مساعد جوجل

مُساعد Google Assistant سيدعم اللغة العربية هذا العام

يبدو أن مساعد جوجل سيدعم لهجات كل من السعودية ومصر وتونس والجزائر والمغرب.

لا شك أن أكثر الفقرات إبهارًا في الجلسة الافتتاحية لمؤتمر Google I/O 2018 كانت الفقرة الخاصة بمُساعد جوجل Google Assistant، وخاصة عندما استعرض سوندار بيتشاي، المُدير التنفيذي، تقنية Google Duplex التي جعلت العيون والأفواه تُفتح عن آخرها من الدهشة حيث شاهدنا كيف بات باستطاعة مُساعد جوجل إجراء المكالمات الهاتفية والتحدث مع الآخرين نيابةً عنك لحجز المواعيد، بصوت بشري وطريقة كلام بشرية 100%. سيكون لنا مقال خاص بهذه التقنية الخاطفة للألباب، فهي ليست موضوعنا الآن.

لكن الخبر الأهم الذي لم تُعلن عنه جوجل صراحةً لكنه مرَّ بسرعة أثناء الجلسة الافتتاحية هو أن مُساعد جوجل سيصل أخيرًا بدعم اللغة العربية، حيث قالت جوجل خلال المؤتمر بأن المُساعد سيدعم الكثير من اللغات الجديدة قبل نهاية العام الحالي، ورغم أنها لم تحدد اللغات المقصودة إلّا أن الخريطة التي ظهرت في خلفية العرض كانت تُبرز عدة دول عربية هي: السعودية، مصر، تونس، الجزائر، والمغرب.

لا بد أن دعم اللغة العربية هو تحدِّ كبير لجوجل، أولًا بسبب الاختلاف الواسع في اللهجات، ولهذا السبب حددت جوجل دولًا مُعينة على الخريطة سيتم دعم لهجاتها على ما يبدو، عوضًا عن تحديد كافة الدول العربية. وثانيًا بسبب ضعف المحتوى العربي على الإنترنت. حيث يعتمد مُساعد جوجل بشكل رئيسي على المحتوى المتوفر على شبكة الويب لتقديم الإجابات. حتى ويكيبيديا العربية التي تُعتبر أفضل مُحتوىً عربي مُنظَّم يمكن الاعتماد عليه، إلا أنها في النهاية لا تتعدى كونها (الأفضل بين الأسوأ) بسبب قلّة محتواها بشكلٍ عام، وضعف المحتوى المتوفر مقارنةً باللغات الأخرى.

بالتأكيد، لا بد أن جوجل تُدرِّب مُساعدها لتنفيذ الأوامر العادية باللغة العربية بشكل جيد، كتسجيل المواعيد والتحكم بأجهزة المنزل الذكية وما إلى هنالك، لكني أتساءل عن مدى قدرتها على الإجابة على أسئلة المعلومات العامة، وكذلك عمّا إذا كانت ستدعم اللغة الفصحى أساسًا.

نحن هنا أمام احتمالين: إما أن جوجل ستدعم اللهجات فقط وبالتالي ستدعم الأوامر الصوتية فقط (تسجيل المواعيد، … الخ) وليس البحث عن المعلومات في إصدارتها الأولى على الأقل. أو أنها ستدعم اللغة الفصحى أيضًا لتسهيل البحث عن المعلومات العامة.

نحن نعلم بأن جوجل تتابع هذه المدونة، لهذا اترك في التعليقات رأيك حول دعم مُساعد جوجل للعربية وما الذي تتمنى رؤيته، وما هي الطريقة المُثلى لدعم العربية في المُساعد.

إقرأ المزيد عن

، ،

أنس المعراوي

مؤسس موقع أردرويد. إضافةً إلى عملي كرئيس تحرير للموقع، أعمل كذلك كمطوّر لتطبيقات أندرويد في ألمانيا.

لمتابعتي على تويتر: [email protected]

التعليقات: 15 ضع تعليقك

Malik يقول:

رح يكون شيء ذو مكانة عالية، خاصة مع جوجل هوم رح يولع عندنا في الوطن العربي

أندرويدي يقول:

الطريقة المثلى هي أن يكون المساعد باللغة العربية الفصحى

Amro Ansi يقول:

متفق معك 1000000%

mosemos h يقول:

في الحقيقة خطوة كبيرة ومطلوبة بالنظر إلى عدد متحدثي العربية في العالم. برأيي يجب أن يبدأوا بالفصحى أولا. نعم لا يتحدثها الجميع بطلاقة، لكن كل العرب من الشرق إلى الغرب يفهمونها. أيضا سيسهل هذا البحث في الانترنت، لأنني شخصيا لا أذكر أني بحثت بالعامية من قبل، إنما هو بالفصحى.

بعد دعم الفصحى يمكن أن يبدأوا بدعم اللهجات الواحدة تلو الأخرى.

من ضمن الخيارات المطروحة أيضا، أن يتحدث المستخدم بالعامية ويجيب المساعد بالفصحى.

ما رأيكم؟

عبدالعزيز يقول:

أتفق معك ⁦👍🏼⁩

Abdul Hamid khanji يقول:

شكراً استاذ أنس على المقالة. واتمنى ان تدعم اللغة العربية الفصحى على الأقل فهي لكل الدول العربية.

ِاحمد يقول:

دعم اللغة الفصحى بالطبع ، ليتسنى لجميع العربالاستفادة منها مهما كانت لهجتهم

مازن ابوراس يقول:

السلام عليكم ارجو اعلامي هل ممكن تشغليه على جهاز j7 2015

محمد يقول:

انا اظن انها ستدعم اللغة العربية بالفصحى واما الدول الذكورة ستدعم بعض الكلمات الشائعة في لهجاتها لأن دعم لهجة كاملة اضنه امر صعب جدا كانك تدعم لغة اخرى خاصة في الجزائر حيث هناك اختلاف بين لهجة الشمال من الجنوب وفي الشرق من الغرب …
يعني اتقبل ان تكون فصحى تدعم بعد الكلمات و لكن الفصحى تبقى الأصل ….

الأفضل دعم اللغة العربية الفصحى

Mahmoud يقول:

برأيي يجب إضافة المساعد باللغة العربية الفصحى فهي تشمل جميع العرب وليس مثل اللهجات مستعملة في بلد معين والمشكلة الأخرى لأستخدام اللهجات هي أنه بنفس البلد توجد عدة لهجات أيضا متقاربة بأشياء ومختلفة بأشياء وبعضها بعيد كل البعد عن الأخر

محمد سعيد يقول:

الأفضل دعم الفصحى ولو اكتفت به لكفى لأنها الأمثر شهرة والأسهل فهما

عبد الله القناص يقول:

اخييييرا اخيييرا اخيييرا

الحب اكتمل 😍

Fathi Shehadeh يقول:

نعم, مطلوب وبشدة لأنه حيدعم كبار السن وصغار السن بتحسين استخدام التكنولوجيا المطورة
من جهة اللغة يفضل من استخدام اللغة الفصحى للتعميم وليس الحصر وباقي اللهجات تبقى للتطوير

أبو كرم يقول:

وأخيراً.. كما ننتظر إضافة اللغة العربية في تطبيق Google Tts.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *