هاتف LG G6 سيكون “أكثر ذكاءً، أقل اصطناعيةً”

تستمر شركة إل جي في حملتها التشويقية الخاصة بهاتفها المقبل LG G6 والذي سيتم الكشف عنه بتاريخ 26 فبراير/شباط المقبل ضمن معرض الهواتف العالميّ MWC 2017، وفي حين ركزت إل جي في إعلاناتها السابقة على التشويق لمميزات الشاشة، بدأت الآن بالتركيز على شيءٍ آخر.

الإعلان الجديد بالهاتف يتحدث عن ميزات الذكاء الاصطناعيّ الذي سيتضمنه الهاتف، حيث تقول إل جي في الإعلان أن الهاتف سيكون “أكثر ذكاءً، أقل اصطناعيةً”، ويمكن فهم هذه الجملة أن الهاتف سيتضمن مساعدًا ذكيًا قادر على فهم واستيعاب أوامر المستخدم بشكلٍ سلس ودقيق، بحيث لا يشعر المستخدم أنه يتحدث مع آلة، وإنما مع شخصٍ آخر.

بالنظر للأمر من هذه الصورة، يمكن اعتبار إعلان إل جي الجديد بمثابة تأكيد للشائعات السابقة التي تحدثت عن كونه أول هاتف يتضمن المساعد الذكيّ من جوجل Google Assistant خارج هواتف بيكسل، حيث يتميز مساعد جوجل ذكيّ عن المساعدات الرقمية الأخرى (مثل سيري من آبل وكورتانا من مايكروسوفت) بقدرته على فهم سياق الحديث، بدلًا من تقديم إجاباتٍ محددة حسب كل سؤال.

لا يمكن الحكم حاليًا على مدى تأثير هذه الميزة على مبيعات الهاتف، ولكن من الملاحظ تركيز الشركات بشكلٍ كبير على تطبيقات الذكاء الصناعيّ والواقع الافتراضيّ، حيث أطلقت إتش تي سي هاتفها الرائد الجديد U Ultra مع مساعدٍ رقميّ جديد من تطويرها تم تسميته Sense Companion، كما أن معظم التسريبات تؤكد تطوير سامسونج لمساعدٍ رقميّ ذكيّ اسمه Bixby سيتم طرحه مع هواتف Galaxy S8.

فيما عدا عن ذلك، فإن أبرز الميزات المعروفة عن الهاتف حتى الآن هي شاشته الكبيرة التي تغطي معظم الواجهة الأمامية، مع تضمينه بهيكلٍ مقاومٍ للماء والغبار، وكاميرتين خلفيتين مع هيكلٍ لا يدعم القطع التركيبية.

المصدر

قد يعجبك أيضًا

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.