سامسونج قد تُطلق نسخةً أقوى من هاتف Galaxy A9

أطلقت سامسونج مع بداية هذا العام هاتفها الذكيّ الجديد Samsung Galaxy A9 والذي يُمثّل أقوى هاتف ضمن سلسلة هواتف Galaxy A. يبدو أن سامسونج تنوي أيضًا أن تقوم بإطلاق هاتفٍ آخر أكثر قوة من هاتفها الأخير، حيث تشير التسريبات إلى نيةٍ من سامسونج لإطلاق هاتف Galaxy A9 Pro.

وفقًا لموقع SamMobile، فإن سامسونج قد بدأت فعليًا بتصنيع الهاتف الجديد، الذي من المُرّجح أن يكون هاتف Galaxy A9 Pro، حيث تنوي الشركة الكورية إطلاقه أيضًا في السوق الصينية، مثلما قامت مع هاتف Galaxy A9. لم يُقدّم التسريب مَعلوماتٍ حول تفاصيل الهاتف المُقبل، مثل قياس الشاشة ونوع شريحة المُعالجة ودقة الكاميرا، إلا أنه من المفترض أن يتضمن مواصفاتٍ أقوى من هاتف Galaxy A9 إن كانت الشركة تنوي بالفعل إطلاق نسخةٍ مُحسّنة منه.

A9_01

ما هي المواصفات المُحتملة التي قد يتضمنها الهاتف المقبل؟ في الواقع هذا أمرٌ مُحيّر، خصوصًا أن مواصفات هاتف Galaxy A9 قوية ومنافسة جدًا: الهاتف يتضمن شاشة ضخمة بقياس 6 إنش وبدقة 1080 بيكسل، مع شريحة Snapdragon 652 ثمانية الأنوية وذاكرة وصول عشوائي بسعة 3 غيغابايت وكاميرا خلفية بدقة 13 ميغابيكسل مع كاميرا أمامية بدقة 8 ميغابيكسل مع حساس بصمة ومساحة تخزين داخلية قدرها 32 غيغابايت. مقابل هذه المواصفات، يُكّلف الهاتف حاليًا قرابة 490 دولار أمريكيّ في الصين.

سنضع احتمال أن تكون التسريبات صحيحة، وسنحاول رسم الصورة المُمكنة للهاتف المقبل: من المستبعد أن تقوم سامسونج بإطلاق النّسخة الأقوى بشاشةٍ أكبر، فشاشة بقياس 6 إنش تُعتبر أساسًا ضخمة حتى أنها قد تكون كبيرة جدًا بالنسبة للعديد من المستخدمين وتسبب لهم عدم أريحية بالتعامل مع الهاتف. بدلًا من ذلك، أعتقد أن الشركة ستعمل على تحسين دقة الشاشة، وإطلاق الهاتف بشاشةٍ مع دقة قدرها 1440*2560 بيكسل. بالنسبة لشريحة المُعالجة، فعلى الأرجح ألا تقوم الشركة بتغييرها، لأن ذلك سيعني الانتقال إلى شريحة مُعالجة مُخصصة لهواتف الفئة العليا. قد تقوم الشركة بتضمين الهاتف بشريحة Exynos 7420 ثمانية الأنوية وبترددٍ قدره 2.1 غيغاهرتز. بالنسبة لباقي المواصفات، أعتقد أن الشركة ستطلق الهاتف بنموذجين للذواكر: 3 غيغابايت لذاكرة الوصول العشوائي مع 32 لمساحة التخزين الداخلية، أو 4 غيغابايت مع 64 غيغابايت لمساحة التخزين الداخلية. بالنسبة للكاميرا، فخيار الانتقال إلى كاميرا ذات دقةٍ أعلى هو أمرٌ مستبعد، وإن تم بالفعل فلا أعتقد أنها ستتجاوز 16 ميغابيكسل.

بكل الأحوال، أستبعد شخصيًا أن تقوم سامسونج بإطلاق نسخةٍ أقوى من هاتف Galaxy A9، لأن ذلك يعني إطلاق هاتفٍ رائد بسعرٍ أعلى، نظرًا لأن مواصفات هاتف Galaxy A9 قوّية ومنافسة وتُمثّل أفضل ما يُمكن تقديمه بمجال الهواتف المُتوّسطة، وبالتالي فإن أي تحسين أو إضافة ستعني الانتقال كليًا بفئة الهاتف وإطلاق هاتفٍ ينتمي لهواتف الفئة العليا.

إن كانت سامسونج بالفعل تنوي تعزيز مبيعاتها بمجال سوق الهواتف متوسطة الكلفة، فربما يجب عليها تعزيز دعمها البرمجيّ للهواتف، فمن غير المنطقيّ أن يحمل هاتف بمواصفات Galaxy A9 نسخة أندرويد 5.1، على الأقل يجب أن تقوم الشركة بتحديثه إلى نسخة أندرويد 6.0 خلال وقتٍ قريب.

هل تعتقدون أن سامسونج قد تُطلق نسخةً من هاتف Galaxy A9 بمواصفاتٍ أقوى وبسعرٍ أعلى؟ شاركونا رأيكم ضمن التعليقات.

المصدر

قد يعجبك أيضًا
عدد التعليقات 14
  1. هشام يقول

    متى سوف نقرأ خبر يقول أن سامسونج ارسلت تحديث أندرويد 6 إلى كافة الأجهزة الصادرة سنة 2014 ،،،؟؟؟

  2. فرج احميد يقول

    قد ياتي باسم جلاكسي الفا 2

  3. Mo يقول

    كان من المفترض أن يعمل هذا الهاتف
    بنسخة 6.0 وليس 5.1 ثم تقوم بتحديثه إلى آخر إصدار من أندرويد.
    إلى الآن هواتف سامسونج الجديدة لم يتم تحديثها بعد إلى النسخة الأخيرة مع ان جوجل قد أعلنت عن نسخة 6.0 منذ فترة طويلة وهناك هواتف اقدم من جالكسي اس 6 واس 6 ايدج واس 6 ايدج بلس وقد حصلت على التحديث… ؟! فعلا شيء مؤسف شركة عملاقة مثل سامسونج لا تقدر على الالتزام بأهم الأمور.

    1. Dr.Marshmallow يقول

      يجب رفع دعوى قضائية ضدها مثلما فعل الهولنديين بسبب إهمال التحديثات.
      رغم محاولة بعض المواقع القليلة دفن رؤوسها في الرمال للتغطية عن الخبر
      ???

  4. Mohamad Al Karbi يقول

    على الرغم من انه لم أكن من المهتمين أو المعجبين بهواتف سامسونج، لكن هواتفها الأخيرة متميزة

  5. محمد الحمود يقول

    سأنتقل من هواتف سامسونج إلى أجهزة نيكسوس الرائعة.
    مللت انتظار التحديثات.

  6. تحديثات يقول

    ولماذا تنتظر تحديث الهاتف ؟ وما هو الفرق بين 5.1 و 6 هل الهاتف لا يعمل بكغاءة وبحلول مارشميلو سيتغير كل شيء. هل تنتظر شيئا محددا غير موجود الا في التحديث الاخير طبعا لا. ما هذه العقلية التي تبحدث عن التحديثات ولا تعرف لماذا . مجرد اعتراض وشكوى مثل. انا متاكد ان الغاليبة منكم لو يصل لها تحديث المارشميلو سيقول لا جديد وقد فقدت كذا وكذا. عجائز لا تجيد سوى الشكوى والعويل . الملل سيصيبكم ؟ اذن (طقوا واتفلقوا )

    1. محمد يقول

      +1

    2. مصطفى يقول

      و هل تحديث 5.1 وصل إلى أجهزة سامسونج التي صدرت في عام 2013 مثل النوت 3

      ؟؟؟

    3. Dr.Marshmallow يقول

      أنصحك بالبحث عن إحدى هواتف الأندرويد القديمة العاملة بخبز الزنجبيل وما قبل والعيش معها على أطلال الماضي.ولا تتدخل في رغابات الغالبية العظمى من مستخدمي الأندرويد في الحصول على أخر وأحدث إصدارات الأندرويد أسوة بمستخدمي نظام ios من أبل.
      ???

  7. Mo يقول

    تسأل لماذا التحديث … لماذا لا توجه ها السؤال لجوجل!
    لو كان التحديث غير مهم لما وجدت المطورين والمهندسين في شركة جوجل يعملون على تطوير التحديث.
    وان لم يكن مهم لما قامت باقي الشركات بتحديث هواتفها, و كانت اكتفت بالقول ليس هناك فرق.
    سامسونج تريد تبيع هواتف فقط.
    وهناك مؤسسة في هولندا تعني بحقوق المستهلك برفع قضية ضد سامسونج. أرجو أن تسألهم لماذا قاموا بذلك.
    القضية ليست قضية ماهو الفرق بين 5.1 و 6.0 القضية هي احترام المستهلك .
    انا من مستخدمين هواتف سامسونج ولا استخدم إلا سامسونج لكن من حقي بما اني ادفع مبلغ وقدرة 700 دولار لشراء هاتف أن أحصل على كل تحديث جديد بغض النظر هل هناك فرق أو لا.
    سامسونج أيضا وعدت بتحديثات أمنية كل شهر ولا نرى ايا منها إلى الآن إلا لبعض هواتفها.

    1. مصطفى يقول

      المشكلة سامسونج تجاهلت تحديث هواتف 2013 مثل النوت 3 إلى نظام 5.1

  8. عدنان يقول

    ليش لوجع رأسي وأنتظر التحديث بدل من أن أستخدم الرومات المطبوخة الرائعة

  9. Anas E5 يقول

    الصحيح هو أن التحديثات مهمة جدا و لكن ليست بالمصيبة الكبيرة المرعبة إذا كان الهاتف يعمل بنسخة أندرويد 5.1.

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.