سامسونج تنوي التركيز على فئة الهواتف المتوسطة وجعلها أكثر تنافسية

في حين أنّ سامسونج ما زالت تُسيطر على سوق الهواتف الذكية في العالم إلّا أنّها خسرت جزءاً كبيراً من حصّتها في قطاع الهواتف المتوسطة لصالح الشركات الصينية التي باتت تستحوذ على حصّة الأسد في هذه السوق.

أكّد دي جي كو – رئيس قطاع الاتصالات المُتنقلة في سامسونج – أنّ الشركة الكورية الجنوبية قرّرت أخيراً تغيير استراتيجيتها المتعلّقة بالهواتف الذكية من الفئة المتوسطة، حيث تنوي سامسونج جلب المزيد من التقنيات الحديثة لهذا النوع من الهواتف الذكية لجذب المزيد من المُستخدمين غير القادرين على دفع ثمن الهواتف الرائدة والتي يبدأ سعرها من 900 دولار أمريكي.

هذه الاستراتيجية شبيهة بما تفعله الشركات الصينية، حيث وفّرت لنا هواتف ذكية تمتلك تقنيات حديثة ومواصفات عتادية جيّدة جدّاً مقابل أسعار معقولة للغاية، وهو الأمر الذي ساهم بشكل كبير في تآكل حصة سامسونج في عدد من الأسواق الرئيسية مثل الهند والصين.

وفقاً لـ كو فإنّ الاستراتيجية الجديدة ستشمل سلسلة هواتف Galaxy A بهدف جعلها أكثر جاذبية للمراهقين غير القادرين مادياً على شراء الهواتف الذكية الرائدة من فئتي Galaxy S وGalaxy Note.

هل تعتقد أنّ سامسونج قادرة على إحداث بعض التغييرات وجذب المزيد من المُستخدمين لهواتفها المتوسطة؟ أمّ تراها تأخرّت كثيراً؟!

قد يعجبك أيضًا
عدد التعليقات 2
  1. مجدي احمد يقول

    اعتقد سامسونج قادرة علي ذلك بفضل شاشاتها المميزة

  2. YASSINOVIC يقول

    تأخرت وتأخرت كثير راح ننتظر ونشوف

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.