شاومي تنشئ قسما خاصا للكاميرا لتحسين جودة صور هواتفها

تعتمد معظم شركات الهواتف الذكية، بما في ذلك شاومي، على حساس تصوير من إنتاج شركة سوني الرائدة في هذا المجال.

إذا راجعنا سوق الهواتف الذكية، لوجدنا أن الشركات الناجحة هي التي تعتمد على نفسها في تصنيع قطع هواتفها، مثل سامسونج وهواوي؛ وبعض الشيء آبل، لذا يسعنا القول أن ما يمكن التعبير عنه بالاكتفاء الذاتي يمكن أن يكون حلم كل شركة، ويبدو أن شاومي إحداها.

فقد بعث الرئيس التنفيذي للشركة الصينية، لي جون، رسالة إلكترونية لموظفي شاومي، ذُكر فيها أن الشركة تعمل على إنشاء قسم جديد لإنتاج معدات الكاميرا للهواتف الذكية، وهو يعتقد أن التصوير يعد واحدًا من أهم المزايا للهواتف الذكية الحديثة، لذا سوف يسهم القسم الجديد في جعل هواتف Mi و Redmi المستقبلية على قدر المنافسة مع هواتف الشركة الكبرى.

يُشار إلى أن هاتف Xiaomi Mi Mix 2S، الذي يعد أول هاتف بكاميرتين خلفيتين من سلسلة Mi، أحرز مجموعًا عاليًا على مؤشر DxO، إذ بلغ مجموعه 97، حتى أن المجموع الخاص بالصور فقط بلغ 101. ومع فريق مخصص يعمل على تحسين جودة الصورة، يُتوقع لشاومي أن تحقق نتائج فضلى.

ومع اقتراب موعد الإعلان عن هاتف Mi 7، يبدو أنه لن يحظى بكاميرا من إنتاج القسم الجديد لدى شاومي، ومع ذلك يُشاع أنه قادم مع كاميرا خلفية مزدوجة بدقة 16 ميجابكسلًا مع فتحة عدسة f/1.7 ومثبت صورة بصري رباعي المحاور.

لا بد أن نشير إلى أن معظم شركات الهواتف الذكية، خاصةً الصينية منها، تعتمد في هواتفها على حساس تصوير من إنتاج شركة سوني الرائدة في هذا المجال.

رسالة لي جون إلى موظفي شاومي

هل تتوقع لشاومي أن تقدم هواتف مع كاميرا على قدر المنافسة مع القسم الجديد؟ شاركنا رأيك بالتعليقات.

المصدر

قد يعجبك أيضًا

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.