافسة … ولينعم المستخدمون .. ويزدادوا حيرة 🙂

وحياك الله أخوي محمد ..

d.d يقول:

انتظر تعليق غوغل و لا اظن ان الوضع مقبول بالنسبة لها هكذا ؟

Picard يقول:

“يبدو بأن نوكيا استمعت أخيراً لنصائح الخبراء والمحللين بالتحول إلى أندرويد لإنقاذها من السقوط, صحيح أن هذا ليس تحولاً كاملاً إلى أندرويد لكنه تحول جزئي سيسمح للشركة بالاستفادة من شهرة أندرويد وتطبيقاته على أمل أن يساعدها هذا على ثباتها في السوق.”

؟
ومن قال لك أن نوكيا تحتاج “لإنقاذها من السقوط”؟!! وأين المصدر المحايد (وليست المواقع الأمريكية المتحيّزة) الذي يؤكد أنها في طريقها للسقوط!!

هذا كلامٌ لا معنى له البتّة، وخاصة إذا علمنا أن نوكيا مازالت الشركة الأولى عالمياً في مبيعات أجهزة الجوال بفارق كبير عن أقرب منافسيها، هذا أولاً.
ثانياً، رغم تراجع حصة نوكيا من سوق أجهزة الجوال الذكية smart phones إلا أن مبيعاتها (كأرقام مجردة) زادت بالمقارنة مع العام السابق، وبالتالي يمكن اعتبار هذا مؤشراً على أن أداء الشركة ما زال جيداً وأنها ما تزال تحقق أرباحاً (وليست آيلةً للسقوط).
وهذا بطبيعة الحال دون الأخذ بعين الاعتبار مبيعاتها على مستوى الجوالات العادية feature/dumb phones والتي مازالت تحتفظ بمبيعات عالية حوال العالم.

وبالمناسبة، لا أعتقد أن نوكيا ستتحول إلى نظام أندرويد في المستقبل القريب (ولا حتى البعيد على الأغلب) لسبب بسيط ألا وهو أنها لن تسمح لشركة أُخرى أن تتحكم بجزء من نشاطها (الجانب البرمجي في هذه الحالة). ولدينا حالة IBM وشركة Microsoft فيما يتعلق بنظام تشغيل الحاسب الشخصي (Dos/Windows)، وكيف أدى ذلك في النهاية إلى تحكم Microsoft بسوق نظم التشغيل على منصة الـ Wintel (الحاسب الشخصي المبني على أنظمة ويندوز Windows ومعالجات إنتل Intel).
كما أن نوكيا تملك نظامي تشغيل للجوالات: Symbian و Maemo/Meego، وكليهما على درجة عالية من النضج وتم تصميمهما ليتلائما مع الاحتياجات العتادية Hardware limitaions للجوالات، وهما أقدر في هذا من الأندرويد الذي ما زال يعاني – بالدرجة الأساسية – من نهمه للطاقة (وهي نقطة ضعف في هذا المجال).

وأنا أعتقد (كغيري) أن سامسونج Samsung قد تتخلى عن أندرويد (ليس بالضرورة بشكل كُلّي) فيما لو كتب النجاح لنظامها بادا Bada، وهذا هو سبب تخليها عن السيمبيان لصالح الأندرويد في الوقت الحالي لتبتعد عن سيطرة نوكيا (المنافس المباشر ضمن الصناعة)، وبالتالي تصبح أقدر على كسب حصة أكبر في السوق.

ملاحظة أخيرة: في هذا الخبر أعلاه إشارة على أهمية نظام الميجو والتوقعات المُتعلّقة بقدرته على المنافسة، لذا استبقت جوجل الأمر بطرح محاكي Emulator لبرامج نظامها اندرويد (إنتبه إلى أنه مُحاكي للبرامج وليس نظاماً كاملاً، وبالتالي لا يستبدل النظام الأساسي للجوال).

jamal2art يقول:

Five MAJOR REASONS why MeeGo can’t Compare to ANDROID

1

Google’s Android is NOT just another platform. Its a total new approach towards computing. What initially might seems like a innocent foray into mobile computing on the part of the search-giant, has not yet been showcased to its fullest extent. Google plays a major role in connecting people with its wide plethora of services. Once the dust settles down ANDROID is the clear winner with a powerful back-end and content-delivery system that has worked once for Google and totally decimated the opposition. Period.

2 First come first serve. Thats the rule-of-thumb in this generation of tech-driven innovation. Where Google scored was its early entry into the market. Android was established at a time Symbian was dying a slow and painful death.

It was a totally unheard-of concept- “A major developer opening its source to the masses”. People embraced Android with open arms. And the constant support and community interest is currently reflected in the constantly evolving ANDROID. It seems a far cry for even NOKIA or INTEL to even make a dent in the the massive “Faithful” user-base which Google has acquired with Android.

3

Too many cooks spoil the broth. This is equally true for any device as well. Thats the only reason why Microsoft is Bleeding with every X-Box sold; and yet unable to do anything.

MeeGo is a Stop-Gap attempt on the part of Nokia/Intel and as such is not even a remotely comparable to Android. Industry Giants Nokia and Intel,though not exactly competing against each other, are rivals competing for a larger market-share.

Also, while Nokia has always played the “Symbian-card” to lock users in, Intel’s “Innovations” and feature-rich-HW have always been their selling point.

Now, in the case of MeeGo vs. Android, with neither of those factors in play, Nokia and Intel have been effectively “De-Fanged” in the battle against Google’s Android. Consequently, Android WINS!!

4

Gone are the days when a few major players in the industry pushed their weight around and forced any technology on the masses. With numerous start-ups making a huge foray into the international market with their innovative ideas, the “Big-Guns” are forced to look at other strategies to make a stand in the global market.

Google opted smartly by embracing the emerging start-ups by building the Dalvik VM on top of LINUX. Add to that the fact that Java has a very widespread programmer-base, and programming for DalvikVM on Android is almost as if for the JVM itself.

In the Race against Android, MeeGo (which has yet to gain popularity on the developer side) is bound to fall further behind without the code-base and Dev-Environment familiarity that Android has today.

5

As is most technologies, the peak is attained a couple years after mass-adoption of the technology by the common man. Android as such is yet to attain the peak. Eventually, time will only tell who wins in the “BATTLE ROYALE” i.e. in “MeeGo vs. Android.

It is breaking performance barriers and is setting new standards.It has changed the perception of a mobile device in the eyes of the end-user. The kind of applications being developed for it are no less in features as compared to the PC versions. Hence, any other platform (let alone MeeGo) doesn’t stand a chance in the near foresee-able future;
B’coz whatever MeeGo can do, Android already does and Does it Better

mamdouh يقول:

ممكن بالعربي ؟
الانجليزي دة كتير أوي

jamal2art يقول:

في الحقيقة ، نسخت الكلام من موقع

باختصار … الأندرويد متفوق على ميجو بسبب القاعدة العريضة جدا من المطورين، بالإضافة إلى أن جوجل وهي عملاق البحث ضمنت الكثير من خدماتها في النظام بالإضافة أن هناك الكثير من البرامج الرائعة والمفيدة جداً والتي لا تستطيع نوكيا ببساطة أن توفرها (لو كانت تستطيع لوفرتها من قبل)، ولا تنسى أن أندرويد يتطور بسرعة صاروخية .. لو كان لدى نوكيا القدرة على التطوير، لماذا لم تطور نظام سيمبيان ..( التعيس) لقد ظللنا لسنوات نعاني من سيمبيان حتى جاء آيفون وأحدث ثورة في عالم الهواتف المتحركة … وجاء بعده أندرويد ليقتل إحتكار أبل ويعطيك الفرصة لتعبر في هاتفك عن نفسك … إذا ماذا سيفعل ميجو …
هل سيحدث ثورة أم ماذا …….. المسألة ليست سهلة إطلاقاً …… يجب أن يتطور بسرعة الضوء حتى يستطيع أن يسبق أندرويد

kataloony يقول:

اعطيتك اعجاب ..
لكن للمعلومية .. قوقل سوف توفر برامجها لميقو ايضا .. فهي تريد نشر اسمها بكل الطرق لانها ترد مصلحتها ولهذا تجد برامجها في نظام ايفون وويندوز

نوكيا قامت باستدعاء انتل ومطورين ميقو حتى تقوم على ساعد لينكس .. لان بينة لينكس قوية من ناحية البنية التحتية للمطورين
لكن الاهم والاهم والاهم قوة المطورين وافكارهم ومدى استيعابهم في التطوير .. لان هناك انظمة ليس لها علاقة في نواة لينكس لكنها قوية جدا مثل ايفون و وبالم وقريبا ويندوز فون … لكن في الاخير المطورين هما الفارق ويعتمد هذا على صاحب النظام الذي يوفر البئية المناسبة والمريحة للمطورين

Picard و محمد و Meego كتاباتكم رائعة

Picard يقول:

ممكن مصدر المقال الإنكليزي لو سمحت.

Sultan يقول:

يا شباب من كان يظن ان قوقل تربح دولارا واحدا “بشكل مباشر” عن طريق سيطرة نظام تشغيلها على السوق فهو مخطئ!!

في الحقيقة إن امكانية استفادة الميجو من تطبيقات الاندرويد هو مكسب ببلاش في صالح جوجل!!!

جوجل منافس غير اعتيادي في سوق الهواتف والاجهزة اللوحية وأنظمة التشغيل بشكل عام لذلك تجد كل منافسيها (أبل – ويندوز – سمبيان نوكيا – بلاكبيري – بالم- ميجو- الخ) في كفه واحدة وتربح عن طريق بيع اكبر عدد من الاجهزة وجوجل في كفه وهي تربح بزيادة مستخدمي الانترنت وبالذات خدماتها المجانية على الانترنت (البحث – الخرائط – الوثائق – الخ) عن طريق الاعلانات المتوفرة فيها.

لذلك ومن وجهة نظري.. ان المنافسة صعبة جدا ضد جوجل.. وفي نفس الوقت هي تصب في مصلحة المستهلك.. على العكس من لو ان كانت السيطرة للشركات الاخرى فسوف تمتص دماء المستهلكين على غرار بعض الشركات بدون تسميات..

وشكرا

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *