أردرويد

تقرير: آبل ستعتمد على سامسونج لصناعة شاشات هواتف أيفون 8

بشكلٍ موازي لهواتف أندرويد، تكثر الإشاعات والتسريبات المتعلقة بهواتف iPhone 8 المقبلة من شركة آبل، والتي من المفترض أن تحمل الكثير من المواصفات الحديثة لمحبي ومستخدمي هواتف الشركة الأمريكية. أحد أبرز الأمور التي يتم تداولها هو نية آبل التوجه لخصمها اللدود سامسونج، كي تقوم الأخيرة صناعة شاشات AMOLED مخصصة لهواتف أيفون المقبلة.

هذه الإشاعات ليست جديدة، ولطالما تم ربط الشركتين سابقًا بهكذا نوع من التقارير، فمع تزايد شعبية شاشات AMOLED والشهرة الكبيرة التي تحققها هواتف سامسونج من ناحية جمالية الإظهار، أصبحت هذه الميزة مطلبًا عند كثير من مستخدمي الهواتف الذكية، وليس فقط مستخدمي هواتف أيفون.

الآن يوجد تقرير جديد حول هذه القضية، مع أرقامٍ تفصيلية لطبيعة التعاون بين الشركتين، حيث يؤكد التقرير أن الشركة الأمريكية قد طلبت بالفعل 70 مليون شاشة لهواتف iPhone 8، مع تحضير سامسونج لشحنةٍ أخرى من 95 مليون شاشة نظرًا للمبيعات الكبيرة المتوقع أن يحققها الهاتف، خصوصًا أنه يأتي في الذكرة العاشرة لإطلاق أول هاتف أيفون.

فيما يتعلق بالهواتف المقبلة من آبل هذا العام، فإن معظم التسريبات تؤكد نية الشركة إطلاق ثلاثة هواتف: iPhone 7s, iPhone 7s Plus وأخيرًا iPhone 8 الذي يفترض أنه سيكون أقواها والأحدث من حيث المواصفات. يقول التقرير أن هواتف iPhone 7s, 7s Plus ستعتمد على شاشات LCD، بينما سيحصل هاتف iPhone 8 على شاشة من طراز AMOLED، كما تم تأكيد نية آبل إزالة الزر الأماميّ في هذا الهاتف، وتزويده بحساسٍ قادر على التقاط صورة ثلاثية الأبعاد للوجه، بما يساهم بتوفير تقنية تعرف على الوجوه أكثر دقة مع توفير ميزة الشحن اللاسلكيّ. كافة هذه المواصفات الجديدة من شأنها جعل كلفة الهاتف بحدود 1000 دولار أمريكيّ، وفقًا للتقرير.

بهذه الصورة، يبدو أن الشركة الأمريكية تريد تضييق الخناق على منافستها الكورية وحتى مع المنافسة الشرسة الآتية من هواوي التي تستمر بحصد المزيد من الأرباح والحصة السوقية عامًا تلو الآخر (ناهيك عن الشركات الصينية الأخرى). بالنسبة لسامسونج، يبدو أنه لا يوجد مشكلة بالنسبة للعملاق الكوريّ من حيث استمرار آبل بحصد النجاحات في قطاع الهواتف الذكية، طالما أنها هي نفسها ستحصد جزء كبير من الأرباح الخاصة بهذا النجاح. لو أردنا التكلم بلغة الأعمال والأرباح بعيدًا عن أي اعتبارٍ آخر، فالصفقة رابحة بكل تأكيد لسامسونج. بكل الأحوال، يبقى أن نذكر أن هذا تقرير غير رسميّ، وقد نشاهد بنهاية المطاف هواتف أيفون المقبلة مزودة بشاشات LCD كما كانت دائمًا.

ما رأيكم بالمواصفات المفترضة لهاتف iPhone 8؟ هل ستمثل سببًا كافيًا لجعلكم تتركون أندرويد وتتجهون لنظام iOS؟ أم أن ميزات نظام التشغيل نفسه هي ما يهمكم؟ شاركونا رأيكم ضمن التعليقات.

المصدر 

ماريو رحال

مهندس طبي. مهتم بكل ما يتعلق بالتعلم وتطوير القدرات الذاتية. مهووس بالتقنية، ومدير موقع عالم الإلكترون التعليمي التقني.

8 من التعليقات

ضع تعليقًا

  • من هذ المنبر، ادعوا الله لي ولكم بأن لايأتي اليوم الذي نترك فيه الاندرويد ونتجه للاي او اس..
    *هناك سؤال حيرني كثيرا، عندما جربت الايفون ذات يوم وجدت واجهة التطبيقات مثل الواتساب والبي بي ام والتيليقرام مللة جدا اشبه بتصميم بدائي لكن في الاندرويد كلها تتمتع بالماتيريال ديزاين، هل ابل لا تعتمد لغة تصميم واجهات تطبيقات معينة كما تفعل قوقل؟

  • الصراحة لما اشوف شخص حامل جهاز الآيفون اقول في نفسي كيف عايش وامستمع مع صخرة تأتيني حالة من الرأفة عليهم .. والمشكله انهم شايفين أنفسهم فية ودافعين دم قلبهم على شي التراب خسارة فيه

  • الحديث عن أنظمة التشغيل يجب أن يكون مراعٍ لحاجة المستخدم بلا أي تعصب .
    الشخص الذي لا يفقه في التقنية ولديه الكثير من المال فبالتأكيد سيتجه لنظام iOS الذي يوفر تجربة استخدام فريدة.
    أما باقي الأشخاص من حول العالم فلدى كل منهم هاتف يناسب جيبه وذوقه .
    بالحديث عن محترفي نظام آندرويد ، فمستحيل أن يتخلى عن آندرويد الذي يوفر له كل شيء ويتجه إلى نظام مغلق منعزل يملكك ولا تملكه .

  • صباح الخير على ألجميع ..وألله وبكل صراحة فكرت في يوم من ألأيام أن أقتني أحد هواتف شركة أبل وبالتحديد 5 اس ..بالطبع لن أتنقص من قيمة هذه ألشركة وتصميمها وسمعتها في ألأسواق ألعالمية …ومن تجربة خلال حوالي شهرين تقريبآ للهاتف …للأسف رأيت بأن هذا ألنظام لايناسبني وممل ..وأعتقد كل شخص يقتني شئ يلآئم عمله وأستخدامه ..وبالختام هذه وجهة نظري مع أحترامي لشركة أبل وعشاقها..

  • اخيرا ستصبح شاشة الأيفون محترمة بعدما كانت شاشة عفنة
    لن اتوجه للأيفون ولو بقى الهاتف الوحيد في الكون!

  • الف دولار يخربيتكم وش الف دولار وش الاسعار لمبالغ فيها يلعن ابوكم شركة همها الربح فقط مو همها الناس

%d bloggers like this: