تقرير-بعض شركات هواتف أندرويد تكذب على مستخدميها بشأن التحديثات الأمنية

أصدرت شركة SRL أداة تسمى SnoopSnitch على متجر بلاي يمكنها تحليل البرامج الثابتة الخاصة بهاتفك من أجل التحقق من تحديثات أندرويد الأمنية المثبتة أو المفقودة لمعرفة ما إذا كنت آمنًا حقًا.

يُعرف عن هواتف أندرويد أنها بطيئة للغاية في الحصول على التحديثات، وبحسب آخر تحديث لتوزع إصدارات نظام أندرويد أصدرته شركة جوجل في شهر شباط/فبراير الماضي، فإن 1.1% فقط من مستخدمي أندرويد يتمتعون بإمكانية الوصول إلى أحدث إصدار من النظام، ولكن يبدو أن المشكلات التي تطرأ على تحديثات نظام أندرويد أعمق من ذلك.

فوفقًا لشركة الأبحاث Security Research Labs، يكذب عدد من شركات صناعة هواتف أندرويد على عملائها بشأن التحديثات الأمنية الفائتة، وقد توصل باحثان من الشركة إلى هذه النتيجة بعد أن قضيا عامين في تحليل أجهزة أندرويد، والتحقق مما إذا كانت الهواتف قد قامت بالفعل بتثبيت الإصلاحات الأمنية التي تحتاجها الهواتف فعلًا.

ووجد الباحثان أن العديد من الأجهزة تعاني مما أطلقا عليه وصف “فجوة في الإصلاح”، إذ يدعي برنامج الهاتف أنه قد تم تحديثه مع تصحيحات الأمان ولكنه في واقع الأمر لم يحصل على العشرات من الإصلاحات الأمنية اللازمة.

وقالت شركة SRL إنها اختبرت البرامج الثابتة لـ 1200 هاتف من شركات مثل جوجل وسامسونج وإتش تي سي وموتورولا وزي تي إي وتي إل سي مقابل كل إصلاح أمني لأندرويد تم إصداره العام الماضي. ووجدت أنه حتى الشركات الرائدة، مثل سامسونج وسوني فوتت على مستخدميها بعض الإصلاحات الأمنية.

الأمر كما يبدو سيء، سواء كان ذلك مقصودًا أم لا، فأن تفوت على مستخدمي هواتفك تحديثات أمنية ضرورية يتركهم عرضة للاختراق نظرًا لعدم وجود ما يحميهم، كما أن التحديثات الأمنية الناقصة تمنحهم شعورًا زائفًا بالأمن من خلال الاعتقاد بأنهم يتمتعون بالحماية الكاملة، مما قد يؤدي إلى نتائج أكثر كارثية في وقت لاحق.

وللمساعدة في ذلك، أصدرت شركة SRL أداة تسمى SnoopSnitch على متجر بلاي يمكنها تحليل البرامج الثابتة الخاصة بهاتفك من أجل التحقق من تحديثات أندرويد الأمنية المثبتة أو المفقودة لمعرفة ما إذا كنت آمنًا حقًا.

ولأن شركة جوجل تعد صاحبة العلاقة الأولى في الأمر، فقد علقت على نتائج SRL بالقول: “لقد أطلقنا تحقيقات في كل حالة وكل منتج من الأجهزة المصنّعة من الشركات لجعل أجهزتهم المعتمدة تمتثل”. وأضافت الشركة أنها ستجري المزيد من التحقيق في المشكلة.

وأخيرًا، هناك حقيقة واحدة: إذا لم يتمكن منتجو أجهزة أندرويد من تحديث هواتفهم، فإن أقل ما يمكنهم فعله هو أن يكونوا صادقين بشأن هذه الحقيقة.

ما رأيك بما توصلت إليه شركة SRL؟ هل تعتقد أن شركات هواتف أندرويد تكذب على مستخدميها؟

المصدر

قد يعجبك أيضًا
عدد التعليقات 4
  1. ahmed khadad يقول

    خبر كاذب نظام الأندرويد هو نظام كبير ذو قاعدة ضخمة إذن ما فائدة التحديثات الأمنية التي تطلقها الشركات اذا كانت لا تغطي جميع الثغرات، أعتقد ان هذه الشركة هي مدفوعة لتشويه سمعة نظام الاندرويد وهواتفه لكي تخدم صلحة شركة اخرى التي تسوق ان هواتفها أمنة لا داعي لذكر اسم هذه الشركة.
    يبدو ان الكاتب ضد اندرويد غير محترف يا موقع اردرويد و الموقع في انحدار بسبب عدم تغطية اخبار الشركات اليومية و أحدث الأجهزة.

    1. Steve يقول

      يا رجل قوقل ذهبت لتحقق بالموضوع وانت اذكى من قوقل رحت فورا وقلت كذب ومؤامرة يا رجل هدي حالك صرت اعلم من قوقل هي مصيبة القاء التهم جزاف والتسرع بالحكم اصبر ولحالك رح تتاكد اذا كان صح او خطا ومين الشركات الي عملته اذا كانو عم يكذبو باختبارات الاداء ما بدك يكذبو بالتحديثات الامنية بس بنصبر وبنتاكد

  2. رامي يقول

    قلت سابقا وما زلت اقول ان التحديثات الامنية التي تدعيها الشركات هي كذبة كبرى لا يجب تصديقها وهذا ماكتبته هنا سابقا . ليس فقط شركات اندرويد بل ابل ايضا . انها تحديثات تخدم مصالح الشركات ليس الا . لا اريد ان ادخل في التفاصيل لان ذلك سيضر بنا جميعا ان اشرت له كمستخدمين لذا افضل ان اشير فقط . لا تهتموا بهذه التحديثات مهما سمعتهم عنها وتجاهلوها

  3. Kareem Asz يقول

    التحديثات الامنية هي الطريقة السريعة لتقليل اداء الجهاز وسرعة انتهاء البطارية فور صدور جهاز جديد من الشركة
    من تجربة نوت 4 بعد صدور سلسة 9 تحديث امني البطارية من 20% الى 5% بعدها تم التغير الى روم شاومي 8 والوضع
    وايضا ابل ايفون 6 بعد صدور 8 موت مفاجئ للجهاز
    التحديثات كذبة

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.