أندرويد

دراسة تكشف عن هواتف أندرويد الأقل والأكثر استقرارًا من الناحية البرمجية

ما هي هواتف أندرويد الأكثر استقرارًا من الناحية البرمجية؟ من الصعب جدًا الإجابة على هذا السؤال من خلال تجربة الاستخدام العادية، فهذا يحتاج إلى دراسة تعتمد على البيانات الفعلية لنسبة حدوث الأخطاء التي تؤدي إلى انهيار التطبيقات أثناء استخدامها.

وهذا ما حاولت شركة Apteligent القيام به من خلال دراسة جديدة رصدت مُعدّل انهيار التطبيقات على هواتف أندرويد ثم قامت بتجميع هذه الأرقام وفقًا للشركات المُصنّعة بهدف التوصّل إلى قائمة تكشف لنا ما هي الشركات التي تتمتع هواتفها بأقل نسبة انهيار للتطبيقات.

وكي تكون الدراسة عادلة قدر الإمكان، فقد شملت فقط التطبيقات التي يتم تشغيلها لأكثر من نصف مليون مرة يوميًا، هذا يعني أنها استهدفت التطبيقات الشهيرة والأكثر استخدامًا، أي أنها غالبًا تطبيقات عالية الجودة ومطوّرة بشكل صحيح، وذلك للتقليل قدر الإمكان من احتمالات الانهيار المتعلقة بتطبيق مُبرمَج بشكل سيء. كما أن الدراسة شملت الهواتف الحديثة فقط.

وقد توصلت الدراسة إلى النتيجة التالية:

  1. هواتف سوني هي الأكثر استقرارًا، بمعدل انهيار للتطبيقات يبلغ متوسطه 0.08%
  2. تليها موتورولا (0.09%)
  3. اتش تي سي (0.1%)
  4. سامسونج و إل جي (0.11%)
  5. زد تي إي (0.22%)

Screenshot at Aug 18 3-13-34 PM

قبل التعليق على هذه النتائج يجب أن نوضح كيف تمكّنت الشركة من جمع المعلومات: تُقدّم Apteligent أداةً برمجية يمكن لمطوّري التطبيقات دمجها في تطبيقاتهم بهدف جمع المعلومات والإحصائيات المختلفة حول أداء التطبيق، من بينها عدد مرات انهيار التطبيق. تستخدم كُبرى الشركات منصة Apteligent لجمع المعلومات حول تطبيقاتها، من هذه الشركات PayPal و CNN و ebay و Microsoft و Netflix و Snapchat. كما أن منصتها موجودة في بعض أشهر التطبيقات والألعاب الأعلى تنزيلًا على متجر جوجل بلاي مثل لعبة Pokemon Go. هذا التوضيح حول مصدر بيانات هذه الدراسة هام لأنه يعطي الدراسة مصداقية عالية كون حجم العينة التي تمّت دراستها كبير جدًا، إذ لا يوجد هاتف أندرويد تقريبًا إلّا ويوجد بداخله تطبيق واحد على الأقل يحمل أداة Apteligent بداخله.

أما بالنسبة لهذه النتائج، من الواضح أن سوني هي صاحبة الهواتف الأكثر استقرارًا من الناحية البرمجية، رغم أنها من أكثر الشركات تأخرًا في إرسال التحديثات كما أشارت نفس الدراسة. لكن موتورولا، وهي أسرع الشركات تحديثًا لهواتفها تقدم معدل انهيار منخفض أيضًا ويمكن اعتبارها مساوية لسوني. وهذا يعني أن الاستقرار البرمجي لا يُبرر تأخر التحديث، وهو يُثبت أيضًا أن أندرويد الخام الذي تستخدمه موتورولا مع إضافات بسيطة جدًا هو الأفضل في عالم الأندرويد، فهو الأسرع تحديثًا والأعلى استقرارًا.

يمكن أن نقول أن إتش تي سي تقدم نسبة استقرار جيدة جدًا في هواتفها، في حين ترتفع نسبة معدّل الانهيارات في هواتف سامسونج بشكل مُلفت، تليها زد تي إي كأكثر الهواتف التي تنهار فيها التطبيقات.

ما رأيك بهذه النتائج؟ دعنا نعرف ضمن التعليقات.

أنس المعراوي

مدوّن حالي، مطوّر ويب سابق، مهووس دائم بالتكنولوجيا والمصادر المفتوحة. مؤسس موقع أردرويد.

عنواني على تويتر: anasonline@

ضع ردًا

17 من التعليقات على "دراسة تكشف عن هواتف أندرويد الأقل والأكثر استقرارًا من الناحية البرمجية"

avatar
الفرز بحسب:   الأحدث | الأقدم | الأعلى تقييمًا
نجيب عباد
نجيب عباد

من خلال تجربتي لعده هواتف لم اجد اكتر استقرار من اجهزة سوني

Yahyoosh
Yahyoosh

حبيب قلبي
ابالاكثر استقرارا من ناحيه برمجيه
افهم الموضوع الله يرضى عليك
لو انت من اللي تعدل ف النظام حتعرف بتمام انو سوني بالفعل جبارة ف الموضوع ده
وشكرا

Mostafa Tawfeeq
Mostafa Tawfeeq

أكيد النيكسوز ما مشمول بهذه الدراسة يا أ.أنس ؟؟

أين مطبل سامسونج المعروف بعدة أسماء وهمية (سام و Sam و سامسونغ وووو الخ)

هل بلعت القطة لسانه 😅

لا أستبعد أن يقول “ومن يريد كل هذا الإستقرار” 😁

Abo Ammar β
Abo Ammar β

هذا لا يليق برجل في مثل عمرك أخي صحيح أنه مزعج و لكن لا يوجد داعي لاستفزازه

كلامك صحيح عزيزي وأضيف أن هذا الأسلوب لا يليق بأي رجل وليس فقط برجل في مثل عمري ولكني قصدت ولفترة معينة أن أستفزه وأجعله يذوق من نفس الكأس الذي أذاقه للغير، وأنا منهم، بإستفزازهم وعدم إحترامهم بوصفهم بكلام غير لائق أو بذي (حمار.. غبي.. الخ) لمجرد أنهم أختلفوا معه أو لا يحبون هواتف سامسونج!!

عموماً أعتقد أن الرسالة وصلته وسوف أتوقف عن هذا الأسلوب المستفز لأني أكرهه بنفسي ولكني أضطريت أستخدمه لتوصيل رسالة.

تحياتي..

يسمّوني ... Fahd
يسمّوني ... Fahd

كما هو واضح ,,,,,, سامسونج حسنت كثيرا في واجهتها
انا املك نوت 5 ولا اشتكي ابدا من الكراشات …… نادرا ما تحدث معي , ودائما احرص عند تحميل تطبيق معين مثل تطبيق تسجيل المكالمات , اختار افضلهم من القائمة كي اضمن افضل تجربة واداء

yassin
yassin

أستغربت من كاتب المقال بمدحه بالموتورولا . في حين كان تعليقه عن السامسونج…..
“في حين ترتفع نسبة معدّل الانهيارات في هواتف سامسونج بشكل مُلفت”
رغم أن الفارق بسيط جداً و هو 0.02 % . و ليس بفارق كبير و بعيد .
رغم الفرق بين الموتورولا و بين المركز الأول بفارق 0.01 % و جعلها متساوية

ناصر
ناصر

تعلم رياضيات قبل ماترد وتضحك الناس عليك

yassin
yassin

حسبي الله و نعم الوكيل . سوف أتقبل ردك الحضاري . رغم أنه لا يوجد بتعليقي أي غلط بالرياضيات .
و في المرة المقبلة لا تنسى الألف و الياء “الرياضيات” و ليس رياضيات

ѦՊԻ
ѦՊԻ

مدح موتورولا لأنها أيضا أسرع شركة في إرسال التحديثات بجانب أن تحديثاتها ثابتة ولا تحتوي على أخطاء .

أصلاً الي يستخدم هواتف سوني لا يستبدلها بأي شركة أخرى من بعد تجربتي لثلاث سنوات مع هواتف سوني لا أجد نفسي قابلاً للإنتقال إلى هاتف آخر من الشركات المنافسة لأني أحصل على أفضل تجربة و أفضل خدمات مع شركة تحترم عملائها

Ahmed
Ahmed

((وجهة نظر ))
وجدت الدراسة غير مقنعة
لانه في هذه الدراسة لم يتم ذكر على اي اصدر من الاندرويد تمت الدراسة وهي نقطة مهمة
وايضا لم تهتم الدراسة بمستوى الاجهزة من الناحية الفنية
يعني على اي هواتف كانت الدرسة هل الاجهزة القوية ام الضعيفة
لاننا لا نستطيع الحكم على شركة من اجهزتها الضعيفة فمن الواجب مراعاة ذلك في الدراسة
حيث ان الهواتف القوية نادرا ما يكون فيها اخطاء ويعود ذالك لقوة العتاد وايضا نسخة الاندرويد تكون على الغالب الاحدث
كانت الدراسة تعتمد على جودة التطبيقات نفسها وهو الأمر الذي لا نستطيع الاعتماد عليه في جميع الاحيان
وفي النهاية لا يوجد شيئ كامل

كرم عالم
كرم عالم

اتمنى إضافة المصدر وذلك للإطلاع وشكرا لك

Artisto
Artisto

كيف بتقولوا عن اتش تي سي 0.1 جيدة جداً و سامسونغ 0.11 مرتفعة بشكل ملفت!؟! و هو كل الفرق 0.01

‫wpDiscuz