نحو أندرويد من دون غوغل: “سيانوجين” تحصل على تمويل بقيمة 110 مليون دولار

حصلت شركة “سيانوجين” Cyanogen المطوّرة لنسخة أندرويد المُعدّلة الشهيرة CyanogenMOD على تمويل جديد قيمته 110 مليون دولار أمريكي، مما يُعزز قوّة الشركة في السوق خلال الفترة القادمة خلال رحلتها الطموحة في إنتاج نظام تشغيل مبني على أندرويد لكنه يستغني نهائيًا عن خدمات غوغل.

وكانت شركة مايكروسوفت قد أبدت اهتمامها بالاستثمار في سيانوجين بحسب ما ذكرت تقارير سابقة، فيما يُعتقد أنه تشجيع من مايكروسوفت لإنتاج نظام تشغيل يمتلك ميزات أندرويد لكن يبتعد عن الترويج لخدمات غوغل، لكن بحسب التقرير الأخير لصحيفة Bloomberg الإلكترونية فإن مايكروسوفت لم تكن جزءًا من الاستثمار الأخير الذي حصلت عليه سيانوجين، وإن كانت الشركة العملاقة ما زالت مُهتمة بهذا الاستثمار الذي قد يحدث لاحقًا، أو أنها قد تقوم بالدفع للشركة من أجل طرح تطبيقات مايكروسوفت في الهواتف العاملة بسيانوجين وذلك بشكل صفقة تجارية وليس كاستثمار.

وتتوفر نسخة “سيانوجين”، أو “روم” ROM سيانوجين كما يُطلق عليها المطوّرون بشكل مفتوح المصدر يحتوي على نسخة أندرويد الأساسية الخالية من تطبيقات وخدمات غوغل، كما تتوفر سيانوجين كنظام التشغيل الافتراضي في عدد من الهواتف المُرخّصة من غوغل والتي تمتلك تطبيقاتها الرسمية، لكن تطمح الشركة المطوّرة لها إلى طرحها كبديل خالٍ تمامًا من (سيطرة غوغل) بالنسبة لمن يرغب بتجربة أندرويد خالية من خدمات غوغل.

[Bloomberg]

 

إقرأ المزيد عن

، ،

أنس المعراوي

مؤسس موقع أردرويد. إضافةً إلى عملي كرئيس تحرير للموقع، أعمل كذلك كمطوّر لتطبيقات أندرويد في ألمانيا.

لمتابعتي على تويتر: [email protected]

التعليقات: 15 ضع تعليقك

عبد الله القناص يقول:

طيب هل سيتم اصدار هذا النظام الخالي كما تقول الشركة من دون تطبيقات ام مع تطبيقات ؟

في حال اصدر مع تطبيقات .. فهذه التطبيقات ستكون لمن ؟

كل الطرق تؤدي الى مكه ..

لن تختلف هذه الشركة عن غوغل فما هذه الكلمات الا شعارات رنانه اتخذتها قبلها العديد من الشركات فلما تمكنت فرضت نفسها على انظمة التشغيل وهذا ليس خطأ طالما انك قادر على اضافة ما تريد وتغيير النظام بحرية تامة كما هو الحال مع اندرويد غوغل ان صح التعبير !

في النهاية لن تقدم هذه الشركة الواعدة ما يقدمه عملاق البحث والتكنولوجيا الامريكي غوغل على الاقل في فترة ليست بالقصيرة + كما انها تجتهد فغوغل ستجتهد ايضا فالحال من بعضه ..

انا اراها محاولة لتقليل هيمنة غوغل المتمثلة بنظام اندرويد الحالي على سوق انظمة تشغيل الهواتف واللوحيات الضخم ولا استبعد ان تكون هناك ايدي خفية لمنافسين تدفع بهذه العجلة للامامة لكي تحد من سيطرة غوغل شبه الكاملة على هذا السوق !!

والايام كفيلة بكشف الغموض .

احمد الراعي يقول:

كلام من ذهب اخ عبدالله ..

يعني الشركة تريد استبدال متجر غوغل مثلا بمذا ، بمتجر يملكه لا احد !!

سيانوجين مود اخذت صيتا اكثر مما تستحق ، و تريد استثمار هذا الصيت و ابتدأت بتغليف هذا الاستثمار بدعاوى النيل من الاحتكار و كلام شعر لا يثبت منه شيئ..

من ينزعج من غوغل في هاتفه ، اعملوا دراسة وانا متأكد لا احد منزعج من غوغل ، لا متجراً ولا خدماتا سحابية ، ولال يوتيوب ولا مزامنة ، غوغل تعرف ماذا تقدم ودعاوي الخصوصية اصبحت مطاطة جدا في عصرنا ، فكيف لشركة مثل سيانوجين تقبل تبرعات من شركات منافسة لغوغل ان تدعي حماية الخصوصية ، وهل الشركات الداعمة لها شركات خيرية !! ام ان سيانوجين طفل يتيم و يتلقى مساعدات ..

بعد تجربتنا لانظمة مايكروسوفت و انظمة ابل و نوكيا و كل الشركات الاخرى ، اثبتت غوغل انها الاقرب لحماية المستهلك و الاقرب في حماية خصوصيته و كانت دائما الابعد عن الجشع و عن الاحتكار ..

نسخة ويندوز سعرها اقل تقدير سبعون دولار ، و برنامج مايكروسوفت سعره كذا و كذا ، و برنامج كذا سعره كذا ..
اندرويد او لينكس مجاني ، اوبن اوفيس مجاني ، و مئات برامج من فوغل مجانية ..
لا مجال للمقارنة هنا ..
ولكن اريد ان اقول شيئا ، نظام اندرويد مفتوح المصدر ، يعني فليأت خمسون خبيرا برمجيا ، و ليشرحوه سطرا سطرا ، و ليخبروا الناس اين تنتهك غوغل الخصوصية علميا و ليس كلام فارغ ..
الانظمة الاخرى المغلقة ، اجلب مئة خبير برمجي ، و اعطهم شيئا ليلعبوا به ، لانهم ببساطة لا يستطيعون تفكيك شيفرة مغلقة المصدر و لن يعرفوا ماذا تحتوي و الى اين ترسل المعلومات وكيف ترمزها و و و ..

سيانوجين ان تحالفت مع مايكروسوفت مستقبلا فليس لها ان تدعي ولا باي شكل من الاشكال انها تهدف لنظام مفتوح و مستقل ، تحالف مع الشيطان الاكبر في مجال الاحتكار مع الادعاء المزيف هذا امر سخيف ..

محمد يقول:

في الاخير النظام لقوقل.

ايمن يقول:

بعد تجربتي مع نوكيا XL من مايكروسوفت و حظرها لجميع خدمات غوغل ماعدا تطبيق الترجمة . احب ان اقول ان اهم شيء في غوغل هي تطبيق (متجر play ) و حتى لو انزلت تطبيق من متجر(1mobile ) فان التطبيق يطلب تدخل خدمات غوغل حتى يتم تثبيته . اعتقد ان بيل غيتس تلقى صفعة قوية و رفسة اقوى عندما انتهى عصره(الكمبيوترات و ويندوز) وبدا عصر الجوالات و الحواسيب اللوحية و نظام اندرويد و ابل

احمد الليبي يقول:

استمرار هيمنة قوقل علي أندرويد يعني استمرار انتهاك خصوصية المستخدمين وخدمات قوقل كلها تتجسس علي كل مايفعله المستخدم لذلك من الجيد جدا ايجاد بديل وهو مايعمل عليه فريق سيانوجين

mouhsine يقول:

السبب الرئيسي في نجاح اندرويد هو متجر التطبيقات و خاصة خدمات غوغل التي تمتاز بجودة عالية جدا و بشكل مجاني ، ، حاولت مجموعة من الشركات الاخرى تطوير انظمة مثل Taizen أو Miui لكنها لم تلق اي نجاح ملفا للنظر.

عبدالعزيز يقول:

يعني معقولة اتخلى عن خدمات قوقل ونظامها واروح حق سيانجونيم هل تستطيع هذه الشركة ان توفرلي افضل من خدمات قوقل ومتجر قوقل خطوة جريئة من هذه الشركة لا اعلم كيف تفكر ولكن بكل تاكيد ستخسر مايكروسوفت و ابل عملاق التكنلوجيا لم تستطيع الى الان هزيمة قوقل بكل خدماتها و حتى نظامها اعتقد هذه الشركة حتى لو تجمع مئات الملايين صعب جدا نظامين فقط المسيطرين اندرويد و اي او اس

moe يقول:

مادام انه مبني على أندرويد فهذا يعني أنه مازال اندرويد..
انا اريد نظام تشغيل جديد ومختلف وفريد ولا يكون مبني على أي نظام آخر.

احمد الراعي يقول:

خدمات غوغل من الاعلى جودة ، ان لم تكن الاعلى ..

من يمتلك او قادر على ادعاء انه يستطيع ان يمتلك خادما قادرا على بث محتوى فيديو عالي الدقة لستة مليار انسان بهذه الضخامة ، يوتيوب ..

من قادر على مجاراة gmail ، وخدمات المزامنة الاسرع في العالم ..

او انشاء متجر ، بتطبيقات مليونية ، و يقدم اقل نسبة ربح من المطور بين جميع المنافسين .

سيانوجين تأخذ عمل غوغل و تطوره قليلا و لكنها لا تمتلك الخبرة الكافية لانتاج نسخة كاملة منه ، بمعنى :

سيانوجين هل تطرح نسخة اندرويد ٦مثلا ، بالطبع لا هي تطرح نفس نسخة غوغل ولكن تقوم بتحسينات طفيفة ..
مع ان غوغل تسمح لاي شخص بعمل اي تعديل على النسخة الخام ، لا تجد اي من مجموعات التطوير تطور في كود النسخة الcore , بل يعتمدون على غوغل لذلك ، وعملهم يقتصر على القشور ..

شركة سيانوجين لم تعد كما كانت اصلا ، تخفيف نظام اندرويد الذي كانت تتألق به لم يعد يبدو ضروريا بعد نسخة كيتكات و بوجود مواصفات الاجهزة الحالية ، فهي فعليا كغيرها من المجموعات المطورة لرومات مخصصة لا اكثر ..

محمد يقول:

كأنهم يقولون نريد صنع S class بدون Mercedes

معن يقول:

اعجبني التشبيه , قاتل ورائع هههههـ

mahero79 يقول:

لم نرى نظام تشغيل ناجح من انتاج دولة غير العم سام/امريكا/ويندوز+ماكنتوش+اندرويد غريب؟؟؟؟؟؟؟؟

Oubaid يقول:

انا راضي على قوقل فهيا من اضائت الاندرويد ومهدت له الطريق امام الايوس

احمد يقول:

انا مع خدمات جوجل ,,, واعتقد اندرويد بدون جوجل سيكون عقيم ،،، برامج وخدمات جوجل بالفعل مفيدة جدا وخاصة النسخ الاحتياطي للصور ولكل شيء

توفيق يقول:

رومات سيانوجين التي اكتب من واحدة منها هذه الكلمات هي تطوير لشي ء موجود اصلا
السبب هو تقصير شركات كسامسونج في تحديث اجهزتها
ولكنها لا تستطيع الاستقلال عن اندرويد فهل تستطيع انتاج روم من غير اندرويد
لا طبعا

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *