نتيجةً للطلب الهائل: آمازون تصنع ملايين القطع الإضافية التي لم يكن مخططاً لها من كيندل فاير

16 0

في النهاية يبدو أننا لا نستطيع أن نلوم ستيف جوبز كثيراً عندما كان يعتزم القضاء على أندرويد فلا بد أنه -بخبرته-رأى هذا قادماً في يوم من الأيام. فبعد أن جاء أندرويد من اللامكان واقتطع لنفسه حصة تزيد عن نصف السوق من الهواتف الذكية لم يستطع أي حاسب لوحي وحيد بنظام أندرويد الاقتراب من مبيعات الآيباد الهائلة لكن يبدو أن هذا ما سيغيره العملاق المسمى Amazon.

إذ ذكر Jeff Bezos المدير التنفيذي لآمازون بأن الشركة ستقوم بإنتاج “ملايين” إضافية من حاسبها اللوحي الذي يعمل بنظام أندرويد Kindle Fire. المثير أن الجهاز لم يطرق الأسواق بعد وما زال الحصول عليه يتم عن طريق الطلب المسبق من موقع آمازون. آخر الأرقام كانت تشير إلى حصول آمازون على 50 ألف طلب مسبق يومياً منذ الإعلان عن الجهاز أواخر الشهر الماضي وربما قد يكون هذا الرقم في ازدياد لم تتوقعه آمازون نفسها مما دعاها إلى تصنيع ملايين الأجهزة الإضافية لمجاراة الطلب الذي سيزداد بالتأكيد بعد أن يصل الجهاز إلى المتاجر.

يُذكر أن الجهاز يأتي بشاشة بقياس 7 إنش ومعالج ثنائي النواة بسرعة 1 غيغاهرتز وبنسخة واي فاي فقط وبدون كاميرات لكن بسعر منافس جداً يبلغ حوالي 200 دولار فقط وسيتم طرح الجهاز في الأسواق في 15 نوفمبر القادم. وتعتزم آمازون إطلاق نسخة ثانية من الجهاز في بدايات العام القادم بقياس 10 إنش ومواصفات أعلى. إضغط هنا لقرأ المواصفات الكاملة للجهاز.

[Android Central]

قد يعجبك أيضًا
عدد التعليقات 16
  1. عبد العزيز يقول

    جهاز رخيص لذلك الناس تشترية ولكن بعد عدة اشهر ستنتشر الاقاويل حولة وعن موصفاتة
    موصفات سيئة لذلك لن يستمر

    1. بربيكان يقول

      الجهاز الي قبله كان بدون الوان وعليه طلب لدرجو انك تاخذ من اسبوع الى 3أسابيع.
      وكان ففقط مخصص للقرائة وشاشته حبر الكتروني وكيبورد خارجي ظاهري
      فما بالك بجهاذ ملون وتش سكرين وبنظام حطم كل الانظمة
      انصحك تراجع حساباتك قبل الحكم

      1. عبد العزيز يقول

        نحن نتكلم عن منافسة وتحدي يزاح من خلالها الايباد عن السيطرة على سوق الحواسب اللوحية ولو كان مسيطر بشكل جزئي
        المهم سؤال هو حتى لو ارتفعت مبيعاته هذه الفتره هل سيفعل الكثير؟؟

        الجواب لك

    2. i love android يقول

      انت لاتتكلم بواقعيه

      1. عبد العزيز يقول

        الواقعيه
        هي اننا لا نستطيع ان نشرح لبعض الناس ما هو الحاسب اللوحي الا عندما نقول لهم انه كــ الايباد !!

        وتريد ان يرى حاسب المزون الذي لا يحتوي على كاميرا النور؟

        انا لا اقول ان امزون شركة سيئة او htc او موترلا او وسامسونغ شركة سيئة بالعكس فانا من اكثر الناس المتعصبين لسامسونغ ومن يستعمل حواسب سامسونغ انا واثق انه سيستقني عن اي حاسب اخر
        ولكن اذا ارادت الشركات الوصول الى القمة او السيطره فعليها ان تبذل القليل من الجهد على اجهزتها لا ان تقوم بأصدار اجهزة لا تمتلك نفس كافي للمنافسة

        هذه هي وجهة نظري وكل منا يمتلك وجهة نظر

  2. محبكم في الله يقول

    انـا جــريـده ماقــراء تـبـيـنـي اقـرا كـتـب انـجـلـيـز

    ياعـمـي ريـحـنـى

    الـقـران وبــس 🙂

  3. Ahmad Mayahi يقول

    أنا حجزت نسخة من الجهاز عند أول من الإعلان عنّه..

  4. سعد يقول

    أكيد ح أشتريه إن شاء الله .. لأن سعره مغري ومواصفاته ممتازه .. مين يحتاج كاميرا ولا ثري جي .. مطلوب جهاز للقراءة ملون وتتش ..
    والآيباد والجالكسي غالية وليس في متناول الغالبية

  5. محمد يقول

    اللي بيشتري الجهاز لازم يعرف بالأول إنه مخصص فقط للإستخدام في أمريكا و الأمازون ماركت ما راح تشتغل في الدول العربية

  6. فراس يقول

    لحظة لحظة!
    أول ما طلع الأيباد 1 قلتوا الكاميرا ماهي مهمة! الحين صارت مهمة؟؟
    متأكد إنكم يا فان آبل ما عندكم سالفة إلا مغص القلب

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم ملفات الكوكيز لتحسين تجربة الاستخدام. يمكنك الموافقة أو الانسحاب إذا أردت.. الموافقة إقرأ المزيد