مشاكل ارتفاع حرارة Snapdragon 810 موجودة حتى في النّسخة المُحسّنة منه

لاحقت مشاكل ارتفاع الحرارة شركة كوالكوم ومُعالجها Snapdragon 810، والذي أدى إلى تراجع كبير في مبيعات الشركة بحسب تقارير عديدة.

فمنذ ظهور المُعالج كان من الواضح تأثّر أولى الأجهزة التي حملته بداخلها بهذه المشكلة، التي تم تفاديها لاحقًا بتخفيض تردده أحيانًا، أو باللجوء إلى بعض الحلول البرمجية من بعض الشركات، لكن لا يبدو أن أيًا من هذه الحلول كان مُرضيًا بشكل كامل.

بعض الشركات فضّلت النأي عن المُعالج، حيث فضّلت سامسونج الاعتماد بشكل كامل على مُعالجها الخاص في Galaxy S6، وذلك بعد أن لجأت إلى مُعالجات كوالكوم بشكل جزئي في هواتفها السابقة، كما أن إل جي فضّلت استخدام مُعالج Snapdragon 808 الأضعف وذلك في هاتفها G4.

كوالكوم لم تقف مكتوفة الأيدي، حيث قامت بإصدار نسخة مُحسّنة من المُعالج تم فيها تحسين إدارة الحرارة، وهي النسخة التي استخدمتها سوني في جهازيها الجديدين Xperia Z4 Tablet و +Xperia Z3.

للأسف يبدو بأن مشكلة ارتفاع الحرارة ما زالت موجودة حتى مع النسخة المُحسّنة من Snapdragon 810، وبحسب ما عرض موقع BTEKT في مُراجعة فيديو لهاتف Xperia Z3 Plus فإن حرارة الهاتف كانت ترتفع بشكل كبير وخاصةً عند تسجيل الفيديو باستخدام تطبيق الكاميرا الافتراضي، حيث ارتفعت حرارة الهاتف لدرجة أن تطبيق الكاميرا أظهر رسالة خطأ تُفيد بتوقّفه عن العمل نتيجةً لذلك.

Xperia-Z3-Heat-Issues

ولا يقتصر الأمر على تطبيق الكاميرا، حيث أوقف الجهاز عددًا من التطبيقات العاملة بالخلفية بهدف تخفيف الضغط على المُعالج وتخفيض حرارته. تستطيع مُشاهدة الفيديو كاملًا أدناه:

تجدر المُلاحظة بأن هاتف Xperia Z3 Plus لم يصل الأسواق بعد، وبأن الجهاز الذي تمت تجربته في الفيديو هو نسخة غير مُعدّة للبيع، هذا يعني أنه ما زال يوجد أمل بألّا تكون هذه المشكلة موجودة في النسخة النهائية من الجهاز وهذا ما نتمناه. لكن صيت ارتفاع حرارة Snapdragon 810، ومن ثم ظهور المُشكلة مُجددًا في هاتف يحمل النسخة المُحسّنة منه حتى لو كُنا نتحدث عن عيّنة تجريبية من الهاتف، فهذا لن يجعلنا نتفاءل كثيرًا.

المصدر

قد يعجبك أيضًا
عدد التعليقات 10
  1. أندرويدي يقول

    انا لا اصدق ما رأيته في الفيديو (أعتقد انه استنزف الهاتف قبل البدء بالمسرحية!!!!!)
    على العموم سوني حتى لو صارت جمر في يدي لن اتخلى عنه …………

    1. محب سوني يقول

      تعجبني 🙂
      انا اوافقك وليا 3 او 4 سنوات بستعمل سوني وماشاء الله شي يريح النفس من ناحية بطارية وأداء
      متفائل بالقادم منهم ف نهاية السنة وليس الان
      تحياتي لك

      1. أندرويدي يقول

        تحياتي لك محب سوني

  2. الجمرة سوني يقول

    محبي سوني ارجوكم ثم ارجوكم ان تبقوا مع هواتفكم(الجمرة )سوني فهي تليق بكم مع ملاحظة استخدامه تحت الماء وفي اعماق البحار (المثلجة ) الجمرة سوني ما زال مشتعلا

    1. uk يقول

      هل تقوم بتفجير نكته هنا !! ارجوك ثم ارجوك احتفظ بها لنفسك…
      إن كنت تقصد بال(جمرة) حرارة الهاتف المرتفعه نتيجه سناب دراغون 810 فالسبب يعود على كوالكوم بهذه الحاله تنسب الجمرة إلى هاتف m9 ايضا .

  3. طارق يقول

    بالرغم من اني اميل للاتش تي سي و سامسونج الا انني تعتقد ان هذه التجربة حكم مسبق و متعجل على جهاز سوني و عموماً سياسة سوني في تصوير الكامير 4K لمدة خمس دقائق على ما اذكر ثم يتم اطفاء الكاميرا بشكل تلقائي للتبريد.

    هذه حرب دعائية ضد كوالكم و سوني و اعتقد ان النسخة النهائية سوف تكون افضل

  4. مستخدم اندرويد معتئ يقول

    معالج Snapdragon 810 بمعمارية 64 بت ويتضمن معالجين
    2GHz for Cortex A57 Quad-core و 1.6GHz for Cortex A53 Quad-core
    مع Adreno 430 GPU ودعم 4K , LTE …
    بدنا معالج خااارق بيضمن 8 انوية اقل تردد لنواتو مليون و600 تعليمة بالثانية الوحدة ومنستغرب ان اصدر حرارة!
    هاتف Galaxy S3 او Xperia S قادر عتاديا يشغل ايا تطبيق للاندوريد بس السوفتوير والتطبيقات تبرمجت لتستنفذ عتاد اكتر لنفس المهام القديمة…

  5. المواقع وحرب السوق يقول

    هناك مواقع ذات تأثير علي المستهلك وما ان تقوم بالحديث عن اي هاتف بأنه لديه عيوب يصبح المنتج ذا سمعه سيئة قبل أن ينزل إلي الاسواق..
    وفضيحة سامسونج في دوله آسيوية دليل علي ذلك..

    سوني كبيره..
    وتجربة المستخدم خير دليل..

  6. خالد يقول

    الاخ أنس المعراوي نقل الخبر من موقع مدونة لاكسبيريا
    ولم يطلب من احد التخلي عن سوني
    غريبة تعليقاتكم
    وناقل الكفر ليس بكافر

    1. أندرويدي يقول

      أنت تعليقك عجيب (في احد ذكر اسم أ.أنس المعراوي باي سوء اقرا التعليقات من جديد؟؟؟؟؟؟؟؟؟)
      كل التعليقات جاء على مقطع الفيديو
      وانا قلت لن اتخلى عن سوني كتعليق على الفيديو لا اكثر ولا اقل
      ولم نتهمه بالكفر

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.