تقرير: هواوي تزوّر نتائج اختبارات هواتفها الذكية لتبدو أكثر كفاءة

أعلنت شركة UL المُشغلّة لمنصة 3D Max المسؤولة عن قياس أداء الهواتف الذكيّة والحواسيب اللوحية أنّها قامت بشطب بعض هواتف هواوي الذكية الجديدة من قائمتها “Best Smartphone” بعد أن اكتشفت أنّ الشركة المُصنّعة للهاتف تعتمد تعزيز أداءه لتحقيق درجة ممتازة على مقياس الاختبار.

الهواتف التي تمّت إزالتها من نتائج الاختبارات هي P20 وP20 Pro وNova وHonor Play.

قالت الشركة في بيان لها: “بعد اختبار هذه الهواتف في مختبراتنا والتأكّد من أنّها تنتهك قواعدنا، وبناء على ذلك قرّرنا إزالة هذه النماذج من تصنيفات الأداء الخاصّة بنا”.

في ردّها على هذه الخطوة من قبل UL زعمت هواوي أنّ هواتفها تعتمد على الذكاء الصنعي لرفع مستوى الأداء أثناء وضعية الاختبار، حيث قال مُتحدّث باسم الشركة الصينية لموقع TechCrunch: “تولي هواوي أولوية كبيرة لتحسين تجربة المُستخدم بدلاً من السعي لتحقيق نتائج قياس عالية لا سيّما أنّه لا يوجد صلة مباشرة بين مقاييس الاختبار وتجربة المستخدم. حيث تعتمد هواتف هواوي على تقنيات الذكاء الصنعي لتحسين أداء الهاتف بما في ذلك وحدة المعالجة المركزية ووحدة معالجة الرسوميات”.

“بمجرّد أن يتعرّف هاتف هواوي على تطبيق قياس الأداء فإنّه سيقوم تلقائياً بالتكيّف مع وضع الأداء Performance Mode ليقدّم أداءً مثالياً” يتابع المُتحدّث باسم هواوي: “وتخطّط الشركة لمنح المُستخدمين العاديين إمكانية الوصول إلى وضع الأداء، ليصبحوا قادرين بذلك على استخدام أقصى قدر ممكن من الطاقة في هواتفهم عند الحاجة”.

الجدير بالذكر أنّ هذه هي المرّة الثانية خلال أقل من شهر التي تتعرّض لها الشركة الصينية لفضيحة من هذا النوع، حيث استخدمت كاميرا DSLR احترافية على أنّها الكاميرا الأمامية لهاتف Nova 3 في إعلان ترويجي.

مصدر TechCrunch
قد يعجبك أيضًا
عدد التعليقات 4
  1. محمد يقول

    السلام عليكم بالنسبة لي ان هواتف هواوي كلها ممتازة و تقوم باعطاء للفرد او المستعمل ذوقه من كل النواحي تواصل اجتماعي او التصوير السلفي كل شيء انها علامة ممتازة ورائدة

  2. محمد يقول

    السلام عليكم للو كانت تخدعنا ما كانو في برلين لتبيين الاختراع الاخير في المعالج كارين ٩٨٠ الاسرع في العالم وشكرا

  3. ياسر يقول

    الموضوع ومافيه حاليا توجد حملة ضد شركة هواوي بسبب تخطيها شركة أبل والشركات الاخرى يحاولون يشوهون سمعة الشركة بدفع مبالغ لشركات اخرى وعمل اشاعات ضد هواوي والشركات الصينية، وهذا يدل على الخوف من الشركات الصينية بسبب تصميم الاجهزة المبتكر والمميز ووضع اخر اصدارات من الهاردوير والسعر المنافس.

    بالسنبة لي كمستهلك اتمنى الشركات الصينية تحتل سوق الهواتف علشان الشركات مثل سامسونج وابل يتعلمون وما يستغفلونا باسعار مبالغ فيها.

  4. عبدالرحمن السادس يقول

    أعتقد أن أكبر مزور هي سامسونج التي لا زالت تسمي شحن QC 2.0 شحن سريع !!

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.