أردرويد

مُقارنة الأداء بين طرازي Galaxy S7 بمُعالجي Snapdragon 820 و Exynos 8890

طرحت سامسونج هذا العام هاتفيها Galaxy S7 و S7 Edge بمُعالجين مُختلفين لكلٍ مُنهما، حيث تم طرح الهاتفين في أسواق مُعينة بمُعالج شركة كوالكوم Snapdragon 820 وفي أسواقٍ أُخرى تم طرح الهاتفين بمُعالج سامسونج Exynos 8890.

رغم أن سامسونج لن تقول لك أبدًا أي الطرازين (أفضل) لأنه من المُفترض أن يُقدما نفس الأداء، لكن المُستخدم الحريص يحق له أن يسأل: هل يوجد فرق في الأداء؟ هل يجب أن أشتري Galaxy S7 بمعالج كوالكوم أم بمعالج سامسونج؟

بعض الاختبارات، التي تم عملها باستخدام تطبيقات اختبار الأداء Benchmarking أظهرت بأن معالج Snapdragon 820 أظهر تفوقًا وخاصةً في اختبار النواة الواحدة واختبار المُعالج الرسومي، في حين تفوق Exynos 8890 في اختبار الأنوية المتعددة. لكن المشكلة أن تطبيقات اختبار الأداء لا تُعطينا انطباعًا صحيحًا عن الأداء الفعلي للهاتف.

لهذا قام موقع PhoneBuff بإجراء اختبار حقيقي للأداء تم فيه وضع نسختي الهاتف جنبًا إلى جنب وتشغيل مجموعة من التطبيقات والألعاب، حيث تم في الجولة الأولى فتح نفس التطبيقات للمرة الأولى على كلا الهاتفين، ثم تم في الجولة الثانية فتح نفس التطبيقات مرة أخرى.

في هذا الاختبار تبيّن بأن مُعالج Exynos 8890 أسرع في اختبار الجولة الأولى بفارق حوالي 10 ثوانٍ في جولة استمرت لحوالي دقيقة ونصف، لكن المُفاجأة الكبيرة كان في نتائج الجولة الثانية، حيث كانت نسخة معالج Exynos تستعيد التطبيقات ومعظم الألعاب المفتوحة في الخلفية من الذاكرة مُباشرةً مع المحافظة على حالتها، أما بالنسبة لنسخة Snapdragon فقد عادت نفس المشكلة القديمة الشهيرة في هواتف سامسونج، حيث كانت التطبيقات، وخاصةً الألعاب تقوم بإعادة تحميل نفسها من جديد! هذا بالرغم من أن كلا الهاتفين يمتلكان نفس المقدار من الذاكرة العشوائية وهو 4 غيغابايت.

لو كان تفوق معالج Exynos يقتصر على الثواني العشرة في الجولة الأولى وعلى فرض تشابه النتيجة في الجولة الثانية (فتح التطبيقات من الذاكرة) لقلنا بأن الفارق لا يستحق التمييز بين طرازي الهاتف. لكن فارق الأداء في الجولة الثانية هام جدًا وأساسي، ولو كنتُ سأشتري S7 سأختار نسخة Exynos بكل تأكيد، ما لم تقم سامسونج بحل المشكلة عبر تحديث برمجي إن كان هذا ممكنًا.

أنس المعراوي

مدوّن حالي، مطوّر ويب سابق، مهووس دائم بالتكنولوجيا والمصادر المفتوحة. مؤسس موقع أردرويد.

عنواني على تويتر: [email protected]

9 من التعليقات

ضع تعليقًا

  • معالج سنابدراجون أفضل لأنه يحافظ على سرعته حتى بعد مرور سنوات

    • اذا كنت لا تقتنع بالعلم والصورة والفديو فما الذي يقنعك . مجرد متحيز لسوني المنهارة هههه يا للبؤس الذي انت فيه

    • هذا فقط لأن سوني تستعمل snapdragon ربما لو كانت هواتفها تستخدم ميدياتك لقال أنها الأفضل و هذا هو التطبييل ههههههه

    • كلام خطا طبعا بدليل كان عندى نوت3بمعالج سنابدراجون وبعد سنه قل الاداء وايضا اس 5 نفس المشكله

  • سؤال تقني مهم أتمنى أجد إجابة عليه:
    هل المعالجات تحصل على تحديثات جذرية تغيّر من سرعاتها؟ أم أن عيوب السرعة المصنعية تبقى معاها على طول الخط؟

    • تحديثات جذريه بالكامل لا لا يوجد بالطبع
      ولكن هناك بعض المعالجات تكون محدده على سرعه معينه مثلاً 2.3 ولكن عن طريق تحديث ممكن أن تكسر السرعه لتصل 2.5 ولكن بنية المعالج وقدراته تبقى كما هي ..

  • يبدو ان النمر الكوري تغلب على التنين الامريكي??
    لا اثق كثير بتطبيقات اختبار الاداء Benchmarking وAnTuTu Benchmark اذ لاتعبر بشكل دقيق عن قوة اداء تجربة المستخدم الخاصة !!

    ويبدو ان هناك دوافع مبهمة تجعل بعض شرائح المعالجة الفلانية اعلى قائمة منصات اختبار الاداء المعلن عنها .

    شكرا أردرويد
    اللهم صل على محمد

    Sent by note 2

  • من تعبيقات بعض المطورين تبين انه مشكلة كودينق في ادارة المهام لا اقل ولا اكثر 🙂

%d bloggers like this: