هاتف Xperia XZ Premium يُسجّل أقل من المُتوقع عند اختبار كاميرته على مؤشر DxOMark

إن كان هنالك شيءٌ لا يمكن الاختلاف عليه فيما يتعلق بهواتف سوني، فهو الأداء المتميّز والمتفوق للكاميرا بمختلف وضعيات التصوير، ولكن يبدو أن هذا الأمر لم يعد صحيحًا، على الأقل من وجهة نظر معايير مؤشر DxOMark الشهير والخاص بتجريب واختبار الكاميرات بشكلٍ احترافيّ.

الحديث هنا هو هاتف Xperia XZ Premium الذي يمثّل أقوى هواتف سوني لهذا العام، والذي تم اختبار أداء الكاميرا الخاصة به على المؤشر الشهير وكانت النتيجة أقل مما قد يتوقع الكثيرون: حصلت كاميرا الهاتف على تقييمٍ إجماليّ قدره 83 نقطة.

قبل استعراض تفاصيل الاختبار يجب توضيح أمر هام: قام الفريق المسؤول عن اختبارات DxOMark بإعادة صياغة معايير الاختبار لتتناسب أكثر مع التقنيات التي يتم طرحها في الهواتف الذكية، مثل الكاميرتين الخلفيتين وأثر Bokeh والقدرة على التكبير البصريّ Optical Zoom، ويتم حاليًا إعادة اختبار كافة الهواتف اعتمادًا على المعايير الجديدة.

بالنسبة لهاتف سوني الأقوى، فهو يحمل كاميرا خلفية بدقة 19 ميغابيكسل مع فتحة عدسة f/2.0 معززة بتقنية التركيز التلقائيّ المدعوم بالليزر Laser AF مع تقنية تتبع الطور PDAF بالإضافة لمثبت صورة إلكترونيّ EIS (لا يوجد مثبت صورة ميكانيكيّ OIS) مع القدرة على تصوير الفيديو حتى دقة 4K بالإضافة للقدرة الخارقة على تصوير الفيديو بدقة HD مع كثافة إطارات عالية قدرها 960 إطار/ثانية بما يوّفر تجربة تصوير فيديو رائدة خصوصًا لمحبي التصوير البطيء، وهو ما لا توّفره أي شركةٍ أخرى على الإطلاق.

على الرغم من الخواص والمميزات التي تمتلكها الكاميرا، فإنها لم تكن قادرة على تسجيل أفضل نتائج ضمن مؤشر DxOMark، حيث حصلت على تقييمٍ قدره 82 نقطة باختبار الصور الثابتة Photo وتقييمٍ قدره 84 نقطة باختبار تصوير الفيديو، لتكون المحصلة النهائية 83 نقطة.

بالنسبة لاختبار الصور الثابتة، تمت الإشارة لقدرة الكاميرا على التقاط تباين الألوان Contrast ودرجات التعرض Exposure بشكلٍ جيد، مع أداءٍ ممتاز للتركيز التلقائيّ إلا أن أبرز السلبيات تمثّلت بالضجيج المرتفع Noise وكذلك المؤثرات الصنعية Artifcats. أخيرًا، وفيما يتعلق بالمعايير الجديدة التي تم إضافتها لاختبارات DxOMark مثل التكبير Zoom وأثر Bokeh، ونظرًا لعدم سوني فعليًا بهذه الخصائص بكاميرتها الخلفية، فقد حصلت على تقييمٍ منخفض ساهم بجعل النتيجة الكلية منخفضة.

فيما يتعلق باختبار الفيديو، برزت أفضل قدرات الكاميرا بكونها توّفر استقرارًا عاليًا أثناء التصوير (على الرّغم من غياب OIS) مع قدرةٍ جيدة نسبيًا فيما يتعلق بالتركيز التلقائيّ، ولكن المشاكل تبقى بوجود ضجيج كبير أثناء تصوير الفيديو.

بهذه الصورة، تأتي نتائج اختبار أقوى هواتف سوني لهذا العام مفاجئة بشكلٍ كبير، ويمكن تبرير هذه النتائج بالمعايير الجديدة التي تم وضعها من قبل هيئة DxOMark، ولكن يجب الإشارة إلى أن هاتف HTC U11 لا يمتلك سوى كاميرا خلفية واحدة ولا يوّفر تكبيرًا بصريًا، وحصلت كاميرته على تقييمٍ قدره 90 نقطة بعد وضع المعايير الجديدة، بينما حقق هاتف جوجل بيكسل زيادةً بالتقييم بعد وضع المعايير الجديدة، حيث ارتفع تقييمه من 89 نقطة إلى 90 نقطة، في حين أن الصدارة حاليًا هي لهاتف iPhone 8 Plus بتقييمٍ كليّ قدره 94 نقطة.

هل قمتم باستخدام كاميرا هاتف Xperia XZ Premium أو أحد هواتف سوني الجديدة؟ ما رأيكم بها؟ شاركونا رأيكم وخبرتكم ضمن التعليقات.

المصدر

إقرأ المزيد عن

، ،

ماريو رحال

مهندس طبي. مهتم بكل ما يتعلق بالتعلم وتطوير القدرات الذاتية. مهووس بالتقنية، ومدير موقع عالم الإلكترون التعليمي التقني.

التعليقات: 2 ضع تعليقك

Eyad Al-sadi يقول:

استخدمت الجهاز لمدة أسبوعين و كما حدث معي في جهاز زد ٥ بريميوم من قبله فقد كان أقل بكثير مما توقعته….كنت أتمنى أن تكون أفضل كاميرا ولكن مجرد كلام على ورق…و حتى خاصية التصوير البطيء فهي تحتاج إلى دقه خرافيه في لحظة التصوير… فهي تصور فقط ٠،١٨ ثانيه و تعرضه على ٦ ثواني… و هذا ما منعني من إلتقاط اللحظات التي كنت أريد أن أصورها ببطء

Nasser يقول:

نتائج الموقع بعد البحث فيها شيء خطأ والحسبة اذا تعتمد ع Average فهي مطبقة ع الكل ماعدا الايفون اللي ماخد 94

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *