هاتف Huawei Mate 10 Pro قادر على التحكم بسيارة بدون سائق

هاتف Mate 10 Pro قادر على استخدام الذكاء الاصطناعي لفهم العالم من حوله واتخاذ القرارات حول ما يراه بفضل شريحة Kirin 970.

خلال شهر أكتوبر 2017، كشفت هواوي عن هاتفها الرائد Mate 10 Pro، والذي يتضمن قدرات معالجة متقدمة بفضل شريحة Hisilicon Kirin 970 ثمانية الأنوية المعززة بوحدة معالجة عصبونية، حيث من المفترض أن توفر هذه القدرات الإضافية أداء أسرع وأفضل بالمقارنة مع كافة الهواتف الذكية الأخرى، فضلًا عن برمجيات الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة التي ستفهم سلوك المستخدم وتستطيع تنفيذ مهام بشكل تلقائي.

ومع اقتراب موعد انعقاد المؤتمر العالمي للجوال MWC 2018 بمدينة برشلونة الإسبانية، فإن هواوي نشرت مقطع فيديو جديد يظهر قوة شريحة Hisilicon Kirin 970 ووحدة المعالجة العصبونية الموجودة ضمن الهاتف، والتي تمثلت بقدرة الهاتف على تحويل سيارة بورش باناميرا Porsche Panamera إلى سيارة بدون سائق.

وبالحديث عن هاتف Mate 10 Pro فإن إحدى أهم ميزاته الفريدة من نوعها هي قدرته على استخدام الذكاء الاصطناعي لفهم العالم من حوله واتخاذ القرارات حول ما يراه، وعلى سبيل المثال فإن تطبيق الكاميرا المتواجد ضمن الهاتف قادر على التفريق بين الغذاء والحيوانات الأليفة والمناظر الطبيعية وغيرها من الأمور، ومن ثم ضبط وضع التصوير المناسب لمساعدة المستخدم في الحصول على أفضل صورة ممكنة.

ويبدو أن هواوي قد استخدمت تقنية مماثلة للتجربة المسماة RoadReader، والتي تعمل على جعل الهاتف يتحكم بالسيارة وتحويلها إلى سيارة بدون سائق، بحيث يمكن للهاتف، بالاعتماد على الكاميرا المعززة بإمكانيات الذكاء الاصطناعي، اتخاذ قرارات حول كيفية تجنب الاصطدام بالكائنات التي يتم اكشتافها والمتواجدة في طريقه.

وتعليقًا على التجربة، فقد صرح Andrew Garrihy كبير مسؤولي التسويق في أوروبا الغربية في هواوي: “لدينا هاتف ذكي قادر فعليًا على تحديد الكائنات والتعرف عليها، وأردنا رؤية ما إذا كان بإمكاننا خلال فترة قصيرة من الوقت أن ندرب الهاتف على قيادة السيارة واستخدام قدرات الذكاء الاصطناعي لرؤية وتحديد بعض الأشياء ومحاولة تجنبها، وتمكنا من خلال التكنولوجيا الذكية خاصتنا تحقيق ذلك خلال فترة 5 أسابيع فقط”.

ومن المفترض أن تقوم هواوي بعرض مشروعها RoadReader خلال مشاركتها في فعاليات المؤتمر العالمي للجوال 2018 MWC، بحيث يمكن للحاضرين تجربة قيادة السيارة بأنفسهم ورؤية ما الذي يحصل بشكل مباشر.

المصدر

قد يعجبك أيضًا

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.