أردرويد

ثلاثة بدائل آمنة لتطبيق واتساب

WhatsApp1

رغم أن تطبيق واتساب Whatsapp يُعتبر واحدًا من أشهر تطبيقات المحادثة الفورية للهواتف المحمولة، بأكثر من 450 مليون مستخدم نشط، إلا أنه بكل تأكيد ليس أكثرها أمنًا، حيث عُرِف بضعفه الأمني وأساليب اختراقه السهلة نسبيًا لذوي الخبرة، رغم أن الشركة المطوّرة حاولت تحسينه من الناحية الأمنية عدة مرات سابقًا.

ما زاد الأمر سوءًا بالنسبة للمستخدمين القلقين فعلًا على موضوع الخصوصية، هو استحواذ فيسبوك على واتساب، حيث ظهرت تقارير تتحدث عن قيام آلاف المستخدمين بالانتقال إلى تطبيقات أخرى فورَ إعلان صفقة الاستحواذ. فبعد فضيحة وكالة الأمن القومي الأمريكية NSA وتجسسها على مستخدمي التطبيقات والخدمات الأمريكية من بينها فيسبوك، بات الكثير من المستخدمين يفضّلون الابتعاد عن الخدمات الأمريكية بشكل عام ومنها فيسبوك الذي لا يخلو من مشاكل في الحفاظ على خصوصية مستخدميه.

اليوم سنقدم لكم ثلاثة تطبيقات برزت بعد صفقة الاستحواذ على أنها بدائل آمنة جدًا وممتازة سواء من حيث الميزات أو إمكانيات التشفير العالية.

Telegram

Selection_158

من أشهر التطبيقات التي ظهرت كبدائل آمنة لواتساب، يقدم التطبيق ميزة تُدعى Secret Chats تقدم ما يُعرف بالتشفير من طرف إلى طرف end-to-end encryption وهو دون شك أفضل أساليب التشفير. هذا يعني بأن مفاتيح التشفير يتم توليدها على هواتف المستخدمين أثناء الدردشة، ويتم تبادل المفاتيح مابين الهاتفين للتحقق من هوية المستخدم الآخر، دون أن يمر ذلك عبر مخدّمات الشركة أو عبر أي طرف وسيط آخر. وحتى لو تمكّن أي مُخترق أو جهة حكومية من التجسس على الاتصال بطريقة ما، فكل ما سيظهر له هو حروف غير مفهومة لا يُمكن إعادتها إلى شكلها الأصلي. حتى الشركة المطوّرة للتطبيق لا تستطيع معرفة محتوى المحادثة.

يوفر التطبيق ميزة حماية إضافية تقوم في حال تفعيلها بحذف الرسائل من كلا الجهازين (جهاز المُرسل والمُتلقي) تلقائيًا بعد وصولها بمدة معينة، وبذلك لا يبقى أي أثر للرسالة حتى على جهاز المستخدم نفسه. كما يقدم التطبيق بالتأكيد جميع الميزات القياسية الأخرى التي تتوقعها، من بينها إمكانية إنشاء المجموعات التي تتألف من 200 شخص، ومشاركة مقاطع الفيديو حتى 1 غيغابايت ومزامنة جميع الرسائل بشكل سحابي بحيث لا تتعرض للفقدان ويمكن الوصول إليها بسهولة من أجهزتك الأخرى.

الشركة المطورة للتطبيق لديها شرح تفصيلي وتقني في موقعها حول أساليب التشفير التي تستخدمها، وكنوع من التحديث لإبراز قوة الحماية في التطبيق لديها جائزة بقيمة 200 ألف دولار لمن يتمكن من اختراق بروتوكول التشفير الخاص بها.

[pb-app-box pname=”org.telegram.messenger” theme=”light” lang=”ar”]

Threema

Selection_159

رغم أن هذا التطبيق السويسري مدفوع (1.60 يورو في متجر غوغل بلاي)، إلا أنه يقدم درجة عالية من الحماية جعلت الآلاف ينتقلون إلى استخدامه حيث يمتلك الآن شعبية عالية في أوروبا، وتضاعف عدد مستخدميه في يوم واحد فورَ إعلان فيسبوك استحواذها على واتساب. وبحسب تقرير نشره موقع TechCrunch فقد صعد التطبيق كي يصبح التطبيق المدفوع الأكثر شراءًا على متجري غوغل وآبل في ألمانيا. وهو الآن يحتل مراتب متقدمة من حيث التطبيقات المدفوعة في العديد من الدول.

في البداية، يقدم التطبيق ميزة التشفير بين الطرفين، بشكل مماثل لما ذكرناه حول تطبيق Telegram في الأعلى، لكنه يضيف مؤشرات حماية إضافية تعطيك الثقة بأن من تتحدث معه هو الشخص المطلوب فعلًا. يقدم التطبيق ضمن نافذة المحادثة نُقاطًا ملوّنة تدلك بسهولة على مستوى أمان المحادثة. بشكل عام محادثات التطبيق مشفرة دائمًا وأبدًا مابين طرفي المحادثة، لكن هذه النقاط هي لزيادة الموثوقية.  النقطة الحمراء تعني بأن مفتاحي التشفير قد تم الحصول عليها من مخدّم الشركة لأن الرسالة التي استقبلتها هي من شخص لم يتم العثور عليه في جهات اتصالك، أي أنك لا تمتلك رقم هاتفه، وبالتالي لا يمكن التأكد من أن الشخص الذي يتحدث معك هو بالفعل من يدّعي أنه هو.

نقطتان برتقاليتان تعنيان بأنه تم التعرّف على الشخص، والتأكد بأنكما تمتلكان أرقام بعضكما البعض في كلا الهاتفين، وبالتالي يمكن التأكد بأنه الشخص الذي تعرفه حقًا.

أما ثلاثة نقاط خضراء، فتعني بأنك قمت مسبقًا وبشكل شخصي من التحقق من هوية المستخدم وتبادل مفاتيح التشفير معه. هذا يعني بأنك اجتمعت مع هذا الشخص مسبقًا وقمتما بتبادل مفاتيح التشفير. هذا التبادل يتم عبر ظهور رمز QR على هاتفه يجب أن تقوم بتصويره بكاميرا هاتفك (أو العكس)، حينها يتم تبادل تلقائي لمفاتيح التشفير يتم على الصعيد الشخصي، وهي أفضل طريقة للتحقق من الهوية.

يقدم التطبيق الميزات الأساسية الموجودة في تطبيقات الدردشة (مشاركة الصور والفيديو والموقع الجغرافي والابتسامات .. الخ)، إلّا أنه ليس غنيًا بالكثير من الميزات الإضافية. لكن إن كنت جادًا بالفعل حيال أمن محادثاتك الشخصية، وخاصةً بالنسبة لمن يريد ضمان أمن محادثاته للحفاظ على سرية عمله التجاري أو نشاطه السياسي وغير ذلك، يبدو بأن Threema هو من أفضل الخيارات المتاحة.

[pb-app-box pname=”ch.threema.app” theme=”light” lang=”ar”]

Line

Selection_160

التطبيق الياباني الشهير والغني بالميزات، وهو معروف منذ فترة طويلة كبديل آمن عن واتساب. نقاط قوة هذا التطبيق هي ميزاته الكثيرة، وقاعدة مستخدميه العريضة، وإمكانية إجراء محادثات الصوت والفيديو. لا يستخدم Line أسلوب التشفير بين الطرفين المُستخدم في التطبيقَين أعلاه، بل يعتمد على مخدّم الشركة لإجراء التشفير، لكن التطبيق وبعد فترة طويلة على توفّره أثبت بأنه قوي أمنيًا بشهادة خبراء، أضف إلى ذلك بأنه غير أمريكي مما يرفع معدّل الثقة. باستخدامك لهذا التطبيق أنت تضمن بأن حكومتك أو مزود خدمة الانترنت الخاص بك لن يتمكن من مراقبتك، نظريًا قد تستطيع ذلك الحكومة اليابانية فقط لو كان لديها برنامج سرّي شبيه بـ NSA، لكن ميزات التطبيق الكثيفة وقاعدة مستخدميه التي تصل إلى أكثر من 360 مليون مستخدم قد يجعلانه تطبيقًا مثاليًا بالنسبة للكثيرين بدل الواتساب.

[pb-app-box pname=”jp.naver.line.android” theme=”light” lang=”ar”]

بالتأكيد هناك تطبيقات أخرى أيضًا، لم نذكر الآن كل شيء، لو أردنا أن نتحدث عن الأمن والخصوصية فهناك تطبيقات ووسائل يمكن أن تحميك حتى لو كانت كل مخابرات العالم تلاحقك، لكن تلك التطبيقات تركز على الخصوصية فقط ولا تمتلك ميزات أخرى تقريبًا وغير مناسبة لأي مستخدم عادي (لكننا سنتحدث عنها في موضوع مُنفصل). لهذا اخترنا هنا التطبيقات سهلة الاستخدام لأي مستخدم، والتي تمتلك ميزات الدردشة والمشاركة الأساسية، والتي برزت مؤخرًا كبدائل فعلية وآمنة ومجرّبة لواتساب.

إن كانت لديك أية إضافات نرحب بها ضمن التعليقات.

أنس المعراوي

مدوّن حالي، مطوّر ويب سابق، مهووس دائم بالتكنولوجيا والمصادر المفتوحة. مؤسس موقع أردرويد.

عنواني على تويتر: [email protected]

32 من التعليقات

ضع تعليقًا

    • على الأغلب ينطبق عليه ما ينطبق على Line، أي أنه مشفر لكن التشفير يتم عبر مخدّمات الشركة، ولا أدري تحديدًا إن كانت المخدّمات في كوريا الجنوبية أو الولايات المتحدة أو في بلد آخر. لكن بشكل عام يمكن اعتباره آمن كذلك.

    • برنامج لاين تخلت الشركة عن التشفير وذكروا هذا الخبر في الصحف العالميه الالكترونيه اتمنى منك تعديل المقال وحذف برنامج لاين للحفاظ على خصوصية المستخدمين يا اخي الفاضل

      البرامج البديله كما ذكرها خبراء امن المعلومات هي:

      @telegram

      @ThreemaApp

      @myENIGMA_app

      @SureSpot

      @myWickr

      جميعها مشفره لكن الافضل من ناحية التشفيرر القوي هو telegram و Threema

  • ما فينا ننكر الخصوصية السيئة للوتس اب

    ولكن الوتس اب من ناحية صرف الشحن وصرف الانترنت لا شيء مقارنة بالتيل جرام

    يعني انا جربت اني اشتغل على التطبيقين يوم كامل

    الوتس اب تقريباً صرت 6% من الشحن

    اما التيل جرام صرف 16% من الشحن !!

    وحتى استهلاك الانترنت مهم جداً لانو عنا بسوريا نعتمد على GPRS ومصروف الوتس اب قليل عليها اما التيلج جرام كتير

    اضافة ما بدنا ننسى انو هو تطبيق تواصل اجتماعي والوتس اب تقريباً 90% من جهات الاتصال عندي عندها وتس اب

    اما التيل جرام لا تتجاوز النسبة 10%

    • إستهلاكه للنت بسيط بسبب أنه يضغط المعلومات والوسائط في تجد أن الصور والفيديو يصل للطرف الآخر بدقة سيئة فهو يتبع سياسة (أن تصل سيئة أفضل من أن لا تصل)

      • صراحة انا ما يهمني الصور والفيديو يوصل باعلى جودة

        هو وسيلة تواصل اجتماعي ” سريعة ”

        يعني لما بدي ابعت صورة بجودة عالية ارفعها على اي مخزن رفع

        يعني والله بدي استغني عن الوتس اب لكن كتير اسباب تجعله الافضل

  • لو فعلا توجه الكثير من واتس اب وصرفوا نظر عنه يعني فيس بوك خسرانه 100%.
    المشكلة كما ذكر الأخ هنا فعلا يحتاج لي في البداية أن أقنع كل من عندي في جهات الاتصال بأن يتركوا واتس اب ويتحولوا إلى تطبيق آخر وهو أمر لن يكون سهلا خاصة في البداية.
    ليس الجميع يهتم كثيرا بالخصوصية
    تقبل تحياتي أستاذ أنس
    في انتظار جديدك

  • هل تقصد استاذ انس في اشارتك الى البرامج الشديدة الامان هل تقصد سكايب.. . نورنا الله نور عليك

  • بالنسبة الى سكايب فهو برنامج امريكي وكما اشار اﻻخ انس كل ما هو امريكي علينا محاولة اﻻبتعاد عنه.عن نفسي ساقنع كل من معي باﻻستغناء عن واتساب بعد صفقة اﻻستحواذ ﻻ لشيء اﻻ ﻻن فيس بوك ستغرقنا باﻻعﻻنات ﻻحقا حتى وان اشاروا الى انهم لن يضعوا اعﻻنات لكن هذا الكﻻم غير صحيح

  • على ذكر تطبيق تليجرام الروسي، هناك أيضاً بديل روسي رائع للفيس بوك، وهو موقع vk.com جربوه سيعطيكم نفس تجربة إستخدام الفيس، ولكن تبقى مشكلة إقناع أصدقائك بالإنتقال إليه.

  • على ذكر تطبيق تليجرام الروسي، هناك أيضاً بديل روسي رائع للفيس بوك، وهو موقع vk جربوه سيعطيكم نفس تجربة إستخدام الفيس، ولكن تبقى مشكلة إقناع أصدقائك بالإنتقال إليه.

  • هل من أخبار عن سبب توقف واتس اب عن العمل..
    فيس بوك شغالين في نقل البيانات والله اعلم.

  • تطبيق تليغرام أكثر من رائع ويوفر للمستخدمين الجدد شكل وميزات مطابقة لواتساب مما يسهل عملية الانتقال.

    أعتقد أن الكثيرين سيتصعبون الانتقال في البداية ولكنهم حتماً سينتقلون لاستخدام البدائل عاجلاً أم آجلاً.

    ٌقرأت تحليل أمريكي عن الموضوع (قضية الاستحواذ والتغييرات التي ستطرأ) وقال المحلل كخلاصة، أن فيسبوك هو موقع يعمل بالاعلانات ومن أجل الاعلانات لأنها مصدر دخله، وشراء تطبيق ناجح ومنتشر كواتساب لن يكون الا من أجل الاعلانات، وهذا ما سيدفع المستخدمين للبحث عن بدائل وهي موجودة أصلاً. وذكر أن اللحظة التي سيعرض عليك تطبيق واتساب الدخول من خلال حساب الفيسبوك خاصتك ستكون اللحظة التي سيقرر الكثير من المستخدمين أنها الحاسمة للاقلاع عن ادمان واتساب.

    تطبيق تليغرام برأيي هو الأكثر أمناً وهو مشابه في الواجهات والامكانيات لواتساب (اللهم الا الرسائل الصوتية والتي اعتقد انها قادمة مستقبلاً) وخلال يومين منذ تنزيله على جهازي اصبح لدي 20 جهة اتصال وهم من اتراسل معهم بشكل دائم.

  • بصراحة تطبيق THREEMA

    جدا قوي ويستاهل الدفع لمره واحده البرنامج الالماني

    التطبيق يجمع مابين :
    TELEGRAM و BBM و WHATSAPP !!
    كيف ذلك :

    يجمع TELEGRAM من ناحية التشفير لان THREEMA له تشفير قوي بنفس مميزات TELEGRAM
    يجمع BBM من ناحية الخصوصية يزودك برقم كود لاضافة الاخرين دون معرفة رقم هاتفك
    يجمع WHATSAPP من ناحية الدردشات و القروبات عبر CONTACTS عن طريق رقم الهاتف اذا تم تسجيله

    فعلا يستحق التجربة

    وياتي بعده برأيي TELEGRAM فهو جميل ايضا ولكن يفتقر لوضح الحالة !!!!!! ممكن يتم اضافتها مستقبلا وايضا لا يوجد فية برودكاست !!

  • شكرا على هذا اموضوع الهام
    لكن المشكلة ليست في البدائل ولكن في اقناع الناس بهذه البرامج البديلة
    وماذا عن الفايبر بعد الاستحواذ الاخير

  • برنامج تليقرام فتح أعيننا على مميزات كنا مفتقدينها بالواتساب على سبيل المثال لا الحصر يدعم البرنامج إرسال الملفات بكافة أنواعها مثل ملفات pdf, وورد واكسل ،rar، حتى التطبيقات يرسلها بصيغة apk للأندرويد، غير كذا تستطيع إرسال ملف قد يصل حجمه إلى ١ قيقا ووووو…..

  • ممكن مسااعده لو سمحتوا بدى اسأل عن برنامج آمن بديل للواتساب لكن بيدعمه جوال لوميا وجوال n8 .. برنامج تيلغرام يدعمه جوالى اللوميا لكن للاسف لايدعمه n8 (جوال خطيبى بالمغرب “^^) ..ومن وقت ماسمعت انه الواتس انضم للفيسبوك وانا قلقه من استخداامه ولاااااااااااا ادرى مااا الحل تبا لهم …

  • THREEMA عجبني بالرغم اني لم اجربه ولكني اخطط لذلك .

    مايقلقني انه مدفوع وهذا يعني ان مستخدميه في الوطن العربي قليل جداً ,, معروف العرب يتجنبون الدفع حتى لو ١ دولار ! وسيبحثون عن طرق لقرصنه البرنامج ولو ما وجدوا سيختاروا بديل اقل خصوصيه ..

    لذلك اخاف اشتري البرنامج واندم جداً لاني لن اجد احد ادردش معه ههههه

    بالتوفيق

%d bloggers like this: