شاومي تطور هاتفها الذكي المخصص للألعاب Blackshark

الهاتف الجديد المخصص للألعاب يحمل الاسم الرمزي Blackshark، ويتضمن مواصفات عتادية رائدة بشكل يتماشى مع معايير عام 2018

من السابق لأوانه أن نعلن دخولنا العصر الذهبي للهواتف الذكية المخصصة للألعاب، ولكن يبدو أن هناك العديد من الشركات المصنعة التي تفكر في دخول هذا المجال، حيث قامت شركة Razer في شهر نوفمبر من العام الماضي بإطلاق أول هواتفها المخصص للألعاب، وقبل بضعة أسابيع ظهرت تسريبات تتعلق بإمكانية قيام شاومي الصينية بإطلاق هاتف ذكي مخصص للألعاب من قبل شركة Black Shark التابعة لها.

وبالرغم من عدم وجود تأكيد رسمي بعد، إلا أن هاتفًا ذكيًا جديدًا بمواصفات رائدة يحمل الاسم الرمزي Black Shark قد ظهر ضمن مؤشر أداء الهواتف Antutu، دون وجود تفاصيل حول اسم الجهاز أو رقم النموذج، إلا أن الصورة التشويقية من موقع الشركة تكشف عن أن الجهاز يمتلك منفذ USB Type-C ومكبرات صوت ستيريو في الجهة السفلية.

وبالحديث عن المواصفات، فإن الجهاز الجديد يتضمن أحدث معالجات كوالكوم ثماني الأنوية Snapdragon 845، مع وحدة معالجة الرسوميات Adreno 630، وأندرويد أوريو 8.0، جنبًا إلى جنب مع شاشة بدقة 2160×1080 بيكسل داعمة لنسبة العرض 18:9، و 8 غيغابايت من ذاكرة الوصول العشوائي، و 32 غيغابايت من مساحة التخزين الداخلية قابلة للتوسعة عبر منفذ MicroSD، مع إمكانية توفر الهاتف بخيارات مختلفة من حيث مساحة التخزين مثل 64 و 128 غيغابايت.

وبحسب المعلومات السابقة فإن الهاتف قد يأتي مع نظام تبريد مخصص تبعًا لكونه يتمحور حول الألعاب، إلى جانب إمكانية تواجد العديد من التعديلات المخصصة للألعاب، والتي من المفترض أن تعمل على تعزيز الرسوميات، ووفقًا لمؤشر الأداء فقد استطاع هذا الهاتف تسجيل 270680 نقطة، مما يعني تفوقه على هاتف Razer المخصص للألعاب بفارق 100 ألف نقطة.

وبصرف النظر عن شاومي، فإن التسريبات تشير إلى أن شركة أسوس التايوانية تعمل أيضًا على تطوير هاتف ذكي مخصص للألعاب، والذي من المتوقع أن تطلقه في وقت لاحق من هذا العام.

المصدر

قد يعجبك أيضًا

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.