هواوي تطور مساعد رقمي يوفر التفاعلات العاطفية البشرية

شركة هواوي الصينية تعمل على تطوير مساعد رقمي جديد مدعوم بالذكاء الاصطناعي يوفر التفاعلات العاطفية البشرية.

في الوقت الحالي يتواجد العديد من المساعدات الرقمية الصوتية مثل مساعد جوجل الذكي Google Assistant وأمازون أليكسا Amazon Alexa وآبل سيري Apple Siri وبيكسبي سامسونج Bixby Samsung، بحيث تستعمل هذه المساعدات في المقام الأول من أجل توفير المعلومات وتلقي تعليمات المستخدم.

ويبدو أن شركة هواوي الصينية تعمل على تطوير مساعد رقمي جديد مدعوم بالذكاء الاصطناعي يوفر التفاعلات العاطفية البشرية، وذلك على الرغم من أن لديها بالفعل مساعد رقمي للعملاء الصينيين أطلقته قبل خمس سنوات مع إشارة الشركة إلى استخدامه من قبل 110 مليون شخص في الصين يوميًا، بحيث أن المساعد الجديد سوف يكون لديه وعي أكبر بالعواطف البشرية.

هذه المعلومات تأتي وفقًا لتقرير جديد من CNBC نقلاً عن مسؤول تنفيذي في الشركة، حيث تخطط هواوي لتغيير كيفية تحدث المستخدمين مع المساعدين الافتراضيين عن طريق جعل المحادثات أكثر تفاعلية.

وفي مقابلة مع CNBC ضمن قمة المحللين العالمية السنوية لشركة هواوي في الصين أوضح فيليكس تشانغ Felix Zhang، نائب رئيس الشركة لهندسة البرمجيات: “نريد أن نقدم تفاعلات عاطفية، نعتقد أنه في المستقبل سوف يرغب جميع مستخدمينا النهائيين بالتفاعل مع النظام بشكل عاطفي أكثر، وهذا هو الاتجاه الذي نراه على المدى الطويل”.

في حين صرح جيمس لو James Lu، مدير إدارة منتجات الذكاء الاصطناعي في مجموعة الأعمال التجارية للمستهلكين في هواوي: “سوف يحاول المساعد الرقمي الجديد من شركة هواوي والمدعوم بالذكاء الاصطناعي مواصلة المحادثات لأطول فترة ممكنة حتى لا يشعر المستخدم بأنه بمفرده”.

ومن المثير للاهتمام، نقلًا عن المدراء التنفيذيين في شركة هواوي قولهم إن فيلم الخيال العلمي “Her” كان بمثابة مصدر إلهام لهم، إذ يقع الممثل الرئيسي في الفيلم في حب مساعد صوتي اصطناعي، والذي يتعلم بدوره كيفية التكيف مع متطلباته العاطفية.

ووفقًا لجيمس لو “تتمثل الخطوة الأولى في إعطاء مساعدك نسبة عالية من الذكاء IQ، وبعد ذلك، يجب أن تعطيه نسبة عالية من العواطف EQ”، وبحسب توقعات نائب رئيس الشركة لهندسة البرمجيات فإن مستخدمي الهواتف الذكية لن يكونوا مطالبين قريبًا بلمس هواتفهم لاستخدامها، حيث سوف يتم الانتهاء من معظم المهام باستخدام الأوامر الصوتية.

المصدر

قد يعجبك أيضًا

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.