سوني باعت 2 مليون هاتف ذكي فقط خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة!

يبدو أنّ سوني بدأت تتنافس مع اتش تي سي على لقب أصغر مورّد لهواتف أندرويد الذكية في العالم، حيث أعلنت اليوم عن نتائجها المالية للأشهر الثلاثة الماضية والتي أظهرت خسائر كبيرة في قطاع الهواتف الذكية.

كشفت سوني اليوم عن نتائجها المالية للربع الثاني من هذا العام والتي بيّنت تراجع مبيعات هواتفها الذكية بنسبة تكاد تصل إلى نحو 50%، فخلال الفترة الممتدّة بين 1 نيسان/أبريل و30 حزيران/يونيو استطاعت الشركة اليابانية شحن 2 مليون وحدة من هواتفها الذكية وهو أقل بنحو 1.4 مليون وحدة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

خلال عام 2017 تمكّنت سوني من بيع 13.5 مليون هاتف ذكي، وفي شهر نيسان/أبريل الماضي قدّرت الشركة أنّها ستتمكّن من شحن 10 ملايين وحدة من هواتفها الذكية هذا العام قبل أن تقوم بتخفيض هذا الرقم إلى 9 ملايين، وهو ما يعني أنّ إيرادات الشركة من مبيعات الهواتف الذكية قد لا تتجاوز 5.5 مليار دولار طوال عام 2018.

وتبدو هذه النتائج والأرقام منطقية بعض الشيء مع إصرار الشركة على التمسّك بهواتف ذكية ذات حواف عريضة مقابل أسعار باهظة مقارنة بالشركات الأخرى.

بعيداً عن قطاع الهواتف الذكية، فإنّ النتائج المالية تكشف تحقيق القطاعات الفرعية الأخرى لأرقام إيجابية.

برأيك ما هي أبرز أسباب تراجع مبيعات سوني بهذا الشكل بعد كانت قبل سنوات واحدة من أبرز مُصنّعي الهواتف الذكية في العالم؟

 

مصدر THE VERG
قد يعجبك أيضًا
تعليق واحد
  1. Ali Qassem يقول

    Rest in peace Sony 💔

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.