جوجل تكشف عن وجود ثغرة أمنية في متصفح إيدج من مايكروسوفت

جوجل منحت مايكروسوفت 104 أيام قبل الإعلان عن الثغرة الأمنية الجديدة.

اكتشفت شركة جوجل ثغراتٍ أمنيةً في منتجات المنافسين عدة مرات خلال السنوات الماضية، الأمر الذي أحدث مشكلات بينها وبين الشركات الأخرى، مثل مايكروسوفت، التي يبدو أن في انتظارهما مشكلةً جديدةً، خاصةً بعد أن اكتشفت جوجل ثغرةً جديدةً لها.

ففي شهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، اكتشفت جوجل ثغرةً أمنيةً في متصفح الويب إيدج، ولأن المدة المتعارف عليها بين لحظة إبلاغ الشركة المتضررة بالثغرة ثم الكشف عنها للعلن هي 90 يومًا، قامت جوجل بالإعلان الثغرة، لكن مع الأسف لم تُصلح مايكروسوفت الثغرة إلى الآن، مع أن جوجل منحتها 14 يومًا إضافيًا.

ولأن شركة مايكروسوفت اعتادت إطلاق تحديثٍ أمنيٍّ كل شهرٍ تحت اسم “تصحيح الثلاثاء” Patch Tuesday؛ لأنها تطلقه في كل مرة يوم ثلاثاء، قالت عن الثغرة الأمنية التي كشفت عنها جوجل إن الإصلاح الماضي فاتها، لأن الثغرة أكثر تعقيدًا مما كان متوقعًا في البداية.

ووفقًا لمهندس جوجل الذي اكتشف الثغرة، ما تزال مايكروسوفت لم تقرر موعدًا محددًا لإطلاق تحديثٍ يصلح الثغرة، ومع ذلك يبدو أن الشركة عازمةٌ على إضافة الإصلاح إلى “تصحيح الثلاثاء” المقرر في شهر آذار/مارس المقبل.

من المحتمل أن تؤدي تحركات جوجل الآن إلى حدوث بعض المشكلات بين الشركتين، إذ لم تكن مايكروسوفت في الماضي سعيدةً بسياسات الإفصاح التي توصف بالعدوانية من قبل جوجل.

ففي الماضي، كشفت جوجل عن عيوبٍ وثغراتٍ للعلن بعد أيام فقط من إخطار مايكروسوفت. ولكن الخطوة الأخيرة لن تحول دون حدوث مشكلة، ولكن يتعين على مايكروسوفت أن تدفع باستمرار نحو تسريع هذه التحديثات الأمنية لحماية مستخدميها.

هل تعتقد أن جوجل تسرعت في الكشف عن الثغرة أو أن مايكروسوفت تقصر في حماية مستخدميها؟ شاركنا رأيك بالتعليقات.

المصدر

قد يعجبك أيضًا

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.