تقرير: استخدام التطبيقات المحمولة شهد تراجعا خلال عام 2017

شهد عام 2017 زيادة هائلة في استخدام تطبيقات التسوق الإلكتروني، مقابل تراجع لتطبيقات الألعاب.

منذ إطلاق أول هاتف ذكي في العقد الماضي، شهدت هذه الصناعة نموًا مذهلًا فاق كل التوقعات، رافقه بطبيعة الحال نمو في سوق التطبيقات المحمولة، ولكن هذا السوق شهد خلال عام 2017 تراجعًا هو الأول، وذلك فيما يتعلق بطول مدة استخدام التطبيقات المحمولة، بحسب شركة Flurry.

وأشارت شركة التحليلات إلى أن اللاعبين الصاعدين والنشيطين تمكنوا من احتلال واكتساب مكانة في السوق، فيما يكافح مطورون مخضرمون للحفاظ على مكانتهم.

وبالمقارنة مع العام السابق، وجدت الشركة أن الوقت الذي يقضيه المستخدمون على التطبيقات خلال 2017 زاد بنسبة 6% فقط، وهو ما يمثل تراجعًا، إذ كان معدل النمو في 2016 نحو 11%. وأشارت الشركة إلى أنه مع هذا الركود، لاحظت استمرارًا في تنويع المستخدمين سلوكهم أثناء استخدام التطبيقات المحمولة.


ولكن من أين لشركة Flurry هذا الأرقام؟ تقول الشركة إنها قامت خلال العام الماضي بتتبع نشاط أكثر من مليون تطبيق على 2.6 مليار جهاز محمول حول العالم.

وبحسب Flurry، يقضي المستخدمون الآن أكثر من خمس ساعات يوميًا على هواتفهم الذكية، ويغيرون الوقت اليومي الذي يقضونه بين التطبيقات الجديدة والقديمة، مقابل إعطاء المزيد من الوقت اليومي بشكل عام.

أما بالنسبة لفئات التطبيقات التي يقضي المستخدمون أوقاتهم عليها، فقد ذكرت الشركة أن فئة تطبيقات التسوق نمت خلال 2017 بنسبة 54% مع استمرار تحويل المستهلكين إنفاقهم إلى التجارة الإلكترونية عبر تطبيقات التسوق المحمول.

وأشارت Flurry إلى أن المستخدمين أصبحوا على نحو متزايد مرتاحين لإجراء مشترياتهم عبر هواتفها، الأمر الذي قابله زيادة في استخدام تطبيقات الدفع الإلكتروني مثل Samsung Pay و Apple Pay التي تُسهّل على المستخدمين الوصول إلى بيانات الدفع الخاصة بهم والمُخزنة على أجهزتهم لإجراء المشتريات المحمولة.


وعلى غير المتوقع، فقد جاءت تطبيقات الموسيقى والوسائط المتعددة والترفيه في المرتبة الثانية مع نمو قدره 43% على أساس سنوي، ومع ذلك، فإن هذه النسبة العالية تؤكد من جديد تحول المستخدمين إلى الأجهزة المحمولة لاستهلاك الوسائط المتعددة.

وشهدت تطبيقات “أنماط الحياة” Lifestyle الانخفاض الأكثر حدةً مع تراجع في النمو بنسبة 40% في عام 2017، وقد كان الانخفاض على كل من متجري جوجل بلاي وآب ستور. في حين شهدت تطبيقات الألعاب؛ للسنة الثانية على التوالي، انخفاضًا في الجلسات مع تراجع بنسبة 15%.

ولفتت Flurry إلى أن عامل الحجم أصبح أمرًا بالغ الأهمية لكل من مطوري التطبيقات والمسوقين، نظرًا لاختلاف الاستخدام بين الأجهزة. فقد أظهر عام 2017 أن نمو الهواتف اللوحية “فابلت” سيواصل الارتفاع دون وجود حد في الأفق.


وبحسب أرقام الشركة، فقد شهدت الهواتف اللوحية نموًا بنسبة 55% من الأجهزة النشطة، ثم جاءت الهواتف المتوسطة التي يقل حجم شاشتها عن 5.5 بوصات وبنسبة 35%، ثم الحواسب اللوحية الكبيرة بنسبة 6%، ثم الحواسب اللوحية الصغيرة بقياس 8 أو 7 بوصات بنسبة 4%.

ومع أن الشركات المصنعة لأجهزة أندرويد تشكل ثلثي جميع الأجهزة النشطة في عام 2017، إلا أن لشركة آبل هيمنة على حصة السوق الفردية مع 34% من جميع الأجهزة النشطة. وحافظت سامسونج على حصتها بين 2016 و 2017 بنسبة 28%.

كم الوقت الذي تقضيه على هاتفك الذكي؟ وما هي التطبيقات الأكثر استخدامًا؟ شاركنا ذلك بالتعليقات.

المصدر

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *