هواتف بيكسل تستحوذ على المركز الثالث في مبيعات الهواتف الرائدة في الهند

حققت هواتف بيكسل Pixel و Pixel XL من جوجل نجاحًا كبيرًا لمبيعات شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي في الهند، حيث تمكنت الهواتف من الاستحواذ على حصةٍ كبيرة في مجال الهواتف الرائدة بلغت 10%.

المعلومات تم جمعها اعتمادًا على تقريرٍ جديد نشر تفاصيله موقع The Economic Times. تم اعتبار كل هاتف يزيد سعره عن 440 دولار أمريكيّ على أنه “هاتف رائد Premium Phone”، وبهذا المجال برز اسم ثلاثة شركات فقط: آبل، سامسونج، والوافد الجديد جوجل.

آبل حافظت على مركزها الأول كأكبر مزود للهواتف الرائدة بحصةٍ بلغت 66%، وعلى الرغم من أن سامسونج حافظت على مركزها الثاني، إلا أنها تراجعت كثيرًا لتمتلك حصةً قدرها 23%، وأخيرًا حصلت جوجل على حصةٍ بلغت 10%. بهذا الخصوص، يبرز أهمية تراجع سامسونج، من حيث أنه شكل أمرًا ممتازًا بالنسبة لجوجل وآبل على حد سواء، وذلك عقب فضيحة هاتف نوت 7 التي سببت تراجعًا كبيرًا في مبيعات سامسونج وأرباحها خلال الربع الثالث من العام الحاليّ.

بهذه الصورة، يبدو أن هواتف Pixel و Pixel XL في طريقها لتحقيق نجاحٍ ومبيعاتٍ أكبر مما قد توقعت جوجل نفسها، خصوصًا في أسواق البلدان الناشئة التي لا يزال فيها إمكانيات استثمار ضخمة وعدد كبير جدًا من المستخدمين. حتى الآن، لا تزال الشركات الصينية صاحبة المبيعات الأكبر في أسواق الهند والصين ومعظم البلدان الناشئة، ولا يبدو أن هذا الوضع سيكون قابلًا للتغيير في المستقبل القريب.

ما رأيكم بهواتف بيكسل الجديدة من جوجل؟ هل ستتمكن جوجل من التفوق بمجال تصنيع الهواتف كما تفوقت برمجيًا؟ شاركونا رأيكم ضمن التعليقات.

المصدر

 

إقرأ المزيد عن

، ، ،

ماريو رحال

مهندس طبي. مهتم بكل ما يتعلق بالتعلم وتطوير القدرات الذاتية. مهووس بالتقنية، ومدير موقع عالم الإلكترون التعليمي التقني.

التعليقات: 3 ضع تعليقك

أبو علي يقول:

متى يصل جوجل بيكسل الى الشرق الاوسط

الحلفاوي.. يقول:

أفضل سوق في العالم..
المشتري يعرف قيمة ما يشتريه والعائد مقابل ما يدفعه..
مش مطبالاتية زي إخواننا لشركات معينة..
الغريبة أن السوق الهندية سوق ناشئة..
والقوة الشرائية في الدول العربية مجتمعة لا توازي السوق الهندية الناشئة..
الهند فقيرة ..
الهنود يشترون جوالات رخيصة..
التقرير يثبت ان السوق العربية سوق غير ناشئة..هههههه

وتعازينا للمرحومة سامسونج..
أنت هندي..?

Yasmeen A يقول:

هاتفي القادم

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *