جوجل تعلن عن دفع نحو 3 ملايين دولار للباحثين الأمنيين في 2017

أطلقت جوجل برنامج المكافآت أول مرة في عام 2010، وحتى الآن دفعت الشركة نحو 12 مليون دولار أمريكي.

من المعروف أن شركات التقنية الكبرى، مثل جوجل ومايكروسوفت وفيسبوك وغيرها، تُبدي حرصًا شديدًا على عدم تعرض مستخدميها وبياناتهم للسرقة، لذا تدفع تلك الشركات مبالغ طائلة لمن يكتشف ثغرةً في خدماتها ويُبلغها عنها لتُبادر إلى تأمينها قبل أن يكتشفها المجرمون الإلكترونيون.

ومن أجل ذلك ترصد تلك الشركات مكافآتٍ ماليةً لكل من يساعد على ضمان أمان منتجاتها وخدماتها، وقد تصل تلك المبالغ إلى ملايين الدولارات، كما هو الحال مع جوجل التي أعلنت اليوم أنها دفعت خلال 2017 نحو 3 ملايين دولار أمريكي للباحثين الأمنيين.

ومع أن مقدار الجوائز التي دفعتها جوجل خلال 2017 كان أقل مما دفعته في عام 2016، إلا أن أعلى مكافأة فردية دفعتها الشركة خلال العام الفائت، والبالغة 112,500 دولار أمريكي تفوق أعلى مكافأة فردية في عام 2016، والتي كانت 100,000 دولار.

يُذكر أن المكافآت المالية التي دفعتها جوجل خلال العام الماضي كانت لقاء اكتشاف ثغرات في نظام التشغيل أندرويد، إضافة إلى منتجاتها الأخرى، بما في ذلك متصفح الويب كروم.

هذا، وقد ذهبت أكبر مكافأة لباحث أمني يدعى جوانج جونج، الذي وجد ثغرة خطيرًا في متصفح كروم على هواتف Pixel التابعة لجوجل. كما حصل باحث آخر يدعى gzobqq على 100,000 دولار أمريكي لاكتشاف ثغرات أمنية في وضع الضيف في نظام التشغيل كروم أو إس.

وفي منشور على مدونتها، قالت جوجل إن عدد الباحثين الأمنيين الذي كُوفئوا في عام 2017 بلغ 274 باحثًا من 60 دولةً، كما بلغ عدد المكافآت 1,230 مكافأةً.

يُشار إلى أن جوجل أطلقت برنامج المكافآت أول مرة في عام 2010، وحتى الآن دفعت الشركة نحو 12 مليون دولار أمريكي.

هل تعتقد أن اكتشاف ثغرة أمنية يستحق كل تلك المبالغ؟ شاركنا رأيك بالتعليقات.

المصدر

إقرأ المزيد عن

،

التعليقات: 2 ضع تعليقك

Ali Qassem يقول:

نعم.. بالتأكيد يستحق !
كنوع من التشجيع لاكتشاف الثغرات الممكنة..
وإلا ف Google قد تخسر سمعتها وعملائها ومبالغ طائلة

yusuf maki albusta يقول:

نعم تستحق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *