تقرير: سامسونج تعتزم دمج سلسلتي Galaxy S Plus و Galaxy Note

ووفقًا للتقرير الجديد، فإن سامسونج تناقش دمج السلسلتين منذ العام الماضي، حتى أنها وصلت إلى مراحل متقدمة بما يكفي لأن تبلغ شركاءها عن الخطة أيضًا.

نشرنا يوم أمس تقريرًا عن تراجع مبيعات هواتف Galaxy S9 خلال الربع الثاني من العام الحالي، والسبب في الغالب هو أنها لم تأتِ بجديد يُذكر مقارنة بهواتف Galaxy S8، ثم إن وجود هاتفين باختلافات ليست جوهرية قد يكون سببًا في انخفاض الربحية، وهو ما يبدو أن سامسونج بدأت تدرك ضرره على نتائجها المالية.

ومع أن سامسونج تعمل منذ سنوات على التركيز على قطاع الهواتف المحمولة لزيادة أرباحها الإجمالية لما حققه هذا القطاع من نتائج مبهرة في ظل النمو الهائل الذي شهده منذ نحو 8 سنوات، إلا أن تقريرًا جديدًا يكشف عن أن الشركة الكورية الجنوبية تدرس إمكانية تعديل استراتيجيتها لهواتف Galaxy S و Galaxy Note لتحسين الربحية التي تضررت بسبب التشبع في قطاع الهواتف الرائدة.

ويُشاع الآن أن سامسونج تناقش إمكانية دمج هواتف سلسلتي Galaxy S Plus و Galaxy Note في منتج واحد. الأمر الذي يُعتقد أنه سوف يوفر عليها كثيرًا من المصاريف، خاصةً فيما يتعلق بالبحث والتطوير، والإنتاج، والتسويق، والمبيعات. إذ إنها لن تحتاج للقيام بكل ذلك لسلسلتين منفصلتين.

تجدر الإشارة إلى أنه في السنوات الأخيرة لم يعد هناك فرق واضح بين هواتف سلسلتي Galaxy S Plus و Galaxy Note، باستثناء القلم الإلكتروني، فكلا الهاتفين يقدمان شاشة كبيرة وكاميرتين خلفيتين.

ووفقًا للتقرير الجديد، فإن سامسونج تناقش دمج السلسلتين منذ العام الماضي، حتى أنها وصلت إلى مراحل متقدمة بما يكفي لأن تبلغ شركاءها عن الخطة أيضًا. ويُقال إن الموردين في اتفاق غير رسمي لصالح الاندماج.

ويبقى السؤال: كيف سيتم الاندماج؟ ولكن قبل ذلك دعونا نتذكر بأن عدة تقارير نُشرت خلال الأشهر الأخيرة تزعم أن سامسونج تعتزم إطلاق ثلاثة طرز مختلفة من Galaxy S10 في العام المقبل. ويُقال إن الطراز الأول منها سوف يقدم شاشة بقياس 5 بوصات، في حين أن الطرازين الآخرين سوف يقدمان شاشة بقياس 5.8 بوصات و 6.44 بوصات. كما يُشاع أن الطرازين الآخرين سيقدمان ثلاث كاميرات خلفية.

وفي ظل هذه التقارير، هل من الممكن أن تُلغي سامسونج سلسلة Galaxy Note وتجعل الطراز الأعلى مواصفات في سلسلة Galaxy S10 المرتقبة باسم Galaxy S10 Note، في حين يأتي الطرازان الآخران باسم Galaxy S10 و Galaxy S10 Plus.

أو هل من الممكن أن تُلغي الشركة سلسلة Galaxy S Plus ليكون هاتف Galaxy S10 Plus هو الأخير، خاصةً أن سلسلة Galaxy Note تأتي في وقت من السنة يمثل أهميةً خاصةً لسامسونج نظرًا لكونه يُطرح في الأسواق بالتزامن مع الإعلان عن هاتف iPhone من آبل، إضافةً إلى أن هذه السلسلة تحظى بعشاق مخلصين منذ أول هاتف Galaxy Note في عام 2011.

هل تعتقد أن سامسونج تحتاج إلى دمج سلسلتي Galaxy S Plus و Galaxy Note؟ دعنا نعرف رأيك بالتعليقات.

مصدر SamMobile
قد يعجبك أيضًا
تعليق واحد
  1. ابو كريم يقول

    شكل النوت بشع … تصاميم ال s اجمل عليهم ان يجعلو الهاتف بتصميم ال s مع اضافة القلم وانتهى الموضوع

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.