أردرويد

حوار الجمعة: هل تسعى جوجل لجعل نظام أندرويد مُخصصًا للحواسيب الشخصية؟

أعلنت جوجل منذ يومين عن إطلاق نسخة المُطورين لنظام أندرويد المُقبل Android N. الخبر بحد ذاته مثّل مُفاجأةً بالنسبة لكل المتابعين، حيث كان من المُفترض أن تقوم جوجل بالإعلان عن الخطوط العريضة لنظامها الجديد ضمن مُؤتمر مُطوّري جوجل Google I/O في شهر مايو/أيار المقبل. (يمكنكم قراءة مراجعتنا الكاملة حول ميزات Android N: اضغط هنا).

تنتشر الآن بشكلٍ كبير العديد من المقالات والمراجعات التي تسلط الضوء على ميزات نظام الأندرويد الجديد، كما ينتشر الجدل بين المستخدمين والمتابعين حول النظام نفسه، والميزات الأولية التي أعلنت عنها جوجل وبين الميزات التي كانوا يأملون الحصول عليها.

بكل الأحوال، فإن أحد أهم النقاط التي أثارت انتباهي هي تضمين النسخة الجديدة من الأندرويد بميزة تعدد النوافذ Multi-Window والتي تتيح للمُستخدمين فتح نافذتين وتشغيل تطبيق بكل نافذة، حيث سيتم تقسيم الشاشة إلى نافذتين تتضمن كل نافذة تطبيقًا مُعينًا، وبذلك يستطيع المُستخدم تشغيل تطبيقين ومشاهدتهما معاً بنفس الوقت.

mw-splitscreen-600x295

الميزة الجديدة في نظام Android N مُشابهة للميزة الرئيسية التي قامت شركة Jide بتضمينها ضمن نظام تشغيلها الجديد Remix OS، والذي يمتلك واجهة وميّزات الأندرويد، مع بعض ميزات أنظمة التشغيل الخاصة بالحواسيب الشخصية، والتي أهمها تعدد النوافذ.

RemixOS
واجهة نظام Remix OS الهجين الذي يجمع بين ميزات نظام أندرويد وميزات أنظمة تشغيل الحواسيب الشخصية، خصوصًا ميزة تعدد المهام والنوافذ.

بهذه الطريقة، أعتقد أن جوجل تسعى لقطع الطريق أمام من يحاول أخذ الأسبقية بإضافة ميزات تخصيص جديدة لنظام الأندرويد وجعله مُتوفرًا كنظام تشغيل مستقل على الحواسيب الشخصية، فمع إطلاق الحاسب اللوحي Pixel C من جوجل العام الماضي والذي يعتمد على الأندرويد كنظام تشغيل، ومع قيام جوجل بإضافة ميزة تعدد النوافذ إلى الإصدار الأخير من الأندرويد، أعتقد أننا سنشاهد نظام الأندرويد مُستقبلًا بميزاتٍ إضافية تجعل منه قادرًا على تأدية كافة المهام التي يحتاجها مُستخدمو الحواسيب الشخصية.

قد يبدو الموضوع شائكًا نوعًا ما، نظرًا لأن جوجل تمتلك بالفعل نظام تشغيل مُخصص لحواسيب Chromebook وهو نظام Chrome OS، إلا أن شهرة نظام الأندرويد، والحصول على تجربة توافق متكاملة بين الهاتف الذكي والحاسب اللوحي والحاسب الشخصيّ من حيث اعتمادها كلها على نفس نظام التشغيل، سيكون أمرًا أفضل وأقوى، سواء بالنسبة للمستخدمين أو بالنسبة لجوجل (بشكلٍ مُشابهٍ تمامًا لقيام مايكروسوفت بتوحيد نظام تشغيلها عبر كافة المنصات التقنية عبر نظام ويندوز 10 الجديد).

Chrome-OS-ardroid
هل سيأخذ نظام الأندرويد مكان نظام Chrome OS في الحواسيب الشخصية؟

ما رأيكم بالميزة الجديدة لنظام Android N؟ هل تعتقدون أن جوجل تنوي جعل نظام تشغيلها متوافقًا مع الحواسيب الشخصية في المستقبل؟ أم أن الأمر لا يعدو كونه ميزة هامة ستجعل من تجربة استخدام الهواتف الذكية أكثر كفاءةً وفاعليةً؟ شاركونا رأيكم ضمن التعليقات.

ماريو رحال

مهندس طبي. مهتم بكل ما يتعلق بالتعلم وتطوير القدرات الذاتية. مهووس بالتقنية، ومدير موقع عالم الإلكترون التعليمي التقني.

14 من التعليقات

ضع تعليقًا

  • برأيي هو أن تقوم جوجل باستبدال نظام chrome OS بنظام آندرويد . ولا بأس من شراء نظام Remix OS للاستفادة من ميزاته والعمل على دمجها داخل آندرويد .

  • افضل ان يكون الحاسب الشخصي هجين مثلا 900 غيغابايت بنظام ويندوز 10 و 100 غيغابايت بنظام اندرويد

  • منذُ فترةٍ طويلة، وجوجل تسعى لتوحيد منصتي أندرويد وكروم أو إس. ليس مفاجِئًا ما إذا كانت الخطوة في صالح أندرويد على حساب كروم أو إس فهو الأكثر اكتمالًا من حيث الميزات والوظائف وكذلك التطبيقات المُتاحة. بينما كروم أو إس ليس إلا صدفة حول متصفح الويب كروم، ولا يقدم سوى تطبيقات الويب لمستخدميه.

  • حتى الان لا نعرف خطة ريميكس واندرويد ان بخصوص تعريفات الحواسيب
    كيف يتعرف النظام على عتاد الكمبيوتر وقدراته بالضبط؟
    هذا سؤال موجه لصاحب الموضوع.

    • لأن النظام مبني على لينكس. و أغلب تعريفات العتاد في لينكس مضمنة في النواة kernel.

  • معظم ميزات أندرويد N موجودة اصلا في نظام سامسونج مثل تعدد النوافذ و استخدام القلم كماوس في سلسلة النوت والتبديل بين تطبيقين وغيرها

  • على فكرة, “حوار الجمعة” ينبغي ان يكون في صباح يوم الجمعة, وليس في صباح يوم السبت.

  • اتمنى دمج الاندرويد بالكروم وليس العكس
    أول من قدم فكرة التحديثات المستمرة هو كروم
    واتمنى معالجتها في الاندرويد
    ثانيا Chrome OS يعتمد على إتصال الانترنت ودمجه مع الاندرويد يضيف مزيد من الاستقلاليه عن الانترنت

  • إن كانت غوغل تسعى للسيطرة على سوق الحواسيب فعليها أولا أن تطلق نظام أندرويد بنسخة خاصة للأجهزة اللوحية أولا ثم توسيع هذه النسخة لتدعم الحواسيب أما أن تقوم بتطوير نظام أندرويد موحد للهواتف و اللوحيات و أيضا للحواسيب فهذه الفكرة ستفشل لان النظام سيعمل على الشاشات الصغيرة و الشاشات الكبيرة بنفس الفاعلية و بذلك لن تستفيد من ميزة الشاشة الكبيرة و لو أن هذا الأمر ممكن الحدوث لسيطر نظام ويندوز على الجوالات و اللوحيات.

  • ستكون فكرة رائعة طبعاً ، وهذا ما أتمناه منذ زمن .. وسوق أجهزة 2 في 1 بحالة تصاعدية على حساب سوق اللوحيات ، لذا بهذه الخطوة من قوقل لو حصلت معناه ستنافس مايكروسوفت بسوق الأجهزة الهجينة وبما أنه سيكون متكامل بشكل كلي مع نظام الهواتف الأشهر بالعالم لذا سينجح ويتخطى نظام الويندوز ، لكن قبل كل ذلك يجب على قوقل أن تجعل نظام أندرويد بأمكانات قوية قادرة على تشغيل برامج المونتاج وغيرها . وإذا عملت قوقل على ذلك ف أنا متأكد ستنجح حتى في عالم الألعاب لأن شركات الألعاب ستعمل على نشر العابها على نظام أندرويد لشهرته الواسعة . وسأكون شاكر لقوقل لو أتخذت هذه الخطوة .

  • اتمنى ان تطور جوجل نظام اندرويد وتسميه اندرويد x متلا لكيتحافظ على اندرويد للهواتف خالي من الميزات التي لا نحتاجها وفي نفس الوق تسعدنا بتطوير نظام اندرويد مناسب للاجهزة لحاسوب يوجد فيه نوافد متعدد و تشغيل بالفئرة وليس بالازرار متل لهاتف … الخ مما ييبعدنا عن مايكروسفت لاني شخصيا لا استعمل فيها سوى النظام على الحاسب لكن اغلب الخدمات هي لجوجل فلو تطور الاندرويد واصبح نظام متكامل للحاسوب لحول نحوه مباشرة

%d bloggers like this: