ون بلس تؤكد حصول خرق أمني أثر على 40 ألف بطاقة ائتمان

التحقيقات خلصت إلى تضرر 40 ألف بطاقة ائتمانية، مما يشكل أخبار سيئة للشركة الصينية ولعدد كبير من عملائها.

خلال الأسبوع الماضي، قامت شركة ون بلس الصينية بالتحقيق في احتمالية وجود خرق أمني لديها بعد أن أشار عدد من العملاء إلى حصول عمليات احتيال جرت لبطاقاتهم الائتمانية منذ شراء سلع من موقعها الإلكتروني، وقبل عدة أيام أغلقت نظام الدفع الإلكتروني ببطاقات الائتمان من خلال متجرها لمتابعة التحقيقات.

والآن، تعترف ون بلس بوجود خرق أمني لديها، وتؤكد بشكل رسمي من خلال منتدى الدعم الفني خاصتها على وجود برمجية خبيثة قامت بسرقة معلومات بطاقات الائتمان لما يصل إلى 40 ألف عميل من عملائها.

ووفقًا للتحقيقات الداخلية، فقد ظهر لديها وجود برمجية خبيثة تعمل على أحد الخوادم المخصصة لمعالجة عمليات الدفع الإلكتروني، وتمكنت هذه البرمجية من الحصول على الأرقام الكاملة لبطاقات الائتمان وتواريخ انتهاء الصلاحية ورموز الأمان بشكل مباشر من خلال نافذة متصفح المستخدم.

وبحسب ون بلس فإن العملاء الذي قاموا بعمليات الشراء باستخدام بيانات بطاقات الائتمان المحفوظة وبطاقات الائتمان المرتبطة بحسابات باي بال PayPal وحسابات باي بال لم يتأثروا بهذا الخرق، في حين أن التأثير يقع على المستخدمين الذي قاموا بإدخال بيانات جديدة تابعة لبطاقاتهم الائتمانية منذ منتصف شهر نوفمبر 2017.

من جهتها، تواصل ون بلس التحقيق فيما إذا كان قد تم تحميل البرمجية الخبيثة على خوادمها عن بعد أو إذا كان شخص يمتلك إمكانية الوصول إلى الخادم قد قام بذلك، وفي كلتا الحالتين فإن الشركة قادرة على تحديد عملية الاستغلال، وما تزال في الوقت الراهن لا تقبل بطاقات الائتمان كشكل من أشكال الدفع.

المصدر

قد يعجبك أيضًا

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.