هذا هو السعر المتوقع لهاتف LG G6 في الأسواق العربية

أحد الأمور الغامضة والمتعلقة بهاتف LG G6 الجديد من إل جي هو السعر الذي سيمتلكه الهاتف، فما نعلمه في الوقت الحاليّ أن الهاتف يمتلك ثمنًا قدره 796 دولار أمريكيّ في كوريا الجنوبية، البلد الأم لشركة إل جي.

بنفس الوقت، نعلم أن الهاتف سيمتلك مواصفاتٍ مختلفة بحسب السوق، فميزة الشحن اللاسلكيّ لن تتوفر إلا في الهواتف المباعة بالولايات المتحدة الأمريكية، وميزة المعالج الرقميّ بدقة 32-بت (الذي سيؤمن نقاوة صوت ممتازة) لن تتوفر إلا في سوق كوريا الجنوبية وبعض أسواق شرق آسيا. فهل يعقل أن يمتلك الهاتف سعرًا موحدًا على اختلاف المواصفات؟

الإجابة أتت من أوروبا، حيث بدأ الهاتف يظهر على قوائم المتاجر الإلكترونية، والتي كان أولها متجر MediaMarkt الألمانيّ الشهير، الذي طرح الهاتف بسعرٍ قدره 749 يورو مع توفره بكافة الخيارات اللونية وذلك بالنسبة لنسخة 32 غيغابايت. بإجراء عملية تحويل بسيطة بين العملات، سنجد أن هذا المبلغ يعادل تقريبًا 797 دولار أمريكيّ، أي أن الهاتف سيحمل تقريبًا نفس سعر النسخ المطروحة في كوريا الجنوبية، والتي تمتلك مواصفاتٍ إضافية!

بهذه الصورة، يمكن أن نؤكد أن سعر الهاتف الرسميّ هو 799 دولار أمريكيّ بالنسبة لنسخة 32 غيغابايت، بغض النظر عن المواصفات الإضافية التي قد لا يمتلكها الهاتف، وعلى الأرجح هذا هو السعر الذي سيحصل عليه الهاتف في الأسواق العربية، عندما يتم طرحه فيها، نظرًا لأن أسواق المنطقة العربية ومنطقة الشرق الأوسط ستحصل على نسخ الهاتف التي لا تمتلك ميزة الشحن اللاسلكيّ أو المعالج الصوتيّ المتقدم، وهي نفس النسخ التي تم طرحها في أوروبا.

قبل أن نقفز للاستنتاج أن سعر الهاتف مرتفع جدًا، علينا تذكر شركة إتش تي سي وهاتفها الرائد HTC U Ultra الذي طرحته بسعرٍ قدره 750 دولار أمريكيّ بالنسبة لنسخة 64 غيغابايت. الهاتفين متشابهين جدًا من ناحية المواصفات العتادية، مع تفوق كل منهما على الآخر ببعض النواحي. فارق السعر بين الهاتفين ليس كبيرًا، وبالتالي نستطيع القول أن السعر الذي تطلبه إل جي يتماشى مع واقع السوق.

قامت شركة إل جي بإطلاق هاتف LG G6 خلال معرض الهواتف العالميّ MWC 2017، ويأتي الهاتف مع شاشة بقياس 5.7 إنش وبدقة +QHD تغطي معظم الواجهة الأمامية للهاتف، مع معالج Snapdragon 821 من كوالكوم بأربعة أنوية معالجة وترددٍ قدره 2.35 غيغاهرتز و 4 غيغابايت لذاكرة الوصول العشوائيّ مع 32 غيغابايت لمساحة التخزين الداخلية، بالإضافة لكاميرتين خلفيتين كلٍ منهما بدقة 13 ميغابيكسل، ويعتمد الهاتف على نظام تشغيل أندرويد 7.0 نوجا وهو مقاوم للماء والغبار بمعيار IP 68.

ما رأيكم بسعر الهاتف الجديد؟ هل تجدون أن الشركة “تبالغ قليلًا” بالسعر المطروح؟ أم أنه يجب عليها مواكبة الموجة الجديدة المتمثلة بارتفاع أسعار الهواتف؟ شاركونا رأيكم ضمن التعليقات.

المصدر

قد يعجبك أيضًا
عدد التعليقات 5
  1. DGSA يقول

    غالي، الكل يتجه للآيفون بالسعر

  2. أديب عثمان يقول

    وفاة LG سيناريو وشك الانتهاء من كتابته ليتم تنفيذه

  3. خربش يقول

    ههههه واضح انها بتلحق اللي قبل شركة نجحة في G2و. G3 وبدا الفشل ب G4 بمعالج تعبان و خربات وحراره و g 5 سيئ للغاية و جا g6. بمعالج له سنه تستهين لزبائنها الحمدلله واضحه الشغله و وجهة نظري كوريا باغلب صناعتها لا شي جنب اليابان كجوالات و سيارات الزين زين سوني و اتش تي سي و ايفون

  4. es350 يقول

    كنت اتمنى تجربة lg g6 مع المعالج القديم 821
    بعد هواتف سامسونج لكن للأسف البطاريه سيئه حسب المواقع المختصه

  5. ناصر يقول

    تصحيح لمعلومات الكاتب

    الاسواق الاوربية الضرائب فيها مرتفعة ودائما الاسعار عندهم اعلى من اغلب الدول لذا حسبتك فيها خطأ الاسعار عندنا ستكون اقل

    الخطأ الثاني التقنية الصوتية المتقدمة موجودة في الشرق الاوسط

    http://www.lg.com/ae_ar/mobile-phones/lg-LGH870S-g6-platinum

    ? هذا موقع ال جي الشرق الاوسط محول الصوت الرباعي موجود بشكل رسمي

    السوق الاوربي يمتلك أسوأ نسخة بدون محول صوتي متقدم بدون ذاكرة كبيرة بدون شحن لا سلكي

    نسخة الشرق الاوسط تعتبر ثاني افضل نسخة بعد الكورية لانها لا تختلف عنها الا فقط بالذاكرة الاصغر

    اما الامريكية تتميز عنهم كلهم بالشحن اللاسلكي الذي لا يهمني اصلا مقارنة بالتقنية الصوتية واعتبرها سيئة مثل الاوربية

    المهم اتمنى ال جي تغير من رأيها وتصدر نسخة 64 جيجا للشرق الاوسط فقط هذا ما ينقص نسخة الشرق الاوسط

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.